Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

اخر التعليقات

شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...
انعام عطيوي لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
شبكة الاعلام في الدانمارك وفرت تواصل مهم وفتحت افاق ثقافية وادبية وفني...
ادهم النعماني لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
ليس مدحا ولا إشادة تخرج من فراغ ،ولكنها حقيقة بينة ساطعة على ان اسعد ك...

مدونات الكتاب

إن ما حصل لطاغية تونس(زين العابدين بن علي)على يد الشعب التونسي الحُر الآبي الذي ثار في وجه الطا
3558 زيارة
في كليات الاعلام هناك درس منهجي تم تثبيته منذ فترة ليست بالقصيرة وهو "اخلاقيات العمل الصحفي" لا
1714 زيارة
 بحضور نائب رئيس الجامعة العالمية للعلوم الاسلامية بلندن آية الله الدكتور السيد فاضل الميل
1788 زيارة
د. هاشم حسن
25 أيار 2016
تعجز كل وسائل الرصد والاستطلاع العميق وكل اشكال الرادارات ووسائل الاعلام، وتفشل ايضا كل وسائل ا
2602 زيارة
باسم العوادي
02 آذار 2017
قوات من بيشمركه الاتحاد الوطني تسيطر على مواقع ضخ النفط في كركوك وهي ( آي تي 1، نيكاتا، تركيزة
1631 زيارة
محرر
03 تموز 2017
 بغداد: متابعة انعام عطيوي اوعز محافظ بغداد المهندس عطوان العطواني بحملة خدمية كبرى لحي الكفاءا
1313 زيارة
كلما ارتفع العلم العراقي في منطقة كانت مدنّسة من قبل داعش وأخواتها ، ترتفع معه رؤوس العراقيين ،
2010 زيارة
سامي جواد كاظم
04 نيسان 2017
لكل انسان حق الراي بالاحداث وما يجري حوله ان كان ضمن اهتماماته ولا عجب لو اخطأ الانسان الراي ول
2334 زيارة
د.نجاح العطيه
16 كانون2 2011
يرعبهم الحسين عليه السلام لانه صوت المقاومة لتحرير فلسطين والقدس وتحرير الانسانية التعتيم الف
2239 زيارة
الصحفي علي علي
01 أيار 2016
في مثل عراقي قديم أدلى قائله بمعلومة تكاد تكون حاضرة في كل الأزمان والأماكن، تلك المعلومة هي أ
2124 زيارة

حماقة" مسعود أعادة حصة الكرد الى 12% / علي قاسم الكعبي

يتعاطف معظم الشعب العراقي مع مطلب الحكومة بإعادة النظر بحصة الكرد من موازنة الدولة العراقية لعام 2018 المثقلة بالعجز، إلى 12%بعدما أصبحت 17%كونها عرف سياسي خاطئ جاء نتيجة صفقات سياسية فاشلة واكبت العملية السياسية المتعثرة في العراق ، خاصة بعد النجاح الذي حققه العبادي في فرض سلطة الحكومة على جميع الأ
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
183 زيارات

كركوك حدود سترسمها الدماء../ علي قاسم الكعبي

ان اقل ما يقال عن اعلان الاستفتاء في شمال العراق هو وصفه  بالمراهقة السياسية  والتي لا تنم عن وعي سياسي ولا قراءة منطقية للأحداث بصورة متأنية  بل هي حماقة ارتكبها مسعود البرزاني الذي سجلة مليئاً بالحماقات والمغامرات السياسية فليس غريب علية ذلك وهو الذي ارتكب جريمة الخيانة العظمى عندما وضع يده بيد" ا
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
413 زيارات

السيدة زينب اول وزيرة اعلام في الإسلام / علي قاسم الكعبي

بعدما انتهى التكليف الشرعي للإمام الحسين "ع"  باستشهاده وصحبة وأبنائه وأخوته في حادثة غريبة جداَ في تاريخ الإسلام والإنسانية جمعاء عام 61 هجرية ، وانتهى الأمر بعيالة وقافلته بالأسر والسبي تصور عبيد الله بن زياد وجيشة أنهم قد ظفروا بالحسين "ع" وقد انتهت ثورته وتم وود حركته بهذه النتيجة المأساوية ووفق
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
437 زيارات

تثبيت عراقيتك بالبطاقة الوطنية امر في غلية الصعوبة.؟/ علي قاسم الكعبي

  إن تثبت عراقيتك بالبطاقة الوطنية في ميسان، امر في غاية الصعوبة لأنك ستواجه أخطاء كارثية  لم تكن بالحسبان، فكيف بمن يشكك بعراقيتك ويخرجك منها ولا يثبت لك ذلك؟، فاخطاء ارتكبها موظفو الجنسية في العمارة تصل حد التخمة  وتقع ضمن الذنوب التي لاتغتفر، فعندما تصبح هوية الاحوال المدنية "(الجنسية العراقية) ا
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
435 زيارات

الكهرباء نعمة لم نبلغها حتى الان .. / علي قاسم الكعبي

دخلت الكهرباء العراق قبل 59عام اي قبل ان يتم الاعتراف بدول الخليج العربي التي كانت حينها عبارة صحراء جرداء قاحلة لايسكنها احد الانفرا قليل من البدو الرحل ولكن المضحك المبكي ان دول الخليج هذة تجاوزت الزمن وباتت اليوم من الدول ذات الاقتصاد العالي والتي اصبحت محط انظار العالم بل وجذبهم بسحر ماتدرة ارضه
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
472 زيارات

ترامب في تويتر غيرة في البيت الابيض / علي قاسم الكعبي

منذ تولي ترامب رئاسة.الولايات المتحدة الأمريكية قبل اشهر قلائل من اليوم والمحللين منشغلون بصالونات التحليل يضعوا كل تصريح لة في دائرة الرصد والبحث علهم ينجحون في فك شفرة هذا الرئيس المثير للجدل والذي لم يفهم له موقفا معينا حتى يتم دراستة بكل حرفية ،كما يتم ذلك لمعظم الرؤساء والشخصيات الهامة.فهو غير
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
514 زيارات

ما عجزت عنة الحكومة حققه مشروع الصدر الخدمي/ علي قاسم الكعبي

عندما نتسأل عن أسباب تدهور وانخفاض المستوى التعليمي في العراق علينا أن نكون موضوعين في الطرح وان تتم دراسة "الاركان الثلاث التي على اساسها تبنى العملية التربوية والتي اهمها المعلم والمنهج والمدرسة ولنترك الخيارين الاولين فالحديث عنهما يؤرق القلب ويجعلك حتى لا تكمل قراءة الموضوع .ولنتحدث عن المدرسة و
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
448 زيارات

الى العلمانية تتجة أحزاب الإسلام السياسي .. / علي قاسم الكعبي

بعد ان ثبت بالدليل وبما لا يترك الشك , تقصير الاحزاب الاسلامية وفشلها في ادارة الدولة العراقية في مرحلة مهمة جداً وحساسة للغاية بتاريخ العراق المعاصر رغم توفر كل مقومات النجاح والتي اهمها الانتعاش الاقتصادي الكبير “الانفجاري” بعد التغيير والدعم الدولي اللامحدود من لدن دول عظمى, لكن ذلك كلة كان هباءً
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
420 زيارات

الخنجر" من راعي الى الغنم الى راعي العملية السياسية../ علي قاسم الكعبي

لم يكن احدا ليتصور ان احد ماسيصل ماوصلة احد رعاة الغنم و الذي كان يجوب الصحراء بشمالها وجنوبها ممتطيا حمارة الاعرج الهزيل وبملابسة الرثة وشعر وجهة الكثيف وبقدماة التي تشققت بفعل العراء والسير حفاة بحثا عن الماء والكلاء لمجموعة من النعاج الهزيلة التي اعياها السير ولكنها تسير بنسق واحد دونما ان يفترق
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
432 زيارات

الدراما العراقية...غائبة عن قضية داعش!؟ / علي قاسم الكعبي

الدراما هو فن يحاكي الواقع بصيغة فنية ممتعة و رائعة مستخدما الصورة والصوت معا ونجاحة يتعمد على اركان عدة لكن اهمها تلك العناصر الثلاثة هي الكاتب و متانة نصة والممثلين واتقانهم لأدوارهم والمخرج الذي يجمع هذه الاركان الثلاث بصورة جميلة غاية الدقة والروعة , وهنالك عناصر اخرى قد لا يعرفها المتلقي ولها م
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
603 زيارات