الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اعضاء الشبكة
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

سنموت خنقاً يا وردة! / حسين سليم

جملة شعرية مفتوحة لاحتمالات عشناها وقد نعيشها. عبارة قالها( ايشو) المعلم، الذي اعتقل بتهمة شبكة تجسس مزعومة، باعتباره مترجما للشبكة مع تهمة النقاط الثلاث التي كتبها على السبورة، بل هي شبكة طيور بطلها (عبود المطيرجي) الذي يتراسل عبر الحدود مع اقرانه عن طريق الطيور لتبادل الاسرى، فتحوّلت تلك الرسائل المكتوبة باللغة الانكليزية، لدى السلطات إلى شفرات ورسائل تجسس. يتعرض عبود وأربعة آخرين خلالها لشتى أنواع التعذيب في العالم السفلي، لم يكن لهم فيها ناقة أو جمل. العبارة اوقفتني في الصفحة 85 من رواية قرابين الظهيرة للروائي والكاتب كريم كطافة. تفتح على دلالات عديدة، ايذانا ببداية الحصار الذي فرضته الامم المتحدة
متابعة القراءة
  350 زيارة
  1 تعليق
دليل الكلمات:
350 زيارة
1 تعليق

الصحة والعنف ضد المرأة / حسين سليم

    يعدّ العنف ضد النساء من المشاكل الصحية العامة عالميا، له علاقة بحقوق الإنسان وتأثيرات اقتصادية واجتماعية على الأفراد والمجتمعات، إذ يؤكد تقرير منظمة الصحة العالمية أن" أكثر من ثلث عدد النساء في العالم ضحايا للعنف البدني أو الجنسي"، وقد عرفته منظمة الصحة العالمية بأنه " أيّ فعل عنيف تدفع إليه عصبية الجنس ويترتب عليه، أو يرجح أن يترتب عليه، أذى أومعاناة للمرأة، سواء من الناحية الجسمانية أو الجنسية أو النفسية، بما في ذلك التهديد بأفعال من هذا القبيل أو القسر أو الحرمان التعسفي من الحرية، سواء حدث ذلك في الحياة العامة أو الخاصة".      يحدث العنف لأسباب
متابعة القراءة
  790 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
790 زيارة
0 تعليقات

محدّدات الصحة / حسين سليم

وهي كما عرفتها منظمة الصحة العالمية: "الظروف التي يولد فيها النّاس وينمون ويعيشون ويعملون ويعمرون. تتشكّل هذه الظروف من خلال توزيع المال والسلطة والموارد على المستوى العالمي والوطني والمحلي". وللمحدّدات، تسميات مختلفة، حسب الدراسات، وتوجّه البلدان السياسي، منها: المحدّدات الاجتماعية، المحدّدات الاجتماعية والاقتصادية، أو البيئة الاجتماعية. وهناك مَن يقصرها إلى عوامل محددة أو معينة، أومَن يأخذ بجميعها، والبعض بسبب مصالحه السياسية والاقتصادية، يحصرها بالعامل الفردي فقط، ويتغافل عن التوزيع العادل للموارد والمال. ولكنها بصورة عامة تشمل العناصر التالية: الثقافة، العادات، السكن، البطالة والعمل وظروفه، توزيع الدخل، الجيران والمحلة والمجتمع الاهلي، الأمن الغذائي، الجندر، العمر، التعليم والأمية، السلوك ونمط الحياة، الحصول
متابعة القراءة
  866 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
866 زيارة
0 تعليقات

عالمية الصحة العامة / حسين سليم

شعوب ودول العالم، تزداد ارتباطا وتأثرا، بعضها البعض ، في النواحي السياسية، الاقتصادية، الاجتماعية، الثقافية ومنها الصحية. التأثيرجعل العالم كما يقال " قرية صغيرة " أو" قرية واحدة " ينعكس في أحد جوانبه السلبية على الصحة من خلال انتقال الأمراض. فالأمراض لا تمنعها حدود أو حواجز في العبور من بلد إلى آخر، مثل: الكوليرا ، الشلل، ايبولا، الافلاونزا بأنواعها، التدرن، الأمراض الجنسية كالإيدز.    تنتقل الأمراض عن طريق السياحة، استيراد المواد الغذائية، الهجرة والنزوح، الكوارث الطبيعية، تهريب المخدرات بين البلدان، التغيرات المناخية، تخريب البيئة، تجهيزات الطاقة، نقص الغذاء، والنزاعات المسلحة. وبهذا المنظار تشير الصحة العالمية  إلى القضايا والمشاكل الصحية، المتجاوزة
متابعة القراءة
  1132 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1132 زيارة
0 تعليقات

الصحة العامة / حسين سليم

    ورد في ديباجة دستور منظمة الصحة العالمية، تعريف الصحة بأنها "حالة العافية التامة المتكاملة جسديا ونفسيا واجتماعيا، وليست مجرد غياب المرض أو العجز"، كما أكدت على أن الصحة حق لكل إنسان "التمتع بأعلى مستوى يمكن للكائن البشري بلوغه". أما الصحة العامة، فهي "علم وفن الوقاية من الأمراض، إطالة الحياة والارتقاء بالصحة من خلال الجهود المنظمة والخيارات المعلومة للمجتمع، المنظمات الخاصة والعامة، المجتمعات الأهلية والأفراد"(ونسلو، 1920). وكذلك تم تعريفها في قاموس علم الأوبئة بأنها "واحدة من الجهود لحماية وتعزيز واستعادة صحة الناس، وهي مزيج من العلوم، والمهارات والمبادئ التي توجه الى صيانة وتحسين صحة جميع الناس من خلال إجراءات جماعية
متابعة القراءة
  1297 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1297 زيارة
0 تعليقات

صوفيّ / حسين سليم

قد صوّفتْنِي الأيامُ قبلَ أن أتصوَّفَ، كصُوفةٍ مُهترِئة على شباكِ نازحٍ، يسكنُ جوارَ ناسِكٍ.  فألبَستْنِي صُوفَها، في حَرٍّ وبردٍ. هل كنتُ مِن أهلِ الصُفَّة أم منِ الصّفِ الأوّلِ؟ أبيضَ بعتهُ مِن صَوَّافٍ في سوقِ الصَّوَّافينَ. أحمَالٌ من الأصوافِ، تُزرعُ على ظَهرِي. تعبثُ بجواهرِي، وتقلبُنِي بين الخَواطرِ، سَكرَتُ بمَا يَكفِي مِن مُرِّها، حتّى تكسرتْ أجنحتِي في وادي المحَبّة. سِيَّانِ المغزَلُ والصُّوفُ، فأنا صُوفانيُّ. صفاءُ قلبٍ يدورُ بين غيبةٍ وتجردٍ، عشقٍ وشغفٍ، وتواصل وجدٍ. صَافيتُ، ولم أُصافْ، حتّى صُفتُ، على صُوفانِ أرضٍ. لكنّ خَلوةَ الصافيّ سِلمٌ. فقلتُ لها: يا بنتَ النَّاسِ، أنا الآن رَجلٌ مُتصوِّفٌ! قالتْ: أتصوّفُ معكَ!  
متابعة القراءة
  1534 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1534 زيارة
0 تعليقات

الإعلام البيئي والصحة / حسين سليم

البيئة هي كلّ شيء نعيش فيه ويحيط بنا، نتأثر بها وتؤثر فينا، سلباً أو إيجاباً ، اعتمادا على العلاقة المتبادلة، أفضلها تحقيق التوازن البيئي والصحي. وترتبط البيئة بالتنمية المستدامة للحفاظ على الموارد المختلفة واستخدامها بالشكل العقلاني من أجل حماية البيئة وصحة الأجيال الحالية والقادمة. كما ترتبط البيئة بالصحة كجزء من علوم الصحة العامة، تدعى بالصحة البيئية تهتم بالعلوم والعوامل البيئية  التي لها تأثير صحي على الفرد والمجتمع والأمن الصحي للبلد. فتزداد الحاجة إلى إعلام بيئي للإسهام بتحقيق هذا التوازن، كإعلام متخصص، يهتم بمشاكلها وارتباطاتها الاجتماعية والاقتصادية وتأثيراتها الصحية، ولا يقتصر على نقل أخبارها، بل يسهم في نشر التوعية وتعزيز السلوك
متابعة القراءة
  1527 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1527 زيارة
0 تعليقات

ظِلال .. / حسين سليم

صخرُ جبل حطَّ على جسمي، ليلةَ أمسِ. ساعةُ الحائطِ، المُعلقةِ أمامَ السرير، تعملُ بقانونِ النسبيّةِ.عقاربُها سكاكينُ تنتظرُ فريسةً. جرسُها يدقُّ، أسمعهُ كطبولِ حربٍ، يناغمُ صوتَ منبّهٍ، جوارَ السريرِ، في نشيدٍ جنائزيّ. أحاولُ التهربَ من جاذبيّةِ الفراشِ، خيوط ُعناكبَ تلتفُّ حولي، تشدُّني إليهِ. عصفورُ الساعةِ الخشبِ، يواصلُ قذفي بقنابلَ تغريدٍ. تصفعُني كوابيسُ بينَ غفوةِ وصحوةِ. تمرّدَ الفراشُ وسقطَ على الأرضِ. أنهضُ بصعوبةٍ، تحتشدُ ثلّةٌ مِن أشباحٍ في رأسِي. الشّمسُ عندَ النافذةِ، دونَ ستائرٍ، تقشرُ دمعاتِ الأمسِ، ترسمُ مُربّعَ ضوءٍ، بينِ جدرانِ الغرفةِ ، تسبحُ داخلهِ، أشكالٌ مختلفةٌ. حفيفُ أوراقِ خريفٍ على دكّة البابِ تجتمعُ، كدمعاتِ ندىً تطرقُ بابي: صباحُ الخير أيُّها
متابعة القراءة
  1853 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1853 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

اسعد كامل وا حسرتاه على الزمن الجميل / وليد جاسم القيسي
24 حزيران 2018
سيدي الفاضل استاذ وليد القيسي المحترم .. بداية اود ان اقدم الشكر الجزي...
وليد جاسم القيسي وا حسرتاه على الزمن الجميل / وليد جاسم القيسي
24 حزيران 2018
شكراً لشبكة الاعلام في الدنمارك للاهتمام الكبير الذي افعمني وحملني مسؤ...
عبدالله صالح الحاج الحرب لهاانعكاسات على الاوضاع المعيشية والانسانية في اليمن /عبدالله صالح الحاج
23 حزيران 2018
الشكر لكم على نشر المقال حتى يصل صدى المقال والنشر للعالم كافة
عبدالله صالح الحاج اليمن ستظل في حرب وصراع طالما وان هناك تدخل خارجي/ عبدالله صالح الحاج
22 حزيران 2018
اشكركم اخي المحرر واقدم اعتذاري حيث واني اول مره ادخل على موقع ولااجيد...

مدونات الكتاب

تزداد الأزمة السورية تعقيداً وذلك لعدة معطيات أهمها عدم قدرة طرفي النزاع في الوصول إلى حل
راضي المترفي
07 تشرين2 2016
الموصل اكبر مفخخة وضعها داعش في العراق وترك مسؤولية تفجيرها واختيار الوقت المناسب لمن يتقا
مسلم القزويني
10 تشرين2 2017
يحظى الشرق الأوسط بأهمية كبيرة في السياسة الأمريكية؛ لاعتبارات كثيرة، أهما جغرافية الشرق ا
كثيرا ما نسمع عن قرارات جديدة تصدرها الحكومة المركزية، عبر وسائل الاعلام المختلفة ، وتعزو
معمر حبار
30 أيلول 2017
تعرف عاشوراء في الجزائر وفي دول المغرب العربي من خلال عنصرين أساسين وهما: إخراج العْشور با
هناء الداغستاني
25 كانون1 2014
لا اعرف ماذا اقول او اكتب عن شباب تاه في خضم صراعات ثقافية واجتماعية ادخلته في دوامة زائفة
علاء الخطيب
10 أيلول 2016
 الـتقليعة المنتشرة في العراق بين الناس هي الحديث عن الفساد ، فكل من تلقاه يحدثك عن ا
تُرى مَن نَحنُ في هذا الزّمانِ وقدفَتَحنا بابَنا للرّيحِ، كَشَّفنا المَرايا...والتَحَفنا ص
منذر آل جعفر‏
23 حزيران 2017
الحدباء أول الحرب. الحدباء آخر الحرب. الحدباء أول العرب. الحدباء آخر العرب. الحدباء أول ال
أليوم؛ أسوء يوم في الكون! في مثل هذا اليوم ألأسوء من تأريخ الكون يوم الأربعاء المصادف لنها

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال