حنان جميل حنا - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

بغداد / حنان جميل حنا

تعمدتُ أن أترك قلبي بين جنائنك وأزقتك .. وزعمتُ أنني نسيت ما هو لي .. فكلما بزغ نهارا جديدا .. أتلو وعودي في غربتي ، وأمام المرايا .. ففي نيتي ركوب عباب البحار صوب عينيك ففي جعبتي أشتياقا وحنينا وحزمة هدايا لطالما رويت زهورك .. و حفظت ودك بقلبي وطالما سرقت النبض مني .. ومن بين الضلوع .. آه .. بغداد... أتوق شوقا لعينيك .. جمعت ألوان الدنيا بلون واحد .. هو لون عينيك .
متابعة القراءة
  130 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
130 زيارة
0 تعليقات

الوهم / حنان جميل حنا

لو ملأت جوفي بخبز كلماتك الشهية .. سأصوم عن طعام الحياة وأعيش على فتات الروح البائتة وسأنشد مكنون قلبي بأطراف الليل .. سمفونية هاجسية متناغمة الحنين تنشد السراب فتعود لي كأمواج الصدى وعند الفجر .. بمفترق الطرق سأغرس سنبلة متسامية بالشوق لأمنح حبوبها عناقا يحترق كنذور انذرها أمام آلهة الأرض في معبدي البعيد .. حيث جمهرة الطيور تتهامس فيما بينهم حديث الصبا ونقاء الحب .. عند ضباب التلال البعيدة هناك .. تمثالا صنعت لك لترتفع رقاب العوالم .. فتنظرك خلال سحب الضباب التي تحتضن التلال السرمدية والريح ساكنة بثقلها الأعصر لاتحمل صوتي فقط .. بل أصوات من نذروا قبلي امتزجت حروفهم
متابعة القراءة
  79 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
79 زيارة
0 تعليقات

المحارب ../ حنان جميل حنا

بدا غريبا بعض الشيء .. هاديء .. يحضر و يغيب لم أعر له اهمية .. ليس مهماً وجدته يراقبني.. ويقبع خارج سور داري خلف أشجار الدفلى البيضاء تابعت زحمة حياتي .. زينت شجرة العيد خبزت كعكاتي .. وأحتفلت بأعيادي افقتُ يوما .. فوجدته أمامي لم يحمل لي الحلوى .. ولا زهور القرنفل التي أحبها .. لم يعايدني .. ولم يتمنى لي عاما هنيئا.. دنا مني .. فجأة وثب علي .. صرعني أتأوُّه .. حاولت متألمة أفيق من صدمتي صرخت .. نادوا جنودي ..اين حراس قلعتي أين المستكشفين كنت قد تأخرت .. وكان هو قد انجز مهمته بأتقان محارب .. محارب لطالما
متابعة القراءة
  159 زيارة
  0 تعليقات
159 زيارة
0 تعليقات

قيود الماضي .. / حنان جميل حنا

هل هي فعلا قيود أم أوهام .. الكثيرون يصلون لمرحلة معينة في حياتهم يشعرون بشعور مشوه عن شخصيتهم وهويتهم الحقيقية ، أو أدائهم وأنجازاتهم الماضية الأيجابية والسلبية منها على وجه الخصوص .. وما يبقى معلق بالذاكرة بصورة عامة الجانب المظلم .. الأداء السلبي والأنجاز الذي لا يفتخر بالأعلان عنه .. هذة السلوكيات تسعى لتحطيم شخصيتنا ونصبح مثل فيل السيرك الذي رُبطت رجلهُ بسلاسل حديدية .. فكيف لهذة السلاسل الضعيفة أن تقيد حيوانا ضخما قويا مثل الفيل !! السبب هو .. لقد ظلّ هذا الفيل مقيداً بما يحتفظ في ذاكرته .. فعندما كان فيلا صغيرا ً ، حاول أن يتحرر من هذة
متابعة القراءة
  365 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
365 زيارة
0 تعليقات

روزاليندا راميريسمربية الملك فيصل الثاني .. / حنان جميل حنا


ولدت السيدة روزاليندا راميريس في انكلترا 1912 ، وتزوجت امها من مواطن من تشيلي بعد انفصالها عن والد روزالدينا حيث امضت جزءا من طفولتها برفقة امها في اميركا اللاتينية.. وعندما بلغت الثانية عشرة وبعد اختلافها الشديد مع والدتها ارسلتها امها الى انكلترا وافترقا الى الابد حيث تبناها وهي في سن المراهقة القس كينيت ورنيروالذي اصبح فيما بعد اسقف ادنبرة وعاشت في كنفه وفي كنف زوجته السيده مارجريت والتي احبتها هي وزوجها القس حبا جمّا و عوضا الحنان والاهتمام الذي فقدته في طفولتها .. رافقتهما روزاليند الى البلاد العربية حيث عمل الزوجان ورنير لفترة من الزمن في فلسطين التي كانت في ظل
متابعة القراءة
  368 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
368 زيارة
0 تعليقات

المحتال الذي باع برج إيفل / حنان جميل حنا

فيكتور لستج “Victor Lustig”، المحتال الأكثر تلوناً وخداعاً والمتصف بالوسامة ولباقة الحديث، نال لقب الكونت لرقته وأتقن 5 لغات بطلاقة وانتحل 45 اسماً، واعتقل عشرات المرات، منها 50 مرة في أمريكا وحدها. ولد الكونت فيكتور لوستيج في النمسا عام (1890). ظهرت مواهب لوستيج مبكراً، عندما انطلق في رحلاته البحرية على متن السفن المكتظة بالأثرياء. وكان يتقرب منهم بصفته رجل أعمال يمتلك ثروة هائلة. وعندما يسأله أحدهم عن السر وراء ثرائه، يخبره عن الصندوق الصغير الذي يحقق المعجزات. وبعد أن يشعر الضحية بالفضول لمعرفة المزيد، يقوم لوستيج بعرض جهاز تزييف النقود الذي ينتج مائة دولار كل ست ساعات. هنا يتقدم أحد الأغبياء
متابعة القراءة
  936 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
936 زيارة
0 تعليقات

معاني جويريدة .. قصة حب لفتاة بغدادية / حنان جميل حنا

يحتفل العالم اليوم بعيد الحب .. الفالانتاين .. هذا العيد الذي ارتبط بلون الدم ..  ولكن من يحتفل به هنا لابد ان يعرف ان في بلادي من قصص الحب ما اصبح دروسا للوفاء ..لن تتكرر.. ولد الرحالة بيترو ديللافاليه في روما عام 1586 من عائلة ايطالية رومانية عريقة ماتزال تحتفظ في قلب روما الى اليوم بشارع وكنيسة فخمة تحمل اسمها شيدها احد افراد العائلة.. اهتم هذا الرحالة بالموسيقى والشعر والعلوم واتقن فنون الفروسية وفي 8 حزيران 1614م سافر الى اسطنبول وهناك تعلم اللغة التركية ...  ثم قرر الرحيل الى مصر وفلسطين ثم توجه الى سوريا و العراق.  بدا رحلته الى بغداد
متابعة القراءة
  1412 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1412 زيارة
0 تعليقات

الكمأ ... ﺍﻟﺜﻤﺮة التي لاتزرع / حنان جميل حنا

عجيب امر هذا الموسم العديم الامطار ..اخشى ان يأتي يوم نحدث احفادنا عن المطر فيتعجبوا ..كما يتعجب الأطفال عندما نحدثهم عن الكمأ الذي اختفى .. هو من الماكولات التي افتقدناها هذا الموسم واتمنى ان لاتكون في طريقها الى الانقراض.. هو الثمر الوحيد الذي لايزرع .. الكمأ او الجمه كما في اللغة الدارجة في العراق .. او الفقع كما ﻓﻲ الخليج ﺃﻭ ﺍﻟﺘﺮﻓﺎﺱ كما في غرب افريقيا او ﻧﺒﺎﺕ ﺍﻟﺮﻋﺪ ﺃﻭ ﺑﻨﺖ ﺍﻟﺮﻋﺪ ﺃﻭ ﺍﻟﻌﺒﻼﺝ كما ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ.. هو ﻓﻄﺮ ﺑﺮﻱ ﻣﻮﺳﻤﻲ ﻳﻨﻤﻮ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﺤﺮﺍﺀ ﺑﻌﺪ ﺳﻘﻮﻁ ﺍﻷﻣﻄﺎﺭ ﺑﻌﻤﻖ ﻣﻦ 5 ﺇﻟﻰ 15 ﺳﻨﺘﻴﻤﺘﺮ ﺗﺤﺖ ﺍﻷﺭﺽ ﻭ ﻋﺎﺩﺓ ﻣﺎ ﻳﺘﺮﺍﻭﺡ ﻭﺯﻥ ﺍﻟﻜﻤﺄﺓ
متابعة القراءة
  1476 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1476 زيارة
0 تعليقات

غداً الأربعاء ظاهرة فلكية ( القمر الدامي )/ حنان جميل حنا

تجتمع يوم غد الأربعاء 3 ظواهر فلكية نادرة معاً، حدثت قبل 152 عاماً، وتعود على هيئة "القمر العملاق الأزرق الدامي". ففي 31 مارس عام 1866، اجتمعت هذه الظواهر معاً، أي القمر الأزرق، والقمر العملاق، وقمر الدم. أما القمر الأزرق، فمصطلح يستخدم للإشارة إلى حدوث اكتمالين للقمر خلال شهر، ولا تعني تلك التسمية أن القمر يكتسب اللون الأزرق، حيث يبدو القمر في هذين اليومين باللون نفسه وبالشكل نفسه، كما يبدو في أشهر السنة الأخرى، وهي ظاهرة تتكرر مرة واحدة كل سنتين أو 3 سنوات لكن ظاهرة القمر العملاق تعني فعلاً أن القمر يبدو ساطعاً بـ14% أكثر من المعتاد، وذلك لأن القمر يكون
متابعة القراءة
  1404 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1404 زيارة
0 تعليقات

من أرثنا الماضي الجميل / حنان جميل حنا

 قصة تـمـثـال الـمـلك فـيـصـل الاول بعد انتحار رئيس الوزراء العراقي عبد المحسن السعدون إقترح بعض النواب اقامة تمثال له تقديراً لتضحيته إلا أن الإقتراح واجه اعتراضا من قبل بعض النواب. بحجة انه لا يجوز نصب تمثال تكريمي في بغداد قبل تمثال الملك فيصل الاول مؤسس دولة العراق ..لذا تم الاتفاق مع الفنان النحات الايطالي الشهير Pietro Canonica (بياترو كانونيكا) على انجاز النصبين .. وتم انجازهما عام 1933 .. تمثال الملك فيصل الاول واحد من الاعمال المهمة للنحات الايطالي بـياـتـرو كـانـونـيـكـا.. والذي اعتمد فيه على صورة التقطها المصور المعروف ارشاك للملك فيصل الاول وهو يمتطي احد الخيول العربية الاصيلة التي اهداها له
متابعة القراءة
  1621 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1621 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
اتقدم بصادق الحزن والآسي لي اخي الغالي الكاتب غازي لوفاه والدتكم عظم ا...
: - SUL6AN لا شئ .. / غازي عماش
15 حزيران 2019
مقال جميل جدآ مقال من حس الخيال مقال ياخذك الي عالم آخر كم انت مبدع يا...

مدونات الكتاب

للرَّحالة المغربي ابن بطوطة (ت 779 هـ) وصف بليغ للأماكن الغزيرة الماء، قال: "سئمت أرضُها ك
 روح وريحانٌ ونبضيَ يكتبُ... سِفرَ الجمالِ وأحرفي تتأهبُ والزهرُ دون الماءِ لوحٌ ميتٌ... ل
عبد الامير المجر
30 حزيران 2014
ليلة 22-6-2014 كانت قناة (العراقية) الفضائية، تبث بالمباشر ندوة عن الأوضاع الراهنة، وقد اس
الصحفي علي علي
13 تشرين2 2016
هناك بيت من شعر الدارمي في تراثنا العراقي، يراهن فيه قائله على الكم الهائل من الهموم التي
جمعة عبدالله
13 أيار 2016
علامات الاستفهام حول التفجيرات الاخيرة جرت العادة بعد كل تفجير دموي يحصد المواطنين الابريا
علاء الخطيب
17 نيسان 2017
تمر الذكرى غضةً طرية  لم تبرد بعد ، فهي عصية على النسيان    وتأبى ان ت
الرابطة العالمية "العقل من دون المخدرات" تقدم لكم فيلم عن مشكلة تعاطي المخدرات في المملكة
تمر علينا هذه الأيام الذكرى الثامنة لرحيل الرئيس العراقي عبد الرحمن محمد عارف، الرجل الذي
سلام محمد العامري
12 حزيران 2015
الجهادُ ليس مقتصراً على وقت معين, وقد يكون بالنسبة لبعض الساسة, أشد وأقسى, عند وصولهم للحك
لا زال الفساد يمثل أكبر مشكلة في العراق وسبباً لأغلب المعاناة التي يعانيها بلدنا اليوم وهو

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق