حبيب محمد تقي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اعضاء الشبكة
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

شرقة في الريق / حبيب محمد تقي

عتال جرفكَ الجزر بزورقكَ الختال نصيب وسجال هائم الخواطر في دوار ولضى زفراتكَ الحرى من غيظٍ دفين ومن همّ السنين والذكريات العتاق من ألم وعوز و اغتراب وعذاب وبؤسكَ المرير وشراعكَ الضرير وأصداء الدروب المُوحشة لا شفيق ولا شقيق ولا رفيق شرقة في الريق غير العراق ظلالة بكَ لا تليق - حبيب محمد تقي
متابعة القراءة
  1981 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1981 زيارة
0 تعليقات

تموز .. موت وقيامة / حبيب محمد تقي

تموز .. موت وقيامة ..  منذُ سبعة وتسعين لوحة وتهنيد العراق لم يمضي إلـى غايتـِه والشكر لثورة العشرين فيصل بن الشريف حسين مسقط رأسه القاهرة والهوى بغداد يُعَرَّش المولود في حضرة العصمة البريطانية الحرب إنتهت أجازتها أمرائها جائعين هتلر له في العراق رشيد عالي الكيلاني معين تشرشل بنوري السعيد وعبد الإله يستعين البلاشفة الروس وضعوا بيوسف سلمان يوسف فهد قرارهم المكين غليان في ظل الحرس القديم إِيذاناً بإنتهاء البدء تموز إله العسكر الند موت وقيامة علم لا يخفق في الريح والسقوف ما اِنفكَّ عنها الصفيح والسعادة ممنوعة من التجوال شبيبة في عقر بغدادها عاطلة عن الحياة تختلق لها الأعذار تنابلة
متابعة القراءة
  3355 زيارة
  0 تعليقات
3355 زيارة
0 تعليقات

شفق وغسق .. / حبيب محمد تقي

 بصمتها نحوي همسها أفاقني وقد مسّني خاطرها سطوعها في تخمةِ غسقي عاجلني وفاجأني فتقطع بيَّ النعاس وأَفاقَ فيَّ الإحساس خاطبني وهجُها دون أن أرى وجهها فترأرأ كياني لها وفي رعشة الأنفاس أشتدَّ بيَّ الحماس أن اتجاذب معها بإنغماس هيَّ غسق المستقيم وأنا شفق المنحنى وكلانا نقطة التماس - حبيب محمد تقي
متابعة القراءة
  3317 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3317 زيارة
0 تعليقات

الصراع السعودي الإيراني في العراق / عبد الرحمن الراشد

الطين يرابي إله مرابي لا يُحابي الجسد مُحابي بأنسياقهِ للطين أنسيابي تمردي يا روح جاهري بأنسحابي -2 - يا ساكن ما بين القهرين دع عنكَ السكاكين آتية هيَّ البراكين على الجرذان في الدكاكين وكل دابة من الحائكين على طريق الشيطنة سالكين الموعودين بالبكاء فرادي مع الباكين يا ساكن ما بين القهرين موعود أن تكون وستكون من الضاحكين ... -3- بعضُكَ روح وكثيرُكَ جسد وبعضي أنا وكثيري أنت أنت وأنا والقبان بيننا -4- هوَّ يفتش عن متر يليقُ بطهارتهِ أنتم فتشوا عن ماء تليق بنجاستكم وإن فرَّ منكم الماء لكم التيمم بالندم إن كنتم تهابوا العدم -5- الميزان مسروق ووطن يساق
متابعة القراءة
  3666 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3666 زيارة
0 تعليقات

نصوص غاشمة / حبيب محمد تقي

نصوص غاشمة -1- لأنتصارات الشر أسرار فكَ طلاسمها أصرار دم في العروق حار أحر من لسعاتِ النار دم ، لا يُؤتَى إلا بالإيثار والغيرة على قوتِ الدار وكل دابة في الديارِ فبين جذبٍ وشد قرار إما إنجرار أو خيار -2- " الْمُؤْمِن لَا يُلْدَغ مِنْ جُحْر مَرَّتَيْنِ " العراقي يُلدَغ مِنْ جحرهِ مئَتين باتت الغربة غربتين فحقت اللعنة على الأثنتينِ -3- بابا .. باب فتح في وجهي كل الأبواب وأوصَل ليَّ جُلَّ الأسباب بعطفهِ أرتوت زهرة الشباب يانعة بين الزنابقِ لباب بابا .. باب علمني بالحلّ والرَّبط صنعة الأرباب بابا .. باب الغياب .. يباب -4- أخطأتم كالعادة بالتوقيت ظننتم
متابعة القراءة
  3892 زيارة
  0 تعليقات
3892 زيارة
0 تعليقات

إلا بغداد / حبيب محمد تقي

مدنٌ .. حَكمها ويحُكمها عَداد إلا بغداد للقدرِ المرسوم ند وأنداد بغداد حَاضِرَة الضد حاضنة الأضداد بغداد حتى الغزاة يحفِظون لكِ الود يحفِظون لكِ الوِداد بغداد رغم طول السنين الشداد مازالت عبلتكِ .. عبلة وفارسها شداد 2014 / 03 / 12 المهجر حبيب محمد تقي
متابعة القراءة
  4019 زيارة
  0 تعليقات
4019 زيارة
0 تعليقات

نصوص مستفزة / حبيب محمد تقي

مضاربون منحتهم المجنزرة الفرج فكيف يجدون الحرج السوق ، سوق هرج يباع ويشترى فيهِ الدرج 2 علمني أبي أن لا أحابي أحداً حتى وإن كان نبي علمتني أمي أن التواضع واجب وإن كان في حضرةِ الأمي علمني الأخ أن تسيس المشاعر فخ علمتني أختي أن لا أضعَ أخفاقاتي على شماعة بختي علمني الحبيب أن أكون للقلب ألمعَ طبيب علمني الزواج العوم ضد الأمواج علمني الصديق أن للدرب رفيق علمني العمل كيف تحصد زرعة الأمل علمني الكتاب كيف يكون للعقل نافذة و باب علمني القلم كيف يرفرف العلم 3 هَمْ بهِ مهموم خاص وعلى وجهِ العموم الأمرُ بهِ غير مجزوم الخطابُ
متابعة القراءة
  3896 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3896 زيارة
0 تعليقات

نصوص تقارع المألوف / حبيب محمد تقي

1 أسسوا للنفط ثقافة ثقافة النفط آفة تستأسدُ على النظافة تضيفُ لأوساخنا أضافة ثقافة للمال العام جرافة ولخواص الأمراءِ خرافة من مفرداتها مكافحة الفقر سخافة الصدقة والتصدق ، حصافة والمضاربة في الأسواق من أجل نهود العرافة 2لن يَعتقل عقلي دِين لأني لا أريد أن أكون رهين الدين ليسَ بالمطلق يقين لن يَعتقل عقلي مَذهب لأني لا أريد أن أكون مُشرب المذهب ليسَ بالمطلق مهذب لا ينشدُ عقلي دين ومذهب ينشدُ الحقيقة وإن لم تكن ذهب 3 قديم يحتضر ولا يموت جديد يولد ولا يسود من رحمهِ يولد البعيد الحركة لا يوقفها الحديد أشتراكية ورأسمالية شرقية وغربية طاقة قابلة للتجديد 4
متابعة القراءة
  3978 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3978 زيارة
0 تعليقات

مجموعة نصوص مناكثة / حبيب محمد تقي

أنتَ للواقع بمطبخهِ مجرد جائع إن كنتَ لما يتصدق بهِ قانع فأنا لهُ الممانع ليَّ فيهِ حقوق صانع فكيفَ أكونُ لهُ خانع قسماً بحمرة دمي اليانع لن يثنيني سديم لامع فما أدعو لهُ أمرٌ جامع 2 تدوزنكَ اللوعة وتعزفكَ المرافئ ترانيمكَ تتصبغ بالساكنُ فيكَ تصدحُ بالأمس المأزوم واليوم المهزوم بالمُدبِر الجائر والمقبل الفاجر والموعود الخاثر مبحوح بخيبتهِ مجروح بذبولهِ صدى أنين مواويلكَ يهز أعراق أضاعت عراق 3 شغفي بالأرواح المنسية النائمة على الرفوف منها النص ومني الحرث حرثاً في الخطاب بما يشوب وبما يروب بمختلف الضروب .. فكَ شفرة الحروب والحشر في الزروب أسباب الهروب ضيق الدروب التدين المقلوب السياسي
متابعة القراءة
  3920 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3920 زيارة
0 تعليقات

نصوص من محبرة الدمع / حبيب محمد تقي

- 1 - أم يحيى .. أسمعُ دمعكِ فهل تسمعين أصغائي أعرفُ ماذا يخبئهُ البلل بين جفنيكِ فهذا الوجع حبيساً يهفو نحو خلاصهِ فرفقاً بهِ دعيه يصدحُ جراحهِ عسىى من يسمع أنينهْ لربما من يعينه .. - 2 - سلكتَ الطرِيق حيث الصقيع ، ملاذاً أفترش الثلج ذراعيه لكَ ، فأستلقيت ، وأنت في شرود .. أذرعهُ أمتصت حرارة دمكَ وبصقتهُ دم مبرود بكى عليكَ العود في الضحكِ غارقٌ نمرود فمتى تلوذ بإلا موعود - 3 - تشافيز ! من سادةِ الأحرار الأب .. بوليفار والأخ .. جيفار والأم .. مغدورة دمها حار والغول .. سارق الدار هوَّ الجار بالخرافة
متابعة القراءة
  3574 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3574 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم قصص وامضة / قابل الجبوري
19 تموز 2018
مرحبا بالزميل العزيز الأستاذ قابل الجبوري، وبانتظار مساهماتك الأدبية ف...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وشاعرنا الجميل الأستاذ ناظم الصرخي، ممتن لروعة م...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وصديقي الجميل القاص قصي المحمود، شكري وامتناني ل...

مدونات الكتاب

زيد الحلي
06 أيار 2016
الاحداث التي عصفت و تعصف بنا ، المتمثلة بالتظاهرات والانفلات الامني وقطع الشوارع ، وتعطيل
فى مستشفى الرماد بمصر الجديدة ,حجرة العناية المركزة ,دخل والد إحسان إثر سكتة دماغية,أخذته
وئام سامي
01 شباط 2017
يراودنى دائما سؤال لو علمت اجابته أيقنت أنها فلسفة حياة !وليرتاح الجميع من أزمات و عراقيل
الشاعر والصحفي والمثقف ابن الجنوب العراقي زهير الدجيلي يصارع المرض في مشفاه في الكويت..أسر
محمد على طه
30 أيلول 2017
من يتدبر آيات الله لا يدخل الشك إلى قلبه بأن الله حافظ لمصر رغم كيد الحاقدين والكارهين وال
د.يوسف السعيدي
04 كانون1 2016
أتعلمون شيئاً عن هذا السياسي.. لكأنه يريد أن يوحي لنا بأنه قادم من كوكبٍ آخر!! ربما يصدقه
حسين النعمة
22 تشرين2 2017
لم تكن الاولى في حياتي ان اكون من المنظمين لمسابقة بمستوى مسابقة القصة القصيرة لمهرجان ترا
نزار حيدر
03 شباط 2017
  في خطابهِ أمس بالعاصمة واشنطن امام حشدٍ من الجالية العراقية الكريمة في الولايات المتحدة
راضي المترفي
16 تموز 2016
جاءت (سايكس بيكو ) بين ماض يجب ان ينسى او يهمل في اقل الفروض وبين واقع يجب ان يعاش ويكرس ك
د. اكرم هواس
14 تموز 2016
لاشك ان ما حدث في الكرادة/بغداد قبل ايام و وتبعاته المستمرة في أنحاء متعددة في العراق توحي

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال