Henrik Johan Ibsen الشاعر والكاتـب المسرحي النرويجي المجدد ورائد المسرح الحديث - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

Henrik Johan Ibsen الشاعر والكاتـب المسرحي النرويجي المجدد ورائد المسرح الحديث


الثيمة الثوريّة مشروطة بدرامّا المسرح


النرويج/ علي موسى الموسوي
الفكرة المسرحيّة التي تنبتّ بجذور الذات، وحدها القادرة على احتساب الثمن الباهظ للإثمِ، فالدراما القشريّة التي كانت سائدة بشخوص ومصادفات خادعة، افرغت المسرح من مبدأيتهِ الاصلاحيّة وثيمتهِ الثوريّة، لذلك عمدّ بكتاباتهِ المسرحية الى رجرجة الخشبة بثورة فنية مهدمة بحداثويتها الانماط والقوالب المسرحيّة الجامدة.
"إبسن هنريك" الكاتـب المسرحي النرويجي، الذي عُرفَ باسم أبي الدراما الحديثة، بدأت مسيرته في الكتابة في القرن التاسع عشر الميلادي، حيث كانت الدراما الأوروبية تقدم قليلاً من المسرحيات الميلودرامية، أو تلك التي تعتمد على العواطف، الهزلية السخيفة وتصور المسرحيات المحبوكة شخصيات في شكل عرائس ومواقف مملوءة بالمصادفات.

تجارب مريرة
وُلد إبسن في مدينة شيّن وكان والده التاجر زعيمًا في المجتمع المحلي، إلا أن الإفلاس أثر على وضع الأسرة عام 1835م، وأجبرها على الانتقال إلى كوخ ريفي خارج المدينة وفي عام 1844م، حيث أصبح إبسن مساعدًا صيدليًا في غريمستاد، وكانت الكثير من مقالات إبسن الدرامية قد تكون مستوحاة من هذه التجارب الأولية، مع ملاحظة تأكيده على نفاق المجتمع المؤدب والإثارة المدمرة للإثم الخفي وعبء الماضي والحاجة للاعتماد على النفس، ومن خلال مسرحياته الـ 26 غيَّر إبسن ملامح الأشكال القديمة بشخصيات متصارعة وحوار نابض بالحياة وعرض اجتماعي ونفسي مقنع، وقصص تناقش المسائل المهمة.

منفى اختياريّ
بدأ تاريخ إبسن المسرحي بعرض مسرحيته الثانية عربة المحارب عام 1850م وقد عمل مدير تحرير للمسرح النرويجي في بيرگن من عام 1851م إلى 1857م، حيث أصبح مديرًا فنيًا لمسرح كريستيانيا النرويجي في كريستيانيا، (أوسلو الآن) وفي عام 1858م تزوج من سوزانا ثوريسين وقد منحه إخلاصها أمانًا عاطفيًا، وبعدها حصل إبسن على منحة للدراسة في إيطاليا وألمانيا عام 1864م، وكانت هذه المنحة بمثابة النفي الاختياري لإبسن وقد دامت 27 عامًا وفي هذا الوقت كتب أكثر روائعه الباقية حتى الآن، ثم عاد بصفة دائمة إلى كريستيانيا عام 1891م.

صراع الفرديّة
تتكون مرحلة حياة إبسن الأولى 1850 ـ 1873م أساسًا من الدراما الشعرية، ويعتمد معظمها على التاريخ النرويجي والأدب الشعبي، مثل براند (1865م) وهي مأساة رمزية؛ بيرجنت (1867م) وهي رواية خيالية، ومن أعظم أعمال إبسن الشهيرة اليوم مسرحيات المشكلات التي كتبها في المرحلة الثانية من حياته (1877ـ 1891م). وهي دراسات واقعية عن حياة مدينة صغيرة. وفيها عرض إبسن الخداع والفساد الذي وجده في مجتمع الطبقة المتوسطة، وبيت الدمية (1879م) مسرحية تكشف عن اضطهاد المرأة، والأشباح (1882م) التي تصور الثمن الباهظ للإثم وعدو الشعب (1883م) التي تحكي قصة القهر الاجتماعي والبطة المتوحشة (1885م) وتتعامل مع الاستحقاقات المتعلقة بالحقيقة والوهم، وهيدا جابلر (1891م) التي تتعلق بالأخطار النفسية للكبت الاجتماعي، أعادت مسرحيات الفترة الأخيرة لإبسن (1892 ـ 1900م) تقديم الرمزية الكثـيفة المبـالغ فيـها في أعمال الكتّاب الأوروبيـين، وتكشـف عن الجـانب الصوفي لإبسن وخصوصًا اهتـمامه باللاوعي والصراع الفردي لتحقيق ذاته. ومن مسرحيات هذه الحقبة رئيس البَنّائِين (1893م) الذئب الصغير (1895م) جون جابرييل بوركمان (1897م) عندما نوقظ الموتى (1900م)

افتتاح المقر الجديد لمعرض الكتاب الدائم والنادي ال
وقفوهم إنهم برلمانيون / ثامر الحجامي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الجمعة، 19 تموز 2019

مقالات ذات علاقة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - على الرغم من ان شخصية " ام وردة " التي جسدتها في مسلسل
6545 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانماركمن خلال الإعلام الحر والنزيه ولخدمة كافة شرائح وأطيا
6064 زيارة 3 تعليقات
عباس عبد الصائغ الاغنية العراقية  بخير والدليل اقبال اغلب الفنانين العرب عليها /*مع انك غن
5172 زيارة 0 تعليقات
ابتسام ياسين روائية وقاصة فلسطينية تأبى الا ان تنشر اريج الامل في بلادها المضطهدة فترسم ال
5014 زيارة 0 تعليقات
18 كانون2 2017
السويد / سمير ناصر ديبسشبكة الاعلام في الدنماركالعراقيون في بلاد المهجر ...  ورغم انش
4904 زيارة 0 تعليقات
01 آذار 2017
متابعة : خلود الحسناوي .( الملتقيات لا تصنع النجوم ولكنها تلتقطهم )انه ممن تعاملوا مع اللغ
4857 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد -  شبكة الإعلام في الدانمارك ارتأت شبكة الإعلام في الدانمارك ان تسلط
4788 زيارة 1 تعليقات
 شرعَ المفكر العراقي حسن العلوي بكتابة سلسلة مقالات عن ابرز الصحفيين في العراق من خلال وجه
4451 زيارة 0 تعليقات
20 كانون2 2017
بيروت / جورجيت طباخفي لبنان الجمال ..لبنان الثقافة ..لبنان الفنون ..كنز من كنوز الفن الجمي
4291 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 06 آذار 2019
  125 زيارة

اخر التعليقات

: - SUL6AN تفكك البناء الأُسَري في المجتمع / غازي عماش
18 تموز 2019
كاتب جميل ومبدع اتمني لك التوفيق
: - جمال عبد العظيم الخلافه الاسلاميه المزعومه / جمال عبد العظيم
29 حزيران 2019
كلامك جميل زيك ياجمال واسلوبك في الشرح والتشبيه اجمل تحياتي لكلامك الر...
: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...

مدونات الكتاب

د. نزار ملاخا
06 حزيران 2017
بعد عام 2003، اي بعد سقوط العراق بيد الأعداء، وبعد ان تدنست أرض العراق الطاهرة بأقدام المح
رشاد الشلاه
18 تشرين1 2010
يوشك الشهر السابع على الانقضاء، منذ إجراء الانتخابات النيابية في شهر آذار الماضي، ولا تزال
علي دجن
26 نيسان 2016
البرميل وتسعيرته الجديدة, تدق ناقوس الخطر على أبواب مستقبلنا المشرق, لذا وجدنا مخلفات الحك
لبست قُفازاً .. لأُخفيَّ طبع اصابعيلكنهم عرفوا بأني سومري ولي ذنبٌ بمعرفة الكتابةوأبي .. ق
يواجه الرئيس الامريكي دونالد ترامب في الداخل الكثير من العثرات المتعاقبة و ليس أمامه إلا ا
د. عمران الكبيسي
31 تشرين1 2016
منذ أن وطأ الأميركان بأقدامهم أرض العراق، ومن يوم دخول طلائعهم بغداد واجه العرب السنة واقع
نعم للميول ..اذ لا يوجد شيء للخلافأضحى اليوم لا النفاق يجدي ولا التملق يؤدي، ولا التقوقع ف
علي الكاش
11 آذار 2019
إبتلى العراق بكوارث لا عد لها منذ الغزو الامريكي ولحد الآن، فالفساد الحكومي والأخلاقي، وان
رغم عدم مشاركة العدد الاكبر من الرؤساء في الخليج فيه من المحتمل ان تنعقد قمة كامب ديفيد في
راضي المترفي
11 حزيران 2019
وجدته فرحا على رصيف احد الشوارع يتقافز طربا مع ان هيئته وملابسه الرثة لاتدعو للفرح فظننت ا

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق