Arabic Danish English German Russian Swedish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

اخر التعليقات

وداد فرحان تكريم الاستاذة وداد فرحان في مهرجان الجواهري السادس الذي اقامه منتدى الجامعيين العراقي الاسترالي
19 آب 2017
شكرا جميلا الى الزميل العزيز اسعد كامل رئيس تحرير شبكة الاعلام في الدن...
محرر تكريم الاستاذة وداد فرحان في مهرجان الجواهري السادس الذي اقامه منتدى الجامعيين العراقي الاسترالي
16 آب 2017
حقيقة اننا نشعر بالفخر الكبير لتكريم الصحفية المبدعة في الغربة الزميلة...
رعد اليوسف اكاديمية البورك للعلوم في الدنمارك : مناقشة علنية لاطروحة دكتوراه
16 آب 2017
مبارك لك دكتور فاروق ونتمنى لك المزيد من التفوق والنجاح خدمة للمسيرة ا...

مغلف واهن مايكل بورتش / نزار سرطاوي

إلى أمهات وأطفال غزة أيها المُغلّف الواهنٌ من اللحم، تستلقي بارداً على طاولة الجراح بعيون يملأها الأسى   مثل عيون أمك وضربات قلبٍ ضعيفة، غير مستقرة...   أيها البوتقة الواهية من الغبار، يا زهرةً قصيرة الأجل تساق إلى هذا المصير، يدك الضئيلة   في يد أمك   من أجل قبلةٍ أخيرة حائرة...
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1765 زيارات
0 تعليقات

إلى غزة الشاعرة الأمريكية فيرونيكا غولس / ترجمة نزار سرطاوي

على شفا الحافة الرقيقة يتعلقون، أقدامٌ تتدلى، أصابعُ مُقطّعة. فيما أنا أحت الشعر، فضاءَ   اللغةِ الشاسع، حطامَ كلامِ المتحضرين. الترقيم لديَّ – تقلصّ إلى النقطة.   قشرة التهذيب مُرٌّ مَذاقها، بعيدةٌ عن المركز، هذا يسبب شيئاً من الغثيان. خيط القصيدة وصل إلى نهايته. أحْرِقُهُ. انفعالاً – لا رباطةَ جأش
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1924 زيارات
0 تعليقات

لماذا لا تصبح بلادنا كهذه البلاد؟ / د.حسن السوداني

سجادة حمراء –  دائرة من الهايكو الأحلام التي حدّثتني عنها  أعمل في تطريزها في الخفاء أخيطها في نومي   ~ ~ ~   أخيطها في نومي في وسط غرفة أحلامٌ يصعب الوصول إليها    ~ ~ ~ أحلامٌ يصعب الوصول إليها  لأنني أعيشك حلماً أصبو إلى كل كلمة   ~ ~ ~ أصبو إلى كل كلمة وكل بارقةٍ خفية شِعرٌ من القلب   ~ ~ ~ شِعر
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1855 زيارات

هل الحشد الشعبي يرعب أردوغان ؟ / عبد الحمزة سلمان

وحينئذٍ تأتي اللحظة التي يلفك فيها الضباب، تتحسس ولا تجد ما تمسك به، تروح تبحث عن النور، لكن لا شمس هناك، لا روح في العدم. وتجلس في انتظار الحياة، تبحث عنها في أية نظرة، في دفق الأحداث، ولكن لا شمس هناك، لا روح في العدم. أين هو النهر الذي  يتدفق بطيش؟ أين هي الموجة التي تلاحق السماء؟ ليس بين يديك سو
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1769 زيارات

حروب بالوكالة / عبد الرضا الساعدي

أيها القطاع النحيل من قلبي   دماؤك استنزفت  من سفك الدماء،   أيها القطاع من روحي   الساكن ما بين البحر والرمال تحت سماء من النيران.   القلاع الرملية تنفجر، وقلاع الأحلام أيضاً تنفجر ومعها تنفجر الأطراف الغضّة لأطفال يلعبون.   الوحش البشري يحفر   في العيون الصافية التي تحلم بالمستقبل   لكنها تمتلىء ب
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1790 زيارات

صمـــــت / خلود الحسناوي

 وعد لا يمكنني أن أعدك بأنّ ذلك سيستمر إلى الأبد أعدك أنه سيكون يوماً بعد يوم. مثل حبات من اللؤلؤ تُشَكّ واحدةً بعد أخرى على الحرير... بينما دودة القز تموت وتنفصل الواحدة عن الأخرى في عقدة عناق حلم  مشترك في تنهيدة تتحول إلى  قبلة ... ثم تمتد الأصابع لتُقدّم لمسة. وتتشابك يدان  كانتا تبحثان كل منهما
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1830 زيارات

الحرية الشخصية عند الشباب / الدكتور عبد الله اليوسف

جلست طوال فترة الصباح في عيادة الكلية أعُدُّ الأجراس التي تعلن نهاية الحصص الدراسية. في تمام الساعة الثانية أقلّني جيراننا إلى البيت. في الشرفة التقيت والدي وهو ينتحب – كان دائما يأخذ الجنازات في خطوته – وجيم إيفانز الكبير يقول إنها كانت لطمةً قاسية. راح الطفل يهدل ويضحك ويهز العربة عند دخولي، وشعرت
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1813 زيارات

قبل الغروب الأخير / حسين الصالح الصخني

لعلك تشعرين بالضيق،  وانت تنظرين إلى تلك اللوحات لنساء عاريات رسمهن والدك. نظر إلى أولئك النساء بإمعانٍ شديد، جاهداً في أن يعيدَ تشكيلَ  تلك الانحناءاتِ الرقيقةِ لنهودهن المكتنزة. جاء بعارضةٍ وأحصى خيوط الشعر المنسدل على مؤخرة عنقها. استطاع أن يستشعر نبض المرأة التي في المقدمة، وهو يحرك فرشاته على ق
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1848 زيارات

حاكم الزاملي: أمريكا تسعى لتغيير النظام السوري بآخر موالي لها

أيتها الغيوم في السماء من فوقي، أيتها الطوّافات السماوية أيتها الحبال الطويلة من اللآلئ الثلجية الممتدة فوق السهول اللازوردية أنت مثلي منفيّة، تندفعين مبتعدةً أكثر فأكثر،  تقطعين مسافاتٍ لا حدود لها، تاركةً الشمال العزيز على قلبي  ما الذي يدفعك باتجاه الجنوب؟ أهو حسدٌ يحثّك  سرّاً أم حقدٌ تنطلق سهام
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1797 زيارات

الشاعر البرتغالي فرناندو بيسوّا * قصيدتان / ترجمة نزار سرطاوي

القصيدة الأولى - أعاني من زكام فظيع  أعاني من زكام فظيع والجميع يعرفون كيف أن الزكام الفظيع يغير نظام الكون برمته، يجعلنا نقف ضد الحياة، ويجعل حتى الميتافيزيقيا تعطس. لقد أضعت يوماً كاملاً وأنا أتمخّط. رأسي يعاني من صداعٍ غامض. وهذه حال محزنة لشاعر مغمور! اليوم أنا حقّاً وصدقاً شاعر مغمور. ما كنت عل
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1858 زيارات
0 تعليقات