حنان جميل حنا - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

سفينة الحروف / حنان حنا

ثمان وعشرون حرفا درستها لخمسةِ عقودِ أتقنتها بسلاسة ..  ونسجتُ منها أحلاماً أتلفع بها ..  حين أهيم بروحي فيما بينهم   أنَظْمُ الحكايا والأحاجي   وأكتبُ عن أسرارِ الأرضِ ..  و عن صوت وقع قطرات المطر .. على أوراق الخريف   وأكتب كل يوم حنيني إليك..    لكن .. البَكمُ  ينالني  أفقد ذاكرتي أمامك.. فأنسى أسمي .. الصيادُ صار صيداً وقوي الجسد يعرج فأضع أصبعي على جبهتي .. كأنني بذلك .. أخرج حروفي عنوة منها فأرفع عيني إليك ..  وعينٌ للسماءِ لتنقذني من بَكُمي .. أعاتبُ لساني لينطق ..  والقلب يناجي مرساةً لسفنِ حروفي  التي غرقتْ في ضبابِ اليموم    يغشى الأفقِ ..  وتدنو
متابعة القراءة
  236 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
236 زيارة
0 تعليقات

من أين أنت ؟ / حنان جميل حنا

من أين أنت  ؟ يسألني الغرباء .. فأوصف جمالك يا عراق كما يوصف قلب المشتاق الحبيب  .. معذرة.. فلن تجد كسحرهِ بمكان أخر.. أرضي .. حرة .. طيبة ساحرة الزهرُ يانعٌ ..  والشجر ُ شامخٌ   .. نخيلهُ غبطة للناظرِ .. عملٌ أتقنهُ الخالق  بأتفانٍ .. باسقات تكادُ تلامس السماء .. تلوح الشمس أفقهُ بحنان همس الفجر والمغيب .. وتزوره الشهب كل ليلة.. ليكون أنساً لقلوب أهواء العذارى  .. بلدي كحبة حنطة .. كُثَر عطاؤها .. فأشتهت ان تتحول لرغيف شهي .. بلادي .. أنشودة لا تعرف أبتغاء الآخرة .. هل سمعت عن راعي توقف عن النفخ بمزمارهِ ؟ هكذا بلادي ترياق
متابعة القراءة
  253 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
253 زيارة
0 تعليقات

حروفُ السعادةِ / حنان حنا

 سنوات عشتُها كبقيةِ العابرين  سرابٌ لا حبٌ فيها ... والصحراء تعج بالظمأ ثقيلة العبء وقع أقدام الخريف  في ليالٍ كثيرةٍ .. أتساءل ما رجائي أنا بعد .. نسماتي بلا سحر ٍ بلا عبق ٍ والسحبُ تلبدُ السماءَ ..  ولا ثمة  مطرٌ .. أمدُّ يدي لأنشدَ البللَ والوهج .. فأشقىْ لبعدهِ .... كبعد زُحل  تسللَ الاغترابُ ساحقاً زهوريَ اليانعةَ.. فتحتُ جرارَ مكتبتي أبحثُ عن ذكرى ..  عن غبطةٍ قديمةٍ..  أو قصاصةٍ   للسعادةِ.. فلم أجد إلا أوراقاً صفراءَ محى الفراقُ حروفَها   ..  وأهواءَ حسرةٍ .. علقتُ قلبي بغاياتها ففارقتني.. أينَ السعادة ؟  هلْ أكلتها النارُ التي تُحرقُ كلَّ حطبِ يُقذفُ فيها  كيفَ تراكمتِ
متابعة القراءة
  218 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
218 زيارة
0 تعليقات

بغداد / حنان جميل حنا

تعمدتُ أن أترك قلبي بين جنائنك وأزقتك .. وزعمتُ أنني نسيت ما هو لي .. فكلما بزغ نهارا جديدا .. أتلو وعودي في غربتي ، وأمام المرايا .. ففي نيتي ركوب عباب البحار صوب عينيك ففي جعبتي أشتياقا وحنينا وحزمة هدايا لطالما رويت زهورك .. و حفظت ودك بقلبي وطالما سرقت النبض مني .. ومن بين الضلوع .. آه .. بغداد... أتوق شوقا لعينيك .. جمعت ألوان الدنيا بلون واحد .. هو لون عينيك .
متابعة القراءة
  347 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
347 زيارة
0 تعليقات

الوهم / حنان جميل حنا

لو ملأت جوفي بخبز كلماتك الشهية .. سأصوم عن طعام الحياة وأعيش على فتات الروح البائتة وسأنشد مكنون قلبي بأطراف الليل .. سمفونية هاجسية متناغمة الحنين تنشد السراب فتعود لي كأمواج الصدى وعند الفجر .. بمفترق الطرق سأغرس سنبلة متسامية بالشوق لأمنح حبوبها عناقا يحترق كنذور انذرها أمام آلهة الأرض في معبدي البعيد .. حيث جمهرة الطيور تتهامس فيما بينهم حديث الصبا ونقاء الحب .. عند ضباب التلال البعيدة هناك .. تمثالا صنعت لك لترتفع رقاب العوالم .. فتنظرك خلال سحب الضباب التي تحتضن التلال السرمدية والريح ساكنة بثقلها الأعصر لاتحمل صوتي فقط .. بل أصوات من نذروا قبلي امتزجت حروفهم
متابعة القراءة
  304 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
304 زيارة
0 تعليقات

المحارب ../ حنان جميل حنا

بدا غريبا بعض الشيء .. هاديء .. يحضر و يغيب لم أعر له اهمية .. ليس مهماً وجدته يراقبني.. ويقبع خارج سور داري خلف أشجار الدفلى البيضاء تابعت زحمة حياتي .. زينت شجرة العيد خبزت كعكاتي .. وأحتفلت بأعيادي افقتُ يوما .. فوجدته أمامي لم يحمل لي الحلوى .. ولا زهور القرنفل التي أحبها .. لم يعايدني .. ولم يتمنى لي عاما هنيئا.. دنا مني .. فجأة وثب علي .. صرعني أتأوُّه .. حاولت متألمة أفيق من صدمتي صرخت .. نادوا جنودي ..اين حراس قلعتي أين المستكشفين كنت قد تأخرت .. وكان هو قد انجز مهمته بأتقان محارب .. محارب لطالما
متابعة القراءة
  341 زيارة
  0 تعليقات
341 زيارة
0 تعليقات

قيود الماضي .. / حنان جميل حنا

هل هي فعلا قيود أم أوهام .. الكثيرون يصلون لمرحلة معينة في حياتهم يشعرون بشعور مشوه عن شخصيتهم وهويتهم الحقيقية ، أو أدائهم وأنجازاتهم الماضية الأيجابية والسلبية منها على وجه الخصوص .. وما يبقى معلق بالذاكرة بصورة عامة الجانب المظلم .. الأداء السلبي والأنجاز الذي لا يفتخر بالأعلان عنه .. هذة السلوكيات تسعى لتحطيم شخصيتنا ونصبح مثل فيل السيرك الذي رُبطت رجلهُ بسلاسل حديدية .. فكيف لهذة السلاسل الضعيفة أن تقيد حيوانا ضخما قويا مثل الفيل !! السبب هو .. لقد ظلّ هذا الفيل مقيداً بما يحتفظ في ذاكرته .. فعندما كان فيلا صغيرا ً ، حاول أن يتحرر من هذة
متابعة القراءة
  635 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
635 زيارة
0 تعليقات

روزاليندا راميريسمربية الملك فيصل الثاني .. / حنان جميل حنا


ولدت السيدة روزاليندا راميريس في انكلترا 1912 ، وتزوجت امها من مواطن من تشيلي بعد انفصالها عن والد روزالدينا حيث امضت جزءا من طفولتها برفقة امها في اميركا اللاتينية.. وعندما بلغت الثانية عشرة وبعد اختلافها الشديد مع والدتها ارسلتها امها الى انكلترا وافترقا الى الابد حيث تبناها وهي في سن المراهقة القس كينيت ورنيروالذي اصبح فيما بعد اسقف ادنبرة وعاشت في كنفه وفي كنف زوجته السيده مارجريت والتي احبتها هي وزوجها القس حبا جمّا و عوضا الحنان والاهتمام الذي فقدته في طفولتها .. رافقتهما روزاليند الى البلاد العربية حيث عمل الزوجان ورنير لفترة من الزمن في فلسطين التي كانت في ظل
متابعة القراءة
  644 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
644 زيارة
0 تعليقات

المحتال الذي باع برج إيفل / حنان جميل حنا

فيكتور لستج “Victor Lustig”، المحتال الأكثر تلوناً وخداعاً والمتصف بالوسامة ولباقة الحديث، نال لقب الكونت لرقته وأتقن 5 لغات بطلاقة وانتحل 45 اسماً، واعتقل عشرات المرات، منها 50 مرة في أمريكا وحدها. ولد الكونت فيكتور لوستيج في النمسا عام (1890). ظهرت مواهب لوستيج مبكراً، عندما انطلق في رحلاته البحرية على متن السفن المكتظة بالأثرياء. وكان يتقرب منهم بصفته رجل أعمال يمتلك ثروة هائلة. وعندما يسأله أحدهم عن السر وراء ثرائه، يخبره عن الصندوق الصغير الذي يحقق المعجزات. وبعد أن يشعر الضحية بالفضول لمعرفة المزيد، يقوم لوستيج بعرض جهاز تزييف النقود الذي ينتج مائة دولار كل ست ساعات. هنا يتقدم أحد الأغبياء
متابعة القراءة
  1088 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1088 زيارة
0 تعليقات

معاني جويريدة .. قصة حب لفتاة بغدادية / حنان جميل حنا

يحتفل العالم اليوم بعيد الحب .. الفالانتاين .. هذا العيد الذي ارتبط بلون الدم ..  ولكن من يحتفل به هنا لابد ان يعرف ان في بلادي من قصص الحب ما اصبح دروسا للوفاء ..لن تتكرر.. ولد الرحالة بيترو ديللافاليه في روما عام 1586 من عائلة ايطالية رومانية عريقة ماتزال تحتفظ في قلب روما الى اليوم بشارع وكنيسة فخمة تحمل اسمها شيدها احد افراد العائلة.. اهتم هذا الرحالة بالموسيقى والشعر والعلوم واتقن فنون الفروسية وفي 8 حزيران 1614م سافر الى اسطنبول وهناك تعلم اللغة التركية ...  ثم قرر الرحيل الى مصر وفلسطين ثم توجه الى سوريا و العراق.  بدا رحلته الى بغداد
متابعة القراءة
  1672 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1672 زيارة
0 تعليقات

الكمأ ... ﺍﻟﺜﻤﺮة التي لاتزرع / حنان جميل حنا

عجيب امر هذا الموسم العديم الامطار ..اخشى ان يأتي يوم نحدث احفادنا عن المطر فيتعجبوا ..كما يتعجب الأطفال عندما نحدثهم عن الكمأ الذي اختفى .. هو من الماكولات التي افتقدناها هذا الموسم واتمنى ان لاتكون في طريقها الى الانقراض.. هو الثمر الوحيد الذي لايزرع .. الكمأ او الجمه كما في اللغة الدارجة في العراق .. او الفقع كما ﻓﻲ الخليج ﺃﻭ ﺍﻟﺘﺮﻓﺎﺱ كما في غرب افريقيا او ﻧﺒﺎﺕ ﺍﻟﺮﻋﺪ ﺃﻭ ﺑﻨﺖ ﺍﻟﺮﻋﺪ ﺃﻭ ﺍﻟﻌﺒﻼﺝ كما ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ.. هو ﻓﻄﺮ ﺑﺮﻱ ﻣﻮﺳﻤﻲ ﻳﻨﻤﻮ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﺤﺮﺍﺀ ﺑﻌﺪ ﺳﻘﻮﻁ ﺍﻷﻣﻄﺎﺭ ﺑﻌﻤﻖ ﻣﻦ 5 ﺇﻟﻰ 15 ﺳﻨﺘﻴﻤﺘﺮ ﺗﺤﺖ ﺍﻷﺭﺽ ﻭ ﻋﺎﺩﺓ ﻣﺎ ﻳﺘﺮﺍﻭﺡ ﻭﺯﻥ ﺍﻟﻜﻤﺄﺓ
متابعة القراءة
  1686 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1686 زيارة
0 تعليقات

غداً الأربعاء ظاهرة فلكية ( القمر الدامي )/ حنان جميل حنا

تجتمع يوم غد الأربعاء 3 ظواهر فلكية نادرة معاً، حدثت قبل 152 عاماً، وتعود على هيئة "القمر العملاق الأزرق الدامي". ففي 31 مارس عام 1866، اجتمعت هذه الظواهر معاً، أي القمر الأزرق، والقمر العملاق، وقمر الدم. أما القمر الأزرق، فمصطلح يستخدم للإشارة إلى حدوث اكتمالين للقمر خلال شهر، ولا تعني تلك التسمية أن القمر يكتسب اللون الأزرق، حيث يبدو القمر في هذين اليومين باللون نفسه وبالشكل نفسه، كما يبدو في أشهر السنة الأخرى، وهي ظاهرة تتكرر مرة واحدة كل سنتين أو 3 سنوات لكن ظاهرة القمر العملاق تعني فعلاً أن القمر يبدو ساطعاً بـ14% أكثر من المعتاد، وذلك لأن القمر يكون
متابعة القراءة
  1630 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1630 زيارة
0 تعليقات

من أرثنا الماضي الجميل / حنان جميل حنا

 قصة تـمـثـال الـمـلك فـيـصـل الاول بعد انتحار رئيس الوزراء العراقي عبد المحسن السعدون إقترح بعض النواب اقامة تمثال له تقديراً لتضحيته إلا أن الإقتراح واجه اعتراضا من قبل بعض النواب. بحجة انه لا يجوز نصب تمثال تكريمي في بغداد قبل تمثال الملك فيصل الاول مؤسس دولة العراق ..لذا تم الاتفاق مع الفنان النحات الايطالي الشهير Pietro Canonica (بياترو كانونيكا) على انجاز النصبين .. وتم انجازهما عام 1933 .. تمثال الملك فيصل الاول واحد من الاعمال المهمة للنحات الايطالي بـياـتـرو كـانـونـيـكـا.. والذي اعتمد فيه على صورة التقطها المصور المعروف ارشاك للملك فيصل الاول وهو يمتطي احد الخيول العربية الاصيلة التي اهداها له
متابعة القراءة
  1883 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1883 زيارة
0 تعليقات

قصة حياة عفيفة إسكندر.. / حنان جميل حنا


عفيفة إسكندر اصطفيان ولدت في10 كانون الاول 1921 في سوريا من أب عراقي مسيحي وأم يونانية.. لقبت شحرورة بغداد ..و فاتنة العراق..والدتها فنانة يونانية تدعى ماريكا دمتري كانت والدتهاعازفة لاربع آلات موسيقية وتعمل مغنية في ملهى اوتيل الهلال ويطلق على هذا الملهى اسم (ماجستيك) وانشيء بعد احتلال بغداد في منطقة الميدان ببغداد ....  غنت عفيفة اسكندرفي عمر خمس سنوات في ملهى صغير بمدينة أربيل ..تزوجت وهي في سن الثانية عشر من رجل عراقي أرمني يدعى إسكندر اصطفيان  وهو عازف وفنان وكان عمره يتجاوز ال 50 عاماً عندما تزوجا، ومنه أخذت لقب إسكندر. بدأت مشوارها الفني عام 1935 في الغناء في ملاهي
متابعة القراءة
  3136 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3136 زيارة
0 تعليقات

القلوب مخزن الأمنيات .. / حنان جميل حنا

أمنياتنا لا تعد ولا تحصى .. وليس لها أخر ولكن شيئا واحد لا يختلف عليه أثنان ، الغالين لهم حصة الأسد من الأمنيات الصادقة . التمنى هو منى القلب .. وتعني طلب الشيء والحصول عليه ، خاصة الشيء المحبب للنفس والطمع والتمني في أدراكه. كم من مرة تمنيت شيئا ولم تدركه ؟ وتمنيت أن تعود مرة أخرى للماضي السابق لكي تحققه .. نعم كثيرا ..كثيرا .. لا يكفي طلب المطالب بالأمال والرغبة فيها ... وما نيل المطالب بالتمّني .. ولكن تؤخذ الدنيا غلابا .. قد يقترن الرجاء مع أسلوب التمني ، وعلى الرغم من أن الرجاء يختلف كثيرا عن التمني ،
متابعة القراءة
  1923 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1923 زيارة
0 تعليقات

نحن لا نرى الوقت .. ولكننا نشعر به .. / حنان جميل حنا

يمر بنا ... وبدوننا إن لم نلتفت له .. ينطلق بنا كقطار هائج مسرع لا ينظر خلفه ولا ينتظر أحد .. ولكن ماذا لو أمكننا إيقاف هذا القطار بمكابح نصنعها معا لنخفف من مرور أيامنا التي تمضى هدرا ، ماذا لو قررنا أن نرى الوقت بعيوننا ونعيش لحظاته الرائعة معا ..  الجميع يتحدث عن الحميمة المفقودة .. عن ضياع تماسك وتلاصق أفراد العائلة الكبيرة والأحبة.. كما أيام زمان ، الجميع يتحدث عن سهرات ومسامرات ولت وأندثرت زماناً ، وكم كانت قلوبنا ممتلئة ومزهوة بهم  ...  ولكن .. كم سيكون جميلا لو أهتممنا أكثر ببعض وبمن حولنا .. وكما زيننا أشجار الميلاد
متابعة القراءة
  2329 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2329 زيارة
0 تعليقات

أنا وهو / حنان جميل حنا

أعرفه منذ زمن .. لكنني تعلقت به أكثر بعد أن عرفته عن كثب .. هادىء الطباع .. قليل التحدث .. ودود المعشر .. سليم النية .. مستمع رائع .. دمث المشاعر وكثير الأهتمام ملاذي الدافىء في وحدتي .. متاعبي .. ألامي .. همومي وأيضا سعادتي ولحظات هنائي . إليه أسكن بكل حالاتي .. أنه حبيبي الذي لا مثيل له ، يحمل لي بقلبه الكثير من الدفء والراحة ، يلتمس لي الأعذار ولا يسيء الظن .. لا يحسب لي حساب هفوة أو غلطة .. يسامحني كسرعة أضحلال حباب قطرات الماء من وقع المطر .. لا يقلب علي المواجع بل ينقذني منها .
متابعة القراءة
  2613 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2613 زيارة
0 تعليقات

الجرس / حنان جميل حنا

أشتقتُ إليك ... شوقي كجرس قديم يدقُ في بناية مهجورة .. فلا من يسمع .. ولا من يجيب .. فألتحفت صمتك .. حتى أتقنتُ البرد وحدي .. صمتك .... نص لا أقرأ فيه سوى حروف حنيني وشوقي أن لم تفهم قصدي فلن ألومك .. وأن فهمت .. فرد على رن الجرس
متابعة القراءة
  2642 زيارة
  0 تعليقات
2642 زيارة
0 تعليقات

طائر الفكر / حنان جميل حنا

منذُ أيام سرقني خيالي من واقعي .. وسرحت طويلاً بتأملاتي .. بالحقيقة لم يسرقني التأمل منذ الدقائق الأولى ، بل بعد الدقائق الثلاثون ... ربما ! كنت في أحدى عيادات الفحص أثناء فترة الأنتظار .. والتي غالبا ما تكون طويلة هنا في بلاد العم سام !! على عكس ماجرت العادة في بلادنا - حسب تجربتي الخاصة - وربما تكون الميزة الوحيدة التي نحسد عليها هناك .. فهنا أخبركم بأنني نادراً ما دخلت لغرفة معاينة الدكتور مباشرة من دون أن أكون قد أنتظرت ما بين ثلاث أرباع الساعة أو الساعتين بعض الأحيان .. نعم حصلت معي كثيرا ... المهم .. الساعات تبيح
متابعة القراءة
  2710 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2710 زيارة
0 تعليقات

الوهم / حنان جميل حنا

صَنعتُ لكَ تمثالآ .. واسكنته قصراً في أعالي المُرتفعاتْ رسَمتُ وجهك .. لينِيرُ كالفجر فَضاء الطرُقاتْ كتبت أسمُك .. كحروف من أعبقِ زهور المَزروعاتْ وأرشدتُ الخَلائقِ لتنظُركَ بأنكَ نَبياً أُرُسلت منْ السمواتْ وجعلتُ أيضاً من روحك ترنيمةٌ وصَلوات.. أغمضتُ عيني عن دُنيتي .. عن حياتي وترهبنتُ في محرابِ حبك وتجاهلت ... أنك .. وهمٌ فالأوهام ُ تخلو من العيوبِ
متابعة القراءة
  2927 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2927 زيارة
0 تعليقات

لمن الشكوى / حنان جميل حنا

حُبكَ أمواج بحر.. يلاطمني كاللجج بهواكَ يغمرني تارة يمينا .. ويسارا تارة أخرى .. وبطيبة الحَمام ِ .. أستمعُ للحججِ وللأعذار الكثيرة .. وعلى قلبي تتهادى كالحلوى .. وألتمسُ لكَ الحق ممزوجاً بالحبِ .. ومضافا إليه العسل والسلوى تمشي الهوينا بشرايين قلبي .. مابين الحنين والذكرى .. وتعبثُ بهِ كما تهوى .. فـ تجري لشغافِ قلبي وتحمل بيدكَ المصلِ .. فتحبس الغيث.. ولا تروي البذرة لستُ ألومكَ .. بقلبي وبكَ صنعتُ قيداً .. فليس لي أن أكسرَ القيد .. ولا غيري أحداً يقوى مضت سنوات العمر.. بحسرة وأنا صامتة  .. حائرة .. كمن أضاع في كومة قش إبرة فواه ... ولكن
متابعة القراءة
  2780 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2780 زيارة
0 تعليقات

وداعا يا ليل / حنان جميل حنا

يا ليل .. يارفيقي ياصـديقي ... وأنيس زمـاني أسترني بـوقـارك .. ولاتجعــل صوتــا لأحـزانـي بِهدوكَ وصفـائك .. تتوقـــد رمـــاد أوجـــاعـي فتتقاذفُ الحممُ .. وتسيل خارجـةُ منْ بركـان حرماني وما هم أن أرتفعَ الموج قليلآ .. لعمــري أنــكَ ســـاكن بحـــوري ليس في الدنيا كريمآ مثلك .. يسيـــرُ معي لجــداولِ همـومي ملكُ الصمتِ يطبق علينا .. ونكاد لانسمعُ غيرَ هذرَ أنفاسي عجبتُ لمنْ مثلك سامعآ .. خير رفيــق .. ومجتـــر ألأمــي وعدآ بيننا فليكن سُهادٌ للأبدٌ .. وصحبةٌ ألهاميّ ومع أول شقُ لخيطِ الشمسِ تجفُ العيونُ .. وتسافر الدموع ويمحــوٌ ضــوء النهـــار ... أثـــار سيـــــرة حكايــــــــاتي وأولى نسمات ندى الصباح .. تبعـــدكَ برفــق
متابعة القراءة
  3140 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3140 زيارة
0 تعليقات

وداعا يا ليل .. / حنان جميل حنا

يا ليل .. يارفيقي ياصـديقي ... وأنيس زمـاني أسترني بـوقـارك .. ولاتجعــل صوتــا لأحـزانـي بِهدوكَ وصفـائك .. تتوقـــد رمـــاد أوجـــاعـي فتتقاذفُ الحممُ .. وتسيل خارجـةُ منْ بركـان حرماني وما هم أن أرتفعَ الموج قليلآ .. لعمــري أنــكَ ســـاكن بحـــوري ليس في الدنيا كريمآ مثلك .. يسيـــرُ معي لجــداولِ همـومي ملكُ الصمتِ يطبق علينا .. ونكاد لانسمعُ غيرَ هذرَ أنفاسي عجبتُ لمنْ مثلك سامعآ .. خير رفيــق .. ومجتـــر ألأمــي وعدآ بيننا فليكن سُهادٌ للأبدٌ .. وصحبةٌ ألهاميّ ومع أول شقُ لخيطِ الشمسِ تجفُ العيونُ .. وتسافر الدموع ويمحــوٌ ضــوء النهـــار ... أثـــار سيـــــرة حكايــــــــاتي وأولى نسمات ندى الصباح .. تبعـــدكَ برفــق
متابعة القراءة
  3418 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3418 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لمرورك العطر أخي الكريم استاذ ياس العلي وأؤيدك تماماً بمبدأ مقاي...

مدونات الكتاب

حرب «داعش» مزقت كل شيء أو فرقته، فالعرب السنة الذين ظن بعضهم أن «الدواعش» ثوار وفاتحو حصون
فراس الكرباسي
24 أيار 2016
  شبكة الاعلام في الدنمارك - النجف الاشرف – فراس الكرباسي:انطلقت فعاليات مهرجان
عبد صبري أبو ربيع
05 حزيران 2017
أقبلت رمضانوالدنيا يأكلها البشرأقبلت رمضانومرارة الصبر مُردمٌ وحزن وفقرويدٌ جاثمة ليس غيره
معمر حبار
26 أيلول 2018
هناك مواضيع لا يحب المرء التطرّق إليها، ومقالي هذا يندرج ضمن المواضيع التي لا أحب الخوض في
فلاح المشعل
13 شباط 2014
انطلق اليوم الجمعة تجمع احتجاجي ساخر من مجلس النواب العراقي ، اذ تجمع عدد من الفنانين والص
حيدر حسين سويري
07 نيسان 2018
بعد إنتفاضة قضاء المعامل، ماذا يريد أهالي(الفضيلية)؟حينما إنتفض أهالي قضاء المعامل، للمطال
يعطي العراقيون كشعب, أهمية كبرى لمعتقداتهم الدينية, وهذا طبيعي جدا, إن فهمناه بسياقه الصح
د. عمران الكبيسي
06 أيلول 2013
قبل أيام حضرنا دعوة زفاف وجلسنا مع مجموعة أساتذة جامعيين على مائدة واحدة متقابلين، وبعضهم
د. سمير الخليـل
08 حزيران 2016
محمود البريكان عرف بانطوائيته وما يتصل بها من هواجس وخواطر غريبة أو اغترابية على وجه الدقة
تختلف سياسة الدعاية الانتخابية بحسب الاجواء العامة التي تسود البلد من حيث المساحة وطبيعة ن

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال