الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اعضاء الشبكة
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

الإنتحار ليس شجاعة /احمد الخالصي

بعد تفشي ظاهرة إنتحار شبابنا الكاتب أحمد الخالصي يناشد كل عراقي لتوعية شبابنا حول هذ الظاهرة " واضاف احمد الخالصي الذي اطلق هاشتاك (#الإنتحار_ليس_شجاعة) الإنتحار كفكرة قد تنجم عن أمرين اما أن تكون نتيجة ترهل العقل الناجم عن تقدم في السذاجة، أو نتيجة إنحراف سلوكي ينم عن قوة تفوق قدرة التحمل لدى الشخص
متابعة القراءة
0
  145 زيارة
  0 تعليقات
145 زيارة
0 تعليقات

الطف بأكمله / احمد الخالصي

  وأي قصيدة تكتب فيكِ وكل القصائد تنقصها الشَرِيعة ذات طيش تجرأت بالكتابة عنكِ وما أن بدأت بحرف ال (زاء) رمقني ظل الورقة بكفينٍ شكلن قوس واحد وعندما وصلت لنهاية الكلمة أكمل العتب القوس الثاني كان قوسًا مجعدًا بالحرائق حينها أدركت إني دونت الطف بأكمله على الورقة
متابعة القراءة
0
  350 زيارة
  0 تعليقات
350 زيارة
0 تعليقات

ابا ( طلبة ) /احمد الخالصي

وأشتقت لك شوق الحرية لنحر الحسين   يا ابا (طلبة) جئتك كما عهدني الشيطان تأكلني الأشجار من كل حدب وجنة   جئتك حاملًا صدقي بأكف النفاق فابتاعُ عطفك على دموعي التي جعلت من وجهي بركة للتماسيح   أنا المذنب كمتسولٍ غني والقاتل كالضاحك على إحداهن فهل من توبةٍ تُعيدني إلى دين البراءة
متابعة القراءة
0
  461 زيارة
  0 تعليقات
461 زيارة
0 تعليقات

التعليم إلى قاع الضياع ج 2 / احمد الخالصي

أصبح من المكملات الأساسية للشخصية لمن هم في سن ما بعد التمييز وخصوصًا المراهقين منهم هو الحصانة من محاسبة المدرسين لكون تعرضهم لها يُهدد عملية وصول الرجولة إلى بر أعمارهم! . الطلاب ركيزة أساسية ومهمة في المجتمع فيتوقف عليهم مدى صلابة المستقبل من كافة الأعمدة الثقافية والعلمية والاقتصادية، فأيُ وهنٍ بهذه الشريحة معناه أستحالة ثبات أحوال البلد في قاد
متابعة القراءة
0
  649 زيارة
  0 تعليقات
649 زيارة
0 تعليقات

ضحالة التنظير البعثي(قراءة في الإختراق الفكري البعثي الأخير)/ أحمد الخالصي

يبدو أن الأفكار البعثية لازالت تنطلق من مزبلة التنظير الضيق وبالتالي مهما كان لمعان الأفكار المُخرجة فذلك لن يغير من الحقيقة الاشمئزازية بإن هذه الافكار ذات رائحة نتنة . يبدو ان النكرة وفق مفاهيم الضمير الإنساني والمُعرف وفق بطاقة الظلام الاستبدادي صالح المختار,قد تناسى نحن الآن في أوج الاطلاع لمن ي
متابعة القراءة
0
  711 زيارة
  0 تعليقات
711 زيارة
0 تعليقات

التعليم إلى قاع الضياع ج 1 / احمد الخالصي

"قُـمْ للمعلّمِ وَفِّـهِ التبجيـلا كـادَ المعلّمُ أن يكونَ رسولا " الرسول بالمعنى الشائع البعيد عن المفهوم الديني في أغلب الأحيان يكون مجرد هيكل شكلي يعتمد بالدرجة الأساس على فحوى مايحمله من رسالة أو مبادئ، لذلك أي ضعف أو ابتذال بما تم أرساله ينعكس سلبيًا عليه، لذلك ياشاعرنا العربي احمد شوقي أن بعض
متابعة القراءة
1
  703 زيارة
  0 تعليقات
703 زيارة
0 تعليقات

الحسين.. الفاصل الجامع بين الحشد والنازحين / احمد الخالصي

   تكثر الصعاب وتمتزج بألوانٍ تجعل عيون الفرشاة مُضرجة بالدموع، لكن الباعث للابداع في فؤاد الوطن هو بقاء اللوحة مكتملة المعالم رغم الأيادي العابثة.  إعدادُ الطعام ثوابًا من أجل سيد الشهداء يبعث في النفس اطمئنانا لمسيرة أموالك، وبعد أن اُكتمل تجهيز الطعام من قبل إحدى العوائل من أبناء منطقة (جيزاني ال
متابعة القراءة
0
  985 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
985 زيارة
0 تعليقات

قصيدة ياموصلية / احمد الخالصي

تعالي وغردي بلهجتكِ فالأُذُن شجرة سمعٍ تشتاق أغصانها لحديثكِ الذي يختلف عن جميع عصافير (العجل والچا) إلا أنكنّ تشتركنّ بتغريدة موحدة يطرب لحرفها نعيق الغراب ! لازلت أقف ورأسي على الوسادة حتى استفحلت الافكار على خطواتي كل ذلك حتى أصلكِ في حلمٍ خالي من العراق فضقت ذرعًا بوطنٍ يتنفس جثامين اولاده دون أ
متابعة القراءة
0
  1126 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1126 زيارة
0 تعليقات

قصيدة "هدايا ومدن"/ احمد الخالصي

لنتفق ونتبادل الهدايا وفق معطيات الالقاب لمدننا وبما أننـي يجب أن أعطي شيئاً يشابه البرتقال قطفتُ أسمكِ من آخر حائطٍ  كتبتُ عليه بأبي نؤاس وحفاظاً على قدسية الهدية من كل دنسْ و إزالةٍ لكل هواء مرّ عليهِ ممزوجاً برئة المخمورين  رميتهُ من  فوق جسر الائمة دون خوف  من عدم إسترداده فـ روح عثمان ما تزال ت
متابعة القراءة
0
  1321 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1321 زيارة
0 تعليقات

عروس الحرب / احمد الخالصي

بغداد ياغربة النور في بلادِ الظلام يا أول حبيبةً تُقتل على يد عشيقها وأول مولودةً تلفُ بقِماط الجرحى أُشهِد الحرب أنكِ أول عروسٍ تُزفُ للخراب مكحلةً بالسلامِ أجوب شوارعكِ وأنا أقف عند ناصية السرير أعدُّ الدمع جرحًا جرحاً حتى تتساقط خطواتي على طرقكِ أحتضنكِ حد أن يبتلع الحزن تعاسته من شدة الظمئ أحتضن
متابعة القراءة
0
  1320 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1320 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني أول أجراس قتلي دقت / الصحفي المقتول سردشت عثمان
13 نيسان 2018
حسبي الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل ...يجلس اللآف من العوائل ...
: - الكاتبة امل ابو فارس لا تفتعلْ في حضوري / امال ابو فارس
07 نيسان 2018
لك امتناني وشكري العميق الصديق حسين يعقوب . تحياتي لمرورك البهي !
حسين يعقوب الحمداني تساؤلات شعبية بدون استفهام: ميثاق الشرف الانتخابي / وسام سعد بدر
05 نيسان 2018
تحية طيبة .الفساد حالة والكذب حالة والمراوغه حالة والتقدم والتلاعب حا...
حسين يعقوب الحمداني موسكو تدين الاستخدام العشوائي للقوة ضد المدنيين في غزة
05 نيسان 2018
تحية طيبة تحية الأرض تحية الوطن تحية الشعوب المناضلة المجاهدة من أجل ن...

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال