هادي حسن عليوي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

هل سيكون هذا العام عام قتل العفريت / هادي حسن عليوي

 في أحد أيام صيف العام 1980 كنتُ (أنا هادي حسن عليوي) أسير على شاطئ أوستيا الجميل في وسط روما..حيث كان الجو حاراً..وقد امتلأ الشاطئ بعشرات الحسناوات..وهنً بالبكيني بعضهنً يزاولن لعبة الورق (القمار)..وأخريات مستلقيات على ظهورهن على رمال الشاطئ..وفي خضم استمتاعي بهذا الجو الرومانسي..وإذا بأحدٍ يصطدم بيً برفق..ويسحب يدي ويحدق في كفي..التفتُ إليه فإذا هي عجوزٌ..حدقت بوجهي ملياً..وقالت:سترشح إلى منصبٍ رفيع..فإن وافقت ستعدم..وان رفضتً تصل إلى الكيلو 86..(أي سيصل عمري الى 86 سنة). نظرتُ إليها وقلتٌ مع نفسي: إنها دجالة..وهؤلاء هم فتاحو الفال وقراء الكف يفتشون عمن يشكونً من هيأته وملابسه انه غنيُ ليوقعونه بحبالهم..مع ذلك سألتها:متى يتم ذلك؟..أعادت النظر بكفي وقالت:بعد
متابعة القراءة
  107 زيارة
  0 تعليقات
107 زيارة
0 تعليقات

الجهاد الأكبر ../ د . هادي حسن عليوي

أحلتُ على التقاعد مبكراً في أواخر العام ١٩٨٣، وأنا في عنفوان نضجي الفكري والجسماني والصحي، وإنتاجي العلمي والعملي، وكان عمري 43 سنة، ولم تكن ليً سوى 17 سنة خدمة .. وبعد ستة أشهر عينتُ مديراً للبحوث والتدريب في مركز التوثيق الإعلامي لدول الخليج العربي (وهو منظمة إعلامية إقليمية، مركزها بغداد) .. ثلاثة سنوات من العمل الإبداعي في هذا المركز، انتهت بإنهاء خدماتي تحت يافطة إني غير حزبي.. كان لزاماً أن أجد عملاً يلاءم وضعي العلمي والاجتماعي.. فتفرغتُ للكتابة والبحث، التي تشكل سمة بارزة في حياتي (السابقة واللاحقة).. وصدرت ليً ستة كتب هي: (عبد الكريم قاسم .. الحقيقة) و(الملك فيصل الأول) و
متابعة القراءة
  177 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
177 زيارة
0 تعليقات

لا توجد شخصية عراقية حالية يستحق الترشيح / هادي حسن عليوي

لا توجد شخصية عراقية حالية يستحق الترشيح.. ومن ضمنهم قادة الحشد الشعبي. ـ المطلوب لا يرشح أي واحد.. بل اختيار حكومة إنقاذ وطني من 8 أشخاص 4 من قادة الجيش من المستقلين.. الذين لهم دور بارز في تحرير العراق من داعش.. وأربعة تكنوقراط نزيهين معروفين من ضمنهم علاء ألعلوان.. لمدة سنة للتحضير لانتخابات جديدة. ـ تحرم من هذه الانتخابات جميع هذه الكتل والأحزاب والشخصيات بضمنها قيادات الحزب الشيوعي في أول انتخابات.. وحتى يمنع أعضاء حكومة الإنقاذ الوطني الترشيح في الانتخابات الأولى. ـ المجلس النيابي والحكومة الجديدة المنبثقة من هذه الانتخابات.. تكون لمدة سنة لتجري انتخابات جديدة لدورة انتخابية جديدة. ـ تلغى
متابعة القراءة
  222 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
222 زيارة
0 تعليقات

العراقيون.. والسياسة / د. هادي حسن عليوي

منذ مقتبل عمري شغلتُ وظائف ثقافية وإعلامية ودبلوماسية وتربوية عالية.. في العراق وفي العديد من دول العالم (دول أوربية وعربية وخليجية متقدمة).. كما شاركتُ في دورات قيادية خارج العراق في شؤون المجتمع وقضايا الشباب.. وفي العمل النقابي واقتصاديات العمل والثقافة العمالية.. والصحافة والإعلام الدولي.. وفي المناهج العلمية.. ووسائل الاتصال والشبكات الالكترونية.. إضافة إلى دراساتي (الاقتصادية والاجتماعية والإعلامية).. مثلما شاركتُ ومثلتٌ بلادي في مؤتمرات عربية وعالمية كثيرة. ومنذ وقت مبكر كنتُ حريصاً على دراسة (طبائع الشعوب.. وسلوكياتهم.. وتاريخ البلدان).. حتى إنني كتبتُ مقالات في هذا الشأن عن دول عديدة.. فأصبحت لديً ذاكرة عن تلك الشعوب وخصائصها وثقافاتها. مثلما درستُ بشكل تفصيلي طبائع
متابعة القراءة
  202 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
202 زيارة
0 تعليقات

الطائفية.. والنظام السياسي في العراق / د .هادي حسن عليوي

منذ العهد العثماني حتى اليوم.. فرضت أنظمة الحكم وقوانينها.. وبعض السياسيين.. الطائفية في العراق.. وحرم الشيعة والمسيحيون والأكراد من المشاركة في الحكم.. فعاش العراق حكماً طائفيا بكل مسيرته.. برغم كل المسميات. سوف نؤشر في هذه الدراسة على موقع الشيعة في الحكم منذ العهد العثماني حتى 2003.. كونهم يشكلون غالبية المجتمع العراقي حوالي60 %. ونتناول أكبر مجزرتين بشرية ضد المسيحيين.. واحدة في العهد العثماني والثانية في العهد الملكي.. ولم يسجل تاريخ العراق حالة ممارسة المسيحيين على مختلف ذممهم حقوقهم القومية طيلة حياتهم في العراق.. فمنذ العهد العثماني.. وسجل هجرة المسيحيين من العراق مستمرة حتى اليوم. قصم ظهر الأكراد.. وتصفية حركتهم.. إضافة الى
متابعة القراءة
  188 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
188 زيارة
0 تعليقات

شواطئ الذاكرة : تأليف عكاب سالم الطاهر / كتابة : د . هادي حسن عليوي


سفر جميل... ثمانين سنة.. لذكريات.. محببة.. ذكريات.. أليمة.. ذكريات.. خطيرة.. إعدام بلا إعدام.. سجن رهيب.. حياة صعبة.. بين السلام والحرب.. بين أنظمة متناطحة.. بين الحرية المقيدة.. والسجن.. في غياهب المعتقلات.. بين الصحفي.. والسياسي.. الذي يمثل شخصاً واحدة بكل متناقضاتها..  بين الغضب والفكاهة.. بين سفر جميل .. لثمانين سنة.. بين ظروف الحصار والحرب.. والاحتلال.. والفوضى.. بين الفتوة.. والشباب.. وقمة العمر.. وخريف العمر.. بين كل هذه الحياة.. التجارب.. والمحن. كلمات عميقة.. وكلمات بسيطة.. كلمات لها معاني.. ومعاني.. إنها ذكريات الزميل الصحفي عكاب سالم الطاهر. أقولها بحق.. أول كتاب زاخر.. يشدني هكذا.. لم استطع أتوقف دقيقة لأخذ استراحة.. أو فنجان القهوة الذي بردً.. وتركته..
متابعة القراءة
  294 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
294 زيارة
0 تعليقات

الوزير العادل .. / د. هادي حسن عليوي

عصامي.. لم تسجل عليه طيلة حياته سوى: الأمانة.. الصدق.. التفاني.. التواضع.. والوطنية.. وهو معتمد على مواهبه وكفايته.. أصاب حظاً كبيراً من الشهرة.. ونباهة الذكر.. وطني مخلص.. عادل في أحكامه.. رفضً الألقاب والعشائرية.. والطائفية. عرف بالتسامح.. نظيف اليدين.. فنزاهته لا توصف.. يجمع في شخصيته.. السياسي.. والأديب.. والمؤرخ.. والصحفي.. والناقدً.. والمؤلف.. وهو من دعاة التجدد والتحرر.. والتوجه نحو الحضارة العصرية لاقتباس اللب دون القشور.. كره الاستعمار والتبعية. كان شاعراً وأديباً وصحفياً.. وناقداً.. ومؤلفاً.. من دعاة التجدد والتحرر.. والتوجه نحو الحضارة العصرية لاقتباس اللب دون القشور.. كره الاستعمار والتبعية.. انه مصطفى علي: السيرة والتكوين: ولد مصطفى علي محمد القيسي في محلة قنبر علي.. في
متابعة القراءة
  206 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
206 زيارة
0 تعليقات

العملية السياسية في العراق.. والدعوة الى نظام رئاسي / هادي حسن عليوي

تتصاعد بين الفينة والأخرى دعوات لإقامة (النظام الرئاسي).. لحل لما يعانيه العراق منذ 16سنة.. من فوضى وغياب القانون.. والفساد الذي استشرى كل مؤسسات العراق.. والدعوات أساساً من قادة سياسيون هم جزء من النظام.. فهل حقاً النظام الرئاسي هو الحل لما يعانيه العراق.. أم ماذا ؟ الديمقراطية النيابية: ابتداءً لابد من تحديد أسس النظام النيابي الذي حدد الدستور العراقي النافذ لعام 2006.. نظام الحكم للعراق الجديد. ـ فالنظام النيابي: نظام سياسي يصوت فيه أفراد الشعب على اختيار أعضاء الحكومة.. الذين بدورهم يتخذون القرارات التي تتفق ومصالح الناخبين.. وتسمى بالنيابية لأن الشعب لا يصوت على قرارات الحكومة.. بل ينتخب نواباً يقررون عنهم.. وقد
متابعة القراءة
  183 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
183 زيارة
0 تعليقات

سعدون شاكر / د. هادي حسن عليوي

هادئ.. مستمع جيد.. لا يرد على أي كلام.. ويفسر أي عبارة تفسيراً أمنياً.. ورده يكون بالمسدس في أكثر الأحيان.. أحد شقاة الصراع السياسي بين البعثيين والشيوعيين بعد ثورة 14 تموز 1958.. القتل عنده هواية واحتراف.. لا يمتلك ثقافة سياسية.. ليس له أصدقاء حتى من البعثيين. لقب (سعدون ورور).. والورور مصطلح يستخدمه البغداديون.. ويعني "المسدس" لقد بقى / ورور على رأس ذلك الجهاز لغاية 1979. السيرة والتكوين: سعدون شاكر محمود ألمفرجي المولود العام 1939.. تنحدر عائلته من مدينة بعقوبة.. وقرية الحد الأخضر المطلة على نهر ديالى.. التحق بحزب البعث بعد ثورة 14 تموز 1958.. أصبح احد العناصر ألصدامية والعنفية.. التي تبحث عنها
متابعة القراءة
  1132 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1132 زيارة
0 تعليقات

فاضل البراك.. سيرة حياة.. معلومات موثقة تنشر لأول مرة / د. هادي حسن عليوي

 صفاته وسلوكه: شخصية معقدة.. ذكيً جداً.. ومحترفاً بامتياز.. بالغ في الانتقام.. بقتل المناوئين لحكم صدام.. استخدم أبشع أساليب التعذيب ضد محمد باقر الصدر.. وكوادر حزب الدعوة.. مثلما صفى بعض البعثيين ومريدي النظام السابق.. نجح في تفكيك الحزب الشيوعي.. وًنًظرً لتهجير الكرد الفيلين.. ثم هجرهم بطريقة لا تمت بأية صلة بالإنسانية. السيرة والتكوين: ولد فاضل براك حسين الملقب بـ "البراك" العام 1942.. من عشيرة (البيجات).. سكنت أسرته في مدينة بيجي.. درس الابتدائية والمتوسطة فيها.. أكمل دراسة الإعدادية في مدينة سامراء.. دخل بعدها الكلية العسكرية العام 1962.. انتمى الى حزب البعث العام 1958. البراك.. وانقلاب تموز 1968: شارك البراك بانقلاب تموز 1968.. تم
متابعة القراءة
  680 زيارة
  0 تعليقات
680 زيارة
0 تعليقات

مهمات الصحفي اليوم د / هادي حسن عليوي

تؤكد كل القوانين على أخلاقيات العمل الصحفي والإعلامي.. هي: الموضوعية.. والمهنية.. والأمانة.. ونقل الحقائق كما هي.. من دون زيادة أو نقصان.. بعد التأكد من صحتها.. وتثبيت مصدرها.. ومحاولة عدم نقل الأخبار من أي مصدر يشك فيه. وأمام السرعة والتطور الهائل في تقنيات الاتصال أصبح السبق الصحفي قد يؤدي الى نقل الأخبار قبل التأكد منها.. بل الأنكى من ذلك التعدد الكبير في الوكالات.. والمواقع.. والصحف الالكترونية.. والضخ الهائل من الأخبار.. والتقارير.. الصحيحة وغير الصحيحة.. وحرب الشائعات.. كل ذلك أدى الى المنافسة غير مهنية.. وهناك الكثير من الصحفيين الشباب.. ومحبي الظهور.. والوكالات المعادية للعراق.. والأخرى التي تعتمد في تمويلها وهباتها على أعداء العراق..
متابعة القراءة
  177 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
177 زيارة
0 تعليقات

تمويل الإعلام .. (درس في أخلاقيات العمل الإعلامي) / هادي حسن عليوي

يشكل التمويل العصب الفقري في العملية الإعلامية.. وبالرغم كثرة وسائل الإعلام العراقية بعد العام 2003.. وتلقي عدد كبير من الصحفيين والإعلاميين العراقيين دورات صحفية ومهنية عديدة على أيدي الإعلاميين العراقيين والأجانب العاملين في المنظمات الصحفية العالمية.. إلا إن بعض وسائل الإعلام العراقي اخذ يتراجع خلال السنوات الأخيرة في احترامه والتزامه بالمعايير الصحفية العالمية وبسبب الحجم التمويل المالي السياسي والخارجي غير المعروف.. يضاف الى ذلك وضع الإعلام الورقي الذي انحسر بشكل كبير. فإشكالية تمويل وسائل الإعلام المختلفة.. تنطلق من عدم قدرة هذه الوسائل على إيجاد طرق تمويل جيدة ومشروعة.. تمكنها من تغطية نفقاتها أو جزءا مهما منها.. وهي إشكالية تضعها أمام تحد
متابعة القراءة
  341 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
341 زيارة
0 تعليقات

العراق أكبر منكم.. أيها السياسيون / د . هادي حسن عليوي

كنا شعبا واحداً.. لم يستطع أن يقسمنا هولاكو.. ولا الفرس.. ولا العثمانيون.. الذين حكمونا أكثر من 400 سنة.. بالرغم من تعين والي عثماني (تركي) في بغداد.. ووالي تركي في البصرة.. ووالي تركي ثالث في الموصل.. بقيً العراق موحداً بعربه.. وكرده.. وتركمانه.. ومسيحيه.. وصابأته.. وأيزيديه.. وبالرغم من محاولات البعض تسمية العراق: (الولايات الثلاثة).. بقيً العراق موحداً. وعندما احتلتنا بريطانيا العام 1918.. رفض العراقيون جميعاً بلا استثناء الاستعمار البريطاني.. وبدأت الانتفاضة منذ وقت مبكر في منطقة الشعيبة جنوب العراق لمقاتلة الجيش البريطاني العام 1915.. وكانت فتوى المرجعية الدينية في النجف الاشرف.. بالجهاد لطرد البريطانيين.. والتحق المجاهدون من الناصرية.. والسماوة.. ومن النجف.. ومن بغداد
متابعة القراءة
  347 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
347 زيارة
0 تعليقات

البطالة.. بين مسؤولية السلطة والمجتمع / د. هادي حسن عليوي

 البطالة تشكل هدراً متعسفا ومفرطا للموارد البشرية.. وهي في حقيقتها أنموذج سيئ من نماذج الهدر المتعسف والمفرط للموارد البشرية الفاعلة.. وهي الظاهرة السلبية الأكثر إيلاما للفرد والمجتمع وللدولة على السواء.. وهو ما يضعها في مكان الصدارة من جميع البرامج والخطط الوطنية.. التي تهدف الى النهوض بالمجتمع.. وتأهيل الاقتصاد الوطني.. وخلق المقدمات الضرورية لتنمية مستدامة والتصدي لمعضلاتنا المزمنة بجدية وبحزم.. ولعل العمل على مواجهة هذه الظاهرة والحد منها وخفض معدلاتها بشكل واضح يتطلب وقتا غير قصير وخططا عملية وعلمية. خيارات صعبة وهذا يفرض خيارات صعبة ومحدودة للغاية.. ورصد ما يترتب على موضوعة البطالة من نتائج تنعكس سلبا على السلوك والشخصية في المستويين
متابعة القراءة
  267 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
267 زيارة
0 تعليقات

آثارنا .. خارج التغطية / د. هادي حسن عليوي

أعلنت مستشارة المتحف البريطاني مؤخراً: ( عن سرقة 200 ألف قطعة آثارية من العراق خلال 2003 ـ 2015) .. فيما أشارت هيئة السياحة والآثار الى إنها تتابع قرابة 11الف قطعة أثرية مسروقة من المتحف الوطني العراقي فقط منذ العام 2003 هُربًت إلى الخارج.. وعلى الرغم من صدور أول قانون للآثار العراقية في العام 1922.. إلا إن آثارنا تعرضت لعمليات سرقة منظمة قبل هذا التاريخ.. واستمرت وما زالت مستمرة وبوضح النهار وفي أكثر المواقع.. حتى إن هذه وزارة السياحة اكتشفت إن الكم الهائل من الآثار العراقية التي سرقت من خلال أعمال النبش غير الشرعي ..الذي تقوم به عصابات تهريب الآثار ضمن المواقع
متابعة القراءة
  323 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
323 زيارة
0 تعليقات

زواج صدام الثاني / د . هادي حسن عليوي

تؤكد مسيرة التاريخ العالمي أن كل دكتاتور.. مهما كان.. لديه عشيقة.. مشغول بها أكثر من انشغاله بحكمه وشعبه.. وقد تصبح زوجته الثانية التي قد تحتمها تقاليد المجتمع والدين.. وفي العصر الحديث وبعد بضع سنوات قضتها في تقليب أرشيف العديد من الطغاة الذين عرفهم العالم.. اكتشفت الكاتبة الفرنسية ديان دوكريه أن رجالاً مثل صدام حسين.. وهتلر.. وموسوليني.. وستالين.. قضوا أغلب أوقاتهم في كتابة رسائل غرامية وليس برقيات سياسية.. حيث تقول دوكريه إنه بينما كان صدام حسين يحاول حماية زوجته الثانية سميرة الشهبندر من غيرة زوجته الأولى ساجدة.. كان كيم أيل سونغ يواجه مشاكل كبيرة في إخفاء خياناته عن عشيقته المفضلة النجمة الكورية
متابعة القراءة
  1542 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1542 زيارة
0 تعليقات

الحواسم.. حقائق الفرهود في العراق العام 2003 / د . هادي حسن عليوي


ـ تؤكد كل الحقائق إن أحداث النهب والسلب في العراق تزامنت مع دخول قوات التالف الدولي ضد العراق.. فقد بدأت أولى عمليات النهب للمال العام ومؤسسات الدولة العراقية.. في محافظة البصرة باحتلال القوات الأمريكية والبريطانية لها.. ثم امتدت هذه الأعمال إلى بغداد فكركوك.. لتشمل غالبية المحافظات العراقية.. بمستويات مختلفة. ـ إن أولى واجبات القوات الأمريكية والمتحالفة معها.. باعتبارها قوات محتلة وفق القانون الدولي: هي حماية الأملاك العامة والخاصة.. وتوفير الأمن والسلامة والصحة للأهليين المدنيين.. لكن القوات الأمريكية والقوات المتحالفة معها لم تقم بألف باء المهام المناط لها.. بل قامت بحراسة وزارة النفط.. والسيطرة على البنك المركزي فقط. ـ ومنذ اليوم الثاني
متابعة القراءة
  866 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
866 زيارة
0 تعليقات

عراق اليوم.. ( الحلقة الثالثة.. الأخيرة ).. / د. هادي حسن عليوي


الواقع مجسداً أوقفت المرجعية الدينية العليا ممثلة بالسيد السيستاني الانهيار الأمني لقواتنا المسلحة أمام تنظيم داعش.. بإعلانها "الجهاد ألكفائي".. ومنذ الأيام الأولى لتشكيلها واجهت حكومة حيدر ألعبادي عجزاً مالياً خطيراً.. فالخزينة خاوية.. وانخفاض مستمر في أسعار النفط الخام.. مقابل متطلبات رواتب الموظفين والمتقاعدين.. والتخصيصات الاستثمارية.. والمتطلبات المالية الأخرى في تصاعد.. واستمرار الفساد المالي المتصاعد الذي يعم كل المؤسسات الحكومية.. إضافة إلى متطلبات المواجهة العسكرية لداعش. ـ وجاءت التظاهرات الجماهيرية المطالبة بالإصلاح.. وتوفير الخدمات ومحاربة الفساد.. لتكون المنقذ لحكومة ألعبادي.. الذي سارع باتخاذ عدة قرارات تقشفية.. تحت يافطة "الإصلاح".. لتمتصها الكتل السياسية فيما بعد.. التي فقدت بعض امتيازاتها.. بهذه الإجراءات.. وتحاول تسويفها
متابعة القراءة
  212 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
212 زيارة
0 تعليقات

تاريخنا لم يتغير.. فهل نحن تغيرنا ؟ / د . هادي حسن عليوي

 يقول ابن خلدون: (إن التاريخ فن).. فيما يؤكد العلماء الغربيون: (إن الفن يعني العلم).. أما ماديو القرن التاسع عشر فيقولون: (يوجد علم واحد هو علم التاريخ.. وينقسم إلى تاريخ الطبيعة وتاريخ الإنسان).. أما أصحاب ألفلسفة ألكونية فيعتبرون (ألتأريخ كلّ شيء).. فكلّ ما عندنا هو من الأمس.. و"فلسفة التأريخ" كما يقولون: ليس "التأريخ وحده" بل أحد أهمّ العوامل التي شكّلت فلسفتنا الكونيّة.. لكونها "ختام الفلسفة" في الوجود.. فهي اليوم تمارس لتزوير التاريخ خدمة للأغراض المطلوبة. بينما المعارضون.. قالوا: (إن التاريخ مجرد كذبة).. وينسب الى نابليون بونابرت قوله: (بأن التاريخ هو مجموعة من الأكاذيب التي يجري الاتفاق عليها).. ويعززون آراؤهم بالعديد من الأمثلة
متابعة القراءة
  226 زيارة
  0 تعليقات
226 زيارة
0 تعليقات

عراق اليوم..(الحلقة الثانية)../ د. هادي حسن عليوي


تأهيل العراق للدور الإقليمي الجديد مع إعلان خروج أخر جندي أمريكي محتل نهاية العام 2011.. أعتبر العراق من قبل القابضين على السلطة إنه أصبح "بلداً مستقلاً وذا سيادة".. لكن الحقيقة إن كل دول الجوار تنهش به.. وتسيًرهُ حسب ما تشاء.. برضا القائمين على الحكم.. أم بعدم رضاهم.. وتعتبر الولايات المتحدة الأمريكية المساحة الأكبر في فرض إرادتها على الكتل السياسية.. فالسفارة الأمريكية: هي صاحبة اليد الطولى والموجه.. بل الآمر للسياسة في العراق.. بالمقابل لإيران التأثير الكبير في إدارة العراق.. أضافة الى تأثيرات دول أخرى كتركيا وقطر ودول الخليج الاخرى.. في الشأن العراقي. ـ وخلال دورتين انتخابيتين (2006 ـ 2014) تم إدارة العراق
متابعة القراءة
  197 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
197 زيارة
0 تعليقات

قصة بلد.. اسمه العراق.. الحلقة الثانية : / هادي حسن عليوي

(عراق ولاة العثمانيين) !! ـ ظل حال شعب العراق المتمثلة: (بالجوع.. والظلم.. والأمراض.. والأوبئة.. والتخلف.. والأمية.. وغياب الأمن).. كما هي عليه حتى سقوط الولاة المماليك (أي عبيد السلطان العثماني) العام 1831.. وتولي ولاة عثمانيين.. لتشهد بغداد في العهد الجديد العديد من الأحداث والوقائع الهامة. ـ كان أول والي عثماني هو: علي رضا باشا.. الذي كان له ثلاثة معاونين يساعدوه في الحكم.. ولم يكن هؤلاء المعاونين الثلاثة يحسنون معاملة أهالي بغداد أبدا.ً. وفي 28 أيار العام 1832 اندلعت ثورة في منطقة باب الشيخ يقودها المفتي عبد الغني آل جميل ضد معاملة هؤلاء المعاونين.. وظلم وفساد الحكم.. وانتشرت الثورة لتعمً بغداد.. غير أن
متابعة القراءة
  279 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
279 زيارة
0 تعليقات

عراق اليوم.. (الحلقة الأولى).. / د. هادي حسن عليوي


انعكاسات النظام الإيراني الإسلامي واحتلال العراق إن إسقاط نظام الشاه.. وانتصار الثورة الإسلامية في إيران.. في شباط العام 1979.. وتلك الجماهيرية الطاغية المؤيدة لهذه الثورة.. والشعور بالتعاطف الجماهيري معها في العراق.. وبعض مناطق الخليج.. والشعارات العالمية التي رفعتها هذه الثورة ب (تصدير الثورة).. دقت ناقوس الخطر بقوة لدى أمراء الخليج خوفاً من انتقال الثورة لبلدانهم.. وتوترت الحالة بين العراق والثورة الإيرانية رسمياً.. مثلما شعرت الولايات المتحدة الأمريكية والدول الغربية من الخطر.. على مصالحهم في الشرق الأوسط في حال انتشار هذه الثورة في المنطقة. فتعاون جميع القادة.. وأعطت الولايات المتحدة الأمريكية ودول الخليج الضوء الأخضر بطرد احمد حسن البكر من رئاسة الجمهورية
متابعة القراءة
  223 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
223 زيارة
0 تعليقات

حزبيونا.. انكليز أكثر من الانكليز/ د . هادي حسن عليوي

 في كل العالم الأحزاب لها إيديولوجياتها الواضحة والمحددة.. ولها قيادة منتخبة وكوادر حزبية.. وقاعدة جماهيرية عريضة.. وكل له حقوقه وعليه واجباته. ـ في العراق فوضى الحقوق والواجبات.. والأحزاب والكتل السياسية.. لا أيديولوجيات واضحة لها.. ولا قيادات منتخبة.. ولا كوادر على أساس الخبرة.. والمدة.. والعمل الحزبي والجماهيري.. ليس لها قواعد وأصول واضحة.. ولا قواعد جماهيرية واضحة. ـ كل الحزبيين والجماهير العراقية ينطبق عليهم المثل القائل: (انكليز.. أكثر من الإنكليز أنفسهم).. فكتلة دولة القانون (مالكيون أكثر من نوري المالكي).. والتيار الصدري (صدريون أكثر من مقتدى الصدر).. والبعثيون.. (بعثيون أكثر من صدام حسين).. والعراقية.. (علاويون أكثر من أياد علاوي).. أما العباديون فحيدر ألعبادي أقل
متابعة القراءة
  183 زيارة
  0 تعليقات
183 زيارة
0 تعليقات

هكذا كان العراق.. عراق العزة والفخر / هادي حسن عليوي

انهمرت دموعي أكثر من مرة.. وأنا أعيد قراءة وتدقيق مشروع كتابي الجديد الموسوعي الضخم لدفعه للنشر وهو : (رجالات العراق الجمهوري : سلطة قاسم .. البعث الأول .. الأخوين عارف .. البعث الثاني ـ 1958 ـ 2003) لنزاهة الكثير من رجالات العراق في العهد الملكي.. والعهد الجمهوري.. قامات عراقية مخلصة أفنت حياتها للعراق.. ولم يجنوا فلساً واحداً.. بعضهم لا يملك حتى داراً لسكنه وعائلته.. وبعضهم لديه داراً ورثه من أبيه.. أو بناه بكده قبل أن يصبح وزيراً.. أو يتسلم منصباً أعلى .. ـ استوقفني أحد قادة الجيش الكبار في العهد الملكي فنزاهته لا توصف.. حتى عندما يزوره احد أقرباؤه في نهاية
متابعة القراءة
  3112 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3112 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لمرورك العطر أخي الكريم استاذ ياس العلي وأؤيدك تماماً بمبدأ مقاي...
: - ياس العلي بغداد موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون1 2019
الحل الافضل تجارة المقايضة النفط مقابل الاعمار و المقايضة و لو بنسبة5...
: - Manal H. Al taee موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
21 كانون1 2019
العراق يغرق يوماً بعد يوم.. ولكن اين هو طوق النجاة ياترى!!!
: - علي العراقي ولكن لتكن الانوثة نعمة .. / اسراء الدهوي
18 كانون1 2019
مقال مهم ولم ينتهِ عنوان الموضوع عند هذا الحد بل هناك الكثير يمكن إضاف...

مدونات الكتاب

د. ضياء خضير
06 شباط 2019
لا يوجد لدينا تاريخ دقيق لوصول سيبويه إلى بغداد ومناظرته لنحاتها وفي مقدمتهم رأس المدرسة ا
كنت أظن ان من جاء من خارج بلدنا سيحمل معه ثقافة الخارج ونزاهة الحكومات الحاكمة هناكواخلاصه
عماد آل جلال
29 كانون2 2018
 أختار مجلس وزراء الاعلام العرب بغداد عاصمة للاعلام العربي لعام 2018 في اجتماع له منتصف ال
د. مصطفى منيغ
16 حزيران 2016
 لم يكن النقاش الدائر بيننا ساعتها لملء وقت ضائع ، ولا كانت الأفكار المستخلصة منه عموما مج
محمد حسب
24 كانون2 2018
في سوق الفضائح, تُباع الاسرار على "قفة من يشيل" كما يقول اخواننا المصريون, اما بخصوص فضائح
تعتمد اغلب الكتل المتنافسة في الانتخابات البرلمانية, على شعارات النصر على عصابات داعش, وعل
يشهد الجميع أن لحضور العراقي الأستاذ جمال ناصر حسين البو غنيم في جميع المحافل ,ولها ثقلها
عندما كان اليونانيون يرون شخصا لا يتقن لغتهم ولا يفهم ثقافتهم سواء من الساكنين بين ظهرانيه
علاء الخطيب
03 شباط 2015
لم تكن تصريحات نيجرفان بارازاني حول عدم اعترافه بالولاء  لدولة اسمها العراق لتأتي من فراغ
ابراهيم امين مؤمن
13 حزيران 2018
رحلة على أكتاف أينشتاين ..قصة قصيرة العالم 2035ميلادية جلس بروفيسور برنارد الحائز على جائ

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال