Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

أمل الخفاجي
24 نيسان 2016
في متاهات ليليصحو قلبي يبحث عن مرفا ويتهادى كريشةفي يوم عاصف قلبييبحث عن وطن أحتويهقبل ان يحتوي
2657 زيارة
علي حميد راضي
02 كانون2 2015
لا شك فيه ان ضاهرة الارهاب هي ظاهره قديمه وملتصقه من بدء الخليقه ، ولكن بدأت تنمو وتتطور وتتسع
3748 زيارة
يؤسفني أن أقول للمتظاهرين إن قرارات حيدر العبادي غير قابلة للتنفيذ.القانون رقم واحد لسنة 2011 ي
2479 زيارة
محرر
26 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أعلن رئيس الوزراء الدنماركي لارس لوكي راسموسن أن بلاده ستر
4094 زيارة
العيد قبس من بؤبؤ العتمة اقتبس منه الظلام ليلا متعبة أحداقه يتدحرج في سكون بين هدبك وجفنك خبئني
3602 زيارة
سامي جواد كاظم
09 حزيران 2016
محنتنا الاكبر هي الاخبار والتصريحات التي تتناقلها وسائل الاعلام بخصوص تنصيب وزيري الدفاع والداخ
2900 زيارة
محرر
27 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - عبرَ الفنان السوري أيمن زيدان عن شوقه لابنه الأصغر نوار ال
2941 زيارة
احمد الملا
27 أيلول 2017
عندما بدأت التنظيمات الإرهابية التي تتظاهر بالانتماء للإسلام بالظهور إلى العلن وممارسة نشاطها ا
915 زيارة
حيدر الصراف
27 شباط 2015
ان واحدة من اهم اسباب خسارة العرب لحروبهم هي في استهانتهم بالخصم المقابل لهم و التقليل من شأنه
2977 زيارة
محرر
21 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - خلص فريق طبي كندي من مستشفى Mount Sinai Hospital إلى أن ضغ
2225 زيارة

مغلف واهن مايكل بورتش / نزار سرطاوي

إلى أمهات وأطفال غزة أيها المُغلّف الواهنٌ من اللحم، تستلقي بارداً على طاولة الجراح بعيون يملأها الأسى   مثل عيون أمك وضربات قلبٍ ضعيفة، غير مستقرة...   أيها البوتقة الواهية من الغبار، يا زهرةً قصيرة الأجل تساق إلى هذا المصير، يدك الضئيلة   في يد أمك   من أجل قبلةٍ أخيرة حائرة...
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2648 زيارات

إلى غزة الشاعرة الأمريكية فيرونيكا غولس / ترجمة نزار سرطاوي

على شفا الحافة الرقيقة يتعلقون، أقدامٌ تتدلى، أصابعُ مُقطّعة. فيما أنا أحت الشعر، فضاءَ   اللغةِ الشاسع، حطامَ كلامِ المتحضرين. الترقيم لديَّ – تقلصّ إلى النقطة.   قشرة التهذيب مُرٌّ مَذاقها، بعيدةٌ عن المركز، هذا يسبب شيئاً من الغثيان. خيط القصيدة وصل إلى نهايته. أحْرِقُهُ. انفعالاً – لا رباطةَ جأش
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2847 زيارات

لماذا لا تصبح بلادنا كهذه البلاد؟ / د.حسن السوداني

سجادة حمراء –  دائرة من الهايكو الأحلام التي حدّثتني عنها  أعمل في تطريزها في الخفاء أخيطها في نومي   ~ ~ ~   أخيطها في نومي في وسط غرفة أحلامٌ يصعب الوصول إليها    ~ ~ ~ أحلامٌ يصعب الوصول إليها  لأنني أعيشك حلماً أصبو إلى كل كلمة   ~ ~ ~ أصبو إلى كل كلمة وكل بارقةٍ خفية شِعرٌ من القلب   ~ ~ ~ شِعر
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2688 زيارات

هل الحشد الشعبي يرعب أردوغان ؟ / عبد الحمزة سلمان

وحينئذٍ تأتي اللحظة التي يلفك فيها الضباب، تتحسس ولا تجد ما تمسك به، تروح تبحث عن النور، لكن لا شمس هناك، لا روح في العدم. وتجلس في انتظار الحياة، تبحث عنها في أية نظرة، في دفق الأحداث، ولكن لا شمس هناك، لا روح في العدم. أين هو النهر الذي  يتدفق بطيش؟ أين هي الموجة التي تلاحق السماء؟ ليس بين يديك سو
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
2598 زيارات

حروب بالوكالة / عبد الرضا الساعدي

أيها القطاع النحيل من قلبي   دماؤك استنزفت  من سفك الدماء،   أيها القطاع من روحي   الساكن ما بين البحر والرمال تحت سماء من النيران.   القلاع الرملية تنفجر، وقلاع الأحلام أيضاً تنفجر ومعها تنفجر الأطراف الغضّة لأطفال يلعبون.   الوحش البشري يحفر   في العيون الصافية التي تحلم بالمستقبل   لكنها تمتلىء ب
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2621 زيارات

صمـــــت / خلود الحسناوي

 وعد لا يمكنني أن أعدك بأنّ ذلك سيستمر إلى الأبد أعدك أنه سيكون يوماً بعد يوم. مثل حبات من اللؤلؤ تُشَكّ واحدةً بعد أخرى على الحرير... بينما دودة القز تموت وتنفصل الواحدة عن الأخرى في عقدة عناق حلم  مشترك في تنهيدة تتحول إلى  قبلة ... ثم تمتد الأصابع لتُقدّم لمسة. وتتشابك يدان  كانتا تبحثان كل منهما
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
6
2600 زيارات

الحرية الشخصية عند الشباب / الدكتور عبد الله اليوسف

جلست طوال فترة الصباح في عيادة الكلية أعُدُّ الأجراس التي تعلن نهاية الحصص الدراسية. في تمام الساعة الثانية أقلّني جيراننا إلى البيت. في الشرفة التقيت والدي وهو ينتحب – كان دائما يأخذ الجنازات في خطوته – وجيم إيفانز الكبير يقول إنها كانت لطمةً قاسية. راح الطفل يهدل ويضحك ويهز العربة عند دخولي، وشعرت
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2652 زيارات

قبل الغروب الأخير / حسين الصالح الصخني

لعلك تشعرين بالضيق،  وانت تنظرين إلى تلك اللوحات لنساء عاريات رسمهن والدك. نظر إلى أولئك النساء بإمعانٍ شديد، جاهداً في أن يعيدَ تشكيلَ  تلك الانحناءاتِ الرقيقةِ لنهودهن المكتنزة. جاء بعارضةٍ وأحصى خيوط الشعر المنسدل على مؤخرة عنقها. استطاع أن يستشعر نبض المرأة التي في المقدمة، وهو يحرك فرشاته على ق
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1
2684 زيارات

حاكم الزاملي: أمريكا تسعى لتغيير النظام السوري بآخر موالي لها

أيتها الغيوم في السماء من فوقي، أيتها الطوّافات السماوية أيتها الحبال الطويلة من اللآلئ الثلجية الممتدة فوق السهول اللازوردية أنت مثلي منفيّة، تندفعين مبتعدةً أكثر فأكثر،  تقطعين مسافاتٍ لا حدود لها، تاركةً الشمال العزيز على قلبي  ما الذي يدفعك باتجاه الجنوب؟ أهو حسدٌ يحثّك  سرّاً أم حقدٌ تنطلق سهام
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2683 زيارات

الشاعر البرتغالي فرناندو بيسوّا * قصيدتان / ترجمة نزار سرطاوي

القصيدة الأولى - أعاني من زكام فظيع  أعاني من زكام فظيع والجميع يعرفون كيف أن الزكام الفظيع يغير نظام الكون برمته، يجعلنا نقف ضد الحياة، ويجعل حتى الميتافيزيقيا تعطس. لقد أضعت يوماً كاملاً وأنا أتمخّط. رأسي يعاني من صداعٍ غامض. وهذه حال محزنة لشاعر مغمور! اليوم أنا حقّاً وصدقاً شاعر مغمور. ما كنت عل
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2742 زيارات