عبدالله صالح الحاج - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

تباين واختلاف المواقف العربية من التطبيع مع اسرائيل / عبدالله صالح الحاج

العرب اذا ما كانوا مازالوا عربآ جذورهم ممتدة من جذور عراقة التاريخ الماضي التليد والحاضر المزدهر لكل العرب وليس الأعراب والاعارب الخانعين للذل والإهانة والذين ماتت فيهم عروق الحمية لنصرة المظلوم من أبناء الجلدة الواحدة حينما يتعرض لعدوان من قبل معتدي ظالم عليه ودون وجه حق لسلب حقه وهتك عرضه وهدر دمه وكأن عرضه ودمه وارضه أصبحت وصارت مباحة له في كل وقتآ وحين ومتى شاء يفعل ما يشاء وكما يحلو ويروق له لاشباع هواء نفسه الشيطانية الشريرة والعدوانية الظالمة. من المعروف والمتعارف عليه من ازمنة الماضي الغابرة الضاربة في القدم وحتى هذا الزمان الحاضر والذي نعيش فيه وفي المستقبل العربي
متابعة القراءة
  25 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
25 زيارة
0 تعليقات

الاعتراف والتطبيع مع إسرائيل خيانة عظمى / عبدالله صالح الحاج

قالت الأعراب آمننا قل لم تؤمنوا ولكن قولوا اسلمنا ولم يدخل الإيمان في قلوبكم. العرب أشد كفرآ ونفاقآ أليس هذا هو الحق المبين والذي لايأتيه الباطل لامن خلفه ولامن قبله ولامن بين يديه تبيان مبين من رب العالمين. تتباين المواقف ويظهر فيها معدن الرجال الصادقين المخلصين للله ولرسوله في السر والعلن وفي السراء والضراء وفي الشدة والرخاء. ولعل من هذه المواقف عدم تولي الأعداء من اليهود والنصارى والتقرب إليهم والجلوس معهم على مائدة واحدة او المشاركة وحضور اي مؤتمر معهم هم فيه مشاركون وحاضرون. ولقد تجلت مواقف هامات زعامات عربية واتصفت بالشجاعة والاقدام في رفض الحضور والمشاركة في اي مؤتمر دولي
متابعة القراءة
  30 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
30 زيارة
0 تعليقات

وهنا تكن الموهبة والابداع الحقيقي / عبدالله صالح الحاج

هل الموهبة والابداع ملكتان انسانية ووجدانية موجودة في العمق الباطن من نفس ووجدان كل إنسان؟ ام أنهما مكتسبتان؟ بلاشك ان الموهبة ملكة وجدانية وانسانية بذرتها الأولى موجودة جذورها في العمق الباطن لنفس ولوجدان كل بني البشر ايآ كان منهما ذكورآ واناث. الموهبة ماهي إلا عبارة عن أعلى درجة من الاجادة والاتقان والتميز والتفرد في ابتكار واختراع ما وقد يكن الاختراع والابتكار لشيئآ لأول مرة وهنا يحصل المبتكر والمخترع على براءة وبراعة الابتكار والاختراع ويسجل بإسمه وقد يكن للموهب المبتكر والمخترع اسهامه في تطور ابتكار واخترع غيره والذي كان لهم الفضل الكبير في ابتكار واختراع ما. وتلعب الظروف والعوامل المحيطة والبيئة الاجتماعية
متابعة القراءة
  44 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
44 زيارة
0 تعليقات

أين احرار الأمة والشعب العراقي الحر؟!/ عبدالله صالح الحاج

تعيش الأمة العربية امتهانآ مابعده امتهان. فلقد دنست اراضي معظم الدول العربية من المحيط وحتى الخليج دنست بالتواجد الأجنبي للقوات الأمريكية والغربية وصارت تجول وتتنقل وتتحرك بمنتهى الحرية وكأن الأرض أرضها والمياه مياها والسماء سماها ماذا بعد هذا الامتهان؟! أليس هناك من احرار بعد العراق وسوريا واليمن ولبنان والمغرب والجزائر وليبيا وعمان ومصر وتونس... الخ بلداننا واقطارنا ودولنا العربية صارت تئن من وطئت أقدام جنود وصف وضباط القوات الأجنبية والتي دنست تربة اراضي الوطن العربي الظاهرة. كيف تسمح شعوب بلداننا العربية بتواجد هذه القوات الأجنبية بداخل عمق اراضيها أين سيادة الأوطان والدول العربية يا قادة وحكام ورؤوساء العرب؟! لم يعد هناك
متابعة القراءة
  41 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
41 زيارة
0 تعليقات

اتفاق السويد ما كان ولم يكن لصالح الشعب واليمن/ عبدالله صالح الحاج

اتفاق السويد بين أطراف الصراع الداخلي والطرف الخارحي في اليمن والذي كانت توضع وتعول عليه الآمال لإيجاد حول جذرية للحد من معاناة الشعب برفع الحصار وصرف المرتبات المتأخرة لأكثر من عامين وخصوصآ في المحافظات الشمالية هذا الصراع الداخلي والحرب والعدوان الخارجي تسبب في تفاقم الأوضاع الإنسانية على جميع المستويات والجوانب المعيشية والصحية وأصبح يشكل كارثة انسانية ومجاعة تفتك بكل الشعب صغيرآ وكبير. وعلما يبدو ويتضح ان هذا الاتفاق ما كان الا مجرد لعبة ماكرة من أطراف الصراع والحرب لتحقيق مصالحها الذاتية أيضآ مصالح الطرف الخارجي المتمثل بدول تحالف العدوان ودون تحقيق المصالحة العامة العليا للوطن والشعب اليمني وبرعاية دولية وأممية. مصلحة
متابعة القراءة
  33 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
33 زيارة
0 تعليقات

اتفاق السويد ما كان ولم يكن لصالح الشعب واليمن/ عبدالله صالح الحاج

اتفاق السويد بين أطراف الصراع الداخلي والطرف الخارحي في اليمن والذي كانت توضع وتعول عليه الآمال لإيجاد حول جذرية للحد من معاناة الشعب برفع الحصار وصرف المرتبات المتأخرة لأكثر من عامين وخصوصآ في المحافظات الشمالية هذا الصراع الداخلي والحرب والعدوان الخارجي تسبب في تفاقم الأوضاع الإنسانية على جميع المستويات والجوانب المعيشية والصحية وأصبح يشكل كارثة انسانية ومجاعة تفتك بكل الشعب صغيرآ وكبير. وعلما يبدو ويتضح ان هذا الاتفاق ما كان الا مجرد لعبة ماكرة من أطراف الصراع والحرب لتحقيق مصالحها الذاتية أيضآ مصالح الطرف الخارجي المتمثل بدول تحالف العدوان ودون تحقيق المصالحة العامة العليا للوطن والشعب اليمني وبرعاية دولية وأممية. مصلحة
متابعة القراءة
  67 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
67 زيارة
0 تعليقات

الدنيا لاتخلو من الأمل بالله / عبدالله صالح الحاج

كثير هي الشدائد والمحن والتي يتعرض لها الإنسان في فهذه الحياة هي ابتلاء من المولى عز وجل لتمحيص صدق ايمان المؤمنين على صدقهم واختبار لهم في هذه الحياة فمن صدق إيمانه بالله العلي العظيم وقوي إيمانه وازداد ثباتآ ويقينآ كلما تعرض للشدائد والمحن والتي ماهي إلا اختبار للانسان في الدار الدنيا وقد تكون نتاج لافعال الإنسان الشريرية على نفسه حينما يظلم من حوله فيأكل حق هذا ويهتك عرض وحرمات ذاك. ومع هذه الشدائد والمحن يتضح ويظهر معدن الناس وصلابتهم وصلادتهم في التحمل والصبر والرضا بماقسم الله لكل إنسان في الحياة من الرزق والخير وكلما كان الإنسان على درجة عاليه من القناعة
متابعة القراءة
  66 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
66 زيارة
0 تعليقات

الوطني يظل في موقفه وطني مناهض وضد العدوان على اليمن / عبدالله صالح الحاج

كثير هي المواقف والتي تفرز معادن بني البشر ذكرآ كان ام انثي ولعل من هذه المواقف مواقف الشرفاء الوطنيين والوطنيات الغيورين والغيوريات على الوطن اليمني الواحد من العدوان والذي تقوده المملكة العربية السعودية إلى جانب امريكا وإسرائيل على يمن الحكمة والسلام ارضآ وشعبا. مواقف الشرفاء الوطنيين من العدوان يظله موقف ثابت مناهض وضد العدوان ولايتغير بتغير الأحوال وحسب الاهواء والامزجة والازماع وتحقيق المصالح الشخصية ولو على حساب الأضرار بوحدة وأمن واستقرار الوطن اليمني الواحد ارضآ وشعبا. ونجد ان الموقف موقف واحد مناهض وضد العدوان لكل الشرفاء الوطنيين بالأمس واليوم والغد ماضيآ وحاضرآ ومستقبلا ولايمكن ان يتغير ويتذبذب بأي حالآ من الأحوال
متابعة القراءة
  92 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
92 زيارة
0 تعليقات

غرباء في اوطانهم! /عبدالله صالح الحاج

كيف أكون غريبآ في وطني وانا الذي أحببته من أعماق وجداني؟! أصبح حال معظم شعوبنا العربية الشعور بالغربة على الرغم من انهم يعيشون على اوطانهم. يايرى من أين يأتي هذا الشعور الغريب والاحساس بالغربة؟ هل يأتي هذا الشعور والاحساس من الافتقار الى العلاقات الإنسانية مع الآخرين فعادة مايشعر المغترب عن وطنه بفقره وقلة علاقاته بالآخرين في المحيط الذي يعيشه؟ اما يأتي هذا الشعور والاحساس بالغربة من افتقار من أن يجد لقمة عيشه ويعطى كافة حقوقه في وطنه لهذا صار يشعر بالاحساس الفضيع بالغربة وهو في وطنه؟! وكثير مايكون الاغتراب لطلب الرزق والمعيشة حينما لايجد الإنسان فرصة العمل في وطنه ويصبح الدخل
متابعة القراءة
  57 زيارة
  0 تعليقات
57 زيارة
0 تعليقات

من يتحمل المسئولية في قضية صرف مرتبات موظفين الدولة باليمن؟/ عبدالله صالح الحاج

قضية صرف مرتبات موظفين الدولة في الجمهورية اليمنية صارت لاتعني أطراف الصراع اليمنية اليمنية في الداخل ممثلتين بحكومتي صنعاء وعدن وأصبح كل مايعنيهما هو تحقيق مصالحهم دون مصالح الشعب وكل موظفي الدولة وماكان اتفاق السويد الا لأجل هذا الأمر والغاية. هل أطراف الصراع الداخلية الممثلة بحكومة صنعاء والممثلة بحكومة عدن هما يتلاعبان ويعملان على تأخير صرف المرتبات لجميع الموظفين لأكثر من عامين؟ ام ان التلاعب يأتي من الخارج ممثل بقوى دول تحالف العدوان كنوع من الضغط من خلال استخدام ورقة الحرب الاقتصادية والحصار للشعب بهدف الاذلال والتركيع له وخصوصآ بعد فشل دول تحالف العدوان في الحسم العسكري على مدار اكثر من
متابعة القراءة
  43 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
43 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - حسن الحمداني تفاصيل جديدة عن "وكلاء سريين" كشفوا "بصمات" إسرائيلية في قضية خاشقجي
16 شباط 2019
الجريمه كما يبدو من الخبر وتفاصيل نشره وأسم وكالة أسوشيتد برس كبير في ...
: - حسين الحمدد تفاصيل جديدة عن "وكلاء سريين" كشفوا "بصمات" إسرائيلية في قضية خاشقجي
16 شباط 2019
الجريمه كما يبدو من الخبر وتفاصيل نشره وأسم وكالة أسوشيتد برس كبير في ...
: - محمد مندلاوي الخروج من دائرة الفعل ورد الفعل / كفاح محمود كريم
15 شباط 2019
مداخلة مع مقال الأستاذ كفاح محمود: الخروج من دائرة الفعل.. بعض الملاحظ...
: - سمير ناصر الصورة الى جانب الاغنية العراقية : هنا العراق
13 شباط 2019
مبروك للمبدعين الزميل العزيز سمير مزبان والصديق العزيز الأستاذ علاء مج...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال