ظافر العاني - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

حكواتي مصر / ظافر العاني

من قبل رمضان بشهر وأنا لا يكاد يمرُ يوم الا واستمع من خلال اليوتيوب الى ساعة أو أكثر للدكتور مصطفى الفقي حتى اصبحت عادة تلازمني . كنت أريد ان أتعرف على التحولات الدراماتيكية التي هزت مصر وأمتنا بعيني خبير عاصر الاحداث وصنع جزء من وقائعها . وانا عندما اهتم بأمر ما استكمل معلوماتي عنه بشكل تفصيلي ويومي ، ولذا فاني في كل مرة أهتم بشيء ما يستهويني ، شاعر أو كاتب أو فنان او شخصية عامة او فكرة ملهمة أنصرف كليةً لدراستها وقد كان مصطفى الفقي اخر اهتمام لي . يتحدث مصطفى بطريقة الحكواتي او ( القصخون )الذي يحول أية قضية
متابعة القراءة
  79 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
79 زيارة
0 تعليقات

في ذكرى جرحك ياسيدي الإمام / ظافر العاني

أي إيمان ذاك الذي كان يسكن صدرك ، وأي تقوى تحملها في ضميرك النقي بلا رياء ، يشجُ إبن ملجم رأسك الشريف بسيف منقوع بالسم ، فلا تند عنك آهة أو شكوى ، لاتذكر ألمك الصارخ ، ولاتلتفت للدماء التي غطت وجهك وانت ساجد لله في محرابه فجر ذلك اليوم الرمضاني ، تنسى وجيعتك ، وتغض الطرف المغمض من هول الضربة ، فلاتذكر الا الله ، وتذكر اللقاء الموعود عن قريب ، وبشرى حبيبك الرسول التي قالها لك يوما ما قبل الحادث بسنوات وفي يوم رمضاني مثل هذا ، حيث بكى المصطفى وقد انك شف له ستر السماء ، وحين سألته
متابعة القراءة
  126 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
126 زيارة
0 تعليقات

رمضان يجمعنا .. / ظافر العاني

مثل كل ألعوائل في جيلي ، كانت مائدة الطعام بالنسبة لأسرتنا أشبه بفترة إستراحة ومكان للاجتماع اليومي الذي نتبادل فيه احاديثنا ومشاكلنا ونكاتنا وخباثاتنا ، يجمعنا الفطور الصباحي والغداء ، ونادرا مانجتمع على العشاء إلا في أوقات الشتاء القارص حيث يتعذر علينا الخروج للفسحة اليومية ولو إجتمعنا فيكون على دفء الصوبة النفطية التي يعلوها مكان لوضع الشاي وبضعة قطع معدودات من الكستناء والبلوط . لم يكن أبي متجهما بل على العكس فهو ينتظر هذه اللقاءات اليومية ولاسيما في فترة الغداء حيث يكون هناك متسع من الوقت قبل القيلولة لنستمع منه الى احاديث يومه الممتعة منها والشاقة . وعلى مائدة الطعام عرفنا
متابعة القراءة
  84 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
84 زيارة
0 تعليقات

حلاوة روح بغداد صيف 1971 (مهداة لأرواح شهداء العبارة ) / ظافر العاني

غطستُ للأسفل ،، وللأسفل ، مثل حجر ، فوطأت قدمي قاعَ النهر . أردتُ أن أرتفعُ وأنا أستعيدُ ماتعلمته سابقا ، ضربتُ بقدمي الأرض الطينية فجاءت الضربة خفيفة ولم تحملني كثيرا ، إستخدمتُ يداي وقدمي أرفس بها في كل إتجاه فصعدتُ للأعلى . إستنشقتُ هواءً بارداً وحبسته في رئتي ثم رحتُ أهوي من جديد وينزلق جسمي نحو هوة سحيقة ليس لها نهاية . إختنقتُ فزفرت الهواء من رئتي وشعرتُ بالحاجة للهواء مجدداً . فتحتُ فمي على الآخر مستنشقاً فدخل الماء الى جوفي وملأ امعائي برائحة طينية كريهة . شعرت بالغثيان وسعلتُ فدخل ماءٌ أكثر . تقلبت معدتي وتقيأت فتحسستُ طعمَ الدم
متابعة القراءة
  176 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
176 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - SUL6AN تفكك البناء الأُسَري في المجتمع / غازي عماش
18 تموز 2019
كاتب جميل ومبدع اتمني لك التوفيق
: - جمال عبد العظيم الخلافه الاسلاميه المزعومه / جمال عبد العظيم
29 حزيران 2019
كلامك جميل زيك ياجمال واسلوبك في الشرح والتشبيه اجمل تحياتي لكلامك الر...
: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...

مدونات الكتاب

حامد شهاب
29 آذار 2018
المقدمة:منذ أن وطأت اقدامنا أرض الصحافة منتصف السبعينات ، وحينها ما زلنا طلبة في قسم الاعل
وداد فرحان
08 أيلول 2018
في ظل المتغيرات السريعة التي يمر بها العراق شعبا وثقافة، أجد أن الكثير من العادات والموروث
في الوقت الذي يتابع العالم اجمع منذ اكثر من شهر الضجة الكبرى التى اثارها الاختفاء الرهيب ل
اذا بقيت سياسة البلد محاصصة ويستمر توزيع ثروة البلد حصصا على الاحزاب المتنفذة وتستمر سياسة
د.يوسف السعيدي
17 تشرين1 2016
في أفران عالية الحرارة..يسخن الحديد ليستخرج منه الحديد الزهر ..نقيا…صلباً…مثلما نيران المع
خيرة مباركي
30 آذار 2016
حين يراودنا الضوء وتشتعل شموع الأبجدية يكون البوح بما يكنه الجوى ..وأي مكنون؟ ..تأمل في ذا
سامي جواد كاظم
20 شباط 2018
المؤسسات الدينية تكسب مكانتها بين المجتمع من خلال استقلالية خطابها ، والاعداء يشهدون قبل ا
مذ طفولتي اذ تتلاقفني الساحات والميادين والدوائر الحكومية والسجون، بائعا للصحف،أحمل على سا
بدون الخبث والمكر والغدر والقتل، والتدمير فالبعث لم يكن شيئاً يذكر. هذه الحقيقة يعرفها الش
هناء الداغستاني
23 كانون1 2014
من خلال قراءتي للعديد من روايات فيكتور هيجو عرفت كم كان شجاعا وله مواقف ضد الظلم وغياب الع

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق