عصام العبيدي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

وخزات سومرية .. / عصام العبيدي

اولا: الى الرئاسات الثلاثة …اقتراح مهني بحت شكلتم لجنة برلمانية لتعديل الدستور وانتخبت اللجنة النائب حسن الساري رئيسا لها والرجل كما هو معروف في سيرته الذاتية بكالوريوس لغة عربية وهو بعيد كل البعد عن القوانين والانظمة والدساتير الدولية وغير مختص مطلقا بشأنها …فكيف ستكون التعديلات المرجوة التي قدم شباب العراق نخبة متميزة من شهدائه الميامين الذين سقطوا في سوح التظاهرات مطالبين بوطن يحتويهم ودستور يلبي احتياجاتهم ..لا دستور بني وفصل وفق مقاسات معينة تلبي  رغبات رؤساء الكتل والاحزاب التي حولت حياة العراقيين الى جحيم مستعر ..حلموا بوطن جميل بعد ازمنة من القحط والضيم والبؤس والشقاء والتضحيات والسجون والاعدامات والاعتقالات …حلموا بقادة
متابعة القراءة
  181 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
181 زيارة
0 تعليقات

ومضات سومرية … / عصام العبيدي

اولا : تيار الحكمة بين نارين فرحناباختيار تيار الحكمة المعارضة السياسية كبرنامج عمل للمرحلة الحالية والذي من شانه تقويم واصلاح عمل الحكومة الحالية ومتابعة نقاط الضعف والخلل في ادائها للفترة المقبلة ووضع برنامج شامل متكامل للتوجيه والمتابعة والارشاد والتقويم …ولكننا فوجئنا بان التيار يسعى وبكل السبل المتاحة للاستحواذ على المناصب من خلال مكاتب المفتشين العموميين او مناصب المحافظ في المحافظات …واختلط علينا سيل المحاضرات والتوجيهات من السيد عمار الحكيم بان تياره اتخذ جانب المعارضة طريقا ومنهجا له خلال الفترة الحالية …وبدى للجميع ان كل تلك التنظيرات والخطابات ماهي الا وسيلة لذر الرماد في العيون وانها مجرد شعارات تطلق لاستجداء المناصب حتى
متابعة القراءة
  255 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
255 زيارة
0 تعليقات

شجون عراقية … / عصام العبيدي

اولا: هل حرق الصناديق الانتخابية اخر الحلول بالامس تم حرق مخازن المفوضية اللامستقلة لانتخابات الشؤم البرلمانية العراقية …وهي نتيجة متوقعة للكثير من الاشخاص والكتل التي ارعبتها نتائج الانتخابات وباتت تتحين الفرص للانقضاض على نتائج الانتخابات …عقدت الاجتماعات الكثيرة وتم لم شمل البرلمان السابق واصدرت بيانات ونتائج جديدة لايمكن القبول بها في مطلق الاحوال لانها جاءت بعد الانتخابات ولان من اصدرها وسعى اليها اشخاص يسعون جاهدين وبمختلف الطرق لاعادة الانتخابات من جديد والامل بالحصول على مقعد لهم لانهم يعتبرونها (ورث اجاهم من الخلفوهم والنصبوهم علينه) ولايمكن اخراجهم لانهم سيعملون الكثير من الفعل السيء (تفجيرات من جديد … قتل الارواح البريئة بلا ذنب
متابعة القراءة
  786 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
786 زيارة
0 تعليقات

لناصرية تحتفي بيومها السنوي / عصام العبيدي

في الثلاثين من اب تحتفي مدينة الخلق جميعا (الناصرية) بيومها السنوي مستذكرة ناسها وتاريخها ورجالاتها الذين كانوا اساس نهضتها وتركوا بصماتهم وابداعاتهم موشومة في سفر تاريخ مدينتهم وفي سجل زمنهم الوضاء….لم لا؟ وهي ام المدن تاريخا وحضارة ونبوغا وابداعا…فمنها خرجت حروف الابجدية الاولى …وفيها عزفت اجمل الالحان السومرية بقيثارة شبعادها …وفيها شيدت اجمل واروع زقورة …فهي مهد الحضارات الاولى في التاريخ (اور–اريدو—لارسا—واوروك). الناصرية تلك الشعرة البيضاء في شارب التاريخ- كما قال شاعرها واديبها عبد الرزاق الزيدي …المدينة التي خرج من ازقتها وحاراتها القديمة الجميلة الوديعة الهانئة مشاهير الساسة والادباء والشعراء والفنانون وبهرت بقوتها وعنادها وصمودها الاسطوري الاصدقاء و الاعداء…وصيغت من اجلها
متابعة القراءة
  4063 زيارة
  0 تعليقات
4063 زيارة
0 تعليقات

عدنا والعود احمد / عصام العبيدي

بعد الانتهاء من السيناريو المميز بين العبيدي والجبوري وماتبعها من اتهامات واقاويل وتدخلات داخلية وخارجية أفضت الى حصر خلاف الحبايب وتبرئة راس السلطة التشريعية من كيل التهم لعدم كفاية الادلة في اسرع محاكمة شهدها القضاء العراقي ..عادت حكومتنا الموقرة الى توزيع المناصب الرئيسية والحساسة في هيكل الدولة العراقية بالوكالة …فأعطت وزارات مهمة لوزراء لم يفلحوا في وزاراتهم الاصيلة ولم ولن تكون لهم بصمة فيها ابدا لعدم المهنية والمحاصصة الشنيعة التي قتلت الكفاءات واستباحت الوزارات وتجاوزت جميع الممنوعات..فكافئتهم الحكومة بأسناد وزارات اضافية يشغلونها بالوكالة اضافة لوزاراتهم ضاربة عرض الحائط بكل المطالب الجماهيرية ومطالب جبهة الاصلاح وبعض الكتل بأنهاء العمل بالوكالة وتثبيت ذوي
متابعة القراءة
  3988 زيارة
  0 تعليقات
3988 زيارة
0 تعليقات

بيان حول جعل مدينة الناصرية العاصمة الثقافية للعراق..! / عصام العبيدي

ايمانا منا نحن ابناء مدينة الناصرية بالأرت الحضاري الذي تمتلكه المدينة عبر ازمنة التاريخ منذ سلالات اور الخالدة التي كانت مهبطا لأحلام الانبياء وولاداتهم وبداية كتابة الادب والاساطير والشرائع نحملُ نداءنا ورسالتنا هذه الى ابناء المدينة والمسؤولين وكل من يعنيه الأمر ، لعلها تعيننا في محاولة اشعال الضوء او حتى بصيص أمل في مشروع قديم حمله مثقفي مدينة الناصرية حول احياء الوجود الحضاري والتاريخي والأيماني لمدينة اور السومرية وجعل مدينة الناصرية العاصمة الثقافية للعراق. هذا المشروع القديم منذ قبل السقوط ، وحتى لحظة جعل المنطقة مزارا للطائرات وكان عليه أن يكون مزارا للحجيج من مسيحيين ومسلمين كون المكان هو ما تلته
متابعة القراءة
  4015 زيارة
  0 تعليقات
4015 زيارة
0 تعليقات

بربكم...أيعقل هذا؟ / عصام العبيدي

قدمنا الشهداء والتضحيات عبر المسيرات الاحتجاجية  والاعتصامات…كل هذا ونحن لازلنا سائرون صاغرون…سقطت مدن واستبيحت الارض وانتهك العرض والشرف والرجولة والاباء دون ان يستيقظ لهم ضمير وبقوا متمسكين بالعروش والاموال والمناصب دون خجل او حياء … ومن اين ياتي الحياء لاناس باعوا الارض والعرض والشرف لمن يحميهم من خارج الحدود. الجميع تامر على العراق وشعبه وبطرق وافكار مختلفة …كلكم تقاسمتم كعكة العراق  التي ستصبح علقما لكم في سفر التاريخ …لن نستثني منكم احدا حتى من تبجح وشارك في الاعتصام وتظاهر كذبا ورياءا وانسحب منها على عجالة حتى لاتختلط الاوراق ويكون للشعب وصولته منجزا ثوريا ويسقط كل الوجوه دون استثناء . يستوجب المراجعة
متابعة القراءة
  4750 زيارة
  0 تعليقات
4750 زيارة
0 تعليقات

ياسيدي .... ياعراق / بقلم: عصام العبيدي

إليك أبث واشكوا همي وغمي  لما آلت إليه الأوضاع في بلدي  المثخن بالجراحات إليك ياسيدي وبك انتخي في عامنا هذا ونحن فيه كما قال شاعرنا الكبير البياتي (رحمه الله) : اهكذا تمضي السنون ونحن من منفى إلى منفى ومن باب لباب نذوي كما تذوي الزنابق في التراب فقراء ياقمري نموت ...وقطارنا أبدا يفوت ياسيدي  ياعراق ..لقد ملأنا الأفق بمهجرينا وشبابنا الباحث عن نسمة امن وحرية ...وبلدنا تكالبت عليه ذئاب الأرض وجرذان الشر والرذيلة والموت العنيف ولم نعد نفهم سوى لغات القتل والترحيل والتهجير ...والشر المستتب اخرس أفواهنا...وشهداؤنا لم ترحمهم الأرض والسماء بممات يليق ببطولاتهم  ولا بقبر كريم يزار..فلقد ملأتها الوديان والقفار
متابعة القراءة
  4344 زيارة
  0 تعليقات
4344 زيارة
0 تعليقات

انهم لايريدون العراق / عصام العبيدي

من جديد يخرج علينا مسرور بارزاني نحن لسنا مواطنين عراقيين، ولا توجد اية روابط ثقة بيننا وبين بغداد  ، ليعلنها صراحة بانه لم يعد هناك شيء اسمه العراق . هذا الكردي المتعجرف نسي ان بناء دولته الوهمية جاءت من اموال العراق وخيراته ومن كفاح ابناء العراق وشقائهم لينعموا هم بكل الخيرات وبقية ابناء الجنوب والوسط ياكلون الحصرم...ولم يخرج اي مسؤول في دولتنا العتيدة ليرد على هذا القزم السياسي ويعلمه بان العراق خيمة العرب وحصنها المنيع ولولا معرفة المتامرين لقوته وحجمه ومكانته لما تكالبت عليه قوى الشر والعدوان.   ليعلم مسرور وممن وراءه بان العراق سيخرج سالما معافى وبان حثالة الانبطاحيين الحاكمين
متابعة القراءة
  3501 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3501 زيارة
0 تعليقات

اين المسير في عتمة الحكم العسير؟ / عصام العبيدي

تلاعبت بنا الاقدار منذ سقوط الصنم ومجيء دبابات المحتل الامريكي واحتلالها بغدادنا العزيزة وزرعها عاراتهم الذين ارضعوهم الحقد والغل لكل ماهو وطني اصيل وابعدوا ابناء البلد عن تبوء المناصب القيادية وادارة دفة الحكم بحجج انهم من بقايا النظام وسلطوا على الرقاب والعباد قادة اخر الزمان الذين لانعرف لهم اصلا ولا فصلا سوى هروبهم من العراق خوفا من العسكرية والحرب واصبحوا بين ليلة وضحاها قادة معارضة لم نسمع لهم صولة او جولة في زمن البعث المباد وتنعموا بترف وفتات الغرب واغتنموا دخول المحتل للبلد وقدموا له فروض الطاعة والولاء ورهنوا مصير البلاد والعباد بيد ساداتهم ونهبوا ثروات العراق دون حسيب او رقيب
متابعة القراءة
  4669 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4669 زيارة
0 تعليقات

محاصصة …بوجوه مغبرة جديدة؟ / عصام العبيدي

مرة اخرى يستمر سيناريو الضحك والاستخفاف بمقدرات الجماهير التي تظاهرت واعتصمت وفكت اعتصامها رغبة منها في اعطاء فرصة اخيرة لمن لايمتلك الضمير والانسانية وتشبعت عقولهم المريضة في حب ايذاء الشعب والايغال في طعنه مجددا والسير بالبلد نحو متاهات المجهول المظلم الذي صنعوه حبا وتبجيلا لمن جلبهم مع دباباته الغازية ونصبهم على رقاب الشعب بصناديق مزورة جاهزة وبتحايل ماكر تفنن اسيادهم في التخطيط له…وهكذا خرج لنا اسياد المكر والخديعة بتشكيلة وزارية اسوا واقذر من سابقاتها وبمحاصصة بغيضة مكروهة لن تجلب لنا سوى الويلات والخسران والدمار والانهيار وبقيت الاحزاب الحاكمة مهيمنة على وزاراتها المملوكة صرفا لها وياويل من يقترب منها او يمس جاكميها
متابعة القراءة
  4346 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4346 زيارة
0 تعليقات

هل سيكون التغيير الوزاري حلا؟ / عصام العبيدي

اعلنت حكومة السيد العبادي بانها ستباشر المرحلة الثانية من التغيير...وكأنها اتمت تطبيق المرحلة الاولى بنجاح ونقلت البلاد والعباد الى مستوى اخر..وتعلم هي قبل غيرها بان جملة التغييرات التي طرحتها سابقا لم يتحقق منها شيء يذكر ...فرواتب المسؤولين والحمايات الرهيبة العجيبة وطوابير المستشارين في كل مفاصل الدولة والهيئات المستقلة التي لم تجلب للبلاد سوى هدر الاموال بقيت على حالها وكذلك مجالس المحافظات والمجالس البلدية هذه الحلقات الزائدة في تركيبة الدولة والتي لاتزال ترهق الميزانية دون أي عمل يذكر سوى السيارات الفارهة والحمايات الكثيرة والرحلات المكوكية المستمرة بين بلدان المعمورة وعلى نفقة المواطن البسيط الذي ازداد جوعا وضنكا وحقدا على ممارسات الرذيلة في
متابعة القراءة
  4186 زيارة
  0 تعليقات
4186 زيارة
0 تعليقات

شركة ألمانية بدأت بإنتاج ملابس داخلية مزودة بقفول ورموز سرية مخصصة لحماية النساء من الاغتصاب

فولا حاجة ادم الى حواء لما خلقها الله تعلى لانه سبحانه خلق من كل شي زوجين اثنين ليتاونوا وليستمر نسل البشر الى معلوم عنده . كل الحياة منذ نشوء الارض اساسها الحب. حب النفس والناس وحب العمل والعلم وافضل حب هو حب الخير .كثرة الامور في حياتنا ولدينا قلب يسع امور اكثر .كل انسان بداخله حب وخير فبعضهم يستطيع ايجاده وكيفية الانتفاع به والاغلب يعمى عن ايجاده وحتى لو وجده سيتغاضى عنه. فنجن البشر بطبيعتنا نحتاج الى الحب والتعاون .فالحب هو كلمة سامية ومدخل لاروع الامور .والحب الاساس لبدء الحياة باسلوب جميل وهو الاستمرار حتى لو تحطمت الامال من بعد العذب
متابعة القراءة
  3867 زيارة
  0 تعليقات
3867 زيارة
0 تعليقات

نائبة: على الحكومة العراقية ايضاح العلاقة بينها وبين الولايات المتحدة

يعد السيد السيستاني رمزا من رموز الامة الاسلامية وجزءا من تراثها الانساني الخالد.. فقد كان ولايزال وسيبقى سندا وسدا منيعا لدرء الفتن والصراعات الطائفية المقيتة وعين العقل وميزان الحكمة وبوابة نجاة الامة من صراعاتها المحتدمة المريرة عبر تاكيداته المستمرةعلى نبذ العنف والكراهية وعدم التحكم على اساس طائفي او عرقي ودعوته الى التلاحم والوحدة وتجاوز الخلافات لمواجهة سيل الاخطارالتي تواجه الامة الاسلامية في حرب شعواء ضروس تكالبت فيها قوى الشر والظلام والرذيلة والتسلط لتنتهك ارض المقدسات وتستبيح الحرمات وتعيث فسادا وقتلا وتشنيعا بالاسلام والمسلمين ومختلف الاديان تحت رايات ضالة دربت وجهزت وعبئت فكريا في مطابخ السي اي أي لتعيد رسم خارطة الوطن
متابعة القراءة
  3760 زيارة
  0 تعليقات
3760 زيارة
0 تعليقات

حزب الحرية النمساوي اليميني يدعو إلى حظر "الإسلام الفاشي"

بعد ان وصل السيل الزبى وطفح الكيل لم يجد السيد العبادي  مخرجا للرد على منتقدي حملة الاصلاح والتغيير سوى التعبير عما يختلج في صدره  من معاناة بوجه جملة امور وقفت بالضد من المضي قدما بهذه الحملة ..فجاءت تصريحاته الناقدة اللاذعة المرة كالعلقم ليعلنها صراحة للملأ بأن مالية الدولة سلمت اليه خاوية ولم يسلم حتى الاحتياطي من العبث والفساد والسرقة والصرف بدون رحمة على الانتخابات وحملاتها الدعائية التي سحقت ميزانية البلد وارجعته الى سياسات الاقتراض والمديونية وان عصر القائد الضرورة ولى الى غير رجعة...نعم ايها العبادي كنا ننتظر منك ان تتجاوز خطوطك الحمراء وتعلن ولائك خالصا للعراق وتسمي الاشياء بمسمياتها دون خوف
متابعة القراءة
  4210 زيارة
  0 تعليقات
4210 زيارة
0 تعليقات

طفلك فى المراحل العمرية المختلفة

حزمتا قرارات للعبادي وحزمة اخرى للبرلمان  استبشر بها الطيبون من ابناء شعبنا وتيقونها اصبحت حقيقة وسيلمسون نتائجها عما قريب ..لكن الواقع يتحدث غير ذلك ...فجميع القرارات الصادرة في هذه الحزم لم تنفذ اطلاقا وإنما هي مماطلات وتسويف وتخدير..فحمايات نواب رؤساء الجمهورية والوزراء حتى يومنا هذا لم ينقص منهم احد والنواب يصولون ويجولون في بلاد الله الواسعة بمسمياتهم القديمة ورواتبهم لازالت كما هي دونما تغيير او نقص.. المجالس البلدية ومجالس المحافظات لازالت قائمة  ولازال اسيادها يترعون مما  تبقى من خيرات العراق ...المحافظون جميعا رشقوا المستشارين والمعاونين ولكن على الورق فقط.. ...الوزارات التي دمجت عاد وزراءها الى البرلمان من باب اخر ليستمروا بالنعيم
متابعة القراءة
  3961 زيارة
  0 تعليقات
3961 زيارة
0 تعليقات

كلنا مع التغيير / عصام العبيدي

كان الله في عون العبادي امام هذا الكم الهائل من المنافقين الذين اصبحوا الان هم دعاة التغيير والإصلاح وكأن ما حصل في العراق طيلة سنوات الجدب  لم يكن لهم اية صلة به...فجميع التيارات والكتل السياسية  و سياسوا العراق الجدد ساندوا وأيدوا التغيير واعترفوا علانية بأن ما جرى  في العراق طيلة سنوات ما بعد سقوط الطاغية من سرقات وقتل وتدمير واستباحة للأرض والعرض والمعتقدات وتسلط المنبوذين والمنحرفين  وشذاذ الافاق على مقاليد البلد كلها اعمال مرفوضة ويجب اجتثاثها . ايها السياسيون المنحرفون ...يا من سرقتم وقتلتم وتآمرتم وبعتم الارض وانتهكتم الحرمات لا مفر لكم اليوم من حكم الشعب ومرجعيته الرشيدة ,فقد حلت عليكم
متابعة القراءة
  4474 زيارة
  0 تعليقات
4474 زيارة
0 تعليقات

تظاهراتنا سلمية ...فلم انتم خائفون؟ / عصام العبيدي

التظاهرات السلمية التي اجتاحت العراق مطالبة بتوفير ابسط مقومات الانسان من ماء وكهرباء وخدمات لم تتجاوز الاعراف والطرق السلمية والقانونية بل كانت نموذجا رائعا لشعب اجتاحته قوى الفساد والضلالة وارتهنت مصيره ومقدراته وحريته فلم يجد غير التظاهر للتعبير عن سرقة مستحقاته كأنسان ...لكن ان يتدخل بعض المأجورين المعبرين عن دواخل من دفعهم والذين امتلات قلوبهم غيضا وحقدا لاننا نريد ان نوقف موجة المد الاعمى والهمجي لتصرفاتهم الرعناء ويحاولوا تغيير نهج التظاهر السلمي الراقي المعبر عن طموحات الاغلبية ويحرفوا مسيرة المطالب ويقوموا بالتجاوز والاعتداء على بيوت الامنين الذين طالما عرفناهم بيوتا للتقوى والورع والعلم والجهاد ...مالذي دفعكم لمهاجمة بيت الشيخ الناصري ؟
متابعة القراءة
  4184 زيارة
  0 تعليقات
4184 زيارة
0 تعليقات

أسماء وأقنعة ووجوه / علي علي

اعتمد العراق وبشكل اساسي على وارداته النفطية منذ اكتشاف النفط وعمليات التنقيب والتوسعة والبحث عن ابا ر اخرى واهمل الكثير من الواردات التي كانت تضاهي بل وتدر ارباحا اكثر  من واردات البترول لو تم ايلائها العناية والدراسة  والبحوث. واعتمدت ميزانيتنا الموقرة على مايدره  لنا النفط من واردات مالية يذهب ثلثها تقريبا لرواتب المسؤولين والمستشارين (وما اكثرهم في بلدنا المجاهد) واصحاب الدرجات الخاصة (الذين لايملك غلبيتهم الشهادة الاولية) ونواب رئيس الجمهورية العملاقة الثلاثة كما اسماهم النائب محمود المشهداني (نواب الماكو) حيث لاعمل لهم سوى هدر المزيد من المال العام والحمايات العرمرم الذين لايحبذون استخدامهم للدفاع عن الارض والحياض بل فقط للتباهي والاستفزاز
متابعة القراءة
  3877 زيارة
  0 تعليقات
3877 زيارة
0 تعليقات

البصرة ولصوص النار

نقترح على حضرتكم جملة من الأمور يمكن اتخاذها وبشكل شجاع لتدارك الموقف ومنع العراق من الانهيار المالي نتيجة لسوء الإدارة والتصرف للحكومات السابقة وهدر المال العراقي المستباح دوماً في الكثير من مجالات الفساد.. من هذه الخطوات: 1. إلغاء الكم الهائل لحمايات المسؤولين وتكليف وزارة الداخلية بتنسيب عدد محدد لكل مسؤول دون إعطاءهم الأموال التي تنهب لاحقاً لجيوبهم التي لاتشبع ابداً وان يكون لكل مسؤول(10) أفراد حماية فقط.. فهو منتخب من الشعب وشعبنا سوف يحميه ان كان منتخباً حقاً . فكما طرق الى مسامعنا بأنّ حمايات المسؤولين في البرلمان والداخلية والوزارات بدأ يفوق المليون وهذه كارثة حقيقية لن يغفرها التاريخ لكم. 2.
متابعة القراءة
  4131 زيارة
  0 تعليقات
4131 زيارة
0 تعليقات

انهم يتفننون بتدميرنا،، غشاء البكارة مثلا!! / هناء احمد الداغستاني

الاجراءات المتتالية التي اتخذها السيد العبادي في حملته المتواصلة للقضاء على الفساد لم تثمر عن شيء  بل كانت اقوالا دون اي اجراء على ارض الواقع. لانها تصطدم بمكر المتلاعبين ورفضهم ...والاقوال كما تعرفون سادتي الكرام لاتغني ولاتشبع  ان لم تطبق كافعال حقيقية  نلمسها ونجني ثمارها . الكثير من ساسة عراق اخر الزمان توعدوا وجاهروا بالقول بانهم حماة القانون  واليد الضاربة لكل مفسد  ولكننا رايناهم وخبرناهم بانهم اول من افسد ودافع عن المفسدين وتستر عليهم وكانت له بصمات واضحة في تهريبهم خارج البلاد  وابتلاع موازنة البلاد ...فقد جاؤوا من المنافي لايملكون قوت يومهم وهاهم الان من اصحاب المليارات المقنطرة  ونسوا دينهم واحالتهم
متابعة القراءة
  3657 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3657 زيارة
0 تعليقات

ردود الفعل الروسية الأولى على الضربة الأمريكية الجديدة ضد القوات الموالية لدمشق

من جديد يخرج علينا قوباد طالباني  ليعلنها صراحة بانه لم يعد هناك شيء اسمه العراق. هذا الكردي المتعجرف نسي ان بناء دولته الوهمية جاءت من اموال العراق وخيراته ومن كفاح ابناء العراق وشقائهم لينعموا هم بكل الخيرات وبقية ابناء الجنوب والوسط ياكلون الحصرم...ولم يخرج اي مسؤول في دولتنا العتيدة ليرد على هذا القزم السياسي ويعلمه بان العراق خيمة العرب وحصنها المنيع ولولا معرفة  المتامرين لقوته وحجمه ومكانته لما تكالبت عليه قوى الشر والعدوان. ليعلم قوباد وممن وراءه بان العراق سيخرج سالما معافى وبان حثالة الانبطاحيين الحاكمين سيذهبون الى مزابل التاريخ ولعنة الاجيال وبان ساعة الحساب مع من تجاسر على العراق وشعبه
متابعة القراءة
  3761 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3761 زيارة
0 تعليقات

الذكرى السابعة لوفاة الشخصيةالوطنية الكبيرة كاظم السماوي / د.هاشم عبود الموسوي

ليس خافيا عن الجميع ان تسريب وثائق ويكليكس وبهذا التوقيت الخطير الذي يشهد فيه عالمنا العربي مؤامرات تكاد تغطي مساحة عالمنا العربي الشاسع بدءا من تونس الخضراء نزولا الى السودان و اليمن وشرقا باتجاه بوابة العرب الصلدة عراقنا المجاهد لم يأتي من فراغ … ..بل جاء بعد دراسات مستفيضة  من اسياد الشر والتامر لتزيد من الصراعات سواء كانت على مستوى الداخل للبلدان ..او على مستويات اوسع واشمل لتاكل ماتبقى من الاخضر وتحرق اليابس …اذن فان اطلاق البالونات الويكليكسية صمم لزيادة معاناتنا وبؤسنا واقتتالنا فيما بيننا…ومافضحته  الوثائق  ليس خافيا على احد ومجريات الاحداث التي مرت بنا  وما جلبته لنا من قتل وتشريد
متابعة القراءة
  3927 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3927 زيارة
0 تعليقات

تلقى الرئيس السوري بشار الأسد برقيات تهنئة من رؤساء عشر دول بمناسبة الذكرى الـ71 لاستقلال سوريا وجلاء المستعمر الفرنسي

اثنتا عشر عاما عجاف مرت علينا نحن العراقيون بانتظار الفرج وتحسن اداء الخدمات في كل مجالات الحياة حالنا حال خلق عباد الله الذين من الله عليهم بنعمة البترول والانهار وخصوبة التربة وكثرة الموارد الطبيعية التي حبانا الرحمن بها ولكن وللاسف الشديد وقعنا بيد من لايعرفون الرحمة وقلوبهم منها خواء فكان جل اهتمام من جاؤوا مع الركب الامريكي القبيح هو نهب الخيرات والسرقة بكل السبل المتاحة وتضليل شعبهم برايات اسلامية لايمتون بصلة لها فحلت علينا لعنة الارض والسماء جزاء لما عملنا...جئنا بالفاسدين وانتخبناهم ممثلين لنا....جئنا بالسراق وجعلناهم في مراكز السلطة والمال....جئنا بالطائفيين والقتلة واحالوا بلادنا دمارا وخرابا وقتلا وتنكيلا....لم نستطع طوال هذه
متابعة القراءة
  3693 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3693 زيارة
0 تعليقات

العراق الى اين يتجه / عصام العبيدي

الديمقراطيه التى كنا نسمع بروعة حروفها .وجمالية مضمونها ونقف مندهشين .كيف ان العالم يمنح الانسان هذا الدور ليوكد كيانه في المجتمع . .فجاة تهاوت اركان الدكتاتوريات واطلت الديمقراطية التى حقا وقفنا مندهشين هذه المرة ..كيف نتعامل معها ليس لدينا الوقت الكافي لنعرفها ..او تتاح لنا الفرصة لنراها تسود وتمنح الامان ..لذا خضناها كما يقول بيت الشعر العربي..مشينا خطى كتبت علينا ومن كتبت عليه خطى مشاها .. لانعرف كيف ندخل اليها فدخلنا من الابواب الخلفية .واطلوا علينا اولياء الكلمة مرتدين عباءات النضال ضد الدكتاتور وفرحنا كثيرا لانه استحقاقهم مقابل تضحياتهم ..ولكن غاب علينا الوضوح واختلطت الاوراق لنجد ان مقاعد الشعب يشغلها بعض
متابعة القراءة
  4231 زيارة
  0 تعليقات
4231 زيارة
0 تعليقات

الأمين العام للعتبة العلوية المقدسة يستقبل أمين مسجد الكوفة المعظم والمزارات التابعة له

أصبح إقرار الموازنة والمصادقة عليها من قبل برلماننا الموقر حكاية كل عام تحت مسميات ( رفعت الموازنة ...أعيدت...لم تطرح للمناقشة ...لم تقر لعدم اكتمال النصاب )  وهكذا أصبح مواطننا المغلوب على أمره حافظا جيدا لتلك العبارات  سنويا...السؤال المطروح.. ماذا يريد برلمانيونا  لغرض المصادقة على الموازنة.؟....حيث يطلعون علينا يوميا عبر شاشات التلفزة  ومن فضائيات مختلفة يتحدثون عن هموم ومتاعب المواطنين وانجازاتهم الثورية الخالدة الراسخة في وعينا وضمائرنا وبنائهم السكن اللائق والحياة المترفة الرغيدة للناس الذين أوصلوهم  لما هم فيه ألان وأصبحوا يتفننون في الضحك علينا وكأننا لم نكشف زيف ادعاءاتهم وكذبهم المتواصل دون وازع من دين أو أخلاق...أنهم قبل إن يقروا الموازنة
متابعة القراءة
  3769 زيارة
  0 تعليقات
3769 زيارة
0 تعليقات

قانون التقاعد الموحد....نداء الى السيد النجيفي / عصام العبيدي

 كثر الحديث واللغط وتقاذف الاتهامات بين اعضاء البرلمان بسبب التصويت على الفقرات 37 و38 من قانون التقاعد الموحد وماحصل فيها من التفاف وتطاول وتجاوز على امال وطموحات الجماهير وقرارات المحكمة الاتحادية  والتي منحت لهم حقوقا وامتيازات ماانزل الله بها من سلطان بعد ان استحوذوا على الكثير من المنح والهبات والاراضي والقروض الميسرة التي لاترد وبنوا لانفسهم امبراطوريات وفيلل في بلدان المعمورة ناهيك عن السفرات والتعيينات وكانهم حققوا لنا احلامنا الجميلة  بوطن هاديء منعم بالاستقرار وسبل عيش رغيدة لنا ومساكن بسيطة جميلة بنوها لنا بتعبهم ومطالبتهم وطرق وحدائق ومتنزهات عصرية وملاعب لاطفالنا ولم يبق هناك طالب في العراق يفترش الارض بدون رحلة
متابعة القراءة
  4558 زيارة
  0 تعليقات
4558 زيارة
0 تعليقات

مواقف سلام عادل من عبدالكريم قاسم.. ثوابت ومتغيرات د.سيف عدنان ارحيم القيسي

الصديق عصام عبد العالي ، ناصري له حميمية الولاء لمدينته الناصرية ، فهو يحبها في حياته فيها وفي غربة طقسه اليومي بمتابعة اخبارها ويتواصل مع اهله ومحبيه في كل حين واشعر معه في اتصاله اليومي لي انه مرتبط بنبض قلب المدينة ويتقصى اخبارها دوما حرصا منه على سمعتها وتقدمها واشهد ان عصام العبيدي هو من أول الداعين لتكون الناصرية عاصمة للثقافة العراقية عام 2012 ووقتها عمل صفحة في الفيس بوك من اجل ذلك. عصام تمتلكه البساطة والطيبة والحرص وعلاقاته الاجتماعية متسعة في طبيعتها وصدقها وعاش حياته يخدم الفن في مدينته وكذلك له مساهمات في الانشطة الاجتماعية ، وعمل ايضا في تنفيذ
متابعة القراءة
  3899 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3899 زيارة
0 تعليقات

العراق..الى اين يتجه ؟...عصام العبيدي

كل المعطيات والتصريحات تؤكد بان الانتخابات سوف تجري  في موعدها المحدد وان الاستعدادات والدراسات جارية لضمان نزاهة وشفافية هذه الانتخابات بعيدا عن التدخلات والولاءات والاغراءات وان الحكومة عازمه على الضرب بيد من حديد لكل من يحاول خرقها وتزوير نتائجها والاستفادة من تجارب الانتخابات السابقة وتجارب سلبياتها الكثيرة التي اوصلت البلاد الى حد الكارثة .وهنا لابد لنا من وقفة قصيرة نذكر فيها قارئنا العزيز بان الانتخابات المقبلة هي مقياس وطنية الفرد وهو الذي سيقرر من سيقود بعيدا عن الاغراءات والتهديدات والوعود الزائفة فمسيرة السنوات الماضية افرزت الكثير من النتائج التي اثرت سلبا وبصورة مدمرة على مختلف الوضع العراق ..اقتتال طائفي .سوء الخدمات
متابعة القراءة
  4641 زيارة
  0 تعليقات
4641 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لمرورك العطر أخي الكريم استاذ ياس العلي وأؤيدك تماماً بمبدأ مقاي...

مدونات الكتاب

حين قفزت من العجلة سالت جنود الارزاق وقلت; لهم اني منقول الى الفوج الثالث فقالو اذهب الى ا
سألني احد الاصدقاء عن الدكتور حيدر العبادي رئيس وزراء العراق الحالي ، ورأيي في سياسته ووعد
وعد الاسدي
07 تموز 2017
الاستاذ ابوكرار النقي صديق النبض والروح لكلماتك الصادقة النبيلة قصد فيه الكثير من الطيبة و
 (ليس من العيب أن ينخدع المرء فيما لا يعرف، بل العيب أن يخدعك بالعيب من يعرف)، فضاع ا
زكي رضا
18 آب 2016
يُروى أن رجلا نقل للمعتصم العباسي انه شاهد أمرأة عربية في مدينة عمّورية يسحلها عساكر الروم
مقدمة:شكلت الماضوية موقفاً سلبياً على مسار حركة التاريخ، أسس لظهور النزعة السلفية في الفكر
حدثني ذات مرة صديق عاشق عن مأساته في الحب, والتي جعلت منه إنسان مختلف لا يمت بصلة إلى ذلك
ما انفك الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وإدارته ومستشاروه يهددون يومياً منذ ما قبل دخوله إلى
د.يوسف السعيدي
23 تموز 2016
من لهذا القلب الذي يقطع الليل في أنين...وزفرات....بانتظار ساعة واحده من ساعات الكهرباء...و
منير الجمالي
01 حزيران 2017
ما أن يحل شهر رمضان في النجف حتى تغادر المدينة حركتها الدؤوبة ونشاطها العملي المختلف، فمعظ

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال