عبدالله صالح الحاج - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

أجمل لحظات السعادة هي اسعاد الآخرين / عبدالله صالح الحاج

 ياترى ماهي السعادة؟! وكيف تتحقق للانسان السعادة؟! السعادة هي لحظة من اللحظات والتي يتمناها كل إنسان من بني البشر ويعيش لحظاتها والتي تمر كلمح البصر وتكون السعادة والشعور بها عادة ما تكون مرتبطة بتحقيق الفرد للغاياته وطموحاته في هذه الحياة اي بمعنى تحقيق النجاح والوصول للهدف الأسمى والغاية المثلا. ولكن ياترى ما هي أروع واجمل لحظات السعادة والتي يعيشها ويحس بها الإنسان؟! السعادة هي قدر من الاقدار فقد يكون الإنسان سعيدآ في هذه الدنيا ومن كان سعيدآ في الدنيا فهو سعيد في الآخرة أيضا وقد يكون الإنسان شقيآ في هذه الدنيا وهو في الآخرة شقي أيضآ. السعادة منطلقها من جوهر النفس
متابعة القراءة
  21 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
21 زيارة
0 تعليقات

لماذا خلق الازمات على الشعب بهذا التوقيت بالذات؟! /عبدالله الحاج

الأمر قد يكون ليس في اليمن فحسب بل في بلدان العالم العربي والإسلامي. كما نعمل وتعلمون انتم منذ بضع وأقل من بضع من الايام هل هلال شهر شعبان وشعبان هو الشهر الذي يسبق شهر الخير واليمن والبركات شهر رمضان الكريم. ومع بداية اول ايام شهر شعبان ظهرت أزمة المشتقات النفطية وانعدامها من المحطات الرئيسية وظهورها بالسوق السوداء وبأسعار خيالية. هل هناك تلاعب واحتكار للمواد النفطية؟! ام ان هناك تحكم وضغوط تمارس من قبل دول تحالف العدوان وحكومة شرعية الرئيس الفار هادي والذي هو وحكومته يحكمون من خارج من فنادق الرياض؟! قد يكون هناك بعض من التلاعب والاحتكار من أصحاب المحطات وتجار
متابعة القراءة
  38 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
38 زيارة
0 تعليقات

ويبقى الرهان الخامس للعدوان الحرب الداخلية في اليمن / عبدالله صالح الحاج

من يحارب على باطل لن ينجح ولن ينتصر ابدا مهما كانت قوته ومهما استخدم من طرق وأساليب لن يفلح الباطل وسينتصر الحق على الباطل بتأيد من الله ونصر قريب. لقد راهن العدوان السعودي الصهيو أمريكي في حربه وعدوانه على اليمن رهانات كثيرة معتمدآ بالأول على استخدام القوة العسكرية والتي تمثلت بشن الغارات الجوية وبتوجيه الضربات الصاروخية من البوارج والسفن الحربية في البحار والمحيطات ومن القواعد العسكرية المتمركزة لقواته على البر من على بعد في الدول المجاورة لليمن كان هذا احد اهم الرهانات والتي خسرتها السعودية ودول تحالف العدوان المشاركة معها في هذه الحرب على اليمن على الرغم من تدميرها التام للبنية
متابعة القراءة
  17 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
17 زيارة
0 تعليقات

بماذا توحي زيارة الرئيس بشار الأسد لإيران في هذا الظرف الحساس؟ / عبدالله صالح الحاج

إيران امتداد لسوريا وعلى العكس من ذلك سوريا امتداد لإيران حقيقة. لقد كانت الزيارة والتي قام بها الرئيس السوري بشار الأسد مؤخرآ في هذا الظرف الحساس إلى إيران رسالة قوية موجة من الرئيس الأسد إلى كل أعداء سوريا خارجيآ بما في ذلك إسرائيل وامريكا ولربما تركيا وداخليآ بما في ذلك أعداء نظام حكم بشار الأسد في الداخل. حيث وان البلدان يعيشان ظروفآ غير مستقرة لايحسدان عليها حربآ مشتعلة داخلية وثورة عبرية مستمرة على نظام حكم الرئيس بشار الأسد وضربات عسكرية خارجية نفذت ومازالت التهديدات الأمريكية الاسرائيلية جارية لم تنطفي وتخمد نارها فهي بين اللحظة والحين مستعرة السنت نارها كالبركان الثائر يقذف
متابعة القراءة
  64 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
64 زيارة
0 تعليقات

كيف للعرب ان يقبلون بالتطبيع وبالتعايش مع محتل غاصب للارض العربية!؟ / عبدالله صالح الحاج

صحيح ان الدعوة للتعايش هي إحدى الركائز الجوهرية والتي لاغنى عنها بأي حالآ من الأحوال للوصول إلى تحقيق السلام والامن والاستقرار والذي تنشده مجتمعات شعوب دول العالم المحبة للامن والاستقرار والسلام وكذلك المنظمات الانسانية الدولية والاممية لحقوق الإنسان والتي تعمل في إطار منظمة الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي وتسعى بالعمل الجاد والدؤب لحلحلة كافة الصراعات والنزاعات تحدث داخل دولة وبلدآ ما او بين دولة واخرى او بين مجموعة من الدول ودولة واحدة وكذلك تعمل على ايقاف الحروب وإنهاء النزاعات والصراعات وليحل الأمن والاستقرار والسلام محل الصراعات والنزاعات والحروب من خلال إيجاد الحلول المنصفة والعادلة والتي تضمن لجميع فرق وقوى الصراع والنزاع
متابعة القراءة
  51 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
51 زيارة
0 تعليقات

تباين واختلاف المواقف العربية من التطبيع مع اسرائيل / عبدالله صالح الحاج

العرب اذا ما كانوا مازالوا عربآ جذورهم ممتدة من جذور عراقة التاريخ الماضي التليد والحاضر المزدهر لكل العرب وليس الأعراب والاعارب الخانعين للذل والإهانة والذين ماتت فيهم عروق الحمية لنصرة المظلوم من أبناء الجلدة الواحدة حينما يتعرض لعدوان من قبل معتدي ظالم عليه ودون وجه حق لسلب حقه وهتك عرضه وهدر دمه وكأن عرضه ودمه وارضه أصبحت وصارت مباحة له في كل وقتآ وحين ومتى شاء يفعل ما يشاء وكما يحلو ويروق له لاشباع هواء نفسه الشيطانية الشريرة والعدوانية الظالمة. من المعروف والمتعارف عليه من ازمنة الماضي الغابرة الضاربة في القدم وحتى هذا الزمان الحاضر والذي نعيش فيه وفي المستقبل العربي
متابعة القراءة
  76 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
76 زيارة
0 تعليقات

الاعتراف والتطبيع مع إسرائيل خيانة عظمى / عبدالله صالح الحاج

قالت الأعراب آمننا قل لم تؤمنوا ولكن قولوا اسلمنا ولم يدخل الإيمان في قلوبكم. العرب أشد كفرآ ونفاقآ أليس هذا هو الحق المبين والذي لايأتيه الباطل لامن خلفه ولامن قبله ولامن بين يديه تبيان مبين من رب العالمين. تتباين المواقف ويظهر فيها معدن الرجال الصادقين المخلصين للله ولرسوله في السر والعلن وفي السراء والضراء وفي الشدة والرخاء. ولعل من هذه المواقف عدم تولي الأعداء من اليهود والنصارى والتقرب إليهم والجلوس معهم على مائدة واحدة او المشاركة وحضور اي مؤتمر معهم هم فيه مشاركون وحاضرون. ولقد تجلت مواقف هامات زعامات عربية واتصفت بالشجاعة والاقدام في رفض الحضور والمشاركة في اي مؤتمر دولي
متابعة القراءة
  77 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
77 زيارة
0 تعليقات

وهنا تكن الموهبة والابداع الحقيقي / عبدالله صالح الحاج

هل الموهبة والابداع ملكتان انسانية ووجدانية موجودة في العمق الباطن من نفس ووجدان كل إنسان؟ ام أنهما مكتسبتان؟ بلاشك ان الموهبة ملكة وجدانية وانسانية بذرتها الأولى موجودة جذورها في العمق الباطن لنفس ولوجدان كل بني البشر ايآ كان منهما ذكورآ واناث. الموهبة ماهي إلا عبارة عن أعلى درجة من الاجادة والاتقان والتميز والتفرد في ابتكار واختراع ما وقد يكن الاختراع والابتكار لشيئآ لأول مرة وهنا يحصل المبتكر والمخترع على براءة وبراعة الابتكار والاختراع ويسجل بإسمه وقد يكن للموهب المبتكر والمخترع اسهامه في تطور ابتكار واخترع غيره والذي كان لهم الفضل الكبير في ابتكار واختراع ما. وتلعب الظروف والعوامل المحيطة والبيئة الاجتماعية
متابعة القراءة
  133 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
133 زيارة
0 تعليقات

أين احرار الأمة والشعب العراقي الحر؟!/ عبدالله صالح الحاج

تعيش الأمة العربية امتهانآ مابعده امتهان. فلقد دنست اراضي معظم الدول العربية من المحيط وحتى الخليج دنست بالتواجد الأجنبي للقوات الأمريكية والغربية وصارت تجول وتتنقل وتتحرك بمنتهى الحرية وكأن الأرض أرضها والمياه مياها والسماء سماها ماذا بعد هذا الامتهان؟! أليس هناك من احرار بعد العراق وسوريا واليمن ولبنان والمغرب والجزائر وليبيا وعمان ومصر وتونس... الخ بلداننا واقطارنا ودولنا العربية صارت تئن من وطئت أقدام جنود وصف وضباط القوات الأجنبية والتي دنست تربة اراضي الوطن العربي الظاهرة. كيف تسمح شعوب بلداننا العربية بتواجد هذه القوات الأجنبية بداخل عمق اراضيها أين سيادة الأوطان والدول العربية يا قادة وحكام ورؤوساء العرب؟! لم يعد هناك
متابعة القراءة
  70 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
70 زيارة
0 تعليقات

اتفاق السويد ما كان ولم يكن لصالح الشعب واليمن/ عبدالله صالح الحاج

اتفاق السويد بين أطراف الصراع الداخلي والطرف الخارحي في اليمن والذي كانت توضع وتعول عليه الآمال لإيجاد حول جذرية للحد من معاناة الشعب برفع الحصار وصرف المرتبات المتأخرة لأكثر من عامين وخصوصآ في المحافظات الشمالية هذا الصراع الداخلي والحرب والعدوان الخارجي تسبب في تفاقم الأوضاع الإنسانية على جميع المستويات والجوانب المعيشية والصحية وأصبح يشكل كارثة انسانية ومجاعة تفتك بكل الشعب صغيرآ وكبير. وعلما يبدو ويتضح ان هذا الاتفاق ما كان الا مجرد لعبة ماكرة من أطراف الصراع والحرب لتحقيق مصالحها الذاتية أيضآ مصالح الطرف الخارجي المتمثل بدول تحالف العدوان ودون تحقيق المصالحة العامة العليا للوطن والشعب اليمني وبرعاية دولية وأممية. مصلحة
متابعة القراءة
  74 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
74 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

شبكة الاعلام في الدانمارك وفد شبكة الاعلام في الدنمارك .. يلتقي امل مسعود نائب مدير اذاعة مصر العربية .. وشخصيات اخرى
08 نيسان 2019
زيارة وفد شبكة الاعلام في الدنمارك المتمثلة بالزميلين المبدعين اسعد كا...
شبكة الاعلام في الدانمارك وسـقط الضميــر(( مسرحية من فصل واحد )) / حامد حمودي عباس
10 آذار 2019
الاعزاء في شبكة الاعلام في الدنمارك مع فائق الاحترام تحية طيبة كان بو...
شبكة الاعلام في الدانمارك "شبكة الاعلام في الدنمارك" تشارك في مهرجان المربد الشعري
03 آذار 2019
نعم إن هذه المبادرة إشعاعة تضمن الإلتفاف و التضامن الشعوب فيما بينهم، ...
شبكة الاعلام في الدانمارك الطاعة العربيّة العمياء كارثة عمياء / د. كاظم ناصر
25 شباط 2019
احسنت التحليل وبارك الله فيك...تحت غطاء الدين..يستمر الحكام في سلب كل ...

مدونات الكتاب

للخَيالات مَزايا..لا تملكونَ سوى الانصياعِ لألوانِها.وأنتم تَقتَرِبون من حافَّةِ الاقتِناع
زكي رضا
17 أيلول 2014
وأخيرا ألتزم السيد حيدر العبادي كأول سياسي عراقي يحتل ارفع منصب بالدولة وهو منصب رئاسة الو
علي فاهم
30 أيلول 2014
أطل علينا وزير ماليتنا من على شاشات التلفزيون ليبشر العراقيين أن حكومتنا الموقرة ربما لن ت
محمد رشيد
15 كانون2 2017
منذ عام 2009 دار القصة العراقية وعدد من المثقفين المخلصين يحلمون بإقامة (مؤتمر قمة ثقافي)
هادي جلو مرعي
26 آذار 2017
في الكتاب المجيد إشارات عظيمة الى الحوار والتناصح والتفاهم ووأد الفتنة. ولعل من بين تلك ال
لطيف عبد سالم
09 نيسان 2018
لعلَّ مِنْ بَيْنَ أهم العوامل الَّتِي حفزتنا للحديثِ عَنْ موضوعِ «الطمر الصحي» هو مطالبة أ
فلاح المشعل
01 أيلول 2011
أعطت الجريمة الارهابية التي استهدفت المصلين في مسجد ام القرى في بغداد امس الاول دلالة أكيد
محمد صالح الجبوري
14 حزيران 2018
ابراهيم شاب نحيف الجسم ،فارع الطول، قوي الارادة، يحب وطنه،يساعد الناس ،يريد ان يشارك في عم
الاعلام اما وسيلة لبناء المجتمع، او وسيلة لتدميره، بديهية لايمكن الحياد عنها او تجاهل مضمو
د. اكرم هواس
19 آذار 2013
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات قبل ايام مرت مناسبة يوم المرأة ...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق