Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

اخر التعليقات

شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...
انعام عطيوي لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
شبكة الاعلام في الدانمارك وفرت تواصل مهم وفتحت افاق ثقافية وادبية وفني...
ادهم النعماني لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
ليس مدحا ولا إشادة تخرج من فراغ ،ولكنها حقيقة بينة ساطعة على ان اسعد ك...

مدونات الكتاب

همسات جميلة ازدانت بعبقها صور يكاد يلمسها من يحاورها ذلك هو بوحي إليك، غر تقولين في مشاعري وقد
984 زيارة
عبد الخالق الفلاح
24 حزيران 2016
الشعب البحريني واثقا من انتصاره عبر الحراك السلمي ويعتز بتكاتف شعبه صفاً واحداً و نشاطه دخل مرح
2126 زيارة
زيد الحلي
18 آذار 2017
غصن آخر من اشجار الصحافة العراقية ، تطاير على السطح ، ورمته ريح اللامبالاة الى اللامستقر ، فسقط
1502 زيارة
من الثوابت في عالم النثر أن الكتابة بشكل عام أدب وضّاء يخوض بحره الكثير ولا يصل مرافئه إلا القل
754 زيارة
د. طه جزاع
04 أيار 2016
فِي حديث شيق مع رئيس هيئة الشارقة للكتاب أحمد ركاض العامري، سمعنا الكثير عن الاحلام والرؤى التي
2467 زيارة
محرر
07 تشرين1 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أحرز الجيش السوري، اليوم السبت، تقدما كبيرا في عملياته ضد مس
420 زيارة
عبداﻻمير الديراوي - البصرة : العراقيون يحملون كل الصفاة الحميدة والتي ﻻ تعد وﻻ تحصى .. وهم ايضا
2664 زيارة
مقداد مسعود
21 نيسان 2017
قراءة منتخبة من قصائد نينيتي المهرجان الثالث للأدب العالمي             أربيل 22- 24 نيسان 2014 
2147 زيارة
عَتْمٌ مغزلُ عجوزٍ عنود تفقأُ عينَ الذّبابِ تستحمُ ببِرْكةِ ارواحٍ مُحتسِبة لم يبقَ من حظٍ لها
2090 زيارة
زهرة عنان
26 آذار 2016
ﻻ تسألنى العودةبعد الرحيلسأرحل واوارى قلبى الكسير خلف قامة مرفوعةو ابتسامات مزيفةفﻻ فرق بين حب
2055 زيارة

يوم اخر.../ حميد الربيعي

افكر بما سيفعله صباغ الاحذية ، حين يستيقظ ويجد عدته قد سرقها الابن عند انتصاف الليل ، قبل ان ياوي الى تراب القبر . لقد حفر اسمه على صندوق الخشب ، حالما تصدعت اركانه قبل اعوام ، ولم تعد تهويه عملية الرتق التي مارسها مرارا مع تلك العدة . ربما حين يفيق ويفرك عينيه عن النعاس الذابل ، سيرى حتما ان ثمة سي
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
442 زيارات