Arabic Danish English German Russian Swedish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني ملا بختيار ممثل طالباني يمنح البرلمان ورئيس مجلس الوزراء صلاحيات عسكرية بشأن الإستفتاء
17 أيلول 2017
بخيرهم ماخيروني وبشرهم عموا علية. لو العب لو اخرب الملعب!!! ليس ب...
ثائر الطائي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
ان ما نعيشه اليوم من فوضى كقطع وأشلاء مبعثرة ومنتشرة هنا وهناك ؛فهي بس...
محمد الخالدي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
الكثيركانوا يعتقدون بان مذهب ابن تيمية هو من المذاهب الاسلامية حتى تصد...
جميل العبيدي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
ابن تيمية وحكامه حيث انهم نصبوا المنابر والخطابات والمؤلفات للتمجيد بم...

إلى أبي إنليل..( بمناسبة يوم الآباء العالمي) / د.هاشم عبود الموسوي

إلى أبي إنليل * ماذا دهاكْ .. فلا تجيب ؟ هي حسرة في القلب تبقى لو أراكْ في كل عام في العراءْ عندما تثمر في حدائق الربيعْ مواجع الشتاءْ أعدها ... سبعين عامْ ولن تعود الى الوراءْ إني إنتظرتك أن تجئ مثل حلم خاطف .. علي أراكْ مذ مت يا أبتي العزيزْ تاركا أمي وإختي وأخي ويتيما لم ير قط أباهْ وذهبت في شوق
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
487 زيارات
0 تعليقات

المـــوصلُ العنقـــاءْ / د.هاشم عبود الموسوي

في غمرة أفراحنا بالنصر العسكري على فلول داعش علينا ألا ننسى من كان وراء كل تلك الآلام والأحزان اليومُ يــــا شمــــاءُ .. يــــا شمــــاءْ إستيقظت عنقاؤكٍ العنقاءْ وكان نجمُ ساهرُ منتظر الضياءْ فلٌذ للاطيار في صباحك الغناءْ يا لكنتِ سر الله .. في ترنيمة السماءْ هـــا قد ولدتِ اليوم .. من حقيقة الأشي
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
444 زيارات
0 تعليقات

يا أريدو .. / هاشم عبود الموسوي

افتحي أبوابك السمحاء و احتضني الجياع ودعينا نحلم الليلة .. في فأل سعيد نائمون بلا وعد.. على صبح جديد متوجسون من القدراللعين يزورنا قمر حزين فلا يرى ..غير الذي .. لا يرتضي يوما يراه من نام فوق الأرض لا خوف عليه من نام تحت الأرض لا خوف عليه الخوف كل الخوف، من أرواحنا تبقى معلقة و يلفحها الهجير أصارت ا
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
512 زيارات
0 تعليقات

الكل يبحث عن جنون / د. هاشم عبود الموسوي

هو أن نكون أو لا نكون... ... ولا سكون.. يقبله النايُ أو الربابهْ أو تدري.. كم بحثنا.. في النهاية عن بدايهْ كان لحنٌ في البدايهْ وصنعنا له عُوداً، وربابهْ حسرةٌ مكبوتةٌ في الصدر تأبى أن تكونْ في سكون الظلُّ يركض في الشوارع لا مفرّ من المصير مليون عام.. والأرض ما زالت تدور الناس تركض في الشوارع جائعون
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
531 زيارات
0 تعليقات

دعاء .. هاشم عبود الموسوي

يا أريدو.. افتحي أبوابك السمحاء و احتضني الجياع ودعينا نحلم الليلة .. في فأل سعيد نائمون بلا وعد.. على صبح جديد متوجسون من القدراللعين يزورنا قمر حزين فلا يرى ..غير الذي .. لا يرتضي يوما يراه من نام فوق الأرض لا خوف عليه من نام تحت الأرض لا خوف عليه الخوف كل الخوف، من أرواحنا تبقى معلقة و يلفحها اله
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
624 زيارات
0 تعليقات

أسوء قانون في العالم يخص التعليم العاليصدر في عهد النظام السابق / د.هاشم عبود الموسوي

في بداية سبعيننات القرن الماضي حيث كان الحكم يبحث عن تحالفات ولو مؤقتة مع أحزاب وكتل تمتلك توجهات وإيديولوجيات أخرى .. تفاجئ الحزب الحاكم بمجيئ عدد هائل وكبير من الكفاءات العراقية القادمة من الخارج وأكثرها لا تنتمي الى توجهاته .. مما اضطر الحكم آنذاك ان يصدر قراراً غريباً من نوعه .. (وهو أن كل من در
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
645 زيارات
0 تعليقات

مرتكزات إعتمدتها موجة "ما بعد الحداثة" ثم أدت بدورها الى إنحسارها / د.هاشم عبود الموسوي

منذ ستينات القرن الماضي  ظهرت موجة في مجال التشكيل والرسم والهندسة المعمارية  ، قبل أن تنتقل الى الفلسفة و الأدب و الفن و التكنولوحيا و باقي العلوم و المعارف الإنسانية . ثم غزت في فترة لاحقة جميع فروع المعرفة كالأدب ، والنقد ، والفن، والفلسفة، والأخلاق ، والتربية ، وعلم الإجتماع، والإنثروب
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
821 زيارات
0 تعليقات

صياغات شكلية في الفن ، تستتر وراءها قيمها المعنوية / هاشم عبود الموسوي

يذكر لنا فيلسوف الفن التشكيلي المعاصر (هربرت ريد) في كتابه "حاضر الفن" وهو يستعرض مراحل تطور الفن ( ويقصد به فن الرسم ) إبتداءا من عصر النهضة حتى يومنا هذا . وهو جازما على أن التقاليد الرئيسة في فن الرسم الأكاديمي الأوربي ، قد بدأت في القرن الرابع عشر .. وقد بدأت بشكلها المبسط من خلال الرغبة في نسخ
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
870 زيارات
0 تعليقات

كارثة ترييف العاصمة بغداد وسائر المدن العراقية / د.هاشم عبود الموسوي

قال احمد اليعقوبي.. (لم يكن لبغداد في الدنيا نظير في جلالة قدرها وفخامة امرها وكثرة علمائها واعلامها وتميز خواصها وعوامها وعظم اقطارها وسعة وكثرة دورها ومنازلها ودروبها وشعوبها وجمالها واسواقها وسككها وازقتها ومساجدها وحماماتها وطرزها وخاناتها وطيب هوائها وعذوبة مائها وبرد ظلالها وافيائها واعتدال صي
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
791 زيارات
0 تعليقات

الفتوى بين الدين والسياسة / د.هاشم عبود الموسوي

أحياناً عندما أدعى للكتابة عن موضوع هام يعتبر مثاراً للجدل ويؤثر بعمق بظرفنا الراهن ، يصيبني الارتباك ، لاسيما وأن الخوض بالموضوعات المهمة يحتاج إلى تأني واستجماع ما لدي من مصادر ودراسة تجارب مشابهة ، واستحضار وشحذ الذاكرة . . . . وليكن فإن موضوع  الفتاوى وتأثيرها الإيجابي أو السلبي على المجتمع
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
936 زيارات
0 تعليقات