محمد كاظم خضير - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

هل يلبس حزب الدعوة ثوب التقية ؟ / محمد كاظم خضير


إن لم يكن فيما يفعله قادة حزب الدعوه الإسلامية بشأن التناوب على قيادته من "تقية " في خضم ج مود سياسي ليست فيه هذه القيادة بأحسن حال من زعامات غيرها من الأحزاب - جد "مشخصنة لا تشكوا التغيير- فلا بد أن في هذا الأمر و على الأقل ما يثير كثيرا من التساؤلات التي تتعلق بالخلفية الفلسفية الحقيقية لقيادته الكامنة وراء "مرونة" يشوبها بعض الغياب لإرادة متحررة من كوابح الخوف " الانتهازي" عند حزب عقائدي معلوم أن مصدر خطابه و لب فكره و موجه عمله و محدد نهجه هو الإسلام. فهل حَقا أن أفراد هذه القيادة متوحدو الآراء، متطابقو الرؤية و متفقون
متابعة القراءة
  168 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
168 زيارة
0 تعليقات

هل يصبح العراق ساحة حرب اقليمة / محمد كاظم خضير

ما حصل في الأيام الماضية من انتشار القوات الأمريكية في العراق , ليس مجرّد دوريات, كادت في الآونة الأخيرة أن تصبح روتينية, بقدر ما يُعتبر بمثابة مرحلة جديدة من المواجهة الحامية بين امريكا وإيران , تنذر بتطورات بالغة الخطورة على الأمن والسلام الهش في المنطقة, وقد تؤدي في حال تكرارها إلى نشوب حرب إقليمية, على الارض العراقية. اعترض دورية أمريكية , يُعتبر رسالة على جانب كبير من الأهمية الى واشنطن, تعلن تغيير قواعد اللعبة في الاشتباكات السابقة, والانتقال إلى فصل جديد من فصول المقاومة , بين امريكا والمقاومة, والذي كان يتم, حتى الأمس القريب بواسطة أطراف ثالثة, مثل «داعش» في العراق
متابعة القراءة
  153 زيارة
  0 تعليقات
153 زيارة
0 تعليقات

تائه يبحث عن سياسي وطني / محمد كاظم خضير

لاشك أن هناك أزمة حقيقية في العراق مصدرها تواري واختفاء الشخصيات الوطنية وسط حالة الصراع السياسي بكل الشعارات المضللة، وحالة الفوضى العارمة، وانعدام إحترام الرأي الأخر والعزل السياسي الذي يطبقه كل طرف على الأخر، وانتشار حمى القبلية والجهوية والمناطقية، وتكريس مبدأ الشللية والمصالح الشخصية وغياب المصداقية للكثير ممن يسموا أنفسهم بالرموز الوطنية، قد أدت هذه الأسباب وغيرها إلى اختفاء وتواري الشخصية الوطنية وعدم بروزها، بل إنها ساهمت بإبعاد الكثير من الشخصيات والكفاءات وتفتيت المجتمع وغياب الرموز الشريفة وفتحت المجال لشخصيات لا تحظى بقبول شعبي ووطني، بل هي رموز مصطنعة لبست رداء الوطنية وتدعي أنها جاءت لخدمة البلاد ولكنها تعرت و فقدت
متابعة القراءة
  173 زيارة
  0 تعليقات
173 زيارة
0 تعليقات

هل يركب ساسة العراق قطار التطبيع مع إسرائيل / محمد كاظم خضير

فوجئنا في العراق بتصريح محمد علي الحكيم وإذا بالعراق كله يضجّ ضد «تصريح محمد علي الحكيم حول حل الدولتين واعطه دولة صهيونية » والشعب الفلسطيني على مشارف «انتفاضة ثالثة» والشعب العراق يعلن رفضه لتصريح «محمد علي الحكيم »، ، في خضم ذلك فوجئنا بانتشار «تغريدة وزارة الخارجية لإسرائيل 》》في كل مواقع التواصل الاجتماعي، وبعض الفضائيات تتناوله بالتعليق، وخاصة المعادية للشعب العراق أن «القناة الثانية» الإسرائيلية، ترحب وتعلق على زيارة ثلاثة أعلنت الحكومة الإسرائيلية أن ثلاثة وفود حزبية عراقية ضمت 15 شخصا، زارت إسرائيل خلال العام الماضي 2018، وبحثت قضايا خاصة بإيران والتطبيع. والمصيبة العظمية أن "الوفود ضمت شخصيات سنية وشيعية وزعماء
متابعة القراءة
  332 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
332 زيارة
0 تعليقات

يوم السيادة الوطنية .. في عودة أمريك امن جديد / محمد كاظم خضير

يستذكرُ أبناء الشعب العراقي في الحادي والثلاثين من كل عام ذكرى خروج القوات الأميركية المُحتلة من العراق التي تعرف بيوم السيادة الوطنية. النجاح والإنتصار الذي تحقق في هذا اليوم جاء بفضل جهود المفاوض السياسي العراقي آنذاك وإدارته للمفاوضات مع الجانب الأميركي فضلاً عن المقاومة الإسلامية التي فرضت وجودها بقوة وأرغمت المحتل على الخروج وهو يجر أذيال الخيبة والهزيمة بعد أن لقنته دروساً في فنون التضحية والدفاع عن الوطن وشعبه ومقدساته ولم يكن صمود أبناء الشعب العراقي ببعيد عن ذلك بعد أن سطروا أروع صور البطولة ووقفوا بوجه الغزو الأميركي إلى أن حانت ساعة الخلاص منه وليعود العراق قوياً بسيادته وحكومته. 31
متابعة القراءة
  289 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
289 زيارة
0 تعليقات

الشباب العراقي في عيده بين تهميش وضياع الهوية / محمدكاظم خضير

يطل علينا الثاني عشر من أغسطس في كل عام كيوم عالمي ﻟﻠﺸﺒﺎﺏ اختارته الأمم المتحدة كحال كثير من الأيام التي اتخذتها أياماً عالميا. بالامس القريب قتل الإمام الجواد .ع. الذي كان عنوان الشباب المسلم واليوم يقتل الشباب العراقي بنفس الوجه السلطة لكن الزمان مختلف امتلأت آذان العراقيين السنوات الأخيرة من "قَعْقَعَةِ" الحديث و النضال من أجل تغيير واقع غياب أو تغييب الشباب عن الشأن العام عموما و الشأن السياسي خصوصا واتخذت تلك "القَعْقَعَةِ" أشكالا و مسميات عديدة منها الأحزاب و التجمعات و المنصات و النوادي و الهيآت و المنابر و المبادرات،... واختلف العراقيين طرائق قِدَدًا حول الموقف من ما يمكن وصفه
متابعة القراءة
  482 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
482 زيارة
0 تعليقات

العبادي يقود العراق نحو الهاوية / محمد كاظم خضير

لا يخلو شهر ما بعد سقوط نظام السابق من مظاهرات و الوقفات الاحتجاجية و الاعتصامات صارت خبز عراقيون تُتوج يومه العادي و تثقله بشحنات في أغلبها سلبية العراق ما بعد سقوط يشهد لعبةمظاهرات بأتم معنى الكلمة ,حرب ضروسا يفتخر فيها كل طرف بالأعداد المكونة لصفوفه . أما أسلحتهم فشعارات ركيكة و مألوفة قد تنتج فوزا و لو معنويا لطرف على حساب الآخر أو هي في أحيان كثيرة إشارات توجس يتناقلها الطرفان دون تأثير يذكر. و ككل حرب قد يخرج طرف عن الأصول و المتفق عليه فتكون النتيجة خسارة أرواح بشرية كما آلت إليه الأمور منذ أيام إثر مظاهرات في بالبصرة بالجنوب
متابعة القراءة
  717 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
717 زيارة
0 تعليقات

امريكا تقرر ضرب سوريا لانقاذ ماء الوجه / محمد كاظم خضير

فى 4/11 (2018) تعرضت مدينة دوما في سوريا لقصف بغاز السارين السام ما أسفر عن وقوع عدد كبير من الضحايا فى واحدة من أبشع المجازر التى مورست ضد السوريين منذ اندلاع الصراع بين النظام والمعارضة قبل سبعة سنوات. المجزرة فتحت باب الجدل الدولى مرة أخرى بشأن الأطراف المسئولة عن استخدام الأسلحة الكيماوية من بين طرفى الصراع السورى؛ فهناك وجهة النظر الروسية- الإيرانية- السورية التى ترى أن فصائل المعارضة بإدوما تمتلك مستودعا للسلاح الكيماوى وأنها المسئولة عن استخدامه، وأن اتهام دمشق بالمسئولية عن هذا القصف مسألة سابقة لأوانها قبل إجراء تحقيق دولى فى هذا الشأن. بينما تشير وجهة النظر المقابلة، والتى تتزعمها
متابعة القراءة
  1057 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1057 زيارة
0 تعليقات

الأم العراقية تضيء بتضحياتها القيم الإنسانية / محمد كاظم خضير

أهدي جميع الأمهات الأمهات العراقيات اللواتي تعلم الخلود من صبرهن وعظمة تضحيات هن مفردات معانيه أمام هذه العظمة نقدم اليوم في عيد الأم العراقية التي سمت فوق الجراح كلمات عطرت بدماء الشهداءكلمات حُملت على شغاف قلب لا يزال ينبض برايات أمهات مصممات على مواصلة النضال لتحقيق رفيف الأماني العربية لهذا كحل العزم أعينهن وزينت الشمس جباهن ليستمد العالم من صمود وتضحيات الأم العراقية سموا القيم الإنسانية وهذا بكل تأكيد ما سيسطره التاريخ في دفاتر الخلود .. نقدم اليوم للواتي كن عطر الله على الأرض وبسملة الحياة كلمات علها ترتقي لأقدامهن.. فمثلما العطر ذو الذكرى التي لا تنسى والتي تندغم في حشاشة
متابعة القراءة
  1470 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1470 زيارة
0 تعليقات

كعادتهم عندما يفشلون..في كركوك ..!! / محمد كاظم خضير

يقتلون ينهبون يحرقون يفجرون...! انهم اشباه رجال مجرمون لايعرفون معروفأ ولاينكرون منكرآ. لصوص ومرتزقة يحاولون ان يصلوا الى يعود إلى السيطرة على كركوك والعودة الى الحكم لا ليحكموا انما لينفذوا جرائمهم ويشفوا غوائل شرور نفوسهم اكثر. انهم بشر شر من ابناء جلدتنا لكنهم اشدعلينا من طعن الرماح اخذوا أفكارهم عن مسيلمة وعن سجاح انهم اشقياء قومهم اتخذهم العدو سكينة سامة يقتلنا بها متى شاء دون وازع دين او رادع سلطان يتربصون بأخيارنا اخيار خلق الله وخاصته في الحبيبة كركوك قلب العراق ويغفلون ان المكر السيء لا يحيق الا بأهله. لاندري ماذا صنع بهم هؤلاء وما الدافع لقتل لمثل تلك الشريحة المسالمه
متابعة القراءة
  1235 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1235 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - Elijah تعرف على حصة العرب من الذهب العالمي
15 آب 2019
هل تحتاج إلى قرض لتوحيد ديونك بنسبة 2 ٪؟ أو القروض الشخصية * قروض الأع...
: - Elijah تعرف على حصة العرب من الذهب العالمي
15 آب 2019
هل تحتاج إلى قرض لتوحيد ديونك بنسبة 2 ٪؟ أو القروض الشخصية * قروض الأع...
: - منى كامل بطرس لا تٌعاقر الغياب / منى كامل بطرس
13 آب 2019
تقديري لكل من تفاعل مع نصوصي ..

مدونات الكتاب

جواد العطار
25 تشرين2 2016
لا يخفى ان زوبعة جريدة الشرق الاوسط التي اطلقتها قبل اسبوع بتقرير مهلهل عن العراق وعلى صحف
بعد سقوط الصنم، أو بالاحرى، قل بعد الاحتلال البغيض للعراق من قبل تتر القرن الواحد والعشرين
المفاجئة السعودية حصلت أخيرا, اعتراف كاتب سعودي وهو السياسي جمال الخاشقجي, مساعد رئيس التح
احسان السعدون
20 آذار 2014
يقتلني الشوق وقلبي يقول لي أن غدٍ أأأأأأأأأأأأأت سيأتيك بحبيبتكَّ معها أجمل المسرات هي الن
د.يوسف السعيدي
02 حزيران 2017
ربما يكون البعض قد اعترض لانني في مقالات سابقه ركزت على أهمية الرفاهية الاجتماعية كمطلب أو
رائد الهاشمي
17 كانون1 2017
سفير ألنوايا الحسنةسوء الأداء السياسي في العراق أصبح حالة عامة ومعروفة من قبل الجميع ولاتح
معمر حبار
24 آذار 2017
ليست من مهمتي أن أبرر لمن يشتم الجزائر فتلك خيانة تضاف لجريمة الشتم، وليست من مهمة المثقف
الثورة هي اللغة التي تحدث بها شيعة العراق لقرون ، لذلك هم يستشعرون اهميتها في حياة الانسان
الصحفي علي علي
28 آذار 2018
لاتمدحن امرأً حتى تجربه ولاتذمنه من غير تجريب(حب واحچي.. واكره واحچي) ماتقدم من بيت ومثل،
المواطنة ليست كلمات خجولة تردد انما تفاعل وشفافية والنفوس جبلت على حب ديارها والتحلي بالاي

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق