الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اعضاء الشبكة
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

هلوسات في المنفى / ازهار السيلاوي

تعربد حشود الأشباح في جمجمتي اغرق في البحر أشعر أني اعوم في ضجيج الريح اليمام الذي يموت يكسر نافذة عمياء ويتحرر يا إلهي.. أنا أرسم وجه النورس من نافذة منفاي من يستطيع أن يفك قيدي اللازوردي ويسقيني نبيذ الضياء في كأس التنهد اشباح باردة تتمهل في تدفقها في أناملي بينما.اغرق ...اغرق حتى اراك مصلوبا على
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
683 زيارات
0 تعليقات

أوهام .. / ازهار السيلاوي

شبح ما تخاصمه هرةٍ ثملة بين احضان الليل و بين عربدة صنوبر ازرق يوقظ شفاهاً مليئة بأانتظار ودقاً تشرينيا يسمع وحوحات منسابة من غصن شجرة لا يلمح حركة بل ثمارا مكتنزة أوراقها كصليب نافر. زخرفتها الرغبات يشعر فجأة بريح الشهوة وجسد يرتعد باللذائذ وسط صمت قرنفلي لايستطيع هدهدة تنهداته يعيش في اللا شيء مثل
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
873 زيارات
0 تعليقات

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني استغرب كثيرا ممن يقول بأن زين الدين زيدان مدرب محظوظ!
23 شباط 2018
زين الدين زيدان مدرب ناجح متألق غالبا ماتضعه التصريحات والتي يأخذ بنظر...
حسين يعقوب الحمداني ترامب / يعلن عن مشروع اسماه “اعادة اعمار العراق مقابل النفط ! / هادي جلو مرعي
23 شباط 2018
أحتلال ووعبوديه وتركيع وذيليه ومهانه وأستهجان للعراق وشعبه .
حسين يعقوب الحمداني مجلس الأمن الدولي :عودة المفقودين الكويتيين والممتلكات جزء لا يتجزأ من تطبيع العلاقات مع العراق
23 شباط 2018
مجلس الأمن ؟اين هو ذلك المجلس الوهمي الذي أستحق ومنذ زمن بدكان الولايا...

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال