عماد آل جلال - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

حروف بقلم الرصاص فاجعة العبارة وما بعدها / عماد آل جلال

فاجعة العبارة فتحت ملفات سرية وعلنية كانت مركونة في الزوايا المظلمة أهمها المتصلة بالفساد أو التي تقع في قلبه وكسرت حواجز ومطبات حزبية وكتلوية وكشفت المستور من عورات المحاصصة والفساد ويبدو لي إنها مهدت الطريق لآعادة النظر في سياقات العملية السياسية البائسة وطريقة معالجتها لشؤون الحياة وبشكل خاص الأزمات. الفاجعة كبيرة بلا شك، تقشعر لها الابدان وتدمي القلوب، غرقت العبارة بمن فيها في نهر دجلة فمحت أحلام العيد وأبتلع الماء أجساد الابرياء دون تمييز بين طفل وأمراة ورجل، هذه المرة لم يكن الحدث موصليا بل كان عراقيا مئة بالمئة هب العراقيون في محافظات العراق كلها ألما ووجعا على من فقدناه بلا
متابعة القراءة
  163 زيارة
  0 تعليقات
163 زيارة
0 تعليقات

زمن التماسيح والبوبجي / عماد آل جلال

 يبدو أن الفوضى السياسية عندما تعم تأكل الاخضر واليابس، فتفسد كل شيء وتضيق أفق الجمال في الحياة وترفع نسب التشاؤم، لا أريد ان أبتعد عن صلب الموضوع الذي حدثني عنه بعض الاصدقاء اضافة الى الرسائل المرسلة من عدد من المتابعين، الموضوع هو مشكلة الموطن مع الكهرباء التي تحتمل وجوها متعددة، ففي الصيف تتعالى الاصوات المطالبة بزيادة معدلات التجهيز نتيجة معاناة الناس من الحر الشديد وبين وعود الوزارة والحاح المواطن تضيع الحقوق ولا شيء يتحقق على أرض الواقع فالحال من المحال وليس باليد حيلة والمجرب لا يجرب بخاصة في علاقة المواطن بوزارة الكهرباء التي تطلق الوعود ولا يرى منها المواطن الفقير لله
متابعة القراءة
  216 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
216 زيارة
0 تعليقات

التأريخ والأمن وأهل مكة / عماد آل جلال

 السير الى الوراء، هو عودة الى نقطة الصفر، والصفر في حياة الشعوب يمثل نقطة البداية، والبداية تعني الخطوة الاولى، وللشعوب تواريخ، والتواريخ سجلات، والسجلات ارقام واحداث، والارقام تقاويم وزمن، ايام واسابيع وأشهر وسنين، والاحداث، وقائع عظيمة واخرى اعتيادية. وبعد ذلك لا يوجد شعب في العالم من دون تاريخ، فما بالكم بتاريخ عريق كتأريخ العراق، مهد الحضارة الانسانية، منبع الحرف الاول والمعارف والعلوم فحري بأجيال العراق المتعاقبة ان تحرص على جعل صفحاته بيضاء ناصعة، مزدانة بالفخار. وفي هذه المرحلة ما أحوجنا الى الانتباه، لأن التاريخ يسجل كل شيء وبالتالي هو لا يرحم من لا عقل له، ومن لا رحمة لديه، ومن لا
متابعة القراءة
  350 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
350 زيارة
0 تعليقات

متهم حتى يثبت ادانته / عماد ال جلال

ذهب برفقة زوجته الى دائرة الاقامة لتجديد هوية اقامتها فقد اعتاد سعدون وهو صحفي معروف وعضو في نقابة الصحفيين العراقيين على مثل هذه الزيارات طوال مدة زواجه قبل أكثر من ثلاثين عاما أما هي برغم تذمرها وانزعاجها من حرارة الجو والروتين القاتل في دوائر الحكومة كانت تذعن لهذا المشوار الذي لا مفر منه. كانا فرحان بانجاز معاملة تجديد الاقامة بعد ان ساعدهما احد الاصدقاء وهو موظف في الدائرة على ما يبدو فلأول مرة تنجز المعاملة في اليوم نفسه وقبل ان تنتهي صلاحية هويتها السابقة، سيما ان التعليمات تنص على ضرورة مراجعة المواطن العربي او حامل الجنسية الاجنبية قبل نفاد الموعد المؤشر
متابعة القراءة
  441 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
441 زيارة
0 تعليقات

ازمات المنطقة والحكومة المنتظرة / عماد آل جلال

الأزمات الأقتصادية التي تعصف بالعالم بما فيها الأقتصاد الأميركي نفسه والتحول التدريجي في السياسة الاميركية تجاه الاصدقاء، إدفع لكي احميك، وفي القضايا الدولية والقدس، وعودة روسيا الاتحادية الى واجهة الاحداث، وتعملق الاقتصاد الصيني، جعلت عددا من المراقبين والمحللين السياسيين يذهبون بعيدا في قراءاتهم للمستقبل ملمحين الى حرب عالمية ثالثة على الأبواب و هو أمر يقترب من الحقيقة أكثر مما يتوقع البعض بخاصة بعد تسييس ملف النفط وجعل أسعاره سوطاً لمعاقبة دول تغرد خارج سرب التحالف الأميركي. الواضح للعيان أن التأرجح الواضح في السياسة الأميركية أتاح لبقايا الجماعات الإرهابية، الاستمرار في تهديد الأمن والاستقرار في المنطقة العربية . وهو ما نشهده جلياً،
متابعة القراءة
  489 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
489 زيارة
0 تعليقات

دروس من أزمة البصرة / عماد آل جلال

تبادل الشتائم ورمي الاتهامات والمناكفات السياسية لن تبرأ أحدا من التقصير، ايضا لا داعي لتخوين كل من يقف مع حقوق المتظاهرين ومطالبهم في توفير الماء الصالح للشرب والخدمات سيما ان حق التظاهر مكفول على وفق الدستور وما على الحكومة سوى توفير الحماية والامن للمتظاهرين من جهة ولمؤسسات الدولة من جهة ثانية. الازمة الحالية في البصرة افرزت حالة الفوضى التي تعيشها الحكومة والفجوة العميقة بين الحكومات المحلية من جانب والحكومة الاتحادية من الجانب الآخر. المحافظ يخلي مسؤوليته ويرمي الكرة في ملعب الحكومة الاتحادية والاخيرة تحمل المحافظ الفشل والتقصير، والمواطن له الله، كنا قبل جلسة البرلمان يوم السبت الثامن من ايلول لا نملك
متابعة القراءة
  524 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
524 زيارة
0 تعليقات

حروف بقلم رصاص أين تكمن مشكلة البصرة ؟ / عماد آل جلال

لا اريد أن أضع نفسي موضع الواعظ لأن الناس شبعت وعظا حتى ضاع عليها الجيد من الرديء فالناس مختلفون في آرائهم وفي قناعاتهم وفي اهتماماتهم واشياء أخرى بالتاكيد، وكما لدينا المثقف الواعي لدينا الجاهل الأمي، وبين الاثنين مسافة كبيرة قد يصح ان نسميها (هوة) يصعب ردمها في ليلة وضحاها بل تحتاج الى زمن وجهد وقيادات وطنية واعية. في ظرفنا الحالي تتسع الهوة ويتعمق كره الوطن والضجر منه، وهنا يتساوى قياس المثقف والامي عندما يقفان في صف واحد لقطع تذكرة سفر لوجهة واحدة بلا عودة، الاثنان قررا تمزيق بطاقتهما الوطنية أو التخلي عنها والهجرة الى وطن آخر يوفر لهما الأمن والعيش الكريم
متابعة القراءة
  430 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
430 زيارة
0 تعليقات

إسمعوا كلام المواطن قبل فوات الآوان ! / عماد آل جلال

معظم دساتير العالم المتحضر والمتخلف تحمل عبارة "الشعب مصدر السلطات" ومن حسن حظ العراقيين ان دستورهم المثير للقلق والجدل تضمن في فقراته مثل هذه العبارة والحمد لله، فهل هي مجرد نص جامد لا معنى له أم إنها حقيقة ثابتة ساطعة، فاذا كانت حقيقة ساطعة ينبغي بل يجب الالتزام بها وأول من يلتزم بها هو رئيس الجمهورية بصفته راعي الدستور. فما بالكم والعراق يمر بأزمة حكم والشعب يخرج كل يوم ليعبر عن سخطه لما آلت اليه ماكنة الحكم في العراق منذ 2003 وحتى الان من تكريس للفوضى ونمو مضطرد لشبكات الفساد ومحاصصة مقيتة وحروب طائفية واخرى حزبية وضياع للمال العام وانعدام المشاريع
متابعة القراءة
  484 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
484 زيارة
0 تعليقات

كأس العالم من منظور متفلسف ! / عماد آل جلال

 من يشاهد مباريات بطولة كأس العالم بكرة القدم الجارية حاليا في روسيا يستطيع بقليل من التركيز أن يكتشف ضعف أداء الفرق العربية المشاركة في المسابقة وهي اثنان وثلاثون فريقا من خمسة اتحادات قارية. الفرق العربية تمثل منتخبات مصر وتونس والسعودية والمغرب، والمواطن العربي تلقائيا يشجع الفريق العربي بصرف النظر عن قربه او بعده من سياسات هذه الدولة وتلك، ولسوء الحظ، مع ان الحظ لا علاقة له بالموضوع، تخفق المنتخبات العربية في البطولات الدولية بشكل محزن ومحبط لأنها تعلن هزيمتها من أول المشوار وتبقى تراهن على الاحتمالات الصعبة لتصعد الى الدور الاعلى وان شاء الحظ والحظ فقط هذه المرة صعود هذا المنتخب
متابعة القراءة
  607 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
607 زيارة
0 تعليقات

صيحة سامي قفطان / عماد ال جلال

في لقاء جمعني به في نادي العلوية الاجتماعي يوم الاحد السادس من شهر مايس الماضي سألته عن أخبار الدراما العراقية التي توقفت تماما بعد سيطرة داعش على ثلثي الاراضي العراقية فرد على سؤالي بتهكم: "ننتج حاليا مسلسلا من ثلثمائة وستة وستين حلقة" حينها كان يجلس معنا الفنان محسن فرحان والسيدة بشرى سميسم، أبتسم الجميع، نظرت الى عينيه مباشرة ضحك هو أيضا وقال: ماذا تريد أن أقول غير ماسمعت، نحن عطالة بطالة ننتظر رحمة الله. الفنان سامي قفطان عرفناه ذا رباطة جأش متمكن مسيطر على دوره في المسرح، يتحكم بموجة صوته علوا وانخفاضا، ومن يعرفونه عن قرب لم يسمعوه يشكي من العوز
متابعة القراءة
  669 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
669 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - عباس عطيه البو غنيم الغدير عيد الله الأكبر / عباس عطيه البو غنيم
23 آب 2019
عام يضاف الينا وهل حققت هذه البيعة رغبة أمامنا المعصوم ! عام جديد نبت...
: - منى كامل بطرس لا تٌعاقر الغياب / منى كامل بطرس
13 آب 2019
تقديري لكل من تفاعل مع نصوصي ..
: - عبدالله صالح الحاج من يصنع السلام للاوطان والشعوب في العالم؟ / عبدالله صالح الحاج
25 تموز 2019
الف الف مليون شكر للشبكة الاعلامية في الدنمارك لنشر مقالتي مع كامل مود...

مدونات الكتاب

عاش العراق محن كثيرة, منها ماكان يتعلق بجانب ديني, ومنها ما كان يتعلق بجانب سياسي؛ المحنة
د.طالب الصراف
21 أيار 2017
واصبح مما لاشك ولااشكال فيه ان التدخل السعودي في الشأن العراقي الداخلي لايقبل الظن والحدس
ستار الجودة
31 تشرين1 2015
لا اعرف كيف أرد الدين الذي يزداد في عنقي يوما بعد يوم وانأ أرى السادة المسئولين يطوون اللي
يبدو  إن  الإدارة  الأمريكية ماضية في استهداف إيران ،  وهذه المرة 
د. حميد عبد الله
22 حزيران 2014
كثر الحديث عن مؤامرة تسببت بسقوط الموصل ومدن أخرى بيد الإرهاب..المؤامرَة عنوان عريض وشماعة
د. فوزي حمزة
29 كانون2 2017
ليس من قبيل المصادفة أن يكون  إهتمام  الباحثين والمثقفين الإسلاميين في  هذه المرحلة  منصبا
ديربي (كلاسيكو ) العالم بين ريال مدريد وبرشلونة ، اللقاء المشهور و المنتظر من ملايين الناس
 الليل الطويل يرخي عباءته، بلا فجر الاملِيعاند الظلمة بخيط منجلي،الشوارعٌ المدماتُ تبكي وط
ميمي احمد قدري
07 آذار 2013
اليوم نلتقي مع جبهة قوية من جبهات الأدب في مصر .... كنز من كنوز المعرفة في الشعر والنثر وا
أصبح الشعب العراقي يعي حركات المسؤولين نتيجة خراب البلد وتراكم هموم وأهات لم تطرأ على الحس

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق