ستار الجودة - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

الشباب أمل الأمة وقادتها / ستار الجودة

تلعب فئة الشباب دورا كبيرا" على إحداث التغير والنهضة والتنمية والإصلاح في كل بلدان العالم  ومن ضمنها العراق وهم الرصيد الاستراتجي المهم الذي يمد مؤسسات الدولة فهم اليد الضاربة للأعداء الوطن وهم أدوات بناء المشاريع  التنموية ولا يمكن لأي بلد أن ينهض  من دون الشباب , لذلك تختلف شريحة الشباب عن نظائرها من الشرائح العمرية الأخرى.وهي محط اهتمام  دولة المؤوسسات , تشكل هذه الشريحة عبا" ثقيل تضيق به السلطات الدكتاتورية ,لذلك تجد أكثر المخططات الخبيثة التي تريد تحطيم أي مجتمع وتجزئة أي دولة تعمل على أفراغ المجتمع من هذه الفئات العمرية(الشباب) ومن أهمها التحدي الفكري والثقافي من خلال استثمار ماكينة
متابعة القراءة
  3759 زيارة
  0 تعليقات
3759 زيارة
0 تعليقات

العباسيون الجدد والشعارات الكاذبة / ستار الجودة

لو غصنا في سفر أغوار بعض صفحات التاريخ لوجدنا أنفسنا نغوص في مسالك مياه  أسنة حيث رائحة الموت والظلم والفساد  تقض مضاجع الموتى وتزكم أنوف متطلعين هكذا تاريخ مخزي يسطر في بعض صفحاته ما يندى له جبين الإنسانية من مواقف والأعيب مخزية يستغل قيها طيبة وإنسانية الشعوب, والأمر الأدهى  هو أن الحاضر لا زال يستثمر مثل هذه الممارسات  ويعيد إنتاجها بسيناريوهات وقوالب جديد , فلو وقفنا عند عتبة بدايات نشوء الدولة العباسية و الطريقة التي تسلقوا بها إلى السلطة و توليهم الحكم لوجدنا تقارب كبير بين ذاك التاريخ المرير والحاضر الأمر ولوجدنا نموذجين أحلاهما أمر من الأخر, فقبل أكثر من
متابعة القراءة
  3948 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3948 زيارة
0 تعليقات

المايسترو علاء مجيد : قلادة الأبداع والشرف الوطني سأحملها في عنقي كما حملت تراثي العراقي وهويتي الوطنية

لا اعرف كيف أرد الدين الذي يزداد في عنقي يوما بعد يوم وانأ أرى السادة المسئولين يطوون الليل بالنهار بايفاداتهم الى بلدان العالم  من اجل  بناء العراق يبحثون عن بلد يساعدهم على القضاء على أعداء الإنسان العراقي التقليدين( الفقر والجهل والمرض والجهل والبطالة والكهرباء وسوء الخدمات) وفتح علاقات مع العالم العربي  والغربي الذي يريد الخير للعراق وخير دليل ما فعلته أمريكا يوم حشدت العالم وبنت تحالف دولي بدون أن تأخذ أموال من العراق تيمنا" بالمقولة العراقية الدارجة (جايك او كروتك واصل")  ,بت لم اعرف متى جاء المسئول المسكين من  أيفاد ليذهب الى أيفاد اخر, قلوبنا تعتصر فالأجواء في أوربا تختلف
متابعة القراءة
  3645 زيارة
  0 تعليقات
3645 زيارة
0 تعليقات

السفارة العراقية تكرم طالبة عراقية كانت الأولى في الاردن

تلعب الكهرباء دورا مهما في حياة الإنسان وأصبحت عصب الحياة الذي يحرك جميع المفاصل,  إنتاجها وسد حاجة الناتج المحلي وتصدير الفائض مؤشر ايجابي يجعل البلد في مصاف الدول المتقدمة ,نحن اليوم نمتلك هذه القدرة بهمة السادة القائمين على تنفيذ المشروع والمواطن أصبح يتمتع باكتفاء ذاتي من الطاقة الكهربائية ويسعى الى تغير نمط معيشته نحو الأفضل قياسا مع الفرد الخليجي والياباني لذلك طالب بإيقاف تصدير الكهرباء  رغم معرفته بارتفاع سعر" الميكاواط" في الأسواق العالمية و يعرف  حجم الجهد الذي بذله السادة القائمين على بناء هذا الصرح الحيوي والرؤية الإستراتجية التي يتمتعون بها وإعدادهم الرسالة لما يحتاجه البلد من الطاقة الكهربائية و
متابعة القراءة
  3477 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3477 زيارة
0 تعليقات

للحد من حالات التلاعب والابتزاز التجارة تضع خطوطاً ساخنة على أبواب مراكزها

عبد الكريم قاسم  شخصية جامعة تمنحك الحرية الكافية في الكتابة عن أي جزء من حياته فهو موسوعة ثرية لا يمكن ان تنضب مهما اغترفنا من معينها, فمحبة الشعب هو الرصيد الذي لا ينضب والذخر الطيب في القلوب ,فعندما نتحدث عن الوطنية فهو الذي قاد ثورة الرابع عشر من تموز عام1958وحول النظام الملكي الى جمهوري,ولهذا التحويل دلالات كثيره فهي تعني القضاء على الاحتلال البريطاني الذي كبل البلاد بالاتفاقيات والمعاهدات وقطع حبال التبعية لتاج الانكليزي وسحب العراق من شمس لا تغيب الى ظل وطني ,واذا نتحدث عن التواضع ,فهو الذي كان يخرج بدون حماية او سيارة مصفحة كما يحدث اليوم وكان متواضع
متابعة القراءة
  3669 زيارة
  0 تعليقات
3669 زيارة
0 تعليقات

القصيدة المُغناة: حَبْيبى..لاجَنّة فى بُعادك..؟ / أحمد الغرباوى

ترى ما قصة الثلاجة  التي بدأت وسائل الإعلام الغير "مغرضة"و "الوطنية حد اللعنة" تروج لها وأعطتها مساحة إعلامية اكبر من النصر لتحرير تكريت,. وهل توجد ثلاجة صالحة وغير مضروبة في تكريت  طوال فترة الاحتلال "الداعشي" وإعلان فتوى جهاد النكاح وذبح الرافضة والايزيدين والمسيح والكرد والسنة المرتدين وكل من يخالفهم. كل الدلائل الفنية تشير الى عدم وجود ثلاجة صالحة لحد ألان بل حتى ثلاجات القصور الرئاسية غير صالحة ومضروبة منذ زمن النظام السابق , غريب هذا الترويج من "هؤلاء البواقيين المأجورين" والا  ما معنى بأنه ليس المهم  من تسبب في دخول داعش وساعد في سقوط المحافظات الغربية "الموصل وتكريت والانبار وديالى
متابعة القراءة
  3870 زيارة
  0 تعليقات
3870 زيارة
0 تعليقات

خالد العبيدي . . لقد كنت متأخرا في هجومك / أحمد الشحماني

في ظل المراهقة السياسية وضبابية التداعيات الاجتماعية والاقتصادية وفي ظل تعرض البلد لهجمة سوداوية شرسة من خفافيش الظلام تريد طمس هويتنا الحضارية والإنسانية . نطرح رسالتنا الإنسانية من خط شروعنا "المتحف المتجول العراقي" حيث تلاقح الأفكار والرؤى والمشتركات  عند مجموعة من العراقيين الوطنيين الذي يعشقون العراق ويعتبرونه الهدف الاسمي . قد يعتبره البعض ضرب من الجنون والخيال ان يقدم البعض خدمة وإسعاد الآخرين بدون مقابل نعم الكل يعمل كخلية نحل وبروح الفريق الواحد المنسجم في أنتاج وإسناد  أعمال فنية متعددة الأجناس,بصمتنا هي الحضارة وتوثيقها من خلال الصور للآثار التي تم سرقها في غفلة من الزمن  واستغلالها في متاحف دول العالم
متابعة القراءة
  3660 زيارة
  0 تعليقات
3660 زيارة
0 تعليقات

سورية ومؤتمر موسكو 1 .. من الرابح ومن الخاسر ؟؟ / هشام الهبيشان

لازال الحزن السرمدي يطغي على ملامح وجهه الملك السومري الخامس "كلكامش" ملك اورك رغم الحرفية العالية  بالنحت والعناية بابراز مجسمات الوجه بصورة جميلة,  كأن حزن الملك المسجى وسط باحة المتحف المتجول الثقافي في قشلة المتنبي يشي لنا عن حجم المأساة التي عاناها بفقدان انكيدوا, صديقه الحميم الذي مات بسبب طموحه الفوضوي  في استباحة غابات الارز وقتل "خمبابا" ليضمها الى مملكته اورك حالها حال كل المدن التي كانت تجاورها. ثمت سؤال كان يراودنا لماذا لم يبادل "الالهة عشتار" الحب وهو الذي كان يسبيح عذرية النساء قبل زواجهن وكان يزج الشباب بالمعارك ويستخدم كبار السن في العمل حد الموت ,  هل كانت
متابعة القراءة
  3432 زيارة
  0 تعليقات
3432 زيارة
0 تعليقات

دراسة جديدة : حفنة من المكسرات يوميا تغني عن زيارة الطبيب

اليوم وبعد أن انجلت الغمامة السياسة السوداء وأصبح كل شيا مكشوف على ارض المعركة في محافظة صلاح الدين, وبعد ان استطاعت القوات الأمنية وأبطال الحشد الشعبي والمقاومة من محاكاة إستراتجية الدواعش وتفريغ محتوى مشروعهم الدموي الطائفي وتكبيدهم خسائر وطردهم  من ارض المحافظة, نتحدث بصراحة وحيادية, هل تحقق ما تشيعه الماكنة الإعلامية المعادية والأصوات النشاز في العملية السياسة ,واتهام قوات الحشد الشعبي بالقتل والتدمير والنهب على خلفيات طائفية وأنها قوات إيرانية,الم يحتوي أبناء الحشد الأهالي الذين فتك بهم الدواعش وتقديم لهم المساعدات العينية والمادية ومعاملتهم بالحسنى  , الم يقاتل ابناء العشائر  التي رفضت الارهاب,جنبا الى جنب مع ابناء الحشد, هل انتقموا
متابعة القراءة
  3619 زيارة
  0 تعليقات
3619 زيارة
0 تعليقات

النصر يقض مضاجع الأقزام / ستار الجودة

موتوا بغيضكم  أيه الأقزام المتلونون انتم ومن يقف ورائكم من أصحاب مشاريع ومخططات التقسيم والمعتاشين على فتات موائد الذل من دول الجوار وانتم  تتابعون سير انكسار ربيبكم "اللقيط" الذي راهنتم عليه بكسر شوكت العراق, موتوا مرات ومرات وان غدا لناظره قريب وانتم تقفون أمام الشعب ليعاقبكم على ما اقترفت أيديكم  الملطخة بدماء الأبرياء وسياطكم التي لا زال أثارها باقية على أجساد الفقراء من الشعب الجريح لتكون شاهد على جرائمكم اليوم يسطر الإبطال "أولاد الملحة" أبناء العراق من القوات الأمنية والحشد الشعبي والشرفاء من أبناء العشائر في صلاح الدين والانبار وسامراء أروع الملاحم ويحقق الانتصارات  ضد لقيطكم الداعشي المعتدي الذي عاث
متابعة القراءة
  3835 زيارة
  0 تعليقات
3835 زيارة
0 تعليقات

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم قصص وامضة / قابل الجبوري
19 تموز 2018
مرحبا بالزميل العزيز الأستاذ قابل الجبوري، وبانتظار مساهماتك الأدبية ف...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وشاعرنا الجميل الأستاذ ناظم الصرخي، ممتن لروعة م...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وصديقي الجميل القاص قصي المحمود، شكري وامتناني ل...

مدونات الكتاب

خالد سعود الصالحي
21 حزيران 2015
لقد تميزنا بالعقول الذي هي نواة الحياة فلولا العقل لما كان فينا ألان ميزة تماما فلولا هذه
عماد آل جلال
12 تشرين2 2014
مع توقيع الحكومة على اتفاقية توفير خدمة الجيل الثالث مع شركات الإتصالات العاملة في العراق
رباح ال جعفر
09 آذار 2017
في اليوم الأول من رمضان يحار المرء ماذا يَكتب على حافات الحرب الأهلية. على حافات الغربة..
العملاء والجواسيس اخذت بعدا واسعا مع حروب الغرب على العرب والبلاد الاسلامية ، ومع انتها ال
معمر حبار
07 آذار 2018
تخبرني ابنتي الوحيدة أنّه في فضائية مصرية مختصة بالألعاب لا يحضرني الآن اسمها، طرح السؤال
هاشم كاطع لازم
05 آذار 2015
شهد فهمنا لأخلاقيات البحث العلمي الأجتماعي التطبيقي تغييرا كبيرا للغاية فمنذ أن وضعت الحرب
د.عامر صالح
09 نيسان 2014
أنتشر جهاد المناكحة أو فتوى جهاد النكاح على هامش الأزمة السورية التي نشأت في العام 2011, ف
د.عامر صالح
30 آذار 2017
لقد جاء تعبئة الحشد الشعبي الشيعي في الانضمام إلى معسكر دحر داعش استجابة لنداء المرجعية ال
غدوتَ تبوّئ لقلبك قمراً يا شمساً أضاء للخلد ذِكْراً تبتغى روزالينا!! قلبك النرجسى يفوح عطر
د. طه جزاع
27 أيلول 2017
المحطة السادسة : تنتشر في مركز مدينة طرابزون ( الميدان ) مكاتب شركات السياحة الأهلية ، وهن

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال