Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

 

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

د. كاظم ناصر
07 أيلول 2017
هبّت رياح الديموقراطية التعدديّة وتبادل السلطة سلميّا على القارة السوداء بعد انهيار الإتحاد الس
899 زيارة
رعد اليوسف
03 حزيران 2016
كوبنهاكن / رعد اليوسفشبكة الإعلام في الدانماركالمقاومة ليست في معانيها ، ان تحمل بندقية ، وتطلق
3166 زيارة
بعد استهلاك السعودية من قبل امريكا و إسرائيل على أحسن وجه و إحتراق أوراقها النقدية بسبب غباء حك
2523 زيارة
عن الدانمارك
15 كانون2 2017
تعد مميزات الهجرة والحياة في الدنمارك التي سنتحدث عنها اليوم هى السبب الأساسي الذي يدفع الكثير
2843 زيارة
د. أسماء غريب
31 أيار 2017
(1)باب السّؤال    لا أحبُّ هذا الشّيخَ "غوغل"؛ لمْ يَتْرُكْ شيئاً إلَّا وكشفَ عنهُ، وكلُّ ما يُ
1604 زيارة
حسام العقابي
30 نيسان 2017
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك قالت كيم كارداشيان، نجمة تلفزيون الواقع، إن حادث
3221 زيارة
حسام العقابي
07 كانون2 2017
حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك أدان عضو هيئة رئاسة مجلس النواب آرام شيخ محمد بشدة الت
2035 زيارة
حسام العقابي
15 كانون2 2017
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانماركحذر رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي من تحول ال
2011 زيارة
عندما أمرت المرجعية المباركة بالتغيير, تفاءل المواطن العراقي, إذ أن بقاء الحال كما هو, إنما يسي
2476 زيارة
التاريخ البشرى في أساسه هو تاريخ الطغاة والدعاة والغزاة فهؤلاء الثلاثة منفردين ومجتمعين متحالفي
2735 زيارة

هل سيكون العبادي قتيل نجاحاته ؟! / د. حميد عبدالله

اذا كان للنجاح قتلى في العراق فان حيدر العبادي سيكون اولهم! لا ازعم ان الرجل اجترح المعجزات ، لكنني لن اتردد عن القول انه حقق نجاحات جعلته هدفا لمن فشلوا قبله ، وصنع انتصارات اغاضت الذين انهزموا في المعركة ذاتها، وفي الميدان ذاته ، وضد العدو ذاته ! لخص رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني منجزات ا
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
700 زيارات

مرة اخرى الاكراد يخطئون التقدير ! / د.حميد عبدالله

خمس دول كردية انهارت في القرن العشرين وهي لما تزل في طور التأسيس! كل تجربة فشلت تحتاج ،من القادة الكرد، وقفة تامل عميقة ، والى فحص دقيق يكشف بوضوح مقومات تاسيس الدولة الكردية ومقوضاتها ! لنستعرض بعجالة اهم التجارب الكردية في الاستقلال واسباب فشلها: اولا : مملكة كردستان اقامها الشيخ محمود الحفيد في م
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
1046 زيارات

صفقة قتل الحسين ! / د.حميد عبدالله

بصفقة فساد قتل الحسين ، وبصفقات فساد يذبح العراق اليوم ، القاتل واحد وان اختلف ميدان المنازلة ، والقتلة هم انفسهم وان حملوا سحنات متباينة ، واسماء مختلفة ! عمر بن سعد قائد الجيش الاموي الذي ذبح الحسين في ارض الطف يكشف عن صراع جعله في حيره من امره ، فصفقة الفساد دسمة ،والجائزة ثمينة، وبالمقابل فان قت
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
895 زيارات

أسخياء بالدمع .. بخلاء بالدم !/ د. حميد عبدالله

سجل التاريخ على بعض العراقيين انهم مجبولون على البكاء، يبكون ويتباكون على الفواجع لكنهم لايشمرون عن اذرعهم لدرئها ، ينوحون على الضحية و يترددون الف مرة قبل نصرتها ، النواح سهل لايترتب عليه ثمن، اما النجدة فقد تكون مكلفة لايحتمل كلفتها المتخاذلون مهما بلغت ! هؤلاء يجودون بالدمع من غير حدود طالما كان
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
844 زيارات

من هو المناضل ايها الفاسدون؟!! / د. حميد عبدالله

ألنضال مكابدة وليس لجوءا الى عواصم الترف ، مكابدة في الصبر والتحمل والجوع والتكميم والملاحقة والمواجهة والقبض على الجمر حتى ينتصر الماسك على الجمرنفسه فينطفئ في يده من غير ان يضعف او يهن او يرف له جفن ! المجاهد ليس من هاجر او نفي او اختار اجمل مدن الارض ليسقر فيها لا يرى شمسا ولا زمهريرا ، ولا من يخ
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
891 زيارات

ديمقراطية..وبنادق..وملثمون! / د.حميد عبدالله

لن تعيش الديمقراطية والبندقية تحت سقف واحد، ولم يخلق الملثمون ليدلوا باصواتهم في لعبة الديمقراطية انما وجدوا ليعيشوا مع الخفافيش في جحر واحد! ثمة فارق كبير بين ان يكون السلاح تحت سقف القانون ، وان يكون تحت سلطة الدولة، فالقانون عندنا فضفاض مطاط يعاد فصاله على وفق مقاسات ( الكبار) ، اما سلطة الدولة ف
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
2
1543 زيارات

عن داحس وداعش والمالكي وعبس ذيبان !! / د. حميد عبد الله

الحربُ محرقة تأكل الأخضر واليابس، ونحن ما أن ننفض أثوابنا من غبار حرب حتى نجد أنفسنا في أتون حرب أخرى! القصة بدأت بشحن وكراهية بين رؤوس وأقطاب متنافرة وانتهت بحرب دامية! قال لنا السيد المالكي حين بدأ حربه على داعش في الفلوجة والانبار في مطلع عام 2014 إنها حرب خاطفة ستضع أوزارها خلال أيام معدودات، وس
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
1988 زيارات

مسطرة الحدود ..وفواتير الدم! / د.حميد عبدالله

صفحة داعش ستنطوى ان عاجلا او آجلا، لكن صفحات الخلاف والاختلاف والتناحر والنزاع ستبقى مفتوحة لزمن قد يطول! حزمة اسئلة تضغط على المتصدين لادارة الحكم ،والممسكين بالبوصلة ، من بينها هل سيبقى العرق موحدا، تديره حكومة مركزية ،ام انه سيتجه الى الفيدراليات ثم الى التقسيم ؟ الشعارات التي تتغنى بالعراق الواح
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
2
2138 زيارات

هل يغزو ترامب العراق؟ / د.حميد عبدالله

فورة التصريحات ( الترامبية) اقلقت العالم، لكن فحصها تحت مجهر التحليل يظهر ان الكثير مما قاله الرئيس القادم من دنيا المال الى دنيا السياسة غير صالح للتطبيق! مايتعلق بالعراق فان ترامب لم يخف موقفه المعادي للاسلاميين المعتدلين منهم والمتطرفين ، هذا يعني ان الادارة الامريكية على مدى السنوات الاربع القاد
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
2149 زيارات

دولة الابناء والاصهار! / د.حميد عبدالله

انتجت الحياة السياسية في العراق عائلات حفرت مواقعها بجدارة في مسار التاريخ الحديث! السويديان توفيق وناجي كانا علامتين مضيئتين في ترسيخ اسس الدولة المدنية ، القائمة على المواطنة واحترام القانون ! اما الشقيقان ناجي وسامي شوكت فلم يتكئ اي منهما على الاخر في اشغال المناصب العليا في التي شغلاها بجدارة وا
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
2
2048 زيارات