عبدالله صالح الحاج - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

التآمر الخارجي على اليمن ووحدته مستمر حتى الساعة /عبدالله الحاج

 لماذا كل هذه النازية ضد أبناء شمال الوطن اليمني ليسوا لا باليهود ولا بالنصارى ولا بالكفار حتى يعاملوا بكل هذه القساوة والوحشية من قبل أبناء جنوب الوطن اليمني اليمن شعب ووطن واحد هذه النازية تثير كثير من التساؤلات؟! لصالح من ياترى أعمال التصفيات واراقة الدم اليمني اليمني؟ هذه النازية والتي تمارس من قبل القوى والمكونات السياسية في جنوب الوطن ضد أبناء محافظات شمال الوطن المتواجدين في محافظات في جنوب الوطن واعمال التصفيات ستولد انفجار اكبر لايحمد عقباه وحرب طاحنة تحرق الأخضر واليابس ولاتبقي ولاتذر. النازية مرفوضة من أيآ من المكونات والقوى السياسية والحزبية طالما وان كلنا أبناء اليمن والشعب اليمني الواحد
متابعة القراءة
  77 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
77 زيارة
0 تعليقات

حال معظم الكتاب الوطنيين لايجدوا ادنى الدعم / عبدالله صالح الحاج

هل يعقل ان يكون مثل هذا الأمر حاصل بالفعل؟ بلاشك الضريبة التي يدفعها كل كاتب وطني عصامي يعتمد على ذاته في تحقيق اكبر النجاحات في مشوار حياة في تسطير أروع كتاباته ومقالاته معتمد على ذاته وفكره الرصين والذي يتسم بالموضوعية والحكمة والمنطق والعقل فيما يتناوله من موضوعات بكل حيادية وعقلانية وبما يحقق العليا للوطن وللشعب دون أن ينحاز إلى طرف من الأطراف السياسية التي تتجاذب وتتصارع على السلطة وكرسي الحكم حيث وان مثل هذا الكاتب الوطني العصامي يتلزم بالثوابت الوطنية ويسعى لنشر ثقافة المحبة والاخوة والتسامح والتعايش والتراحم والتكافل والقبول بالاخر ليحل الأمن والاستقرار والسلام فيما بين أفراد المجتمع على مستوى
متابعة القراءة
  80 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
80 زيارة
0 تعليقات

من يصنع السلام للاوطان والشعوب في العالم؟ / عبدالله صالح الحاج

 هل من يصنع السلام هم القادة والحاكم من خلال تواجهاتهم السياسية نحو السلام؟ ام من ياترى؟ ام ان هناك لبنات متراكمة يكون فيها الدور الاكبر للتربية والتنشئة منذ وقت مبكر في خلق ثقافة الإخاء والمحبة والخير والسلام والقبول بالتعايش السلمي مع الاخر بعيدآ عن كل التعصبات والنعرات الدينية والطائفية والمذهبية والحزبية او للون او لجنس او لعرق وبعيدآ عن كل الفوارق والامتيازات الطبقية في فرز أفراد المجتمع وذلك من خلال التنشئة والتربية الصالحة والعمل على غرس ثقافة التعايش والسلام والمحبة والاخوة والتسامح منذ الصغر ولتصبح طموح وآمال كل الشباب والاجيال في المستقبل القريب هو تحقيق السلام لاوطانهم وشعوبهم والعيش بأمن ورخاء
متابعة القراءة
  206 زيارة
  1 تعليق
دليل الكلمات:
206 زيارة
1 تعليق

حق التعايش / عبدالله صالح الحاج

الأرض ارض الله هل ينكر هذه الحقيقة احد؟ أليس من حق كل إنسان من بني البشر اي يتعايش مع أخيه الإنسان على هذه الأرض والتي هي ارض الله؟ بلا شك نعم له الحق في التعايش مع أخيه الإنسان على هذه الأرض والتي استخلفهم الله عليها لعبادته ولاقامة شرعه ولاعمارها ولاقامة العدل والحكم بين الناس على ضوء منهاج وشرع الله المنزل في محكم كتبه السماوية المنزلة على رسله وانبيائه منذ بدء الخلق وحتى قيام الساعة. حق التعايش لكل إنسان مع أخيه الإنسان مكفولة بعيدآ عن النعرات وبعيدآ عن التعصب لديانة او لمذهب اولطائفة او لحزب او لقبيلة او لسلالة او لأسرة او
متابعة القراءة
  159 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
159 زيارة
0 تعليقات

ايران ليست من الحماقة ان تقدم على ضرب سفن النفط!!! /عبدالله صالح الحاج

هل من صالح إيران ان تقدم على ضرب السفن المحملة بالنفط في اي مكان كان؟ هذا التساؤل يعد مقدمة هامة للمقال ولعل الاهم من كل ذلك هي الإجابة على التساؤل نفسه بكل موضوعية وبحيادية تمامة وبكل منطق للبحث والوصول للحقيقة واذا كان إثارة الشكوك مفتاح الوصول للبحث عن الحقيقة حول المزاعم الامريكية الاخيرة وتوجيه أصابع الاتهامات منها لإيران وانها هي التي اقدمت على ضرب السفينة المحملة بالنفط في عمق المياة الخليجية في البحر العربي. إيران ليست من الحماقة ان تقدم على ضرب اي سفينة محملة بالنفط وخصوصآ في هذا الظرف الحساس والحرج من بعد فرض العقوبات الاقتصادية ومنها ضرب الحصار المطبق
متابعة القراءة
  147 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
147 زيارة
0 تعليقات

ستظل الوحدة اليمنية هي المنجز العملاق / عبدالله صالح الحاج

لم تكن الوحدة اليمنية طفرة فجائية بين عشية وضحاها حتى تضمحل وينطفي نورها الوضاء في غمضة طرف عين كلمح البصر نورها الوضاء الذي انار للشعب الدرب لن ينطفي وسيتمر نورها للأبد. الوحدة اليمنية لم تكن طفرة فجائية ظهرة حتى ينطفي نورها بل مرت بمخاضات عدة ليشهد العالم اخر مخاضاتها باليوم التاريخي العظيم يوم ال22من مايو1990م وليشهد العالم ميلاد يمن الوحدة والسلام وتنتهي عهود التشطير للواطن الواحد وتندمل كل جراح الفرقة والشتات للشعب الواحد ويتوحد مسار الوطن والشعب ويصبح يمن واحد وشعب واحد هكذا شاءت الاقدار ومشيئة الله بوحدة اليمن والشعب وكانت جهود وإصرار زعامات اليمن على تحقيق واعادة الوحدة اليمنية هي
متابعة القراءة
  153 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
153 زيارة
0 تعليقات

الديمقراطية كلمة لا ثاني لها...قبل وئدها صارت في اليمن /عبدالله صالح الحاج

كيف؟! هي بالفعل الديمقراطية كلمة لا ثاني لها كونها عبارة عن أحدث نظام سياسي في الحكم ظهر ولم يظهر بعدها في العالم اي نظام سياسي في الحكم اخر حتى اللحظة. الديمقراطية ماهي إلا عبارة عن نظام سياسي في الحكم تكون فيه السلطة للشعب ، بمن يمثله من نواب ونحوهم. حيث صار للشعب في ظل هذا النهج الديمقراطي السياسي في الحكم الحق كل الحق بأختيار رئيس الجمهورية ولهم الحق أيضآ بالمطالبة بتنحيه عن الحكم وعزله وفقآ للتشريع الدستوري والنظام والقانون والذي يحدد المهام والصلاحيات ومتى وكيف تنتهي؟! كما أنه من حق الشعب اختيار من يمثله ونحوهم في البرلمان الممثل بمجلس النواب كما
متابعة القراءة
  150 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
150 زيارة
0 تعليقات

هل ستخف الازمة ام ستزداد في اليمن مع بداية العد التنازلي لرمضان؟! /عبدالله صالح الحاج

رمضان والناس وهم توفير مصروف رمضان وحاجياته ومتطلباته لا اول لها ولا آخر. ، من المعروف في اليمن وغير اليمن في الاقطار والدول العربية والإسلامية ان الكل يقبل ويهلع على شراء حاجات الشهر الكريم وبشكل جنوني يزداد الطلب والاقبال على الشراء مستلزمات رمضان ويكون هذا في الثلاثة الايام الاخيرة من شعبان والتي تسبق اول ايام شهر رمضان المبارك. شهر رمضان من المفترض انه شهر للعبادة والزهد في المأكل والمشرب اكثر منه للأكل والشرب والتفنن في الوجبات الغذائية من كل الأصناف والانواع المتعددة على مائدة الإفطار والعشاء في رمضان هكذا جرت العادة في كل الاقطار والدول العربية والإسلامية. ومع هذا الإقبال الشديد
متابعة القراءة
  148 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
148 زيارة
0 تعليقات

أجمل لحظات السعادة هي اسعاد الآخرين / عبدالله صالح الحاج

 ياترى ماهي السعادة؟! وكيف تتحقق للانسان السعادة؟! السعادة هي لحظة من اللحظات والتي يتمناها كل إنسان من بني البشر ويعيش لحظاتها والتي تمر كلمح البصر وتكون السعادة والشعور بها عادة ما تكون مرتبطة بتحقيق الفرد للغاياته وطموحاته في هذه الحياة اي بمعنى تحقيق النجاح والوصول للهدف الأسمى والغاية المثلا. ولكن ياترى ما هي أروع واجمل لحظات السعادة والتي يعيشها ويحس بها الإنسان؟! السعادة هي قدر من الاقدار فقد يكون الإنسان سعيدآ في هذه الدنيا ومن كان سعيدآ في الدنيا فهو سعيد في الآخرة أيضا وقد يكون الإنسان شقيآ في هذه الدنيا وهو في الآخرة شقي أيضآ. السعادة منطلقها من جوهر النفس
متابعة القراءة
  140 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
140 زيارة
0 تعليقات

لماذا خلق الازمات على الشعب بهذا التوقيت بالذات؟! /عبدالله الحاج

الأمر قد يكون ليس في اليمن فحسب بل في بلدان العالم العربي والإسلامي. كما نعمل وتعلمون انتم منذ بضع وأقل من بضع من الايام هل هلال شهر شعبان وشعبان هو الشهر الذي يسبق شهر الخير واليمن والبركات شهر رمضان الكريم. ومع بداية اول ايام شهر شعبان ظهرت أزمة المشتقات النفطية وانعدامها من المحطات الرئيسية وظهورها بالسوق السوداء وبأسعار خيالية. هل هناك تلاعب واحتكار للمواد النفطية؟! ام ان هناك تحكم وضغوط تمارس من قبل دول تحالف العدوان وحكومة شرعية الرئيس الفار هادي والذي هو وحكومته يحكمون من خارج من فنادق الرياض؟! قد يكون هناك بعض من التلاعب والاحتكار من أصحاب المحطات وتجار
متابعة القراءة
  155 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
155 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - Elijah تعرف على حصة العرب من الذهب العالمي
15 آب 2019
هل تحتاج إلى قرض لتوحيد ديونك بنسبة 2 ٪؟ أو القروض الشخصية * قروض الأع...
: - Elijah تعرف على حصة العرب من الذهب العالمي
15 آب 2019
هل تحتاج إلى قرض لتوحيد ديونك بنسبة 2 ٪؟ أو القروض الشخصية * قروض الأع...
: - منى كامل بطرس لا تٌعاقر الغياب / منى كامل بطرس
13 آب 2019
تقديري لكل من تفاعل مع نصوصي ..

مدونات الكتاب

هادي جلو مرعي
14 أيار 2017
تشهد المملكة العربية السعودية تحولات كبرى تتعلق بمستقبلها، وقد لانعرف الكثير عنها لكنها في
حنان جميل حنا
15 شباط 2018
يحتفل العالم اليوم بعيد الحب .. الفالانتاين .. هذا العيد الذي ارتبط بلون الدم .. ولكن من ي
عارف الماضي
20 أيلول 2014
يصادف يوم غد الاحد 21 سبتمبر الحالي الذكرى السنويه  الثانيه و الثلاثين  على الاحتفال  ولاو
أشيع في الايام السابقة، إنتشار للقوات الامريكية في المدن العراقيه، فشروقوا وغربوا بها، ونش
في مشهدا بات يتكرر باستمرار فقد تصاعد العنف  في ارضا أنشأت فيها اقدم الحضارات واعرقها
عندما حدثت الثورة السورية واليمنية والعراقية بالتحديد ، قامت أمريكا وحليفتها إيران بوضع ال
د.غسان السعد
14 أيار 2017
 الخليفة ابو بكر البغدادي او ابراهيم عوّاد السامرائي، تسعى عدة جهات لقتله وتحول دون ا
طلب مدير مدرسة من احد الأساتذة ان يقيم المدرسين والطلاب، ويبين سبب تدني نسب النجاح في مدرس
ان الطائفية اصبحت واقع حال مجتمعي لا يمكن القفز عليه بالكذب والنفاق السياسي والاعلامي وحتى
من يطلع على آخر أخبار من يدّعي المعارضة والتغيير في سوريا ، لن يندهش ولن يعجب أبدا ، لأن د

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق