د. علاء إبراهيم الحسيني - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

حماية الطفولة في العراق / د. علاء إبراهيم الحسيني

حين ألزم الدستور العراقي لعام 2005 سلطات الدولة في المادة (30) منه بان توفر للفرد والأسرة وبخاصة الأطفال والنساء الضمان الصحي والاجتماعي والمقومات الأساسية للعيش بحياة حرة وكريمة كانت الآمال عريضة في أن الواقع سيتغير بشكل ملموس وجذري باتجاه تحسين الواقع المعيشي للفرد والأسرة وبخاصة الأطفال. لذا تعالت الأصوات المؤيدة لإقرار القوانين التي من شأنها أن تحول الأحلام الدستورية إلى واقع عملي يتمثل ببرامج وسياسات حكومية قادرة على مواجهة المشاكل التي تعترض الطفولة البريئة في العراق، وترسم مستقبل لائق بالجيل الجديد بعد أن انطوت سنوات الحكم الشمولي.  بيد إن الواقع يقول غير ذلك فلا البرلمان بادر إلى إقرار قوانين قادرة على
متابعة القراءة
  110 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
110 زيارة
0 تعليقات

حماية الحق في تكوين الأسرة / د. علاء إبراهيم الحسيني

تعد الأسرة المكون الأساسي واللبنة الأولى للمجتمع إذ يتكون الأخير بتجمع الأسر مع بعضها البعض، وكانت الأسرة ومنذ فجر الإنسانية السبب في ازدهار الحضارات المختلفة.  وتكوين الأسرة غاية حرصت السماء على إقامتها وفق أسس صحيحة قال تعالى: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاء)، وقال:(هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا لِيَسْكُنَ إِلَيْهَا)، والآيات المباركة تشير إلى تساوي الأفراد رجالاً ونساءً في أصل الخلق ما يؤهلهم لتكوين أسر وفق رابطة الزواج الشرعي، كما قام المشرع الإسلامي بتحديد حقوق وواجبات كل فرد في الأسرة بشكل دقيق وبالرجوع إلى رسالة
متابعة القراءة
  77 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
77 زيارة
0 تعليقات

المواطن العراقي وحقه في السكن اللائق / علاء إبراهيم الحسيني

سكن الإنسان العراقي ومنذ آلاف السنين في سهول العراق ووديانه وتمكن من بناء حضارة متطورة آنذاك تحكمت بمساحات شاسعة من العراق، ولا تزال تلك المدن بما تحمله من أطلال خير شاهد على الرقي الاجتماعي والاقتصادي والازدهار التجاري والعمراني، والمحاولات الجادة لبناء حياة مرفهة للناس. والمدن قديماً وحديثاً تعد مراكز للنشاط الإنساني بكل تجلياته وتتركز فيها مجموعات بشرية كبيرة، كما تشكل بيئة جاذبة للمهاجرين والوافدين من الأرياف والدول الأخرى، وهو الحال الذي لاحظناه في العراق حالياً وبالتحديد بعد التغيير الكبير العام 2003 وتبدل فلسفة الدولة الاقتصادية والاجتماعية فشهدنا ولأسباب شتى هجرة نحو بعض المدن وحركة سكانية دؤوبة ما تسبب بتضخم غير مدروس
متابعة القراءة
  273 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
273 زيارة
0 تعليقات

علاقة المواطن العراقي بالسلطات الحكومية / د. علاء إبراهيم الحسيني

حين ينظم الدستور في العراق والعالم السلطة التنفيذية كإحدى الهيئات العامة ويبين تشكيلها واختصاصاتها فمن اللازم بيان أسس علاقتها بالمواطن، والسبب أن هذه السلطة المهمة بكل معنى الكلمة هي صاحبة اليد الطولى في تكريم الإنسان أو على العكس إهانته وانتهاك كرامته كونها المسؤول المباشر عن الخدمات وعلى احتكاك مباشر مع الحقوق والحريات الفردية في كل يوم بل في كل ساعة، فإما ان تكون سلطة فاضلة أو مستبدة، وفي معرض قيامها بالمهام الموكلة إليها كسلطة عامة تسعى إلى تكريس هيبة الدولة بتنفيذ القوانين بشكل فاعل ولا تقتصر مهامها بهذا الملف، بل ان الشق الثاني من مهامها الدستورية المتعلق بإدارة الخدمات (المرافق العامة)
متابعة القراءة
  358 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
358 زيارة
0 تعليقات

حظر الإتجار بالبشر في القانون العراقي / د. علاء إبراهيم الحسيني

أضحت ظاهرة الإتجار بالبشر كجريمة منظمة تتنامى بشكل كبير وملحوظ على المستوى العالمي، وأخذت هذه الجريمة صوراً متعددة، لذا كان من الواجب تضافر كل الجهود الوطنية والدولية للحد من مخاطر هذه الظاهرة الإجرامية الخطيرة التي تعد آثارها مدمرة للتعايش الإنساني، ولقد شهد العراق خلال العام 2014-2015 أسوء تطبيق بقيام الجماعات الإرهابية بالإتجار بالفتيات والنساء الإيزيديات وغيرهن بعد سيطرة التنظيم المتطرف على أجزاء واسعة من العراق، بيد أننا لم نشهد تسارع في خطوات المنظمات العالمية والدول لإقرار إجراءات رادعة تجاه الجناة تجرم هذا الفعل وتفرض العقوبات الرادعة بحق الجناة أو تقوم بالتعاون مع العراق لتسليم الجناة والكشف عن مصير الضحايا. وليس هذا
متابعة القراءة
  410 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
410 زيارة
0 تعليقات

المسؤولية عن جرائم العدوان التي تستهدف المتظاهرين/ د. علاء إبراهيم الحسيني

بعد سنوات طوال من الفشل الحكومي في ميدان الخدمات المقدمة للمواطن العراقي عامة والبصري خاصة خرج الآلاف من المواطنين إلى الشوارع للتعبير عن غضبهم واستنكارهم لحالة الصمت التي تعودت عليها الحكومة المركزية والحكومات المحلية إزاء المعاناة الكبيرة للمواطنين لاسيما في فصل الصيف. والحقيقة التي لا تقبل الإنكار إن الشعب وهو مصدر السلطة والقادر على إسباغ المشروعية على ممارستها يملك الحق الكامل في حرية التعبير عن رأيه بكل الوسائل المشروعة وفي مقدمها المظاهرات السلمية، والتي خرجت بشكل عفوي رفضاً لآفة الفساد التي استنزفت كل الخيرات المتاحة في البلد وألقت بها في بطون الفاسدين، وأعقب ذلك المدن خراباً وبناها التحتية تدميراً ما انعكس
متابعة القراءة
  377 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
377 زيارة
0 تعليقات

الخطوات اللازمة لحصول المواطن البصري على حقه المياه / د. علاء الحسيني

يعد الماء ضرورة حياتية لا غنى عنها لكل شخص لينعم بالعيش الكريم، وتقصد بالماء في هذا المورد الصالح للاستهلاك البشري سواء في الشرب أو الطبخ أو غيرهما من الاستعمالات الحياتية الأخرى، ويقع واجباً على الحكومة العراقية أن تتكفل بتوفير المياه لجميع العراقيين أينما كانوا لكون الدستور العراقي للعام 2005 يقضي في المادة الثلاثون منه بأن (تكفل الدولة للفرد والأسرة المقومات الأساسية للعيش في حياة حرة كريمة). والنص المتقدم يلقي على عاتق الحكومة والهيئات العامة واجباً محدداً بان توفر كل المتطلبات الأساسية للحياة الحرة والكريمة وفي مقدمها المياه الصالحة للاستهلاك، وان التباطؤ أو الامتناع عن القيام بذلك يضع المسؤول والهيأة الرسمية ككل
متابعة القراءة
  618 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
618 زيارة
0 تعليقات

من سعى إلى نقض ما تم على يديه فسعيه مردود عليه / د. علاء إبراهيم الحسيني

لم يدر في ذهن الكثير من النواب في مجلس النواب العراقي إن الشعب قد يعاقبهم على تراخيهم في عملهم وإخفاقهم في انجاز المهمات الموكلة إليهم وفي مقدمها الوظيفة التشريعية، إذ يعد مجلس النواب العراقي من أبطأ البرلمانات بالعالم واقلها إنتاجاً، فلم يوفق في إعادة النظر بالقوانين المهمة المتقادمة ولم يسعى جديا إلى سن التشريعات المفصلية التي تتعلق بأسس بناء مؤسسات الدولة، رغم التكلفة الباهظة التي تتكبدها خزينة الدولة في الإنفاق على المجلس كرواتب ومنافع أخرى، بل انشغل البرلمان في جل دورته بتشريعات هامشية والبعض منها مكرس لترسيخ منافع مستقبلية للأعضاء على شاكلة قانون اتحاد البرلمانيين العراقيين رقم (86) لسنة 2017 وبعض
متابعة القراءة
  698 زيارة
  0 تعليقات
698 زيارة
0 تعليقات

فشل مجلس النواب العراقي في ميدان التشريع الجنائي /علاء إبراهيم الحسيني

لقد تطور التشريع العراقي منذ استقلال العراق وتشكيل الدولة العراقية في عشرينيات القرن الماضي على مختلف الأصعدة، وشهد القانون الجنائي العراقي تطوراً ملحوظاً بعد إقرار قانون العقوبات العراقي رقم (111) لسنة 1969 المعدل الذي ألغى قانون العقوبات البغدادي ذو الأصول العثمانية، واستمد القانون الجديد أغلب أفكاره ونظرياته من القوانين الحديثة لاسيما الأوربية والعربية محتفظاً في الوقت عينه ببعض الخصوصية للمجتمع العراقي، فأفرد أحكاماً جزائية للمرأة لاسيما تلك الأحكام المتعلقة بالأسرة وما سواها، ثم أعقب ذلك صدور قانون أصول المحاكمات الجزائية العراقي رقم (23) لسنة 1971 المعدل والذي يعد الشريعة العامة للقواعد الإجرائية التي تتبعها المحاكم العراقية عند نظر الدعاوى المتعلقة بالجرائم
متابعة القراءة
  855 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
855 زيارة
0 تعليقات

المعايير الوطنية لضمان نزاهة الانتخاب في العراق / د. علاء إبراهيم الحسيني

تدور العملية الانتخابية وكل فعاليات العمل الديمقراطي بين طرفين رئيسين، وهم كل من المواطن الناخب الذي يرسم بإرادته معالم السلطات العامة، والمرشح الذي يحمل برامج انتخابية واضحة والذي دخل السباق الانتخابي لتحقيق مصلحة عامة بالأساس محاولاً إقناع الناخب ليمنحه الثقة، والى جوارهما هنالك طرف أخر يقوم بعمل كبير ومهم يسهم في ترجمة خيارات الشعب ويعمل على أن تسير الأمور بنحو من الانسيابية في التداول السلمي للسلطة، وهذا الطرف يتمثل في السلطات العامة القائمة التي تلعب دوراً محورياً في رسم معالم الظاهرة الانتخابية بوضعها قانون الانتخابات والأحزاب وتنفيذهما عبر تحديد آليات الانتخاب وضمانات نزاهة وحيادية الجهة التي تتولاه، ولعلنا نلحظ إن دور
متابعة القراءة
  671 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
671 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - حسين يعقوب الحمداني افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
16 تشرين1 2019
تحية طيبة لدينا أستشارتين قانونية لو سمحتم فهل لنا بالعنوان المتوفر لد...
: - SUL6AN سأرحل / غازي عماش
13 تشرين1 2019
مبدع دايمآ
: - علي العراقي 1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
18 أيلول 2019
مقال رائع ومهم يحاكي واقعا ..
: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...

مدونات الكتاب

سامي جواد كاظم
09 أيلول 2011
هنالك معيار يجب ان يضعه الباحث عن الحقيقة نصب عينيه وهو اسلوب نقاش العلماني او الوهابي فان
في تفجيرات الحلة، وعند طلوع الصبح...  كانت حمامات بيضاء تسبح طائرة وسط سماءٍ زرق
رائد الهاشمي
09 تشرين2 2016
أهم ألتحديات بعد تحرير نينوىرائد الهاشمي رئيس تحرير مجلة نور الاقتصاديةتباشير النصر في معر
لاتزال العملية السياسية داخل شرنقة بريمير، إذ يستمر الحال بنشر الاوهام عبر مفاهيم وتفسيرات
رياض هاني بهار
09 تشرين1 2014
من حقنا أن نتساءل عن الأسباب الحقيقية التي تقف وراء صفقات الفساد بالاسلحة الروسيه والاوكرا
وجدت نفسي ملزما أن أبين حقيقة من المؤكد إن العلامة الفاضل والباحث الكبير الشيخ المبجل غيث
رياض هاني بهار
07 كانون2 2014
نحتفل بذكرى مروراثنان وتسعون عاما على تشكيل الشرطة العراقية الموافق في 9/كانون الثاني1922
الجرائم التي حصلت بعد عام 2003 في العراق كثيرة, لكن الغريب أن يتهم إهمالها من قبل السلطة ا
عرفنا ان اللغة هي حجر الاساس بين الشعوب وهي الذي تربط شعب عن شعب اخر هي الاصل الذي يدل على

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال