سامي جواد كاظم - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اعضاء الشبكة
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

ميكي ماوس يناشد ابن سلمان لاثبات براءته!!!!/ سامي جواد كاظم

المؤسسات الدينية تكسب مكانتها بين المجتمع من خلال استقلالية خطابها ، والاعداء يشهدون قبل الاصدقاء ان المرجعية الامامية سواء بوجود المعصوم او بغيابه لم ولن ترضخ لحكومة من امامة الامام علي عليه السلام والى الان ولم تتلق اي دعم من اي حكومة بل العكس كانت تتلقى الضربات العدوانية لها بسبب مواقفها المستقلة ، الجامع الازهر والمدرسة الوهابية لا يختلف فيهما اثنان انهما خاضعتان لحكوماتهما باتخاذ اي قرار بما في ذلك تعيين المفتي او رئيس المشيخة . واليوم يعطينا محمد ابن سلمان حزمة من الادلة تثبت تبعية مشايخ الوهابية للعائلة المالكة ، هؤلاء المشايخ هم من افتى بالامس بحرمة قيادة المراة
متابعة القراءة
  964 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
964 زيارة
0 تعليقات

لا ترد على من يتهمك بسب الصحابة / سامي جواد كاظم

كثر الجدال العقيم واصبح الجسد الاسلامي سقيم والاسوء هو من يعتمد التعميم سنة وشيعة بالتسليم ، ولكن العجب عندما يحتدم النقاش بهذا الخصوص فقد تكرر الاتهام وتكرر الدفاع والاسئلة نفسها والاجوبة نفسها ولكنها تتخذ تعابير مختلفة والمعنى واحد، ولكن هذه المناظرات هل سيتقدم من خلالها المتناظرون والمستمعون خطوة نحو العلم ، كلا بل نحو الهدم . تعجبت ممن يكرر هذه السفاسف ممن قطع مرحلة متقدمة من العلم ، والمؤسف هو تسخير وسائل اعلام لهذا الغرض، ويظهر من يتصدى لهم ليدافع عن نفسه وبدفاعه هذا جعل من نفسه المتهم . هذا الاستبداد بالتهمة والترداد بها دائما لا يتعدى غاية قائلها عن
متابعة القراءة
  1093 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1093 زيارة
0 تعليقات

لو لم يكن عنوانه المراقد المزيفة / سامي جواد كاظم

ابعادا لسوء الظن وتجنبا لسوء الفهم اقول ان الكاتب عباس شمس الدين كاتب موسوعي ومؤرخ رائع وله كتاب اطلس الامام علي عليه السلام الذي فيه من المعلومات التي لا يمكن ان يقوم بها شخص بل انها جهود مؤسسة ، وحتى كتابه المراقد المزيفة ، فيه التمهيد (من ص 5-25) فيها من المعلومات التاريخية الرائعة والتي كان محورها تاريخ الدفن وبدا بحثه عن قبل 700000 سنة وتدرج حتى وصل القرن العشرين الميلادي ، وكان صريحا ورائعا بالتنويه الى ماهية موسوعته حيث ذكر في بداية تمهيده ( ص 5) وفي الغلاف الاخير ما نصه (الا ان هذا الكتاب الذي بين يديك ليس
متابعة القراءة
  1508 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1508 زيارة
0 تعليقات

التقيت بشيوخ الازهر وكأنهم على خطى شلتوت رحمه الله / سامي جواد كاظم

ما ان دخلت دار الضيافة حتى نهضوا بكل ادب واحترام لاداء السلام والابتسامة تفترش وجوههم الا واحدا منهم وكانه يبحث عن ما يريد الاطلاع عليه بنفسه ، تصافحنا بحرارة ، وجلسنا نتسامر الحديث فابتداتهم ، ان لدى المسلمين سلاح لا يمكن لاي دولة في العالم تستطيع ان تواجهه  الا وهو وحدة المسلمين ، فاستحسن الجميع مستهل الحديث ، قمنا لاداء الزيارة والتجوال في الصحن ، نعم لازالت تلك هي الايقونات القديمة هي التي تتردد على السنتهم ولكنها بصيغة الاستفسار وليس الاتهام وكما ذكرت الا واحدا منهم كان يروم الحقيقة ، وسالني عن الصحابة وعائشة ، فقلت له هل سمعت مرجعيتنا
متابعة القراءة
  1381 زيارة
  0 تعليقات
1381 زيارة
0 تعليقات

سيناريو قاعة الخلد يتجدد في الرياض / سامي جواد كاظم

اسلوب الطغاة الغدر هذه قاعدة وسيرة اي طاغي في العالم تجد لها مثيل في مكان وزمان اخر بينما حكام العدل والاعتدال تجدهم يتعددون مع تعدد وجوه الخير والكل في خيمة العدالة . وكان ميكفلي وضع دستورا خاصا للطغاة يلتزم به من اراد التمسك بالكرسي ، ومن يقتحم هذا المجال يجب ان ينزع من صدره الحق والمحبة والعاطفة والصبر بل يتخذ القرار ولايندم حتى ولو كان فيه قتل احد او اعز ذويه . اعتقد المواطن في ارض نجد والحجاز بدا يعيش الارهاب السياسي والاجتماعي والاسوء مافيه هو مجهول المستقبل ولا يعلم ماذا سيحدث له في القريب العاجل ، وحتى اقصر الطريق
متابعة القراءة
  1906 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1906 زيارة
0 تعليقات

سأرحل ... منى بعزاوي

واقعا ان الخلافات بين السعودية والعراق هي مذهبية صرفة حيث لا اعتداء من العراق على الاراضي السعودية ولا اطلاق صواريخ من العراق عليهم ولا اختطاف سعوديين في العراق ، نعم يوجد معتقلين سعوديين في المعتقلات العراقية واعتقد السبب واضح ، مقابل ذلك تجد الاعلام السعودي يتهجم بل وحتى يكذب على العراق ، تجد الحكومة السعودية تمول الساسة  العملاء في العراق والعمليات الارهابية ، تجدهم في خطبهم وخطاباتهم السب والشتائم للعراق ، فالعداء ليس سياسي او عسكري او اقتصادي انه مذهبي . والمنازلة المذهبية لها ادواتها فانها تكفينا شر الخسائر للبشرية سواء ابرياء عراقيين او ارهابيين سعوديين ، وحتى نوفر للسعودية
متابعة القراءة
  3871 زيارة
  0 تعليقات
3871 زيارة
0 تعليقات

مناظرة الامير تركي الفيصل مع الجنرال الاسرائيلي تكريس للتطبيع وتأسيس لبدء علاقات تحالف استراتيجي ضد ايران

ان اوضاع العراق المضطربة جعلت الشعور لدى الشباب خاصة يائس من المستقبل وعن الاسباب لا نريد ان نبحث فارض الواقع هكذا يقول ، ولان الشباب يتابع العالم من خلال الوسائل الاعلامية الحديثة (انترنيت وفضائيات) فانه يرغب بالعيش مثل ما يرى من حياة متطورة في اوربا ، وله الحق في ذلك . في اوربا وامريكا تجد ظاهرا الانسان سعيد ومحترم وحقوقه مصانة والحرية بافضل وجه وهذا ما يسعى اليه كل انسان عاقل ، ولهذا يحاول الهجرة الى هذه البلدان لانه يسمع عنها بانها تحترم اللاجئين او المهجرين وتخصص له راتب وسكن وما الى ذلك من امتيازات ومن يامل هذا فهو عين
متابعة القراءة
  3658 زيارة
  0 تعليقات
3658 زيارة
0 تعليقات

تخلصي من شبح كراكيبك البيت بهذا الطرق

دخل شاب على شيخ في مكتبه ولم ير الجدران لانها مليئة برفوف الكتب والشيخ يجلس في ركنها وامامه رحلة صغيرة وبعض الاوراق ليؤلف كتاب ، استغرب الشاب من هذا الكم الهائل من الكتب وسال الشيخ هذي الكتب كله قريته ؟ رفع الشيخ نظارته الى جبينه وقال له : ليش تسال؟، فقال الشاب: اريد اعرف هذي الكتب شتكول ( ماذا تقول)؟، فاجابه الشيخ تقول : "صير خوش انسان". اعداؤنا يقرون بتراثنا الخالد ومافيه من علوم بمختلف الاختصاصات تشريعية او علمية ، ونحن نتغنى بها كثيرا لا سيما خطباء المنابر الذين ما فتاوا من ذكر هذه الروايات والقصص الخالدة للانبياء والائمة عليهم
متابعة القراءة
  3804 زيارة
  0 تعليقات
3804 زيارة
0 تعليقات

بعض المسؤولين الشيعة عبء على الشيعة / سامي جواد كاظم

ان ما يميز الشيعة هي الصراحة وقول الحق وعدم الاكتراث للوم اللائمين او تصيد المخالفين في الماء العكر ، فاننا نعيش المبادئ الحقة والتي لا تحيد عن الشريعة الاسلامية ، ولهذا عندما نقر بسلبية بعض المسؤولين الشيعة، نقصد منها التصرفات وليس العقيدة ، ولربما يقول قائل انصر اخاك ظالما او مظلوما ، اقول ان كان مظلوما نعم وان كان ظالما فنصرته تكون عبر تنبيهه على ظلمه وليس موافقته بحجة مذهبه. المسؤولون الشيعة ممن هم ضمن السلطة او من رموز الشيعة ، منهم من هو عبء على التراث الشيعي لانه اولا: اتاح للمخالف بان ينتقده وينتقد المذهب ، ثانيا بعض ابناء
متابعة القراءة
  3965 زيارة
  0 تعليقات
3965 زيارة
0 تعليقات

مفوضية الانتخابات : تستبعد كركوك ونيوى من انتخابات مجالس المحافظات

لايختلف اثنان بضرورة الاصلاح للوضع العراقي بسبب ما الت اليه الامور من سلبيات ومساوئ بات المواطن العراقي يان منها ليلا ونهارا ، ولا يختلف اثنان على نداء المرجعية الذي طالب ودعم الاصلاح بكل قوة مع تشخيصها للاهم من الامور التي تحتاج الاصلاح، ولكن هذا لا يجب ان يكون بشكل اندفاعي وعشوائي او من غير دراسة او تخطيط لان الخطا في الاصلاح يعني زيادة في الفساد بل استحداث فساد جديد باسم فساد الاصلاح . حزمة الاصلاحات التي صدرت عن رئيس الوزراء هي بظاهرها خطوة بالاتجاه الصحيح ولا اريد ان اقول انها كانت حديث الكيا والمقهى بين أي مواطنين بسيطين في العراق
متابعة القراءة
  3642 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3642 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم قصص وامضة / قابل الجبوري
19 تموز 2018
مرحبا بالزميل العزيز الأستاذ قابل الجبوري، وبانتظار مساهماتك الأدبية ف...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وشاعرنا الجميل الأستاذ ناظم الصرخي، ممتن لروعة م...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وصديقي الجميل القاص قصي المحمود، شكري وامتناني ل...

مدونات الكتاب

بداية لنروي تصور من يقود العراق من ساسة وبرلمانيين ورؤساء ومعاييرهم لتقييم المواطن العراقي
معمر حبار
11 تشرين2 2016
لأول مرة فيما يتذكر صاحب الأسطر أنه يخصص مقال لرائعة الرسالة ، وهو الذي كتب عنه في مناسبات
ميمي احمد قدري
07 آذار 2013
اليوم نلتقي مع جبهة قوية من جبهات الأدب في مصر .... كنز من كنوز المعرفة في الشعر والنثر وا
د. طه جزاع
07 حزيران 2014
يُحاول الصديق الباحث محمد عيسى الخاقاني في كتابه (مئة عام مع الوردي) بطبعته الثانية الصادر
رعد اليوسف
29 تشرين1 2015
بدأ يتحدث بوجل وخوف الى ابيه ..ولم يستطع اخفاء ألمه .. الوجوم على وجه الاب ، صارت علامته و
الإسرائيليون متطرفون جداً تجاه الفلسطينيين جميعاً دون تمييزٍ بينهم، أو تفضيلٍ لبعضهم، فهم
مديحة الربيعي
30 أيار 2017
رغم أن البصرة أبعد ما تكون عن دائرة الحرب مع داعش فهي تقع في أقصى الجنوب, والمعارك تدور في
عباس سرحان
19 آذار 2016
قبل أيام اجتمع في كربلاء مواطنون شيعة من دول خليجية مختلفة. لكن أكثرهم من السعودية والبحري
منذ السقوط الذي اعتبره العراقيين باب فرج لهم من الخلاص من تلك الصخرة الجاثمة على انفاسهم ب
الغد ُّعمره لا ينتهى أبداً ،يخلع عباءاتٍ لا تنتهى أبداً ويرتدى أُخريات ليظل دوماً اسمه الغ

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال