عبد الامير المجر - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

من الاحتواء المزدوج الى الاحتواء الشامل / عبدالامير المجر

ينقل عن الشخصية البغدادية الظريفة، ابراهيم عرب، صاحب المقهى الشهير المعروف باسمه، انه روى لجلاس مقهاه، ممن كانوا يأتون للاستمتاع بأكاذيبه البريئة والطريفة، واقعة غريبة نسجتها مخيلته الواسعة، وقصها بطريقته المشوقة، اذ قال؛ كان في بيتنا قطان كبيران، تعاركا في احد الايام، فاكل احدهما الاخر ولم يبق منهما الاّ الذيلين فاخذتهما ورميتهما في سلة القمامة!! في العام 1993 اطلق السفير الاميركي الاسبق في اسرائيل، مارتن انديك، نظريته المعروفة بالاحتواء المزدوج، لكل من العراق وايران .. كان العراق وقتها منهكا تماما بعد خروجه من حربين مدمرتين وحصار اقتصادي غير مسبوق في قسوته، الاّ ان الهدف من كل ماحصل لم يتحقق بالكامل، ولابد
متابعة القراءة
  1004 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1004 زيارة
0 تعليقات

كوريا الشمالية.. في متغيّر جيوسياسي / عبدالأمير المجر

ينقل عن نابليون قوله "ما القدر؟ انا القدر!" واذا كانت هذه المقولة تعكس غرور هذا الرجل الطموح واعتداده المفرط بنفسه، فانها ايضا تعكس خللا في وعيه لطبيعة السيرورة التاريخية، التي تضع الكثير من الناس امام اقدار لا يصنعونها بانفسهم، وانما وجدوا انفسهم في خضمها، وان قيمة ما يقدمونه يبقى في كل الاحوال رهن تداعيات هذه المشيئة، التي تقررها ظروف متداخلة كثيرة، يعجز أي انسان فرد ان يغيرها، خارج الجهد الجمعي الذي يتصيّر من رحمها، حتى اذا كان نابليون نفسه. فنابليون الذي اصبح الاسم الابرز في تاريخ فرنسا الحديث، كان من الممكن ان يبقى مغمورا، لولا الثورة الفرنسية التي اندلعت وهو في
متابعة القراءة
  1051 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1051 زيارة
0 تعليقات

ازمنة النصب الدولي / عبدالأمير المجر

يبدا الفيلم المصري "البيه البوّاب" بواقعة طريفة ومعبرة، اذ يأتي بطل الفيلم (احمد زكي) وعائلته من صعيد مصر الى القاهرة بالقطار، علهم يجدون فرصة للعمل والحياة هناك، بعد ان ضاقت بهم سبل العيش. وفي القطار يرصدهم شخص نصاب (سيد زيان) فيخطط هذا لاستثمار بساطتهم وسذاجتهم ليحقق هدفه الدنيء. وفجأة ووسط صمت الركاب الضجرين من طول الطريق، وقبل ان يصل القطار الى محطته الاخيرة، يلقي النصاب الذي ارتدى زي رجال الدين، خطبة رنانة، يستعطف بها الناس للتصدق على تلك العائلة القروية، بطريقة لا تخلو من اهانة لها ولو ضمنية، ويتفنن في اطلاق العبارات التي يريد من خلالها استدرار عواطف الركاب لمساعدة هذه
متابعة القراءة
  2322 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2322 زيارة
0 تعليقات

كيري والموصل .... كذبة الوداع! / عبدالامير المجر

ضمن ما كتبه المنتصرون في الحرب العالمية الثانية، ان وزير دعاية المانيا النازية المهزومة، غوبلز، قال .. اكذب واكذب حتى يصدقك الناس! .. وللحقيقة ان هذه المقولة المنسوبة لغوبلز، لم يتم التاكد من صحتها، بل من السذاجة التصديق بها، بالرغم من ان النازية ارتكبت من الجرائم الاخرى غير جريمة الكذب هذه ما يجعلها مدانة على مدى التاريخ .. وضمن ما ذكره لنا تاريخ تلك السنين العاصفة، ان تشرشل، رئيس الوزراء البريطاني اثناء تلك الحرب، ضحك بتهكّم، وهو يقرا على شاهدة قبر احد السياسيين في بلده ( الرجل الصادق والسياسي الكبير ...) وقال، كيف اجتمع الصدق مع السياسة؟! وقد كان الرجل في
متابعة القراءة
  3648 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3648 زيارة
0 تعليقات

الجيش العراقي والذاكرة الوطنية / عبدالامير المجر

في العام 1992 واثناء حملة الانتخابات الاميركية، التي جمعت الرئيس جورج بوش بمنافسه بيل كلنتون، نشرت وسائل الاعلام، ان الرئيس بوش وفي اطار محاولته تسقيط خصمه، راح يبحث عن سجله في حرب فيتنام، ليس بصفته احد المشاركين في تلك الحرب التي ادانها العالم كله تقريبا، بل لكي يمسك بخيط يدله على ان كلنتون تهرب من الذهاب اليها، ليسجل ضده موقفا يطعن بوطنيته. ومن المعروف ان بوش كان طيارا حربيا اثناء تلك الحرب، ويقال انه ابلى بلاء حسنا ضد الفيتناميين، وان صور بطولاته في تلك الحرب، كانت احد اسباب فوزه على منافسه في الانتخابات التي اوصلته الى الرئاسة نهاية الثمانينيات ضد منافسة
متابعة القراءة
  3645 زيارة
  0 تعليقات
3645 زيارة
0 تعليقات

بيروت ... مكر السياسة ولعبة الايام! / عبدالامير المجر

حين هبطت الطائرة، التي تقلنا، على مدرج مطار رفيق الحريري في بيروت، كان الوقت ليلا، والاضوية المنتشرة على الجانبين، اخذت تفتح لنا نوافذ لرؤية المدينة التي امتلأت مخيلاتنا بصور مختلفة عنها، اسهمت السينما يصياغتها منذ عقود. فبيروت كانت هي الحلم الذي يسكن رؤوسنا، ورؤيتها والسير في شوارعها امنية كل العرب وغير العرب ايضا .. نزلنا من الطائرة الى المطار حيث الاجراءات الروتينية، فكانت اروقته باذخة في تنظيمها وجمالها، لكن الكثير من هذا الجمال، الذي رايناه في اماكن اخرى ايضا، لم يكن موجودا في اماكن اخرى كثيرة، وكإن المدينة تعيش في عصرين متباعدين، وحين اخذنا نستطلع احوالها من خلال تجوالنا اليومي انا
متابعة القراءة
  3766 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3766 زيارة
0 تعليقات

قتلى العدو الخمسة! / عبد الامير المجر

القصة التي احببتها كثيرا وابكتني عند كتابتها .... قتلى العدو الخمسة! تسللنا عبر طريق نيسمي، تظلله أحراش جبلية عالية.. كنّا ستة ، نؤلف دورية قتالية، ليلية، خمسة جنود يقودنا ضابط شاب، التحق بوحدتنا قبل اسبوعين من مهمتنا، التي اوجزنا اياها قبل الشروع، بكلمات، كنت أخالها وهي تخرج من فمه، تسحل معها أحشاءه، وعبثا حاول ان يظهر تماسكا يتطلبه وقار الرتبة.. لم تكن مهمتنا سهلة، لكنها ليست شاقة تماما، فالهدف ليس في العمق البعيد، مع انه خلف قطعات العدو، والثغرة التي سنتسلل منها، تحرسها عيون رجالنا الرابضين في الأمام، وربما في العمق أيضا!.. انطلقت الدورية في اللحظات التي غط فيها القمر خلف
متابعة القراءة
  3956 زيارة
  0 تعليقات
3956 زيارة
0 تعليقات

تظاهرات .. وإساءات! / عبدالامير المجر

نهاية ستينيات او مطلع سبعينيات القرن الماضي، حيث كنا في مرحلة الدراسة الابتدائبة، عشنا يوما متميزا في حياتنا، نحن التلاميذ الصغار، ، ومازال باقيا في ذاكرتنا جميعا، نتذكره حين نلتقي بعضنا بعد ان فرقّتنا السنون ... لقد طلب منا معلمنا، ان نخرج في (مظاهرة)، ولم نكن نعرف معنى هذه العبارة بالضبط، لكننا خرجنا فرحين مرتين، الاولى لتخلصنا من رتابة الدرس اليومي، والثانية، لاننا سنعيش اجواء بهجة ستوفرها لنا هذه المظاهرة التي لااعرف الى اليوم ماهي منا سبتها! كانت مدرستنا الريفية المبنية من القصب، تقع في الجانب الغربي من قريتنا التابعة لقضاء المجر الكبير، وتطل على فسحة لابأس بها، لاتخلو من الاشواك
متابعة القراءة
  3900 زيارة
  0 تعليقات
3900 زيارة
0 تعليقات

تظاهرات جديدة في المغرب احتجاجا على مقتل بائع السمك

هذه العبارة، كانت شائعة في العقود السابقة ، عندما كان الراديو هو الوسيلة الاعلامية الاكثر انتشاراً وتأثيراً في الناس ، وعبارة (اطـّوها بالراديون) قرويّة اكثر منها مدينية ، لان اهل المدينة ، يقولون في الغالب (هسى انطوها بالراديو) او (البارحة ذاعوها) وبما اني قروي، فأن العبارة التي اتخذناها عنواناً لهذه السطور ، هي التي ما زالت في الذاكرة ، لكثرة سماعي لها هناك ، وهي عبارة جازمة! اذ ان ما يقوله الراديو لا بد من ان يكون صحيحاً .. ألم يقل ان الزعيم عبدالكريم قاسم قضى على نوري السعيد ، و(سوى الجمهورية) ، وكان ما قاله صحيحاً ؟!، وكذلك كان يقول
متابعة القراءة
  3713 زيارة
  0 تعليقات
3713 زيارة
0 تعليقات

ديكتاتورية المساجد \ معمر حبار

مطلع العام الماضي، كتبت مادة تحت عنوان، جاء بصيغة سؤال:(هل غربت شمس الاردوغانية؟) والغروب يعني بالضرورة، ان هناك شروقا سبقه، فمتى بدأ؟!. ولدت (الاردوغانية) بطريقة قيصرية من رحم (الاتاتوركية) بعد ان تخمرت فيه طويلا، نتيجة حدة العلمانية الاقصائية التي مارسها اتاتورك ومن جاء بعده، في بلد مسلم، كردة فعل على هزيمة امبراطورية (الخلافة) الاسلامية في الحرب العالمية الاولى، ليجد الجنرال التركي المثقل بثقافة الغرب فرصته في الذهاب بتركيا الى اوروبا، ويدير ظهره تماما للشرق الاسلامي الذي خذل (الخلافة) وتحالف مع قوى الغزو (الصليبي) او هكذا قرأ كثيرون، وقتذاك، الحدث الكوني الذي مازالت آثاره السياسية وغير السياسية ماثلة امام الاجيال. استقرت تركيا
متابعة القراءة
  3656 زيارة
  0 تعليقات
3656 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...
: - Max A Bent لن أعيش فقيرا بعد الآن! / جميل عودة
31 آب 2019
هل تحتاج إلى قرض عاجل لسداد ديونك أم أنك بحاجة إلى قرض أسهم لتحسين عمل...
: - الفيلسوف الكوني ثلاث قضايا دمّرت وجدان ألبشر / عزيز حميد الخزرجي
29 آب 2019
على الأخوة المشرفين: معرفة تصنيف الموضوعات: مقالات خبرية ؛ مقالات إستع...
: - عباس عطيه البو غنيم الغدير عيد الله الأكبر / عباس عطيه البو غنيم
23 آب 2019
عام يضاف الينا وهل حققت هذه البيعة رغبة أمامنا المعصوم ! عام جديد نبت...

مدونات الكتاب

العراق (1) ألا يزوركِ الخجل أيتها الحروب اللعينة؟ (2) حمقاء هي تلك السيدة الغضوب مثل عاصفة
اكرم هلال
31 أيار 2015
فاترينة عبدالله هي فاترينة خيالية لاتمت للواقع بصله فقط مجرد خاطره تتسم بتقويم مانحن عليه
خرجتْ ريم على كرسيِّها المتحرك إلى حديقة القصر كعادتها لتتأمل سحر الطبيعة ,ولتحتفل لأول مر
اوهام جياد
18 نيسان 2018
قصية هي عذاباتي ، يتوارى خلف الشمس ظلي ، لوحتي معطاءة ، يبخسها النجم ويدور ، تثلجت مياه صن
د. مصطفى منيغ
07 تشرين2 2016
أردت تمتيع ذهني بجزء من الصمت الإيجابي فوجدته غارقا في التمعن اللاعادي بين التخطيط المبني
د. طه جزاع
07 شباط 2017
اقرأوا أولاً الخبر الذي نشر قبل إسبوعين من صدور هذا العدد : ( أصدرت محكمة جنايات الكر
جدلية تعريف الأسير الفلسطيني في المفهوم الدوليمازال الأسير الفلسطيني لا يتمتع بتعريف قانون
سجل أيها التأريخ بحروف من ذهب, أن شعبا عاش في فترة حرجة جدا, وعيناه كلها أمل وصابرا بلا كل
بعد متابعة دقيقة لما حدث في ليبيا كدولة عربية شقيقة عانت من الطغيان والحرمان معا, يمكن الق
عبد الباري عطوان
30 كانون2 2017
 اين «الحلف الإسلامي» وجنرالاته؟ وما هي اخبار منظمة «التعاون الإسلامي»؟ ولماذا لا نسم

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال