عبد الحمزة سلمان - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

إشعاع الفكر الإسلامي من النجف الأشرف / عبدالحمزة سلمان

شاء الباري أن تحظى مدينة النجف الأشرف بمرقد الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام), الذي يستمد منه الجميع الإيحاء الفكري والعقائدي, مما جعل رجال العلم وطلابه يرتادونها من جميع بقع العالم, لتصبح النجف إشعاعا فكريا وعقائديا, بعلمائها ومراجعها وحوزتها الدينية, والكل يعلم أن فيها علماء ورجال دين ورموز دينية, انحنت لها كل الأفكار والبدع, التي هاجمت وتهاجم عقيدتنا, ومظلومية شيعة أهل البيت( عليهم السلام), وغربـة الإمـام صاحب العصر والزمان( عجل الله تعالى فرجه الشريف), ومن المتصديين والمجاهدين لإعلاء كلمة ونهج شيعتنا, كان لنا الشرف أن نلتقي بالمرجع الديني الأستاذ الشيخ محمد السند (دام ظله), لننقل لكم سيرته الذاتية وكتبه ومؤلفاته.
متابعة القراءة
  324 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
324 زيارة
0 تعليقات

اختاركم الشعب ليس لرفاهيتكم / عبدالحمزة سلمان

اختاركم الشعب, وإن لم يختاركم ففرضكم القدر أن تكونوا ممثلين له, ونذكركم كان كل منكم يدعي في حملته الإنتخابية إنه خادم للشعب, ولا يبحث عن ترفيه نفسه, أو يجعل المنصب يدر عليه ريعا وفيرا. ماذا قدمتم للشعب, قبل أن تقدموا لأنفسكم صرف بدل الإيجار؟ وما هي المكاسب التي جناها الشعب من تشريعاتكم ونقاشاتكم ومقطوعاتكم الإنشائية السابقة والحالية؟ صبر الشعب كثيرا, ولكن هل يستمر صبره طويلا؟ المشاعر السياسية لم تهتز, عندما أعلن محافظ البنك المركزي تلف سبعة مليارات دينار عراقي, بسبب سيول الأمطار, ونحن في بداية إستقبال فصل الشتاء وموسم الأمطار, التي نترقبها لإحياء الأرض, التي سئمت من حيف ساستها على شعبها.
متابعة القراءة
  353 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
353 زيارة
0 تعليقات

هل تتلاشى أحزان العراق؟/ عبد الحمزة سلمان

تناشدنا جثامين الشهداء ودماءهم التي روت أرض العراق, وأرواحهم التي تراقب دموع وأنين أيتامهم وأراملهم من بعيد, رغم أنهم يؤمنون بقدسية الدفاع عن الوطن, وتقليدهم شرف الشهادة, لهم حقوق على الشعب والحكومة,تتمثل بالحفاظ على أرضنا, ومبادئ العقيدة الإسلامية, ورعاية عوائلهم, وتماسك ووحدة أطياف الشعب, التي اختلطت أشلاءها ودماءها, لترسم خارطة العراق من الشمال تعانق قمم الجبال, وإلى الجنوب حيث شموخ النخيل, حين تداعب الريح أطراف جدائله, وهي تحمل الثمار, وصمود الشعب الصابر, ليتخطى الصعاب, ليقف أمام مرحلة جديدة. المرحلة الراهنة وتشكيل الحكومة الجديدة, تحتم علينا تخطي المرحلة السابقة, بما فيها من تخبطات سياسية والإخفاق في إدارة الحكومات المتعاقبة, وعلينا أن نتعامل
متابعة القراءة
  318 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
318 زيارة
0 تعليقات

هل في العراق فاسدين؟! / عبدالحمزة سلمان

أصوات تتصاعد في وسائل الإعلام, والأوساط الأخرى السياسية والدينية والعلمانية, تشير أن هناك فساد يعم العراق, بكافة الوزارات والدوائر والمؤسسات. لكن رغم هذا التصعيد لم يذكر اسم شخص أو مجموعة, قد تلطخت أطرافها في الفساد, ولم تلاحق أو تعتقل الجهات الأمنية فاسدا متورطا في هدر أموال العراق, أو له علاقة بالفساد, وهذا يعني أن الكل ملتزم بالقوانين والتشريعات, وأنها لم تخترق. عندما تكون الحكومات المتعاقبة نزيهة, وتدير شؤون البلد وفق القوانين والتشريعات والدستور, يكون البلد حقق أعلى مستويات الرفاهية والرقي, ويصبح ذا شأن أمام دول العالم, ولكن قراءة الواقع العراقي تشير إلى العكس من ذلك, واقع مرير, ومعاناة الشعب من ناحية
متابعة القراءة
  458 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
458 زيارة
0 تعليقات

هل يجدي الكلام؟ / عبدالحمزة سلمان

ماذا نقول إذا أولادنا وأحفادنا يسألونا ما هي الإنجازات في بلادنا؟ ينزف دماً, والملايين على الخوف والجوع تنام, والملايين التي سرقت تتهاوى علينا سيل من الرصاص, و إنفجارات تتناثر حولها الأشلاء, واختلط أجزاء الجثامين. نشاهد المجازر, ونعلق المشاكل, ورضينا بالتنكيل, خائفون من وردُ خبيث انتشرت أغصانه في الليل, ويبست في النهار, وبقى منه الهشيم, أشواكها توغز الأطفال واليتيم تكدست أوهامنا, ونحصي كوابيسنا, ونشعر أن هواء الليل ثقيل, وجوههم كالحة صفق لها إبليس مندهشا, وقال مالي دور بينكم أنتم كافون. إشتكى الشهيد منكم تحيط حول مرقده عفونة, وبأفعالكم توقظونه, جعلتم الأحياء تطلب من الأموات معونة, البلاد فيها من يعاديها, وبكل قبح يؤذيها,
متابعة القراءة
  579 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
579 زيارة
0 تعليقات

السياسة الشيطانية / عبدالحمزة سلمان

الكل يعلم.. الشيطان الرجيم يمتلك عرشاً, من العظام, يرتفع على أكوام منها, بروائحها العفنة, شراهته بافتعال الفتن والمصائب, ودفع الإنسان للتهلكة, وكل حادثة بفعلها يزداد كرسيه إرتفاع, وتزيد العفن والروائح الكريهة. كل عمل يرتبط بالشيطان, ومن وشايته, يشعر الفاعل أن مكانته ترتفع, وتزين هندامه الملابس البراقة, إلا إن ذلك يخالف القاعدة, التي تقول كل عمل مرتبط بالشيطان, وبفعل إبليس الرجيم, يكون أدنى المستويات, وأسفلها, ويزيد من عفن ونتانة فاعله. سفك الدماء والتجويع, والإضطهاد والحرمان, ترتبط بالسياسات الشيطانية, لإبليس وأعوانه, عندما تجتمع قوى وتكتلات, كانت ولا زالت أفعالها ترتبط بسياسة الشيطان, لقهر الشعب العراقي الصابر, الذي يرتبط صبره على الطغيان, منذ وفاة
متابعة القراءة
  643 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
643 زيارة
0 تعليقات

صراع أمريكا و إيران.. يؤثر بالمنطقة, وتطلعات شعوبها!/ عبدالحمزة سلمان

عام 2015 وقعت ايران إتفاقية مع الدول الست في فيينا, تحتوي على مئة صفحة, غير الملاحق والهوامش, أدت إلى تراجع إدارة باراك أوباما, عن سياستها السابقة,بمفاوضات من الصبر وضبط الأعصاب, والصلابة والصمود, بإدارة المفاوضات. أنكشف الخبث الأمريكي الإسرائيلي, وحربهم ضد الإسلام, الذي بات يظهر نتائج معكوسة لحساباتهم, بعد تجربتهم في العراق, وثبات الموقف الشيعي لتحقيق النصر, وصمود ايران, بموقفها من برامجها,استطاعت أن تنتصر, وتغير اتجاه أمريكا مع حلفائها, لتخطط للإنسحاب التدريجي, من دعم أنظمة عربية, لا تستطيع حماية نفسها. الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتاثير أنظمة عربية, أعاد فرض عقوبات شاملة على إيران, والإنسحاب من الإتفاق النووي المبرم عام 2015, وأصبحت العقوبات
متابعة القراءة
  514 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
514 زيارة
0 تعليقات

كلمات كأحجار.. بزخارفها تطرز قصور الأوهام / عبدالحمزة سلمان

بناء وطن و شعب متطور, وفق أسس ديمقراطية .. ليس إشارة باليد, أو الإشتباك بالأيدي, وليست كلمات تؤخذ من مصادر أوبحوث, تشكل مقطوعات إنشائية, توهمون الناس بها, لبناء قصور أوهامهم, تمنحهم الإبتسامة لفترة زمنية, أو نظرة تسكنهم في جنان الخيال, ثم يفيقون من حلمهم, عندما تقسي الدنيا عليهم, وإذا هم في أعماق بحر واقع مرير, تتلاطمهم الأمواج, يستغيثون بصراخ, يطالبون المنقذ بخلاصهم, بعد غفلة الأوهام خمسة عشر عام, تتلاقف قوتهم أيدي الظلام, فعجبا لبلد يطفو على سطح جزيرة من الخيرات, سلبت خلال عشرة سنوات, وسط صمت, رغم تناقل التحذيرات, خلال القنوات والمحاضرات. الشعب العراقي ليس كشعوب العالم الأخرى, يمنح لمن يثق
متابعة القراءة
  448 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
448 زيارة
0 تعليقات

هل يعود الخاسرون بالإنتخابات للتشبث بمناصبهم؟ / عبدالحمزة سلمان

أدرك الشعب العراقي خطر ممارسة ديمقراطية صناديق الإقتراع لعام 2018, فكانت النسبة بين مصوت وغير مصوت, تقترب من النصف, وكان المصوتون من الشعب أصواتهم عاقبت الكثيرين في نتائج الإقتراع, وتم تمييز من يستحق أن يكون أهل للمسؤولية, وفي هذه الحالة أصبحت نسبة وعي المواطن في إدراك الخطر كبيرة, مقارنة في الإنتخابات السابقة . موقف صدم الكثير من الساسة, وإهتزت عروشهم, وأصبح التشبث بالمنصب مستحيل, وفق ما تحقق بعدد المقاعد للكتل المتصدرة والفائزة, التي طرح أبناء البلد ثقتهم بها, ليكون هناك تغيير نحو الأفضل في الواقع المرير الذي نعيشه, ومن الطبيعي إنزعاج الكثير من الخاسرين, وتم تبادل الدعايات والإتهامات لإرباك الوضع الحالي,
متابعة القراءة
  549 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
549 زيارة
0 تعليقات

الفيضان أم الجفاف .. لا تقولوا أين الكهرباء؟/ عبدالحمزة سلمان

عد انتصاراتنا التي سحق بها أبطال العراق أعداء الإنسانية, وتحرير الأرض, وتحقيق وحدة الشعب بكل الأطياف, أنتقلنا لخوض أشد الحروب وأشرسها وأخطرها, لأن سلاحها الفتاك هو الكلمة, وهي الحرب النفسية و أهم أركانها هو نشر الخوف والرعب, والشعور بالمستقبل المجهول, وترتكز على نشر الأخبار والدعايات, قد تكون عارية من الصحة بين المجتمع, لخلق فجوات بين الجمهور والجهات المستهدفة, مما يجعله يفقد الأمل, وقتل روح النصر والنجاح لما تحقق . قبل فترة وجيزة تناقلت الأخبار المرعبة, والخوف من الغرق, بسبب ما يدعون إنهيار السدود, كما تم التنويه على أن عاصمة العراق بغداد تغرق, وأخذ الناس يفكرون كيف سيكون مصيرهم عندما تغمرها المياه؟
متابعة القراءة
  583 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
583 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - SUL6AN تفكك البناء الأُسَري في المجتمع / غازي عماش
18 تموز 2019
كاتب جميل ومبدع اتمني لك التوفيق
: - جمال عبد العظيم الخلافه الاسلاميه المزعومه / جمال عبد العظيم
29 حزيران 2019
كلامك جميل زيك ياجمال واسلوبك في الشرح والتشبيه اجمل تحياتي لكلامك الر...
: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...

مدونات الكتاب

من يحارب على باطل لن ينجح ولن ينتصر ابدا مهما كانت قوته ومهما استخدم من طرق وأساليب لن يفل
 ان ما حصل بالامس، وما يحصل اليوم وما سيحصل في المستقبل، لا نبرئ السيد المالكي منه ، ولكن
ليلة الامس كانت ليلة صاخبة بسبب عرس في شارعنا, حيث جرت التقاليد عند البعض مع وصول موكب الع
عبد الجبار نوري
18 كانون1 2016
رباه... ما الذي يجري في العراق ؟ وإلى أين هو ذاهب؟؟ أيعقل أن المغردين تحت قبة هذا الصرح ال
فلاح العيساوي
04 تموز 2014
حبيبتيذهبت إليها، أتفقدها عن كثب، جلست أمامها، أنعم نظري بجمالها الساحر، أحسست من نظراتها
زكي رضا
14 كانون2 2017
بدلا من أن تلتفت حكومة الفشل الأمني المستديم للتفجيرات التي ضربت وتضرب بغداد بكثرة هذه الأ
حامد الكيلاني
31 تموز 2016
حسم الحزب الجمهوري والحزب الديمقراطي مرشحيهما لإنتخابات الرئاسة الأمريكية؛ دونالد ترامب بم
الساحة السياسية العراقية تشعرنا دوما بالغثيان, نتيجة السلوك السياسي الغريب, الذي يمارسه اغ
أيعقل أن تكون هيلاري كلنتون أكثر فطنة ودراية من الدكتور (نبيل العربي) الأمين العام لجامعتن
حسن حاتم المذكور
19 تشرين2 2016
الى الكتاب بداية, والوطنيين منهم بشكل خاص, شككوا بما اكتبه كما أٌشكك بما يُكتب, العراق الذ

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق