حسام عبد الحسين - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

صرخة مشنقة / حسام عبد الحسين

في غابة مسحورة تملؤها النجوم كانت حبيبتي راقدة هناك وهناك ايضا جميلة هي الذكريات تذكرت قبلتها الأولى فتجسدت امامي بخصرها المشدود همتُ خجلا الى اعنان الفضاء لاجمع لها قلادة من النجوم ويكون خيطها ثمالة ليل تتربع على صدرها الخمري واعزف لها من عود الماضي حكاية رجلٌ قديم لقى حتفه في المجهول وجلس على مدرج الثلاثين من المسرح يضحك على قصص السيادة ومشاهد دراما الشعوب حتى التفت اليه الحاضرون فخرَ صامتا، وقال: يحيا المؤلف ويحيا المخرج وعاش المنتج ثم شنقَ على مشارف خشبة المسرح لانه مكتوبٌ على جبينه هناك غابة جميلة خلف الكواليس
متابعة القراءة
  293 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
293 زيارة
0 تعليقات

صراع شاب عراقي بين الفكر والاقتصاد / حسام عبد الحسين

تعاني دول العالم الثالث من العنصرية تجاه الإناث. وفي الوقت نفسه لديها عنصرية تجاه الشباب. تبدأ من طرق التربية الاسرية الفاشلة كالتلقين دون دليل والضرب والتعليم بالأساطير والخرافة. وبتسخيف التفكير والتفكر في وقائع الامور، وعدم النظر من الجانب العلمي للحياة. ومن أكثر الصفات سلبية وسلطوية السائدة في المجتمع العراقي هي اتهام الشباب بالعار وتبرأة الوالدين من فشل التربية. فيتم اتهامهم بالانحراف وعدم الخبرة، فإذا علمنا اطفالنا على أسس حديثة وعلمية، وبنت الدولة مناهجا دراسية رصينة وواعية سوف يكونون مهيئون للقيادة بعقلانية. عندما تعرض العراق لاضطهاد طويل، نشأت أجيال من الشباب لا تحتاج إلى الحرية والتفكير ولا تعرف معناها في حق الحياة،
متابعة القراءة
  319 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
319 زيارة
0 تعليقات

فلسفة حانة ../ حسام عبد الحسين

السكر يفتت العقل احجارا الظلام في منعطفاته يحرق ارواح المتعبين في الحانة فلسفة بربرية وفيها يستهجن المنطق وفيها يكتشف زيف المؤامرة في الحانة تجدد فلسفة الحياة وفيها يرى الانسان متاهته وحقائق خلقه في الحانة يرقص المخمور مع الحريات ضاحكاً على توزيع الثروات معلناً ان الحياة جميلة في الحانة هناك بائعة جسد من اجل مأوى وراقصة مثيرة ينتظرها ابناؤها الاربعة في جحر متهريء في الحانة يغوص المرء في مبادئ الاخلاق يتفانى في التضحية والاخلاص في الحانة تقتل الطبقية، وينحني الاغنياء مع تمايل جسد تلك الراقصة ليضج الفقراء دون الهموم بصخب السعادة في الحانة اشتاق اليها واصرخ باكيا بعدها اضحك هل انا ثملت
متابعة القراءة
  348 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
348 زيارة
0 تعليقات

اضطهاد الشعب العراقي ما بين الدكتاتورية والديمقراطية / حسام عبد الحسين

إن المجتمع العراقي بدأ يفهم ويوضح علنا تعابير الفهم الادراكي لمجريات العملية السياسية، وبدأ بتفكيك بعض الالغاز التي كانت تنطلي عليه بكل سهولة. اليوم عندما نسير في الاسواق والمقاهي نرى الناس تتكلم بمنطق مختلف تماما عما مضى، فهي في طيات اسرارها رافضة للطبقة السياسية، ومن المؤشرات الدالة نجد اعدادا لا يستهان بها لا تقدس احدا سواء كان علنا او همسا للاصدقاء الثقات، انها نقطة انطلاق لتغيير قادم لا محالة في الاطار الاجتماعي والسياسي، نعم؛ المدة الزمنية ستطول لكن بدأ التغيير. كذلك المفاهيم الشعبية التي كانت سائدة في المجتمع، سواء مقتبسة من الدين او العرف وغيرها فهي بدأت تنهار في الاوساط الشعبية،
متابعة القراءة
  312 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
312 زيارة
0 تعليقات

سلاماً يا بلدي المقتول / حسام عبدالحسين

سلاماً يا بلدي المقتول علنا اراك مسلوبا مقطعا حائرا تتلاقفك خناجر الظلم وتجثم عليك طغاة الجهل كيف اقول سلاما وعيناك تذرف دما لعل الذي كان بيننا لا يصلح الا بتناثر دمائي على جنات ارضك نعم، هناك في جنات عينيك كوخ اصفر اتمناه بشغف واقترب اليه بهدوء وتحت التفاتة حذر لدغتني وردةً حمراء وبدأت بأغراء جسدها المثير تحيرت ما بين كوخً اصفر ومحض مضاجعة تذكرت خانةً في قلبي اخفي بها اسرار الوطن تصفحت اوراقها وما بين سطورها ارتجفت يداي وارتعش جسدي علمت حينها ان الموت قد حان لا محال فسلاما يا بلدي المقتول علنا
متابعة القراءة
  420 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
420 زيارة
0 تعليقات

الرؤية العميقة في تحقيق العدالة /

العدالة تمثل العمل وفقا لأنظمة القانون، سواء ارتكز هذا العمل على الإجماع البشري أو على المعايير الاجتماعية، وهي مفهوم واسع تسعى اليها جميع الشعوب وتطمح لتحقيقها نظرا لأهميتها في خلق نوع من المساواة بين مختلف أبناء الشعب الواحد. أما الماهية العامة للعدالة فهي تصور إنساني يركز على تحقيق التوازن بين أفراد المجتمع من حيث الحقوق، ويحكم هذا التصور انظمة وقوانين يتعاون في وضعها أكثر من شخص بطريقة حرة دون أي تحكم أو تدخل، حتى تضمن العدالة تحقيق المساواة بين جميع الأشخاص داخل المجتمع. قد وضح أرسطو أن أهم ما في العدالة هو معاملة الحالات المتشابهة بالطريقة نفسها، وامتد مفهوم العدالة عنده
متابعة القراءة
  325 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
325 زيارة
0 تعليقات

منهاج سياسة الفشل في تعاقب الحكومات / حسام عبد الحسين

يبدأ شريط العملية السياسية في العراق باعادة نفسه كل فترة، ومن الجهل ان يتصور المواطن ما يجري من اختيار للرئاسات الثلاث، ستكون هناك حكومة خدمية ترعى مصالح الشعب، أو كما يسميها البعض حكومة "تكنوقراط" ورئيسها مستقل! فالمضمون السياسي الممنهج لحكومة عبد المهدي سوف يكون معاديا للطبقة الفقيرة والمحرومة من الشعب، والدليل؛ التقسيم الجديد للرئاسات الثلاثة الذي كان وفق المحاصصة القومية والطائفية وإعادة رصانتها من جديد، بسبب المقاطعة الشعبية للانتخابات التي وصلت الى 80% تقريبا، والمطالب الجماهيرية الغاضبة في البصرة، وخوفا من اتساعها لبقية المدن. حيث كانت البداية في قتل واختطاف المتظاهرين وتسميم مياه الشرب، وبهذا اعادت الأحزاب رص صفوفها ورؤيتها الجماعية
متابعة القراءة
  406 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
406 زيارة
0 تعليقات

دموع السيادة ؟! / حسام عبد الحسين

دموع على شاطىء بحر ترسم بلدا مستباحا، وموسيقى السماء تواسي ارواح الثكالى، وريشة رسام تخط على رغيف لوحة رصيف محترق، وجمرة اداعبها فوق كفي فيها حبائل كبرياء مقهور، وافاعي تبتسم في خاصرة الوطن، تبعث رائحة اقصاء همجية، وتمد العنفوان من سذاجة الفكر، فترتع حثالات مصنوعة من زيف الاقدار ليخلق غطاءا من ظلام يعم ادمغة الحياة، حتى خلقت الشمطاء من ذلك الظلام، فناداها البعض بالشقراء، حيث تراشقت النشوات في الفضاء، وتمايلت الشقراء في السكر العتيق، وافرز الجسد فرائس الغضب، حتى كانت نشوة الشفاه تشتاح جرم السماء، وكان الخلق يسير في وهم اليقين المنصرم، واعتادت السيادة ان تتمايل في غرائز القداسة. ثم كتبت
متابعة القراءة
  440 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
440 زيارة
0 تعليقات

فرضية الانا على مصالح الشعب / حسام عبد الحسين

إن هذه الفرضية تتمثل بحب النفس أو الأنانية؛ اي تبعثر في الشخصية التي تتميز بالغرور والتكبر والشعور بالأهمية الذاتية، والعناد في التمسك في الخطأ او القرار، ومحاولة الكسب ولو على حساب المجتمع. (وهذه الكلمة نسبة إلى أسطورة يونانية، ورد فيها أن نركسوس كان آية في الجمال وقد عشق نفسه حتى الموت عندما رأى وجهه في الماء). تلعب الجينات دورا مؤثرا في السلوك البشري، كما وضح "ريتشارد داوكنز" في كتابه (الجينة الانانية)، حيث يعاني البعض من تلك الموروثات، والبعض الآخر عن طريق الاكتساب لأسباب متعددة. الفكر الأناني المتبجح بالتكبر والتفرد السلطوي، يعتبر المسؤول الأول عما يحدث في البلدان من كوارث، نتيجة صنع
متابعة القراءة
  479 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
479 زيارة
0 تعليقات

مواجهة إيران مفترق الطرق / حسام عبد الحسين

مواجهة إيران مفترق الطرق حسام عبد الحسين في بادئ الامر امريكا تريد التحكم بالعالم، وما جرى من عقوبات ضد ايران ما هو الا ايدلوجية في تحركها بأتجاه العنجهية ضد العالم، بفرضها العقوبات على الشعب الايراني بالشكل الاجرامي، الذي لا يختلف عن الحرب، خصوصا ان كان تاثيرها على فئات الشعب كافة من مرضى وكبار السن واطفال، اكثر بكثير من تاثيرها على الحكومة، وانعكاساتها على المجتمع بشكل عام. إن الحكومة الايرانية الان تعاني ضعف النتائج مع شعبها، بسبب ارتفاع في التضخم، وندرة في العملة الصعبة، وانهيار في قيمة الريال الإيراني، ومحاولات للتخلص من الريال الإيراني مقابل العملة الصعبة بشتى الطرق، هذا يعني مزيدا
متابعة القراءة
  463 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
463 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - SUL6AN تفكك البناء الأُسَري في المجتمع / غازي عماش
18 تموز 2019
كاتب جميل ومبدع اتمني لك التوفيق
: - جمال عبد العظيم الخلافه الاسلاميه المزعومه / جمال عبد العظيم
29 حزيران 2019
كلامك جميل زيك ياجمال واسلوبك في الشرح والتشبيه اجمل تحياتي لكلامك الر...
: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...

مدونات الكتاب

سارة حسين
09 تشرين1 2014
إسرائيل الكبرى مقابل القضاء على إيران والشيعة .والعرب مقتنعين بنظرية الشيعة أخطر من الصهاي
كاظم الموسوي
26 كانون2 2015
يبدو ان القدر كتب على العراقيين بان يقتلوا اما بحزام ناسف او عبوة مفخخة او ذبحا من القفى ا
خلود بدران
21 تشرين2 2017
قد يتوهم بعضنا أنه لا يعرف أندرسون ولكنه سوف يفاجأ أن أندرسون هو صديق روح طفولتنا ،عرفناه
ادهم النعماني
09 نيسان 2014
في مثل هذا اليوم المصادف 6- 4 من كل عام يقام الحفل السنوي التأبيني للشهيد الكردي الفيلي وه
اصابنا العجب في الوهلة الاولى عندما تماهت الى اسماعنا كلمة الفيدرالية وتخيلناها وحشا كاسرا
رحيم الخالدي
03 نيسان 2018
تتعرض المرجعية لهجمة غير مسبوقة، ولم يتجرأ أحد قبل هذا الوقت إتهامها كما يجري اليوم، ونظام
شهدا الأسبوعان الماضيان تصريحات مشددة من جانب بعض فصائل الحشد الشعبي " اولاً " تهدد وتتوعد
يمكن تقسيم المرجعيات الدينية إلى قسمين الأول الرشيدة والصالحة والثانى هى غير الرشيدة وغير
فؤاد يوسف قزانجي
05 كانون2 2015
ولدت هيباتيا، التي كانت اول فيلسوفة في العالم، في عام370 للميلاد ،والدها يدعى ثيون الاسكند
أحتضار الأشرار وزهو الأبرار في بدء المضاربات الأعلانية التي أعتلت الساحة العراقية في مختلف

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق