د.عزيز الدفاعي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

فضيحة بنما ... ماذا عن العراق !!!! / د عزيز الدفاعي

11،6 مليون وثيقه كشفت من شركه المحاماة البنميه ( mossack fonesca) التي وصلت الى وسائل الإعلام العالمية وكانت (قنبلة) الموسم بشان الفساد المالي وتسببت بفضائح واستقالات وتحقيقات فتحت في اغلب دول العالم قد تطيح بكبار قاد تها ورجال إعمال واتحادات دوليه وهو ما قد يقود الى تغييرات جوهريه في النظام المصرفي العالمي والتحويلات الخارجيه وفتح الحسابات خارج الحدود لنتتبع عددا من هذه الدول على سبيل المثال لا الحصر : الارجنتين : فتح المدعي العام تحقيقا حول تورط رئيس الجمهورية مارويجو ما رجي لعلاقته بإحدى شركات الاوفشور خلال الفترة 1998-2009 . الولايات المتحده الامريكيه : التحقيق مع 200 شخص يحملون الجواز الأمريكي
متابعة القراءة
  4415 زيارة
  0 تعليقات
4415 زيارة
0 تعليقات

كم مره اعدموه ؟؟ / عزيز الدفاعي

حين ظهر بمشروعه الوطني وطلبت منه المرجعية في النجف أن يتخلى عنه فتولى أمر الحزب مراجع وقيادات لم تستوعب واقع العراق والظروف المحيطة به ...وكان الإعدام الأول معنويا فحين كان مهيأ ليقود المحرومين كان الشعب بين خاءف ومغيب أو هاتف للطاغية وأعدم وشقيقه المظلومه على يد الدكتاتور جسديا حين نجح الغرب في إشعال فتيل الحرب التي غيرت بوصله الصراع في المنطقه لتحل إيران محل إسرائيل والشيعه محل الصهاينه وادخلنا في متاهات قم ه مدريد واوسلوا واحتلال بيروت و الحروب الطائفيه التي كان المفكر الثاقب النظر يحذر منها مبكرا ...وقد تحولت المنطقه اليوم برمتها إلى خراب ومشردين وأعدم في المره الثالثه بوحشيه
متابعة القراءة
  12916 زيارة
  0 تعليقات
12916 زيارة
0 تعليقات

تمخض الجبل. ..فأخرج الشريف! !! / عزيز الدفاعي

كان من بين أكبر أخطاء التاريخ عندما أعلن عن رغبه بريطانيا الاعتراف بالعراق بعد الحرب العالمية الاولى ان توجه أعيان الشيعه معلنين بيعتهم لفيصل الأول المطرود عن عرش الشام ونصبوه ملكا عليهم بعد أن اختلفوا حول هوية من يكون أهلا لتراس الدولة الوليدة وكأننا شعب ظهر فجأه على وجه الأرض بلا تاريخ أو رجال ...دائما تصرعنا خلافاتنا نفس الخطأ يتكرر اليوم بترشيح علي ابن الحسين من قبل حيدر العبادي ليكون البديل عن الجعفري في الخارجيه بعد أن كسرت القاروره بفعل التظاهرات وخرج القمقم ...ليس لدى علي ابن الحسين أي خبره دبلوماسية ولا حتى قدره على الخطابة والحديث اللبق وإيصال الأفكار للآخرين
متابعة القراءة
  3973 زيارة
  0 تعليقات
3973 زيارة
0 تعليقات

شهاده للتاريخ. .. / د.عزيز الدفاعي

أطالب كل من نائب رئيس لجنه الأمن والدفاع في البرلمان الفريق الركن المتقاعد اسكندر وتوت الذي كان عضوا أو رئيس اللجنة التي حققت في الهجوم الذي استهدف البرلمان عام 2009 واطلع على جميع الوثائق الاعترافات والأشرطة المصوره والصوتيه التي أكدت ضلوع الإرهابي محمد الدايني بتلك العمليه الإرهابية وفق ما سمعته منه شخصيا وبحضور عدد من الأشخاص وهي امانه ستكون برقبته أمام الله وعليه أن ينطق بها انصافا للعدالة وأسر الشهداء وكذلك ا اناشد لل واء الركن المتقاعد عبد الكريم خلف الكناني من خلال موقعه الأمني السابق واطلاعه على جميع إفادات الشهود والتحقيق الجنائي بشأن العمليات الإرهابية التي ارتكبتها الخلية الإرهابية من
متابعة القراءة
  4075 زيارة
  0 تعليقات
4075 زيارة
0 تعليقات

انت مع الحمزه يا صلاح الربيعي .. / د.عزيز الدفاعي


 لم يكن من السهل على قلبي وانا اتابع كل يوما بعضا من وجوه موكب الآباء والشرف والرفعة الوطنيه الذي يقدمون صدورهم لتلقي سهام الغدر والارهاب التي انهالت على العراق من كل الجبهات دون أن أنسى رماح الغدر التي طالما استهدفت ظهورنا ومع كل سقوط فارس يثلم جزء من روحي ولم يكن حتى بمقدوري في هذا لزمن الساقط لولا نفحات الشهامة والعزم والبطولات للقوات الامنيه والمتطوعين تلبية لنداء الضمير أن أنسى في صخب الصراع المبطن على العرش والنفوذ وتصفية الحسابات بين الاخوه الاعداء أن لا أركز عيني التي أحرقتها دمعه على هذا الشهيد البطل الذي سيضيع اسمه في ذاكره وطنيه مصابة بالزهايمر
متابعة القراءة
  4067 زيارة
  0 تعليقات
4067 زيارة
0 تعليقات

استقل قبل ان تقال ...وتعلم من ديغول / د عزيز الدفاعي

السيد وزير الكهرباء قاسم الفهداوي : نصيحتي لك من قاري وباحث ومنقب بين صفحات تاريخ العراق وشعوب المنطقه وثورات الشعوب المغلوبه على امرها على سطح هذه الارض عاصر وكتب عن كثير منها داخل العراق وخارجه على مدى عقود عجاف شهدنا فيها صعود اليسار وافوله وارتفاع مد الفكر القومي ونهايته وصدمنا بحركات الاسلام السياسي وتخبطها وربما لو اتيح لي الحد\يث لرويت لك كيف اعدم الرومان نيكولاي تشاوتشسكو وزوجته شتاء عام 1989 م رغم انه قاد اكبر عمليه بناء عمراني وتنميه اقتصاديه مذهله في شرق اوروبا تصور ان قصره يعد ثاني اكبر قصر في العالم بعد البنتاغون وان عمال هذه الدوله نسجوا جميع
متابعة القراءة
  4274 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4274 زيارة
0 تعليقات

الخلافات بين المعارضة السورية والولايات المتحدة تجبرها على عمل بشكل مستقل

لاي صراع وجهان احدهما داخلي واخر خارجي لاينفصل احدهما عن الاخر بل يكون مكملا له ومؤثرا فيه ايا كانت طبيعته ومستواه فالفيتناميون وفي اوج هجومهم على القوات الامريكيه في سابكون مطلع السبعينات لم يقطعوا مباحثات السلام في باريس مع ثعلب السياسه الامريكية هنري كيسنجر... والايرانيون يواصلون منذ عقد من الزمان مباحثاتهم المارثونيه مع الشيطان الاكبر حول الملف النووي ويتبادلون مع الرؤساء ووزراء الخارجيه الامريكيين التهاني بالاعياد والمناسبات رغم ان حلبه صراعهم في سوريا ولبنان وافغانستان واليمن والعراق لازالت حاميه الوطيس رغم اتفاق لوزران الذي لم يترجمه الامريكيون لغايه الان الى معاهده مع طهران ترفع العقوبات عليها كارثه العراق الكبرى منذ سقوط
متابعة القراءة
  3608 زيارة
  0 تعليقات
3608 زيارة
0 تعليقات

معركه ( الانبار )المصير الواحد : اما ان تكونوا معنا ....او مع الارهاب!!! / عزيز الدفاعي

(خواننا...وانفسنا...وماء عيوننا...سنة العراق حصراً.... اذا كنتم تؤمنون...بوحدة العراق...وعزة العراق...وكرامة العراقيين... فأما أن عواطفكم وجهودكم مع العراق وجيشه وحشده الشعبي دون تردد... أو مع داعش !!!! فقد حانت لحظة اختبار...الوطنية الصادقة !!!...ولايلدغ المؤمن من جحرٍ مرتين!!!... و لا توجد منطقة وسطى...مابين الجنة والنار.....) الدكتور عبد الامير علوان - د عزيز الدفاعي لقد كان جوهر المشروع الغربي في العراق منذ احتلاله عام 2003 تمزيقه ا اثنيا وطائفيا عبر معماريه بول بريمر ونظام المحاصصه المقيت المشبوه وتفتيت قوه شيعته بوجه الخصوص الى كتل واحزاب متصارعه متناحره تقودهم وجوه ذات طابع ديني رمزي ومغامرين وقراصنه في الغالب وليس قاده دوله واصحاب مشروع واضح لاعاده بناء
متابعة القراءة
  4580 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4580 زيارة
0 تعليقات

غداً ستخلو الشجرة / د . سجال الركابي

ظهرت في الايام الماضيه مقالات تتحدث عن تاجيل معركه تحرير تكريت وفق معطيات دوليه واقليميه في ضوء زياره نائب وزير الخارجيه الامريكي لبغداد وضغوط عربية خارجية اضافه الى اخرى عسكريه من بينها انسحاب اللواء 23 للجيش وسقوط مقره بيد داعش وتحويل تكريت الى ارض من عبوات وانتحاريين تحول دون تحرير المدينه التي طالما اعتبرت معقلا للبعثيين الذين اطلقوا لحاهم وتحولوا الى ذباحين بامره البغدادي واخرهذه السيناريوهات مقال افتتاحي لشرق الاوسط يتحدث عن الحاجه الى طيران امريكي لدعم الجيش بعد فشل ايران في اقتحام تكريت !!!!! ومن الواضح ان مثل هذه التصورات المغرقه في الخيال اما انها لا تقرا طبيعه المعركه ودلالاتها
متابعة القراءة
  3686 زيارة
  0 تعليقات
3686 زيارة
0 تعليقات

(الانتحاريون البيض ) وصمت الدبلوماسيه العراقيه د عزيز الدفاعي / د.عزيز الدفاعي

لعل واحده من الامور المحيره في العراق عدم استخدام اوراق الضغط ايا كانت لخدمه المصالح القوميه العراقيه فالذي ترونه في الصوره جاك بيلاردي ابن ال 18 عاما وهو استرالي الجنسيه فجر نفسه في الرمادي مؤخرا وكان بين عصابات داعش ومن قبله قضى عشرون استراليا اخرون مصرعهم في العراق ليضافوا الى عشرات اخرين من الانتحاريين الالمان والفرنسيين والبريطانيين الذين تسببوا باستشهاد مئات المواطنين لكن الحكومه العراقيه لم ت حرك ساكنا ولم تستدعي سفراء تلك الدول الى مبنى الخارجيه لتحتج عليها ولم تطالب باي تعوزيضات او تعهدات من حكوماتهم بمنع سفر اخرين منهم للالتحاق بهذا التنظيم الارهابي واستخدام الملف لدفع تلك الدول على
متابعة القراءة
  4022 زيارة
  0 تعليقات
4022 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - حسين يعقوب الحمداني افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
16 تشرين1 2019
تحية طيبة لدينا أستشارتين قانونية لو سمحتم فهل لنا بالعنوان المتوفر لد...
: - SUL6AN سأرحل / غازي عماش
13 تشرين1 2019
مبدع دايمآ
: - علي العراقي 1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
18 أيلول 2019
مقال رائع ومهم يحاكي واقعا ..
: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...

مدونات الكتاب

إنعام كجه جي
24 آذار 2016
لم يكن من المعتاد، في أربعينات القرن الماضي، أن يهاجر العراقيون بعيدًا عن وطنهم. لكن نصيب
انعام عطيوي
14 آذار 2017
تغطية وتصوير / إنعام عطيوي  برعاية وزير الثقافة والسياحة والآثار السيد فرياد رواندزي
اسوان الدليمي
10 نيسان 2015
تتصاعد العمليات المشتركة في الآونة الاخيرة للجيش العراقي والقطعات المساندة لها ومن الملاحظ
علي السراي
30 حزيران 2014
رسالة هامة إلى الحسينيين في عراق الكرامة والتحدي..فأعلموا أن حسينكم ليس في كربلاء اليوم ..
خلال تجواله بين الحقول التقى بزميله الفلّاح، تبادلا أطراف الحديث، افتخر وتباهى كلّ بزرعه و
ابو سامي عجوز قارب عامه الستون ومازال يعمل كعامل بناء, ولديه عائلة كبيرة اغلبها من النساء,
كثيرا مايتم الحديث عن الاشكالات التي تتعلق بفهم الحرية، وعن الآليات والسياقات التي تجعل من
ليس بوسعنا نفي أو إثبات التسريبات التي تحدثت عن الأسباب الحقيقية للزيارة المفاجئة التي قام
زيد الحلي
04 كانون2 2016
حين قرأت خبر معاودة صدور مجلة ( الف باء ) على يد احد ابنائها ، وبجهده الذاتي ، تلفتُ يمنة
بسم الله الرحمن الرحيمالحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله الطاهرين و

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال