مصالح - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

سد الموصل جاك الذيب جاك الواوي / علي علي

الأطماع والمصالح.. هما من أولى المغريات التي كانت تجتذب دولا وجهات خارجية إقليمية، أو أخريات عبر البحار صوب بلدنا العريق العراق. ولقد كان للانتداب البريطاني حضور رسمي في النصف الأول من القرن المنصرم، حتى جاءت ثورة الرابع عشر من تموز عام 1958 فانبثقت حكومة ترفض الاحتلال والانتداب والتدخل الأجنبي بأشكاله جميعها. إلا أن الاطماع لم تتوقف عند حد، وكذا الطامعون لم تفترّ همتهم في تعلل الأسباب وتحين الفرص لعلها تواتيهم يوما ما تحت ظرف ما فينشبون أظفارهم في الجسد العراقي. وقد وفرت التقلبات السياسية في ستينيات القرن الماضي للطامعين فرصا عديدة، وفتح ساسة العراق -ولاسيما إبان حكم النظام البعثي- الثغرات
متابعة القراءة
  3394 زيارة
  0 تعليقات
3394 زيارة
0 تعليقات

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

خلود بدران تهنئة ام لفلذة كبدها بمناسبة التخرج .. مبروك التخرج يازهرة نيسان
21 أيلول 2018
الله يبارك فيك يارب .. وصدقا من كل قلبي أنا محظوظة لأن الله منحني في ...
: - Afaf.syr تهنئة ام لفلذة كبدها بمناسبة التخرج .. مبروك التخرج يازهرة نيسان
20 أيلول 2018
الف الف مبروك بتستاهل آية كل الحب والاحترام ياصغيرتي كل الحب لك ياخلود...
: - آگـؤنـي? قراءة في كتاب (سخيت بي ..بين الشهوة والحب ..قضبانك والحرية ) للكاتبة شيماء الحمامي
20 أيلول 2018
اتمنالك كل الخير والتوفـيق بحياتكِ انتي انسانه يعجز القلب ولسان عن وصف...
لطيف عبد سالم الموارد المائية العراقية في أمسية بمنتدى أضواء القلم الثقافي
16 أيلول 2018
صاح الخير شكرًا لإدارة شبكة الإعلام في الدنمارك تواصلها مع منتدى أضواء...
حسين يعقوب الحمداني أجراس (نصوص وامضة) / د. وجدان الخشاب
12 أيلول 2018
تحية طيبة ,,جاء الليل فتوحد مع أنفرادة ة روح لم يستغرب الليل المكان فأ...

مدونات الكتاب

عدنان السوداني
14 كانون2 2017
حينما نطالع الارقام التي تضعها وزارة الثقافة في موازنتها السنوية العامة نصاب بالدهشة والاس
اسعد كامل
21 نيسان 2016
في رواية سمعتها عن رجل كان يضرب ابنه كل نهار امام انظار الناس وكان الابن لاتنزل له دموع وه
خضير اللامي
10 كانون2 2018
أستبشرنا خيرا بعد سقوط النظام الدكتاتوري لنصحح المسار الحقيقي لبناء العراق وبناء دولة المؤ
د.عامر صالح
15 تشرين2 2016
أثار التنظيم الإرهابي  داعش " التنظيم الإسلامي في العراق وبلاد الشام " مزيدا من الذعر والر
علي قاسم الكعبي
06 كانون2 2018
على الرغم من الهدوء الذي يتمتع به شخص رئيس الوزراء حيدر العبادي " والذي كان واضحا للعيان و
سامي جواد كاظم
25 حزيران 2013
الافكار تتضارب والافضل يبقى مهما استخدم مخالفوه من اساليب للرد شرعية وغير شرعية ودائما الف
د. طه جزاع
25 كانون1 2014
في محاولة أخيرة لكسب معركته الانتخابية والفوز بولاية رئاسية ثانية رضخ الرئيس التونسي المنص
آفاقُ الحبِّ ... خاطرة  جديد لكم اليوم 10 مايوولّيْنا قلبيْنا للمحراب بإحرامٍ فوق جسد
رباح ال جعفر
05 شباط 2015
مِن أكثر التعابير الكريهة المستوردة مع الدبابة الأميركية، حين تسمع ساسة العراق الجدد، يتحد
يعتبر مفهوم الجمال السامي في الشكل المعماري من خلال المعالجة الإنشائية " ظاهرة معينة برزت

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

كمبيوتر وانترنيت

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال