Arabic Danish English German Russian Swedish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني ملا بختيار ممثل طالباني يمنح البرلمان ورئيس مجلس الوزراء صلاحيات عسكرية بشأن الإستفتاء
17 أيلول 2017
بخيرهم ماخيروني وبشرهم عموا علية. لو العب لو اخرب الملعب!!! ليس ب...
ثائر الطائي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
ان ما نعيشه اليوم من فوضى كقطع وأشلاء مبعثرة ومنتشرة هنا وهناك ؛فهي بس...
محمد الخالدي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
الكثيركانوا يعتقدون بان مذهب ابن تيمية هو من المذاهب الاسلامية حتى تصد...
جميل العبيدي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
ابن تيمية وحكامه حيث انهم نصبوا المنابر والخطابات والمؤلفات للتمجيد بم...

القمع الصهيوني لغزة!!!؟؟ وقضية العرب الكبرى المنسية / حسين محمد العراقي

كثر الحديث عن مؤامرة تسببت بسقوط الموصل ومدن أخرى بيد الإرهاب.. المؤامرَة عنوان عريض وشماعة كبيرة يعلق عليها السياسيون إخفاقاتهم، وفشلهم.. بعض الأنظمة والحكومات وخاصة (الراديكالية) منها تتلبسها نظرية المؤامرة حتى انها تعزو كل شيء إلى المؤامرة، فإن هبت عواصف هوجاء تتهم دولاً بتخريب البيئة وإحداث متغي
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1623 زيارات

الدور السعودي في تفتيت وحدة الامة العربية والاسلامية / محمود الربيعي

صار الإرهاب مخرزاً مغروزاً في ظهر العراق وخطراً داهماً يهدد الدولة والشعب.. غولُ الإرهاب يتبرص بنا، ويتهدد كياننا، ولا أحد يعلم أين يضرب ومتى، ومن سيقضي نحبه في هذه (الغزوة) ومن يكتب له الله الحياة إلى أجل مسمى! مهمة الراعي أن يحمي الرعية، وأن يتقي الله في الأرواح التي تزهق من غير مبرر سوى أن أرضنا
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1653 زيارات

إعــلام مســخ ! / د. حميد عبد الله

لا يبيضُ الفساد بيضة نظيفة، ولا ينجب كائنات سوية، أبناؤه يحملون جيناته فتظهر ملامحهم قريبة الشبه منه إن لم تكن أكثر قبحا وقماءة! (تجار) و(شيوخ)!!! فاسدون، تستوطنهم مركبات نقص لا يمكن الشفاء منها إلا بالانتساب الى نسل شريف وسلالة طاهرة وأنى لهم بتينك الميزتين وهم لقطاء سياسة ولقطاء تجارة ولقطاء معتقد
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
2018 زيارات
0 تعليقات

ماهي اسباب اتجاه الكثير من اهل السنة نحو مذهب اهل البيت عليهم السلام

يعيش العراق على مدى عقود مضت ازمات متلاحقة لم تترك له فرصة لالتقاط الانفاس الازمات ثلاث واحدة يصنعها الحاكم، وثانية يجد نفسه مدفوعا  الى لجتها، وثالثة لابد منها!. في جميع الحالات على الحاكم ان يفكر بالخروج من خانق الازمة بأقل الخسائر!. اذا كانت الازمة من صناعته فعليه ان يبقي الباب واسعا للخروج منها
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1790 زيارات

فريق كلنا مواطنون في النجف يوقدون الشموع للحسين ع / علي الكاظم

يتساءلُ الناخبون: هل سيفي النواب الجدد بوعودهم؟ وهل يستبدلون وجوههم بوجوه أخرى؟  مهمَا قيل عن مآخذ ومثالب شابت الانتخابات، إلا انها تبقى خطوة كبيرة على طريق ترسيخ الديمقراطية، واحترام الإرادة العامة، وتكريس تداول السلطة، سواء تكررت الوجوه أم استبدلت بوجوه أخرى!. هي، بلا أدنى شك، كانت الأشرس في طبيعة
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1607 زيارات

تنمية الموارد البشرية تقيم دورة لتعريف منتسبات القسم النسوي بمعالم العتبة المقدسة

صارَ شغل العراقيين الولاية ومن سيكون والياً وَالينا هو من يحمينا، هو من يجوع حتى نشبع، ويعرى حتى نلبس، ويمرض حتى نشفى، ويفقر حتى تمتلأ جيوبنا من بيت المال بالرزق الحلال والحق المعلوم  والمقسوم، هو من ينهر ابنه واخاه وابن عمه إذا طلبوا منه ما لايستحقون، كما نهر علي بن ابي طالب (عليه السلام) اخاه عقيل
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1803 زيارات

رصاصةٌ واحدةٌ تكفي لا أكثرَ / مرام عطية

كلفني رئيس مجلس إدارة جريدة (المشرق) الدكتور غاندي محمد الكسنزان برئاسة تحريرها وهو تكليف مشرف وتشريف مكلف هِي أنبل مهمة وذلك لاشك فيه، وهي في عين الوقت اكثر المهمات صعوبة وتعقيدا وذلك لاريب فيه ايضا. هو تكليف مشرف، وهو شرف كلفته غالية، وما من شرف إلا وهو معمّد بالتضحيات  ابدا!. صحيفة راسخة ورصينة و
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
2125 زيارات

الحروب وأبناء المسؤولين! / د. حميد عبد الله

يبقَى أبناء المسؤولين في منأى عن نيران الحروب التي تأكل عامة الشعب روَى لي الكاتب العراقي غالب الشابندر ان قياديا كبيرا في حزب الدعوة، يشغل اليوم منصبا سياديا مهما في العراق، طلب منه ان يلقي محاضرة في جمع من الشباب العراقيين في ايران، وكانت الحرب العراقية - الايرانية على اشدها، استجاب الشابندر على ا
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1766 زيارات
0 تعليقات

املك حديقه / نورالهدى محمد صعيصع

ضاقتِ الحدود والمسافات بين الدولة والحكومة في عراق بدا كل شيء فيه ملتبساً ومشتبكاً  فضُّ الاشتباك بين الدولة والحكومة اهم خطوة على طريقطريق الفصل بين السلطات، وترسيخ الديمقراطية بوصفها ممارسات تكرس حكم الشعب لنفسه من خلال ممثليه!. يجب ان يحترم الجميع مقولة (ما للحكومة للحكومة وما للدولة للدولة)، وبد
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1796 زيارات

استمرار الأعمال ومراحل الإنجاز في مشروع صحن فاطمة (عليها السلام) في أيام وليالي شهر رمضان المبارك

الكتابة عن سيرة الأفذاذ وهم أحياء أعمق معنى ودلالة من تجسيد سيرهم وهم أموات نـَحتفي بالافذاذ بعد موتهم، ونركنهم في زاوية النسيان وهم احياء، نبذل من غير حدود لإحياء ذكراهم، ونبخل عليهم حتى بكلمة اطراء يستحقونها بجدارة واستحقاق، نقيم لهم مآتم ومجالس عزاء باذخة حين يرحلون عن دنيانا، لكننا نبخسهم حقهم و
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1813 زيارات