د. كاظم ناصر - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

مؤتمر وارسو وإيران وضمان أمن إسرائيل / د. كاظم ناصر

قام وزير الخارجية الأمريكيّة مايك بومبيو بجولة شرق أوسطيّة في شهر كانون الثاني / يناير الماضي شملت الأردن وإسرائيل ومصر والسعودية وقطر والبحرين والامارات وسلطنة عمان والعراق، وبحث خلالها مع قادة تلك الدول التصدّي لإيران، وملفات العالم العربي الساخنة، وطمأن الحكام العرب بأن أمريكا ستواصل الدفاع عنهم على الرغم من قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب القوات الأمريكية من سوريا، لكنه فاجأ العالم بإعلانه عن عزم بلاده على عقد مؤتمر دولي من 13- 15 شباط/ فبراير في العاصمة البولندية وارسو لبحث " الإرهاب الإيراني" وأزمات الشرق الأوسط، وقال إن مالا يقل عن 70 دولة ستحضره. لكن دعوة أمريكا لهذا المؤتمر قوبلت
متابعة القراءة
  18 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
18 زيارة
0 تعليقات

أمريكا والنفط والمؤامرة على فنزويلا / د. كاظم ناصر

أمريكا دولة إمبرياليّة استعماريّة لا أخلاق لها، فقدت مصداقيّتها، وكشّرت عن انيابها تحت إدارة رئيسها العنصري دونالد ترامب الذي لا يؤمن إلا بالمال وابتزاز دول العالم، وتحوّلت من دولة كانت في يوم من الأيام تدافع عن الديموقراطية وحقوق الإنسان، إلى دولة تدعم الأنظمة الديكتاتورية الأكثر فسادا وتسلّطا في العالم، وتنتقي من تتآمر عليهم وتناصبهم العداء دفاعا عن مصالحها، وليس دفاعا عن الديموقراطية والعدالة وحقوق الإنسان كما تدّعي زورا وبهتانا. أمريكا حاولت أن تهيمن على دول أمريكا الجنوبية فحاصرت كوبا وحاولت تجويع شعبها خلال الستين عاما الماضية، وتآمرت على تشيلي والأرجنتين ونيكاراغوا، والغت اتفاقية نافتا مع المكسيك وكندا بحجة أن تلك المعاهدة
متابعة القراءة
  37 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
37 زيارة
0 تعليقات

أكاذيب وزراء الخارجية العرب وتملّقهم المخزي لنتنياهو في مؤتمر وارسو

الدول الأوروبية الكبيرة كفرنسا وألمانيا وروسيا ومفوضية الاتحاد الأوروبي لم تشارك في مؤتمر وارسو، ومعظم الدول الأوروبية التي حضرت المؤتمر شاركت بدبلوماسيين من الصف الثاني، بينما الدول العربية كانت الأكثر حماسا ومن الأعلى تمثيلا، حيث شاركت مجموعة من وزراء الخارجية العرب في المؤتمر، وتسابقوا في تقديم الولاء لنتنياهو بطريقة مذلّة لهم، ومسيئة لكرامتنا وقيمنا كشعب عربي. ونحن أبناء الشعب العربي نقول لوزراء الخارجية العرب الذين شاركوا في المؤتمر، لقد تسابقتم في تقديم الولاء والطاعة لأعداء أمتكم، فمنكم من رحّب بالصديق العزيز نتنياهو وهو يبتسم ويحني رأسه إجلالا واحتراما بذل، ومنكم من قدّم له الميكرفون ليتشرّف بخدمته أملا أن يتصدق عليه نتنياهو
متابعة القراءة
  25 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
25 زيارة
0 تعليقات

الوطن العربي المنكوب بين ظلم الحكّام ونفاق رجال الدين / د. كاظم ناصر

انتشر الاسلام بسرعة هائلة في القرن الأول من الدعوة المحمديّة لأنه أعطى البدوي العربي كرامة وأمنا، والغى العصبيّة القبليّة والعادات والتقاليد الموروثة المثيرة للشقاق والعداء والحروب بين القبائل، وساوى بين شيخ القبيلة وراعي أغنامه، وجاء بأفكار جديدة لعبت دورا محوريا في تنظيم الأسرة والقضاء والميراث والاقتصاد والعلاقات الاجتماعية، ورغم أنه اعتبر نفسه الدين الوحيد الصحيح وأن النبي محمد خاتم الأنبياء والمرسلين، إلا أنه اعترف بالديانتين المسيحيّة واليهوديّة، وحمى أتباعهما وسمح لهم بممارسة عباداتهم وشعائرهم الدينية بحريّة. تصرّف النبي محمد صلى الله عليه وسلّم ومن بعده الخلفاء بحكمة وبأسلوب إنساني رائع مع المواطنين جميعا، فأقاموا العدل بين الناس، وحموا الضعيف، وأطعموا الجائع،
متابعة القراءة
  30 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
30 زيارة
0 تعليقات

نحن وثقافة زراعة فكر التلقين والحفظ والنقل / د. كاظم ناصر

نحن وثقافة زراعة فكر التلقين والحفظ والنقل ومحاربة التساؤل والفهم والعقل فلسفة التعليم الحديث بكلّ مراحله ترفض " زراعة الفكر" الجاهز وتعمل على " زراعة الفهم"، أي إنها تركّز على تعليم الانسان كيف يفكّر، وكيف يستخدم التقنية الحديثة ومصادر المعرفة المتاحة له ليحصل على معلومات ويطوّرها من خلال إستخدامه لحصيلته المعرفيّة وقدرته الادراكيّة، بينما التعليم التقليدي يعطي الأولويّة لزراعة الفكر من خلال النقل والتلقين والحفظ غيبا وتذكّر المعلومات واجترارها. الدراسات التربويّة والأبحاث المتعلّقة بالتعليم والتعلّم أثبتت أن حفظ المعلومات غيبا لا يعني فهم خصائصها وطرق تطبيقها؛ ولهذا فإن علماء التربية وعلم النفس التربوي يحثّون المؤسّسات التعليميّة على استخدام طرق التعليم والتعلّم
متابعة القراءة
  45 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
45 زيارة
0 تعليقات

قادة إسرائيل يصنعون مستقبلها، وحكّامنا يدمّرون حاضرنا ومستقبلنا / د. كاظم ناصر

إسرائيل دولة عنصريّة أقيمت على أرض فلسطين المغتصبة بالتآمر والإرهاب وفبركة الأكاذيب التاريخيّة، وبدعم أغنياء يهود العالم ودول الغرب التي استعمرت الوطن العربي بعد الحرب العالمية الأولى، وبتعاون وتآمر بعض الحكام العرب مع زعماء تلك الدول الاستعماريّة وقادة الحركة الصهيونية مقابل استمرارهم في كشيوخ لقبائلهم، أو جلوسهم على عروش كرتونيّة أقيمت لهم ثمنا لخيانتهم. منذ قيام الدولة الصهيونية عام 1948، حكمها 13 رئيس وزراء، وأدارت شؤونها 34 حكومة شكّلت على أساس نتائج انتخابات تنافس فيها عشرات الأحزاب السياسية المختلفة وآلاف من السياسيين وكبار قادة الجيش؛ وتبادل قادتها السلطة بسلاسة وسلام بناء على نتائج الانتخابات، واختلفوا على ما هو أفضل لحمايتها وتطويرها،
متابعة القراءة
  25 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
25 زيارة
0 تعليقات

لماذا لا نهتم بتطوير آداب السلوك في المجتمع العربي؟ / د. كاظم ناصر

الفرد في أي مجتمع إنساني يتصرّف طبقا لنظام القيم الأخلاقيّة والسلوكيّة التراكميّة التي إكتسبها من بيته، ومدرسته، ومسجده، وكنيسته، ومعبده، وقيم وعادات وتقاليد مجتمعه، ومكان وزملاء عمله، وأبناء جيله، والآخرين الذين يتعامل معهم في حياته اليومية. ولهذا يمكن اعتبار سلوك الفرد والجماعة في أي مجتمع مقياسا حقيقيا لما وصل إليه من تطوّر وتحضّر. شعوب العالم تتعلّم من تجاربها وتفاعلها. ولهذا فإن الدول المتخلّفة تقلّد الدول الأكثر قوة وتطوّرا في عصرها، وتتعلّم منها، وتستفيد من إنجازاتها العلميّة والحضاريّة. عندما كنا أمّة قويّة ومجدّدة في العلم والثقافة وآداب السلوك في أيام الدولة العباسية وعصر المسلمين الذهبي، استفاد العالم من علومنا وعاداتنا وسلوكنا وثقافتنا
متابعة القراءة
  56 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
56 زيارة
0 تعليقات

الأردن وعلاقاته مع دول الجوار / د. كاظم ناصر

زار الملك عبد الله الثاني ملك المملكة الأردنية الهاشمية العراق في منتصف هذا الشهر يناير/ كانون الثاني، بعد نحو عشر سنوات من آخر زيارة قام بها لجارة الأردن الشرقيّة التي يشترك معها بشريط حدودي طوله 179 كيلو مترا، وأجرى محادثات مع برهم صالح رئيس الجمهورية العراقية، ناقشا خلالها تعزيز العلاقات السياسية والاقتصادية وتوسيع آفاق التعاون التي تخدم مصالح البلدين. وجاءت زيارة الملك عبد الله ابن الحسين للعراق بعد أسبوعين من الزيارة التي قام بها رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز، ووقع خلالها اتفاقيّات اقتصادية هامّة من ضمنها إنشاء منطقة صناعيّة مشتركة على مساحة 24 كيلو مترا مربعا، وفتح المعابر الأردنية العراقية أمام
متابعة القراءة
  64 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
64 زيارة
0 تعليقات

لا إبداع في ظل الدكتاتوريّة والمبدعون هم أبناء الحرّية وعشّاقها / د. كاظم ناصر

المبدعون هم أبناء البشريّة جمعاء؛ وطنهم هو العالم بأسره، ورسالتهم إنسانيّة شموليّة لا تستثني أحدا، وأهدافهم هي البحث عن الحقيقة والنطق بها والدفاع عنها، ومحاربة الجهل والظلم والتسلّط، والمساهمة في بناء عالم أكثر إنسانيّة وأخلاقا وأمنا وازدهارا وجمالا. ولهذا فإنّهم يتجاوزون بتفكيرهم العصبيّات السياسيّة والدينيّة، ويدافعون عن حرية الرأي والفكر، ويطالبون باحترام وقبول العقائد والممارسات الدينية والعلمانيّة والثقافية المختلفة. المبدعون يقدّمون لمجتمعاتهم أفكارا جديدة خلاّقة قد تتناقض مع مكوّناتها العلميّة والعقائديّة والسياسيّة والثقافيّة، ولهذا فإنها، أي أفكارهم، غالبا ما تضعهم في مواجهة مباشرة مع القوى السياسية والدينية التسلطيّة الفاسدة المتخلّفة التي تسيّس الدين وتدينن السياسة، وترفض التغيير حفاظا على مصالحها وامتيازاتها،
متابعة القراءة
  61 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
61 زيارة
0 تعليقات

هل ستنجح أمريكا في إقامة حلف " الناتو " العربي؟/ د. كاظم ناصر

في جولته التي شملت الأردن ومصر والسعودية والامارات وقطر والبحرين وعمان والعراق، ركّز وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو على إقناع العرب بتشكيل حلف" الناتو" العربي لمواجهة التهديد الإيراني لدولهم كما تزعم الإدارة الأمريكية، وأكد لقادة الدول العربية التي زارها أن أمريكا تنوي الحفاظ على نفوذها في المنطقة، وستقف إلى جانب حلفائها وتواصل الدفاع عنهم على الرغم من قرار الرئيس دونالد ترامب سحب القوات الأمريكية من سوريا، وفاجأ العالم بإعلانه عن نيّة الولايات المتحدة على عقد مؤتمر دولي في بولندا في منتصف شهر فبراير القادم لمناقشة التدخل الإيراني في بعض الدول العربية، ومناقشة أكذوبة السلام الذي تعمل أمريكا على تحقيقه في المنطقة.
متابعة القراءة
  47 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
47 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - حسن الحمداني تفاصيل جديدة عن "وكلاء سريين" كشفوا "بصمات" إسرائيلية في قضية خاشقجي
16 شباط 2019
الجريمه كما يبدو من الخبر وتفاصيل نشره وأسم وكالة أسوشيتد برس كبير في ...
: - حسين الحمدد تفاصيل جديدة عن "وكلاء سريين" كشفوا "بصمات" إسرائيلية في قضية خاشقجي
16 شباط 2019
الجريمه كما يبدو من الخبر وتفاصيل نشره وأسم وكالة أسوشيتد برس كبير في ...
: - محمد مندلاوي الخروج من دائرة الفعل ورد الفعل / كفاح محمود كريم
15 شباط 2019
مداخلة مع مقال الأستاذ كفاح محمود: الخروج من دائرة الفعل.. بعض الملاحظ...
: - سمير ناصر الصورة الى جانب الاغنية العراقية : هنا العراق
13 شباط 2019
مبروك للمبدعين الزميل العزيز سمير مزبان والصديق العزيز الأستاذ علاء مج...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال