Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

اخر التعليقات

زائر حسينية الشيخ بشار كعبة البهائيين في العراق وهي من مسلسل الهدم الذي يطال التراث العراقي
15 تشرين1 2017
البيت في الاساس كان لسليمان الغنام السني وسكنه البهائي بعد مقتل سليمان...
الأكدي ماتيس: نعمل على ضمان عدم تصاعد التوتر حول كركوك
14 تشرين1 2017
أمريكا لاتشعل النار أن كانت تعرف أنها لن تحرق فالدواعش وتنظيمات ماي...
حسين يعقوب الحمداني نتنياهو : ننفي كافة الاتهامات بشأن تورط اسرائيل في استفتاء كردستان
02 تشرين1 2017
كذب كذب حتى تصدق نفسك وهي مؤوسسات قائمة بذاتها لتحقيق ذات الكذبه حتى أ...
حسين الحمداني نتنياهو : ننفي كافة الاتهامات بشأن تورط اسرائيل في استفتاء كردستان
02 تشرين1 2017
وكالات ألأنباء !! لم من الضروري وهل من الضروري تناقل الأخبار الفاسده و...

احزاب وسياسيين يستولون على عقارات الدولة/ د. حيدر نزار السيد سلمان

الاستحواذ على اراضي وساحات عامة تعود ملكيتها للدولة العراقية وتحويلها الى حسينيات ومواكب هل تعد متعارضة مع التشريع الديني ام لا ، خلال الاعوام الثلاث الماضية حول البعض مساحات من الاراضي ذات الموقع الفاخر الى حسينيات وعلى سبيل المثال تم تحويل شارع في حي السعد مجاور لمسجد كمونة الى حسينية وكان يمكن اس
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
738 زيارات
0 تعليقات

غرائب : / حيدر نزار السيد سلمان

منذ ٢٠٠٣ تولى من ينتمون للاسلام السياسي ادارة العتبات والاوقاف الشيعية ومنذ ذاك التاريخ مازالوا يتعاركون باعنف وسائل التسقيط وارخصها فيما بينهم ولم يتركوا وسيلة للايقاع والتنكيل بخصومهم الا واختبروها في هذا الميدان حتى انهم لم يتوانوا عن تحويل العتبات والاوقاف الى شركات تجارية ربحية منافسين بلا عدال
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
538 زيارات
0 تعليقات

شعارات: اخطر ماانغرس في الوعي الجمعي العراقي / حيدر نزار السيد سلمان

تلك الشعارات السياسية وايديولوجيا الاحزاب السياسية بمختلف توجهاتها فبات العراقي اسير لهذه الشعارات لايستطيع الانفكاك منها قولاً ومرات سلوكاً بعد تعرضه لحملات ضخ ممنهجة ومركزة وضخمة خلال مدة تاريخية تجاوزت ال٩٠ عاما ، فترى شعارات كالاستعمار وفلسطين عربية والامبريالية والرجعية وغيرها مما بثته دعايات ا
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
334 زيارات
0 تعليقات

واقع .. / حيدر نزار السيد سلمان

ويمكن القول ورغم محاولات اعادة الاعتبار لانفسها وكياناتها وتبييض صفحاتها بأساليب مخادعة غير ان بداية النهاية للاحزاب ذات النزعة الدينية ازفت وبدأت علاماتها بالظهور الواضح سواء من خلال فقدانها الشرعية الجماهيرية او عبر اجراء تعديلات ترقيعية لرؤيتها ومواقفها من القضايا العامة وخصوصا القضية الاجتماعية
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1543 زيارات
0 تعليقات

المقاعد الخلفية / د. حيدر نزار السيد سلمان

إن كنتَ تبحثُ عن العشقِ المجنونِ فليس لكَ مكاناُ في هذا العالم الموسوم بالنفاق والكذب والضغينة . وإنْ كنتَ تبحثُ عن الحقيقةِ فأبحث عنها في المقاعدِ الخلفية للقاعاتِ ، أما الصفوفُ الأمامية فقد امتلأت بالأفاقين والمتلونين والغادرين من أصحاب الكروشِ المتهدلةِ واللحى البائسةِ . وربّما تقودك قدماك إلى مك
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
540 زيارات
0 تعليقات

الحزبي العقائدي / حيدر نزار السيد سلمان

يمتد تاريخ العمل الحزبي المنظم في العالم إلى التجمعات والجمعيات التي تشكلت على أساس التوافق الفكري والثقافي والنفسي بين المنتمين لها واشتراكهم في هدف مشترك أو هم مثالي أو واقعي جمعهم تحت لوائه ليحققوا المبتغى أو الهدف الأسمى ، ويبدو إن الانضواء في هذه التجمعات التي تتسم بالنخبوية في أحيان كثيرة أعتم
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
771 زيارات
0 تعليقات

كيف نُعد طالباً مؤهلاً للدراسة الجامعية خطوات على طريق البناء التحتاني / د. حيدر نزار السيد سلمان

لم يبذل الباحثون في مجالي التربية والتعليم وكشافوا أسباب التدهور جهوداً حقيقية لكشط القشرة الخارجية لموضوعة بحثهم المتمحور حول أسباب التدهور وتراجع مستوى التعليم بطرق أصيلة وحقيقية بغية الوصول للجذور الأولية لمدار بحثهم إذ تركزت كتاباتهم وتنظيراتهم حول القشرة الخارجية دون التوغل بأعماقها ويمكن لنا ا
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
927 زيارات
0 تعليقات

نزارحبل المتين / بقلم : د. حيدر نزار السيد سلمان

ربما من نافل القول التأكيد اننا في جريدة دليل النجف اول من وجه انتقادات لادارة العتبة العلوية والاشارة لبعض مايرافق عملها من سلبيات وكان هدفناالاصلاح لاغيرلكن عندمانرى ان الناجح والمجتهد في عمله يحارب بقسوة وتوجه اليه الاتهامات الباطلة فان ذلك يدعونا للوقوف معه بكل اريحية واليوم نقرأ ونسمع الهجمة ال
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
2145 زيارات
0 تعليقات