Arabic Danish English German Russian Swedish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني ملا بختيار ممثل طالباني يمنح البرلمان ورئيس مجلس الوزراء صلاحيات عسكرية بشأن الإستفتاء
17 أيلول 2017
بخيرهم ماخيروني وبشرهم عموا علية. لو العب لو اخرب الملعب!!! ليس ب...
ثائر الطائي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
ان ما نعيشه اليوم من فوضى كقطع وأشلاء مبعثرة ومنتشرة هنا وهناك ؛فهي بس...
محمد الخالدي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
الكثيركانوا يعتقدون بان مذهب ابن تيمية هو من المذاهب الاسلامية حتى تصد...
جميل العبيدي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
ابن تيمية وحكامه حيث انهم نصبوا المنابر والخطابات والمؤلفات للتمجيد بم...

داعش من غسل الادمغة الى غسل الاموال / رياض هاني بهار

غسل الاموال هي من الجرائم الخطرة ، هي عملية إخفاء المصدر غير المشروع لعائدات الجرائم والتمويل الإرهابي هو جمع الأموال أو توفيرها لأغراض إرهابية، وفي حالة غسل الأموال، تكون الأموال دائما ذات مصدر غير مشروع، بينما في حالة تمويل الإرهاب، يمكن أن تنبع الأموال من مصادر قانونية وغير مشروعة. ولذلك فإن الهد
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
801 زيارات
0 تعليقات

القوانيين الجائرة والنصوص الانتقامية وانعكاسها على الامن الاجتماعي / رياض هاني بهار

صوت مجلس النواب بجلستة (23) على مشروع قانون حجز ومصادرة الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة الى أركان النظام السابق وجاء بنص المادة اولا:- مع مراعاة احكام المادة (2) من هذا القانون تحجز الاموال المنقولة وغير المنقولة العائدة الى المحافظين ومن كان بدرجة عضو فرع فما فوق في حزب البعث المنحل ومن كان
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
899 زيارات
0 تعليقات

نحو عقيدة عسكرية للجيش العراقي واضحة ومدونة / رياض هاني بهار

في عام 2003 انهار النظام السياسي والبنيوي للدولة وانهارت معه الموسسة العسكرية ، وبعد اشهر بدات محاولات لاعادة تنظيم الجيش وفق المنظار الامريكي للمشاركة بالامن الداخلي بمعزل عن التنظيم السائد للجيش العراقي السابق ، وتم البناء ( اعرج ) المقاتل يحمل سلاح لا يحمل عقيدة عسكرية ، وهي احدى المعضلات في بداي
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1318 زيارات
0 تعليقات

نقيب الصحفيين العراقيين يزور الصحفية الجزائرية الجريحة سميرة مواقي

بسبب الأعمال  الإرهابية التي  إرتكبت على مدى السنوات الاخيرة فقد جعلت أجهزة الاستخبارات العراقية عرضة للمزيد من الإنتقادات من قبل الساسة ومجلس النواب والاعلام والمواطن  نتيجة لعجزها في مواجهة التحديات الامنية التي تعرض البلاد للخطر وقد تركزت الانتقادات على المسائل التالية : 1.     الفشل المعلوماتي و
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1792 زيارات

مواجهة المصائب والابتلاءات بالتفائل / عبد الخالق الفلاح

من حقنا أن نتساءل عن الأسباب الحقيقية التي تقف وراء صفقات الفساد بالاسلحة الروسيه والاوكرانيه والجورجية وغيرها؟؟ او صفقات شراء معدات الامن ابتداء من واقية الصدر التي تخترقها البندقية، الى جهاز السونار سىء الصيت الذي ذهب ضحيته الاف من الابرياء ولايزال مفروض قسرا على مستخدمه الجندي، وعلى المواطن، رغم
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1738 زيارات

رحلة بالإكراه / الشاعر ضياء العبودي

من حقنا أن نتساءل عن الأسباب الحقيقية التي تقف وراء صفقات الفساد بالاسلحة الروسيه والاوكرانيه والجورجية وغيرها ؟؟ او صفقات شراء معدات الامن ابتداء من واقية الصدرالتي تخترقها البندقية ، الى جهاز السونار سىء الصيت الذي ذهب ضحيته الاف من الابرياء ولايزال مفروض قسرا على مستخدمه الجندي، وعلى المواطن، رغم
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1893 زيارات

جريمة خطف الاشخاص مقابل الفديه تهديد خطير للامن الاجتماعي / رياض هاني بهار

 تصدر العراق المرتبه الثالثه بالعالم في جرائم الخطف للحصول على فدية بعد المكسيك وكولومبيا وذلك حسب التقرير التي نشرته ادارة الشرطة المساعدة للازمةriad24 عام 2013التي حددت اعلى عشر مناطق تهديد بالخطف بالعالم للحصول على فدية باستخدمها مجموعة متنوعه من المعايير بما في ذلك الإحصاءات الرسمية الوطنيه المت
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1953 زيارات
0 تعليقات

الخليج على فوهة بركان / رسول مهدي الحلو

تهديداً خطيراً للأمن والاستقرار الاجتماعي من حيث اتساعه وشموله لفئات اجتماعية مهمة، خاصةً وإن اغلب عمليات الاغتيال، طالت وتطال الخبرات والكوادر الوطنية، المطلوب تصفيتها في إطار تدمير قدرات العراق العلمية والأكاديمية. وعند البحث في اروقة القضاء والشرطة لم تتوفر أرقام احصائية وطنية متيسرة للباحث الجنا
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1645 زيارات

عندما يختلط النفسي والديني والحقد السياسي في تفسير الفعاليات الاحتجاجية !!!!

الامن والعدل متلازمان ولايمكن تناول احداهما بمعزل عن الاخر ، فاي خلل باحدهما يتصدع الاخر ، وان القمع والظلم لا ينتجان أمنا ، هناك قول قديم ومأثور لبعض الحكماء(الأمن أهنأ عيش والعدل أقوى جيش)، وهي حكمة تتجانس مع مانعيشة من ماسي، وتقودنا دلالة هذه العبارة إلى أن العدل ليس أسبقاً من الأمن فحسب بل هو سب
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1741 زيارات

مرتكزات إعتمدتها موجة "ما بعد الحداثة" ثم أدت بدورها الى إنحسارها / د.هاشم عبود الموسوي

عندما  توكل مهام المسوؤلية بالدولة العراقية لاى منصب قيادي فانه عليه ان يقسم اليمين الدستورية ، والتى نص عليها الدستور وهو المقدس الذي اتفق عليه معظم أبناء الوطن ، وتم فيه توصيف الدولة وتوجهاتها ومؤسساتها ومبادئها الاساسية ، وخرطة طريق لتحديد الحقوق والواجبات والحريات ، والتزام الدولة تجاه المواطن ،
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1805 زيارات