Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

 

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

عبدالجبارنوري
31 أيار 2016
"سيفموند فرويد 1856 – 1939 وهوطبيب نمساوي من أصل يهودي ، يعتبر مؤسس علم النفس التحليلي ، وعلم ا
2541 زيارة
محرر
23 آب 2016
أقامت وحدة التعليم القرآني التابعة لدار القرآن الكريم - قسم الشؤون الدينية في العتبة العلوية ال
2296 زيارة
د. حسين أبو سعود
02 حزيران 2017
يذهب البعض الى ان  مؤتمرات التقريب بين المذاهب الاسلامية هي مؤتمرات رتيبة تعبر عن الترف الفكري
1550 زيارة
ليلى يونس
25 تشرين2 2017
أنظِّف عروقي من التُرابخلف كتِفك ألاحِق الشّـاماتيركض الشّـغف غزالاً في عينيَّبين أسناني خيوط د
543 زيارة
حسين عمران
29 آذار 2017
ستيف مامان.. رجل اعمال من مدينة مونتريال الكندية، رأيت صورته مع زوجته واطفاله الستة، وقررت ان ا
2633 زيارة
د .عبدالخالق حسين
05 حزيران 2015
ما حصل من تفجيرات إرهابية في منطقة الأعظمية وضرب بناية الوقف السني وحرق عدد من الدور، ما هو إلا
2532 زيارة
د. عمران الكبيسي
15 حزيران 2015
داعش، وما أدراك ما داعش؟ و لا نخطئ القول إذا قلنا كل شيء فيها  يثير التساؤل "من طقطق إلى السلام
2582 زيارة
محرر
10 تموز 2017
قال بهرام قاسمي المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية اليوم، إنه يجب توسعة اتفاق الولايات المتح
2208 زيارة
د. شيرين سباهي
07 شباط 2014
 لولا قانون الله ...لطغى العبد على الخالق والمخلوق لكن الله كما زرع في  النفس البشرية الظلم ..
2830 زيارة
هادي جلو مرعي
20 أيلول 2016
قد يلتبس الأمر على البعض ويتحدث عن العراق في المرحلة التي تلت 2003 بقليل والمعطيات على الأرض ون
2296 زيارة

مطلوب في "اقليم مولاي يعقوب" / مصطفى منيغ

كالسحابة المُحَملَّة بالغيث المُنْتَظَرِ من زمان، حلَّ وسط هذه الارض العطشَى لِسَيْل العناية المركزة كفارس فرسان ، يقود كل المتحركين فوقها للتفاؤل في حاضر يتقدم للامام ولا يتاخر للوراء كما كان. كالنسمة المعطَّرة للجو التدبيري المصاب آنِفاً بالإحتقان،جاء مناسباً لمرحلة "المسؤولية والمساءلة"لجعل المكا
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
299 زيارات

جماعة "الجْبَابْرَة" والحقيقة الصُّغْرَى / د. مصطفى منيغ

للمملكة المغربية في قُراها ما لا نستطيع وصفه وتدوينه مهما خصصنا لذلك جيشاً من الكتاب المتقنين مهنة المتاعب وبالتالي جمعه في أسفار قد يئنّ من حمل ثقلها ما تستوطن مساحاتها (المحددة بألآف الدواوير) من حمير وبغال ولا نفي للوضعية المزرية حقها ، ليكون أهل هذه الديار علي بينة ولو جزئيا ليدركوا أن شعار الاه
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
1474 زيارات

أتفاحة بداخلها قرحة ؟؟؟ / مصطفى منيغ

مهما تأخَّر تشكيل الحكومة أو الإعلان عن محظوظي الأحزاب المشاركين فيها لم يعد الموضوع يهم إلا القليل القليل من المغاربة ، أما الأجانب فقد خرجوا هذه المرة بانطباع حقيقي أن البلاد محكومة بالكامل لصاحب الشأن يفعل بها ما يشاء وفي أي توقيت أراد مهما كانت المعطيات للواقع المعاش مغلوبة على أمرها في الجوهر و
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
2136 زيارات

تعبير لمرارة سياسة عابر/ مصطفى منيغ

تَغَيَّرَ المُتَغَيِّر، وارتَجَّ في موقعه الأكبر، المنعوت بالعقل الأصغر، أمامه الآن إلى الخلف الفرار، أو يبقى حيث تقهقر، مودعاً قناع وجه هِزَبْر، مستقبلاً عن شعور باحتقار، رمز فأر، يُلصِقُهُ خلفهُ أعْلَى الظهر، دليل سخرية الدَّهْر، مِنْ بِزَيْفِ المَظْهَر، لِزَمَنٍ ليسَ بالطويل اغْتَرّ، فصال وجال و"
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1
2431 زيارات

سياسة بين الطهارة والنجاسة / مصطفى منيغ

أردت تمتيع ذهني بجزء من الصمت الإيجابي فوجدته غارقا في التمعن اللاعادي بين التخطيط المبني على مقاصد التخبط ، والخطوط الموازية لأذرع الأخطبوط ،في جغرافية السياسة الرسمية المغربية الفريدة من نوعها أصبحت بعد دستور 2011 المتطورة صوب الخلف، بأسلوب اعتمد الحذف، لكل من طال في وجه طموحه السياسي المشروع الأن
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1
2287 زيارات

من التنظير إلى التحضير لنشر النور / مصطفى منيغ

 على بركة الله شرعنا في تأسيس "المنظمة العالمية لحقوق العرب" منذ أسابيع قليلة، موجهين الرسالة/ النداء للمشاركة في انجاز هذا المشروع الهام والهائل والضخم والغير المسبوق شكلا ومضمونا ، لأكثر من خمسمائة (500) شخصية وازنة عبر امتداد الدول العربية ذات سيادة الإثنى والعشرين (22)، هناك من لبى النداء ع
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
2486 زيارات

بدعة البردعة / مصطفى منيغ

 في السياسة الرسمية العربية أمران لا وجود لهما أصلاً، مهما استغرق تنفيذها عصراً أو قرناً أو فصلاً، خدمة صالح عام الشعوب وفتح المجال للأجدر والأكفأ كأن القائمين عليها يحصرونها تحت إمرتهم حصراً ، وإن كانت فاشلة قائمة على استمرارية القائم  المُصنفة عندهم منهجية غير قابلة للتطوير وعكس ذلك يعتَ
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2342 زيارات

باللسان أنت إنسان / مصطفى منيغ

التعريف بالشيء نصف وجوده ، وما تَبَقَّى مفتوحٌ على حدوده، إن أرادها خضراء يانعة فباختياره ، وإن عقَّدَها فعائد لحِدَّةِ شروره، الشيء لا يبقى مُبهماً إن عرضناه على العقول المدركة عن كل حركة مبذولة سبباً يُحَوِّلها نشيطة أو متجمدة منتجة أو مجرد سؤال يبحث عن رده ، لتتشكل السلسلة الموجهة لضبط استرسال ما
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2462 زيارات

باللسان أنت إنسان / مصطفى منيغ

التعريف بالشيء نصف وجوده ، وما تَبَقَّى مفتوحٌ على حدوده، إن أرادها خضراء يانعة فباختياره ، وإن عقَّدَها فعائد لحِدَّةِ شروره، الشيء لا يبقى مُبهماً إن عرضناه على العقول المدركة عن كل حركة مبذولة سبباً يُحَوِّلها نشيطة أو متجمدة منتجة أو مجرد سؤال يبحث عن رده ، لتتشكل السلسلة الموجهة لضبط استرسال ما
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2443 زيارات

مراكش والزحف المتوحش / مصطفى منيغ

بها عُرِف المغرب في شرق العرب ، حتى أصبحت اليوم هناك في حكم الأغراب ، لسبب وحيد مختار من عشرات الأسباب ، منضبط للمعنى بأدق إعْراب ،  نَأْيُ سياسة دولة المغرب عن شبيهاتها في العديد من الأقطاب ، الشرق أوسطية دون تحديد المجال أو يتم من بعض الجهات أدنى اقتراب ، لاجتناب الدخول في حكايات  تجلب ع
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2440 زيارات