فواد الكنجي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

مظاهرات اكتوبر بين انتكاسات مجتمعية ومطالب التغيير/ فواد الكنجي

الإعلام الذي تسوقه القوى المهيمنة على إدارة الدولة العراقية ومنذ 2003 والى يومنا هذا؛ واثر أية مظاهرة واحتجاجات جماهيرية التي تنطلق في مدن وشوارع العراق؛ يحاولون الالتفاف عليها وتعاطي معها على أنها تدار من قبل أياد خفية وفيها مندسين يحاولون العبث بأمن الدولة واستقراره؛ بما يجعلها توحي للرأي العام بكونها جزء من (المؤامرة) ضد نظام الدولة بغية الهروب وتمويه ما يحدث داخل الوطن من اختناقات سياسية واقتصادية واجتماعية وأمنية التي تواجهها.  وهذا التوجه الإعلامي لأجهزة الدولة يرافق ظهوره مع أول شرارة المظاهرات التي تندلع في مدن العراقية لإظهارها كجزء من (المؤامرة) تسعى لتغيير النظام والنيل من السيادة الوطنية؛ لتصبح هذه الإيقونة
متابعة القراءة
  43 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
43 زيارة
0 تعليقات

صرخة العراق.. صرخة الشعب.. صرخة الكادحين.. فهل وصلت؟؟ / فواد الكنجي

موجة الاحتجاجات تجتاح بغداد ومدن العراق؛ والجماهير تهتف وتحمل شعارات ضد الطائفية والأحزاب السياسية والفاسدين وضد التدخلات الخارجية . وهذه موجة من التظاهرات والاحتجاجات انطلقت بعفوية الشعب بدون قيادة موجهة؛ بعد إن فقد الأمل بتحسين الأوضاع المعيشية المتردية في الأفق المنظور؛ وبعد تفشي الفساد في مؤسسات الدولة بشكل خطير؛ ليشكل الفساد ظاهرة في الدولة العراقية التي فقدت صفة الدولة عنها لتصبح اللا الدولة المتوجهة إلى الفوضى، وبعد إن أصبحت السلطة التنفيذية والتشريعية محصورة بيد الطبقات الفاسدة بكل تصنيفاتهم وتسلسلاتهم الهرمية في مؤوسسات الدولة العراقية؛ حيث اقتضت مصلحة هؤلاء الفاسدين إن لا يكون للعراق سيادة ودولة ذات سلطة وقانون؛ لان ذلك يتعارض
متابعة القراءة
  60 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
60 زيارة
0 تعليقات

لنفري فتح أول مدخل للحداثة في الشعر العربي الحديث والمعاصرة / فواد الكنجي

حين نتحدث عن (النفري، محمد بن عبد الجبار بن حسن) لا بد بدا إن نحيط علما بطبيعة البيئة وتأثيراتها في تكوين شخصيته، ففي القرن الرابع الهجري أي بحدود (913-1010  ميلادي) وهي الفترة التي عاش فيها و كانت الدولة العباسية تحكم البلاد الإسلامية، رغم إن مصادر التاريخ عن حياته قليلة جدا؛ وان كل ما تم معرفته عن الرجل جاء من خلال كتاب (الفتوحات المكية) لـ(ابن العربي، محي الدين) الذي أشار إليه، وان كتاب الوحيد الذي نسب إلى (النفري) جاء من خلال ما جمعة حفيده (أبو عبد الله محمد بن عبد الله) تحت اسم (المواقف والمخاطبات)، بكون (النفري) لم يدون أي حرف منه
متابعة القراءة
  111 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
111 زيارة
0 تعليقات

دواوين (الماغوط) و(أدونيس) نماذج ما بعد الحداثة / فواد الكنجي

  دواوين (الماغوط) و(أدونيس) نماذج ما بعد الحداثة لنبضات الاغتراب وأزمة الإنسان العربي حين يتم تحليل أي نص من النصوص الشعرية لـ(محمد الماغوط) أو (ادونيس، على احمد سعيد) سنتيقن؛ إحساسا.. وتذوقنا.. وتقيما.. بقيمة الإبداع الشعري في مكامن أسلوب بنائها الشكلي والموضوعي، حبكة.. ولغة.. وبلاغة.. وكيف يكون توظيف الأفكار.. وبناء المفردات.. والدلالات.. والرموز.. في القصائد؛ كشكل من إشكال عدم المباشرة والاتجاه نحو الغموض الدلالي لها؛ لتحفز القارئ إلى التأمل.. والبحث.. والتمعن.. والتحليل.. عما هو المقصود وكشف ألغازها وإيحاءاتها وبكل ما تأتي القصيدة من هذيان.. وتناقض.. ومفردات تورد خارج نطاق اللغة والدلالة؛ وكيف الشاعران يجعلان من النص الشعري موازيا للفكر الإبداعي موضوعا قبل
متابعة القراءة
  121 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
121 زيارة
0 تعليقات

قيم الشهادة عند الأشوريين و دور الشهيد في صناعة التاريخ / فواد الكنجي

في بلاد ما بين نهرين ومنذ سبعة ألاف سنة قبل الميلاد والى يومنا هذا؛ قدمت الأمة (الأشورية) ملايين الشهداء دفاعا عن العرض والأرض والوطن ومقدساتها، شهداء ناضلوا نضالا مستميت بكل عزم وقوة وتضحية؛ وقدموا أرواحهم فداء لمبادئ امنوا وعملوا لتحقيق امن الأمة وحريتها وأهدافها في حق تقرير المصير والحرية، فهذا العطاء لهو جدير ليصبح لشهداء الأمة (الأشورية) يوم يخلد في قلوب أبنائها وهم في امتنان وفخر واعتزاز بأرواحهم الطاهرة بما قدموه هؤلاء الشهداء من بطولات وتضحيات وما أجادوا من صولات وجولات في ساحات الحرب والقتال من اجل بقاء راية الأمة مرفوعة شامخة بأبنائها أحرارا منتصرين ليبقوا ذخرا للأمة ووجودها . فيوم
متابعة القراءة
  175 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
175 زيارة
0 تعليقات

فيكتور هوجو قدم لنا أعمال فكرية عبرت عن قضايا المجتمع / فواد الكنجي

المدخل    لا يمكن الحديث عن (فيكتور هوجو 1802 - 1882)  دون الخوض في جوهر شخصيته باعتبارها مرآة التي تعكس كل المواصفات النفسية والعقلية له؛ والتي تكونت عبر تأثيرات البيئة وتجارب الحياة والعادات والتقاليد والخبرات اليومية والتي تتغير وتتجدد حسب ظروف الزمان والمكان والمواقف؛ وهي التي تمهد في تميز هذه الشخصية عن تلك في جملة من الخصائص العقلية والجسدية والمعرفية والوجدانية والمزاجية والتي يتم التعرف عن هذه الشخصية من خلال علاقاتها مع الآخرين؛ ومن خلال المواقف السلوكية عند الإقدام بأي فعل أو تفكير في موضوع (ما)؛ ذاتيا كان أو موضوعيا؛ ومن خلال ذلك يتم التعبير عن تلك المواقف والتأثيرات في العمل
متابعة القراءة
  325 زيارة
  0 تعليقات
325 زيارة
0 تعليقات

مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي

المدخل الإعمال الإبداعية لـ(جورج برنارد شو 1856 – 1950) هي التي فرضت نفسها وحضورها في المسرح العالمي بما تركته من تأثيرات كبيرة على الثقافة الإنسانية؛ لان يقيننا بان لا إبداع يتحقق إلا وفق آلية معقدة من البناء الثقافي والمعرفي وإمكانية (المبدع) في تشكيلها؛ حيث يقوم بتنظيم آلياتها لتعبير عنها في أعمال أدبية وفنية هادفة، فـ(المبدع) الحقيقي هو الذي يمتلك عمقا معرفيا وإدراكا واطلاعا على المنجزات الثقافية لمختلف شعوب الأرض أكانت تراثية أو حديثة أو معاصرة؛ ليستفاد منها لتكوين خزينته المعرفية والثقافية والتي تؤهله لتعبير عن موضوعات تلامس واقع المجتمعات التي يعيش فيها من اجل توعية الإنسان وإشراقه بثقافة وأفكار و بقيم
متابعة القراءة
  466 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
466 زيارة
0 تعليقات

بريخت عمل على تعميق الوعي الإنساني في مسرحياته / فواد الكنجي

عرف عن (برتوليت بريخت 1898 - 1956 م) بكونه مسرحيا وشاعرا ألمانيا ملتزما ذو توجهات يسارية؛ عبر من خلال كتاباته إيمانه بالتوجهات (الماركسية - اللينينية)، والالتزام عنده كمبدع في كتابة الأعمال المسرحية و الشعر ليس باتجاه الذي يفهم بكونه التزاما بأوامر السلطة الأعلى مهما كانت شكلها حزبية أو دينية أو اجتماعية؛ وذلك لان - أي التزام - يأخذ صفة (السلطة) فهو يرفضها رفضا قاطعا، بقدر ما يكون الالتزام عنده متمثلا بقيم الحرية والعدالة الاجتماعية والديمقراطية وبكل ما يوازي المعرفة والعقل والفكر وحرية الفنان وحرية الأخر وبحدود التي لا تقيد حرية الفرد إلا بحدود حرية الأخر في إبداء رأيه دون قمع وتروع
متابعة القراءة
  249 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
249 زيارة
0 تعليقات

الدولة العراقية وعدم الاكتراث بالمعالم الأشورية لحضارة العراق / فواد الكنجي

يقال: " إذا أردت أن تعرف حضارة ورقي أي شعب وثقافته فانظر إلى فنونه"، فـ(الفن) هو جوهر كل حضارة ومنبعها، فكما عرف (اليونان) بانجازاتهم الفنية العظيمة وبما أنجزوه في فن النحت وأدب الأساطير والفلسفية، و كما إن دولة (مصر) تعرف بانجازات (الفراعنة) الإبداعية وبما أنجزوه في فن التحنيط وبناء (الأهرامات)؛ فان دولة (العراق) تعرف بما أنجزه (الأشوريين) في منحوتاتهم المذهلة ومن أشهرها (الثور المجنح) وأدب أساطيرهم المدونة في الرقم الطينية،  فـ(الفن) ليس لغة لتعبير فحسب بل هو أداة للتغير.. والنهضة.. والتحضر.. والسمو.. والرقي.. والتقدم.. و تحرر الشعوب؛ ومن خلال (الفن) تقاس قيمة حضارة الشعوب، وإذ أردت إن تعلم مدى تطور وازدهار
متابعة القراءة
  173 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
173 زيارة
0 تعليقات

العمال والتضامن ألأممي.. كفاح ضد الاستغلال / فواد الكنجي

يأتي احتفال الطبقة العاملة في كل إنحاء العالم بعيدهم العمالي  في الأول من أيار كل عام؛ وهم يواجهون تحديات على كل الأصعدة الحياة بدا بمرتكزات العمل النقابي ومهام الملقى على عاتقهم في دفع عجلة الحياة ومسيرتها التنموية اجتماعيا واقتصاديا وسياسيا نحو الإمام من اجل تعزيز إسهاماتهم الوطنية في تطوير إمكانيات دولهم وتحسين أوضاع المعيشية للمواطنين ومن اجل مواجهة تحديات القوى الامبريالية التي تسعى إلى الهيمنة على شؤون ومستقبل السياسي لدول العالم الحرة والتي تقودها الرأسمالية بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، ليكون احتفال العمال بعيدهم في الأول من أيار تأكيدا على قوة عزمهم لدفع مسيرة المجتمعات نحو التطور والازدهار والتقدم لانجاز مهامهم المنشود
متابعة القراءة
  131 زيارة
  0 تعليقات
131 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - حسين يعقوب الحمداني افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
16 تشرين1 2019
تحية طيبة لدينا أستشارتين قانونية لو سمحتم فهل لنا بالعنوان المتوفر لد...
: - SUL6AN سأرحل / غازي عماش
13 تشرين1 2019
مبدع دايمآ
: - علي العراقي 1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
18 أيلول 2019
مقال رائع ومهم يحاكي واقعا ..
: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...

مدونات الكتاب

لطيف عبد سالم
23 كانون1 2017
يقولُ أدونيس إنَّ الشعرَ ليس مجردَ تعبيرٍ عَنْ الانفعالاتِ وَحدها، إنَّمَا هو رؤية متكاملة
ذكرى طيبة خلدت في بالي,ولن تفارق خيالي"عندما كنت في برلين" وهي ذكرى موقف قام به صديقي واخي
قامتْ منظمةُ أديبات العراق مهرجانَها الدولي الأول على أرض تركيا (اسطنبول) بحضور أدباء وفنا
لدى تتبع عشوائي لبرامجٍ سياسية من على جميع قنواتنا الفضائية المتحزبة والمنحازة لتوجه بعينه
بعد ما إنتهي وجود حزب الدعوة عملياًّ على يد "دعاة اليوم" الذين نججوا في جمع المال و فشلوا
قدّمنا دراسات موسعة عن قضايا العالم ستُحدّد مصير البشريّة التي أصبحت لعبة بيد مجموعة صغيرة
د. طه جزاع
11 حزيران 2018
 في مقدمة كتابه " نشأة الفلسفة الصّوفية وتطورها " يوضح الدكتور عرفان عبد الحميد فتاح بأن ه
admin
08 حزيران 2017
قٌـمْ للمغنِّـيْ وفِّـهِ التصفـيـرا كاد المغنِّـيْ أن يكـون سفيـرايا جاهلاً قـدر الغنـاء و
سامي جواد كاظم
02 آذار 2017
دخل شاب على شيخ في مكتبه ولم ير الجدران لانها مليئة برفوف الكتب والشيخ يجلس في ركنها وامام
وقفت أمام نافذتها الحمراء الداكنة طويلا، سارعت رغبة في اماطة اللثام عن شعاع أمل، دعى يديها

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال