حيدر جليل خلف - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

حسن الشنون .. سادِنُ المسلات وشيخ المجالس الأدبية / حيدر جليل خلف

في شارع سوق الشيوخ الرئيس الذي تقع فيه بلدية سوق الشيوخ وبناية أقدم مدرسة في المدينة، وهي مدرسة السوق الابتدائية والمكتبة العامة وفي منتصفه محل لبيع الأثاث المنزلي، يكاد أن يكون مكتبةً عامة أخرى وملتقىً لعشاق الأدب ورواد الثقافة، تجد فيه رجلاً سبعينياً بملامح سومرية محاطاً بكتب بارزة عناوينها، وقد أضاع جمال ترتيبها ما حولها من أشياء أخرى، حتى يـُخيلُ لك أن هذا الرجل جالس في مملكته ولن يغادر منها، لكنك بالتأكيد لن تجده هنا وحسب بل ستراه أول الحاضرين في كل نشاط ثقافي أو اجتماعي أو فني، وفي بعض الأحيان تحسبُ أن نشاطات مهمة في المدينة يمتدُ عمرها لعشرات
متابعة القراءة
  119 زيارة
  1 تعليق
دليل الكلمات:
آخر تعليق على هذه المدونة
لطيف عبد سالم
صباح الخير استذكار المبدعين دليل عافية الثقافة، وتعبيرًا عن احترام الرموز الإبداعية على الصعد كافة، وكم كنت اتمنى أن أطلع على إنج... Read More
الأربعاء، 26 أيلول 2018 08:55
119 زيارة
1 تعليق

الناصرية العطشى تستغيث...من سيرويها؟/ حيدر جليل خلف

لا أدري لماذا كنا في صغرنا حين نرى نهر الفرات الذي يروي بساتين العكيكة، تلك المدينة الجميلة بكثافة نخليها وخضرتها، وهي تتخذ من الشمال الشرقي لمدينة سوق الشيوخ موقعًا يشبه الجنة، نتخيل أن النهر العظيم الذي أمامنا بحر كبير شاسع، فربما كان للموضوع صلة بأحجامنا الصغيرة قياسًا به أو أن ارتفاع منسوب المياه فيه بشكلٍ كبير وتلاطم أمواجه كان يخيفنا، ولا أدري أيضا لماذا عندما سمعتُ للمرة الأولى حسين نعمة يغني (للناصرية للناصرية...تعطش واشربك ماي باثنين اديه) تخيلتُ أن الناصرية هي مدينة الماء، وهي التي تروي المدن الأخرى ويقصدها العطاشى مثل "بوجناغ" ! فما الذي تغير يا ترى؟ ربما أننا
متابعة القراءة
  1447 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1447 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

رعد اليوسف عاما واحدا بشبكة الإعلام في الدنمارك / عباس عطيه البوغنيم
02 تشرين1 2018
الشكر المقترن بالمحبة والتقدير ، لك استاذ عباس ولكل الزملاء الذين تزيّ...
لطيف عبد سالم عاما واحدا بشبكة الإعلام في الدنمارك / عباس عطيه البوغنيم
01 تشرين1 2018
صباح الخير الأمر المهم في نهج شبكة الإعلام في الدنمارك هو تمسكها بالح...
اسعد كامل عاما واحدا بشبكة الإعلام في الدنمارك / عباس عطيه البوغنيم
01 تشرين1 2018
حقاً ينبغي لي أن اقدم شكري واعتزازي بالكاتب الاستاذ عباس ابو غنيم المح...
لطيف عبد سالم حسن الشنون .. سادِنُ المسلات وشيخ المجالس الأدبية / حيدر جليل خلف
26 أيلول 2018
صباح الخير استذكار المبدعين دليل عافية الثقافة، وتعبيرًا عن احترام ال...
لطيف عبد سالم قَطعُ الرؤوسِ في التّاريخِ العربيِّ / د.علي حسين يوسف
25 أيلول 2018
صباح الخير مرحبًا بالأخ العزيز الناقد الدكتور علي حسين يوسف في فضاءات ...

مدونات الكتاب

رواء الجصاني
09 كانون1 2014
* ... وخلّها حرة تأتي بما تلدُ على مدى اكثر من خمسة عقود،شيئ لي، قدراً وطواعية،وما بينهما،
بعد انتهاء الدورة الانتخابية لمجلس النواب العراقي والبالغة أربع سنوات حافلة بالأحداث السيا
في صباح يوم طيب من شهر شعبان رن هاتفي وتفألت بالنداء فسألت مستفسراً- من انتِ ؟فردت- أنا ال
لم تعد طموحات رئيس كتلة متحدّون للإصلاح أسامة النجيفي في اعتلاء رئاسة جمهورية العراق خافية
هادي جلو مرعي
19 آذار 2016
يسميها الحاج أبو رائد العكيلي(منطقتي) ويوغل في وصفها البسيط، هي منطقة( المعامل) تقع الى ال
مع الصخب الكبير في البرلمان العراقي, عبر ثلة من الدمى, التي تحركها خيوط سوداء, لآمر لن يكو
في شرفة منزله المطل على النهر ، يرمي بنفسه في حضن كرسيه الهزاز، الذي رافق هدهدته طوال فترة
ثامر الحجامي
03 كانون2 2017
بعد سبات طويل, تلا اعتصامه في الخضراء, ونصب خيمته فيها, ثم اعتزاله العمل السياسي واعتكافه,
حقيقة لم يعرفها أحد عني أو ربما يتذكرها بعض الاهل ..وكنت أود كتابتها كقصة واقعية ..لكنني م
سالم مشكور
31 كانون1 2013
على هامش إجتماع لممثلي سلطات تنظيم الاعلام في الدول الاسلامية دار الحوار التالي بيني وبين

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال