Subscribe in a reader

عبدالرحمن عناد - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

الأعلام الألكتروني وامكانات التوظيف الوطني / عبد الرحمن عناد

  قدم الأعلام الإلكتروني ، احد منتجات الشبكة العنكبوتية ، نفسه منذ قرابة عقدين كمنافس حقيقي للأعلام التقليدي ، واحدث استخدامه المختلف حسب المستخدم ، تأثيراته الواضحة في الميادين السياسية والأجتماعية والثقافية والنفسية ، من حيث قدرة التواصل وامكانات التفاعل وسرعة التحديث والمتابعة وازالة الحدود بين المرسل والمستقبل وتبادل الادوار وظهور مايمكن تسميته المواطن الصحفي . بل انه اظهر قدراته في الانقلاب الاجتماعي قبل وخلال عملية التخريب ال كبرى المسماة ( الربيع العربي ) ، مجسدا امكاناته العملية من جهة ، وتباين اهداف استخداماته وغايات توظيفه ، من قبل افراد ومؤسسات ودول من جهة اخرى ، .  وقد اكد دوره خلال
متابعة القراءة
  932 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
932 زيارة
0 تعليقات

تساؤلات اعلامية . . ؟ / عبدالرحمن عناد

١- لماذا تتكرر بصورة شبه دائمة وجوه نفس الاعلاميين في لقاءات المسؤولين ؟ ٢- هل يمثل هؤلاء وحدهم المشهد الاعلامي في العراق ؟ ٣- هل المعنيون افضل من غيرهم ، ممن لا تجمعهم معرفة او صداقة او مصلحة بمن يرشحهم ؟ ٤- لماذا لا يتم التنويع لاعطاء الفرصة لغيرهم من الاعلاميين ، خاصة ممن لا ارتباط لهم بمؤسسات اعلامية ، او مراكز بحوث وروابط واتحادات ؟ ٥- هل يطرح المرشحون المذكورون ما يدور في ذهن المواطن العراقي امام المسؤول الداعي ؟ ٦- هل اسهم المسجلون على لائحة الترشيح شبه الدائم في خلق رأي عام عراقي حقيقي كي يمثلوه امام المسؤول ؟ ٧٧- لماذا
متابعة القراءة
  2744 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2744 زيارة
0 تعليقات

العمالة الأجنبية . . مخاطر واستجابة / عبدالرحمن عناد

تتزايد منذ سنوات أعداد العمالة الأجنبية التي تنافس العمالة المحلية في أسواق العمل والتي أسهمت في زيادة نسب البطالة ، فهي تقبل بالأجور المنخفضة ولساعات طويلة وبأي نوع من الأعمال التي تطلب منها ، مما لا تقبل بها العمالة المحلية . وما يزيد خطورة هذه الظاهرة السلبية هو عدم وجود إجراءات عملية وجادة للحد منها ، وعدم تفعيل ما صدر من قرارات حتى السابقة ، ومنها التعليمات رقم ( ١٨ ) لسنة ١٩٨٧ ، والتي حددت عمل الأجنبي بسنة واحدة ، ومراعاة الحاجة الفعلية ، ومعاقبة المخالف بتوريد هم بالسجن والغرامة المالية ، وإلزام العامل الأجنبي بتدريب عامل عراقي او أكثر
متابعة القراءة
  4957 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4957 زيارة
0 تعليقات

فرمانات وفتاوى تتواصل لإبادة الآخر/ عبد الرحمن عماد

تحيل مجازر داعش ضد الأديان والطوائف غير المسلمة ، الأذهان الى مجازر مشابهة جرت في عهود الدولة العثمانية بشكل ممنهج ومتواصل ، أخذ طابع الفتوى الدينية والتشريع القانوني ، والتي بدأت منذ المراحل الأولى لتأسيس الدولة العثمانية ، وأخذت مسارها الأوسع والأشد فتكا في عهد السلطان سليمان القانوني .  وتميز تاريخ هذه الدولة بمجازر ضد الأرمن والدروز والعلويين وألا يزيدية . وفي إحدى مجازره ذبح سليمان القانوني أكثر من ( ٤٠ ) الف علوي ، فيما ذبح السلطان سليم الاول بعد انتصاره في معركة مرج دابق قرابة ( ٢٠٠ ) الف علوي بعد إعطائهم الأمان في مدينة حلب ، وفي عهد
متابعة القراءة
  3536 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3536 زيارة
0 تعليقات

وثيقة التسوية .. اراء ومتطلبات / عبد الرحمن عناد

تدور الأحاديث كثيرة ، متواصلة ، هذه الأيام ، مناقشة وثيقة التسوية التاريخية ، او الوطنية ، وتبدو وسائل الاعلام وأوساط المثقفين والسياسيين ، وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي والمدونين فيها ، منشغلة بشكل ملفت ، والغريب ان كل ذلك يتم دون الاطلاع على نص هذه الوثيقة ، وما تتضمنه ن طروحات ومعالجات ، وهذا ما يضعف بالتأكيد هذه المناقشات ويفرغها من محتواها المطلوب في إبداء الرأي الصائب ، او المعالجات المتكاملة ، وان قيل ان بعض ما فيها قد تسرب .  وبعيدا عن الملاحظات الجدية والواقعية بخصوص القائمين على هذه الوثيقة ، من السياسيين وأصحاب الشأن ، ومستوى أهليتهم للتصدي لهكذا
متابعة القراءة
  4279 زيارة
  0 تعليقات
4279 زيارة
0 تعليقات

مناقشة واقعية للخطاب التركي / عبد الرحمن عناد

يقدم اردوغان وأركان نظامه ، حجة محاربة حزب العمال الكردستاني ، كأولوية في تبريراته للتدخل في العراق ، بأعتبار ان وجود مسلحي هذا الحزب في شمال العراق ، يهدد الامن القومي التركي ، رغم انه يعرف جيدا انه ومن سبقوه ومن سيخلفه لن يستطيعوا ان يحسموا هذا الصراع عسكريا لصالحهم ، وهو الصراع الذي كلف الدولة التركية منذ اندلاع الأعمال المسلحة قبل ثلاثة عقود أكثر من ( ٤٠ ) الف ضحية ، وخسائر مادية تقدرها مصادر مختلفة بحوالي ( ٥٠٠ ) مليار دولار .  تعتبر القضية الكردية من أصعب واقدم مشاكل تركيا منذ قيام الجمهورية التي أعلنها كمال اتاتورك ، وحتى
متابعة القراءة
  3860 زيارة
  0 تعليقات
3860 زيارة
0 تعليقات

مناقشة واقعية للخطاب التركي / عبد الرحمن عناد

ضمن جولاته المتواصلة في المدن التركية ، التي يقوم بها منذ الانقلاب الفاشل ، وزاد منها بعد الأزمة التي أفتعلها مع العراق ، يلقي اردوغان خطابا جديدا ، في بورصة وهي اخر مدينة زارها يوم امس الاول - الجمعة - يواصل فيه تبرير تدخله ، وإثارة عواطف بعض الجماهير البسيطة ، تحقيقا لغايته المضمرة ، وهي أشغال الشعب بأزمة خارجية ، ومحاولة دفع الجيش لمغامرة جديدة ، يشغله فيها ويبعده عن المدن ، ويلقي على كاهله مسؤوليات جديدة ، تجعله غير قادر على التفكير بالارتداد عليه ، او هكذا هو يظن .  في خطابه الجديد والذي نقلته له فضائية الجزيرة مباشرة
متابعة القراءة
  3845 زيارة
  0 تعليقات
3845 زيارة
0 تعليقات

عن الفساد !! / عبد الرحمن عناد

تعرف منظمة الشفافية الدولية ، الفساد بأنه : ( إساءة استعمال السلطة الموكلة ، بهدف تحقيق مكاسب شخصية ) ، ويجد هذا التعريف نموذجه الصادم في العراق . فلا يزال الفساد يؤكد سطوته هنا ، بعدة أشكال لم تعد خافية على مراقب حريص ، اولهما مواصلته سرقة المال العام ، وثانيهما قدرته على قمع أية محاولة لكشفه ومعاقبته ، وثالثهما تأثيره السلبي على القضاء لصالحه ، ورابعهما وأد كل لجان التحقيق في قضايا الفساد ، وكذلك في القضايا العسكرية ، كما في واقعتي سقوط الموصل والأنبار ، حيث لم تنشر نتائج ولم تتخذ عقوبات . وغيره مما يثار عن علاقة الفساد
متابعة القراءة
  4302 زيارة
  0 تعليقات
4302 زيارة
0 تعليقات

تركيا والاهتمام السياسي والاعلامي/عبد الرحمن عناد

لا تزال محاولة الانقلاب في تركيا تثير الاهتمام السياسي والإعلامي ، حيث ولدت محاولة الأنقلاب نفسها أكثر من علامة استفهام ، وكذلك أثارت ردود فعل أردو غان السريعة والغريبة ذات علامات الاستفهام ، فواقعة محاولة الانقلاب بدت على شيئ كبير من سذاجة لا تليق بضباط كبار ، فأبجديات الانقلابات والثورات تكاد ان تكون معروفة للجميع ، وفي دول العالم الثالث بالذات ، ومتابعوا الأخبار المصورة المتلاحقة شدهم سؤال واحد : كيف لم يعمد ( الانقلابيون ) الى اعتقا ل او قتل رموز النظام الكبار وفي مقدمتهم أردو غان وبقية المسؤولين الكبار ، كخطوة أولى أساسية تعتمد عليها بقية الخطوات او الصفحات
متابعة القراءة
  4449 زيارة
  0 تعليقات
4449 زيارة
0 تعليقات

يستحق القراءة - إشارات عابرة ( ٥٢ ) / عبد الرحمن عناد

١- أكثر من نصف البريطانيين بقليل صوتوا لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي ، النصف الآخر احترم النتيجة ولم يشكك بها ، ورئيس الوزراء ديفيد كاميرون ، الذي كان يريد بقاء يلده في الاتحاد ، اعلن استقالته موضحا : ان بريطانيا بحاجة رئيس وزراء جديد يقودها في مرحلة ما بعد هذا الاستفتاء ، هذا الحدث يؤشر عدة دلالات ، ولكن ابرزها هو الثقافة السياسية للشعوب وللمسؤول ، فألاولى تتقبل نتائج الانتخابات ولا تشكك او تشكو ، والثاني لا يتمسك بعنوانه ، ويتحمل مسؤولية موقفه ، ترى متى نتمتع بمثل هذه الثقافة : شعبا ومسؤولا ؟ ! ٢- إحدى محافظاتنا تجدد عقود عمل
متابعة القراءة
  4298 زيارة
  0 تعليقات
4298 زيارة
0 تعليقات

جامعة الدول العربية .. تساؤل لابد منه ؟ / عبد الرحمن عناد

تركيا تخطط وتعلن أنها ستدخل الأراضي السورية ، لتقيم منطقة عازلة ، بينها وبين المدن الكردية ، بطول ١١٠ كم وعرض ٣٠ كم ، خشية من قيام إقليم كردي مستقل في سوريا ، والذي سيضر بالأمن القومي التركي كما تقول السلطات التركية ، وأنها أعدت كل مستلزمات هذا التدخل ، من خطط وقوات ومعدات عسكرية ، والتنفيذ مرهون بالوقت وتطورات الأوضاع على الأرض ، وبالتأكيد - وهو ما لم تقله - بإمكانات التوافق الداخلي ورضا العسكرتاريا ، وقبل اشهر أعلنت جامعة الدول العربية ، عن تشكيل قوة عربية لحماية أية دولة عربية تتعرض للخطر ، وجاء ذلك بعد ( عاصفة الصحراء
متابعة القراءة
  4433 زيارة
  0 تعليقات
4433 زيارة
0 تعليقات

شهادة عن الموصل للتأريخ / نوزت شمدين

بعد ان انفرطت عقود جيوش عربية مقتدرة ، بدءا من من العراق ، مرورا بسوريا ، وليبيا واليمن ، وانشغالات أخرى ، كما في الجزائر وتونس ،هل جاء دور أقوى الجيوش العربية ، وأقدمها عراقة .. الجيش المصري ؟! ان الجواب قد يكون كما يبدو هو : نعم مشوبة بالأسى ، فاليوم ينشغل الجيش المصري بمعركة فرضت عليه ، معركة سيارة في شبه جزيرة سيناء الشاسعة ، يشنها عدو خبيث ، يضرب في أرجاء مصر كلها ، وبالذات في قاهرة المعتز ، حيث قتل العشرات من الجنود وأسقطت سمتية مقاتلة ودمرت أعداد من الدبابات والمدرعات ،إضافة للتفجيرات في عدة محافظات ،
متابعة القراءة
  3685 زيارة
  0 تعليقات
3685 زيارة
0 تعليقات

واشنطن تبيع السعودية منظومات "THAAD" و"Patriot" لـ"مواجهة إيران

حين تروم مراجعة دائرة ما في بغداد ، وغيرها من محافظات بالطبع ، فعليك أولا ان تراجع قدرتك في الصبر والمطاولة ، لان الوقوف في الطوابير والتدافع على شبابيك الموظفين ، هو امتحان حقيقي وفعلي لفضيلة الصبر وقوة الساعد ، وهذه نتيجة خاطئة لمقدمة خاطئة كما يقولون ، والمقدمة الخاطئة هي عدم توفير آلية ومستلزمات مراجعة المواطن لهذه الدائرة أو تلك ، كأن تكون هناك آلة تعطي لكل مراجع رقما خاصا به ، كما في كثير من دول العالم ، وان صار صعبا ، أو مكلفا توفير آلة كهذه ، فيمكن طباعة أرقام يأخذها المواطن - المراجع من الاستعلامات ، أو
متابعة القراءة
  3837 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3837 زيارة
0 تعليقات

"فتح": نقل السفارة الأمريكية إلى القدس سيفتح أبواب جهنم في المنطقة والعالم

( ١) أكثر من سبع سنوات تفصلني عن شارع المتنبي زمنيا ، وبضعة آلاف من الكيلومترات جغرافيا . ويقال ان كلمة عام تدل على النعيم والرخاء ، وكلمة سنوات تدل على المعاناة ، تشوشت فيها الصورة ، وتباعدت التفاصيل ، وازداد الشوق ، وبعدت الشقة ، وأصاب الأمل شيئ من الوهن كالعافية التي تبددت قطراتها على تراب الطريق الطويلة لستة ونصف من العقود . في صباح جمعة مضت ، وقد كنت قد حططت الرحال في بغداد تسبقني اللهفة ، نويت ان يكون هذا اليوم لشارع المت نبي ،الذي كانت تزيدني رغبة فيه وحماسة له ، ما تظهره شاشات التلفاز من ملامحه
متابعة القراءة
  3858 زيارة
  0 تعليقات
3858 زيارة
0 تعليقات

اوباما يتخلى عن الاتفاقية الاستراتيجية مع العراق / د. مؤيد عبد الستار

( ٢ ) للصباحات في بغداد نكهتها الخاصة ، فهي مزيج من ترقب وتوجس ، ما الذي سيحدث ؟ وأين ؟ الكل يستيقظ وهو على قلق من لا يتأخر عن مكان عمله أو دراسته ، غير ما ينتابه من شعور لا يمكن التخلي عنه ، وهو شعور يسود جميع العائلة حين يغادر احد أفرادها البيت ، ترافقه أدعية الأهل بسلامة الوصول والعودة ، وليس المساء بمختلف كثيرا ، حيث التجمع والانشداد لشاشات التلفاز ، وتبادل الأخبار والاطمئنان عبر الهواتف النقالة بين الأقرباء والمعارف . ولعل بغداد واحدة من قلة نادرة بين المدن تعيش هذه الحال منذ سنوات ، مما أسبغ عليها
متابعة القراءة
  3807 زيارة
  0 تعليقات
3807 زيارة
0 تعليقات

انتحار عسكري أمريكي داخل معسكر القوات الأمريكية في الكويت

في حين تمثل الرواية والقصة القصيرة ، الإبداع في جانبه الأكثر حضورا ، فإنهما في ذات الوقت تتمتعان بقدرة التوثيق في حالات تاريخية وموضوعية ، وقد قدم الأدب العالمي نماذج كثيرة امتلكت تأثيرها في المتلقي . وقبل عقدين واكثر من الزمن ، كلفت الدولة العديد من المبدعين بكتابة الروايات والقصص بعد تزويدهم بالمعلومات واللقاء بمن كانوا مساهمين في أحداث ووقائع الحرب العراقية الإيرانية وما بعدها من حروب شنت على العراق ، وكانت الحصيلة عددامن النصوص الإبداعية التي وثقت مرحلة تاريخية مر بها العراق، وتحول بعضها إلى أفلام سينمائية . واليوم تقدم لنا ناحية أمرلي ، ملحمة عراقية جديدة ، جديرة هي
متابعة القراءة
  3828 زيارة
  0 تعليقات
3828 زيارة
0 تعليقات

قبل كل النبوءات / احمد الثرواني

بعض المثقفين العراقيين ، في عوالم الأدب والإعلام والفنون وغيرها من مجالات المعرفة ،ومنهم من له عناوين مهنية ومعنوية ، أو محسوبون كنخب وطلائع لهذا الاعتبار أو ذاك ،داخل الوطن وخارجة ، كانوا يملئون حتى أيام قليلة ، فضاءات التواصل الاجتماعي بكل ما يعن لهم من غث وسمين ،أو مغرق في الذاتية والأمور الشخصية ، لكنهم اليوم صامتون إزاء ما يتعرض له وطنهم العراق من هجمة ظلامية ، وكأنهم غير معنيين بما يحدث ، أو أن متابعة كأس العالم قد شغلتهم عن معايشة محنة وطنهم اهو ترقب اللامنتمي أو الخائف أو المنتظر لما ستسفر عنه الأحداث ليقرر موقفه ؟! اين هو
متابعة القراءة
  3759 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3759 زيارة
0 تعليقات

في لندن ُمسعف يترك المرضى في سيارة الإسعاف ويذهب لحلاقة شعره

الحوار فن تبادل الافكار وايجاد المشتركات , يمكن ان يكون بين ندين او متبايني المستوى , او بين طرفين لا يعرف احدهما الاخر من قبل , لكن حاجة او صدفة جمعتهما , وان اختلت معادلة هنا احيانا , والاطراف يمكن ان تكون احزابا وجماعات وعممم هذا المفهوم لليشمل الحضارات والاديان , وقد يكون مفتوحا او مغلقا . كما اشر الادب وعلم النفس حوار النفس كذلك . والحوار ضروري في القصة والرواية والمسرحية , وله بالضرورة موضوع وهدف .ومن ادابه كما تعارف العرب , حسن الاستماع , واحترام الطرف الاخر , الهدوء , وعدم السب والشتم , الثقة بالنفس , وغالبا ما
متابعة القراءة
  3768 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3768 زيارة
0 تعليقات

الحوار سبيلنا الاوحد !! / ايمان عبد الملك

انعكست تجربه الهجره التي شهدتها السويد أواخر القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين الى أمريكا وأوربا , في الرويات التي كتبها روائيون معروفين منهم فيلهلم موبيرغ وبير لاغركفيست وهاري هارتنسون , حيث انعكست المعاناة الانسانية للفرد وشظف العيش والتفكير بالهجرة كحل وحيد للخلاص من هذه المعاناة وقسوة الظروف الحياة وقد اعتبرت الهجرة الجماعية لاعداد كبيرة الى الولايات المتحدة احدى الصفحات المأساوية في تاريخ هذا البلد , وبدأت موجات الهجرة في القرن التاسع عشر , وبلغت اقصاها في ثمانييات القرن المذكور حتى بدايات القرن الماضي وتشير المصادر التاريخية الى هجرة مايزيد عن مليون سويدي وهو ما يعادل ربع سكان البلد في ذلك
متابعة القراءة
  3660 زيارة
  0 تعليقات
3660 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - ناصر اللاجئين في ظل سلطة القانون الدولي العام / الدكتور عادل عامر
16 شباط 2020
للاسف القانون الدولي العام لا يحمي الافراد جيدا بل كل همه الدول الكبرى...
: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لمرورك العطر أخي الكريم استاذ ياس العلي وأؤيدك تماماً بمبدأ مقاي...

مدونات الكتاب

شبابنا المسلم الواعي سلاحنا بوجه الأفكار المتطرفة بعد أن اجتاحت مختلف أرجاء المعمورة موجة
يعتبر العلامة علي الوردي أكثر من درس المجتمع وشخصية الفرد العراقي دراسة علمية، بعيداً عن ا
بـيـن الأسـِرّةِ والـتيـجـان يــنهمرُدمعُ الكرامةِ حيث العدلُ يحتضرُمن أجل إرضاءِ أهواءٍ ي
راني ناصر
10 شباط 2019
حول آل سعود بلاد الحرمين التي من المفترض ان تكون عاصمة روحية للمسلمين ومصدرا لقوتهم الفكري
بدأ موقع ويكليكس الشهير ليلة السبت الماضي بإطلاق نصف مليون وثيقة من مراسلات السفارات السعو
محمود كعوش
02 شباط 2017
قال لها بشاعريةٍ حالمة:صباحُكِ ومساؤكِ حُزَمٌ مِنَ الأحلامِ وَدُجىً غُرُدٌ يذوبُ رِقَةً لِ
د.علاء الأديب
22 أيلول 2018
يازائرا قبر الحسين بكربلاأبلغه قد سقط العراق مجندلاالشمر في ارجائه متسيّدوالظلم يبطش بالأن
ما هي إلا أيام قلائل وتفتح السفارة الأمريكية في القدس ليكون السيد بلفور وعد و ترامب نفذا ا
مديحة الربيعي
21 تشرين1 2015
أكثر ما يثير الأستغراب والدهشة, أن يعطل بعض المتطفلين, على السياسية عقولهم, فيسعون لتزييف
* ... من مذكرات زوجة عاشقة ...*أروع شيء في الحياة ...ألـحـــب .. ألوفـــاء ..ألآروع .. أن

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال