محمد السعدي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

العمامة والسيدية / محمد السعدي

في طفولتي , كانت المرحومة أمي تجرجرني بيدها وبين أذيال عباءتها السوداء المهترئه في زياراتها الموسمية الى العتبات المقدسة ودور الأئمة الصالحين .. شهراً تجرني الى عتبة الأماميين العسكريين في مدينة سامراء , والشهر الذي يليه الى صحن موسى الكاظم في مدينة الكاظمية .. وتختمها في الشهر الذي يليه الى شباك العباس أبو الفضل وضريح أخويه الحسن والحسين .. وسوف لم تحقق نذرها أذا لم تمر على ضريح الامام علي , كما تردد مع نفسها أنه أبو الكل بأعطاء المرادات . في تلك الزيارات لم أرى الا شفاه أمي يتحرك بطلب المراد من عتباتهم تحت لمعة دموعها والتي ما زالت تخترق
متابعة القراءة
  34 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
34 زيارة
0 تعليقات

أبن الريف .. الشاعر سيرغي يسينين / محمد السعدي

قربه عدد من النقاد والمتابعين ومتذوقي الادب والشعر بالشاعر العربي الكبير نزار قباني لشعره ورهافته حول المرأة والحب والغزل والحرية والجمال , ولتمرده على القييم البالية لتقييد حرية المرأة وأبداعها . ولد يوم ٣ أكتوبر العام ١٨٩٥ في بلدة ريفية ( قسطنطينوفو ) تقع على ضفة نهر ( أوكا ) في ناحية ( ريازان ) وسط روسيا , وأنتحر يوم ٢٨ ديسمبر العام ١٩٢٥في فندق ( إنغليتير ) , وفي أحد غرفه عثر عليه متدلياً بحزام حقيبة على عمود للتدفئة الكهربائية , الهوتيل الذي هدم لاحقاً عام ١٩٨٧ في العاصمة القيصرية ( بطرسبورغ ) . والذي شهد مشهداً تراجيدياً بأنتحار شاعر
متابعة القراءة
  40 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
40 زيارة
0 تعليقات

تأملات متأخرة في قراءة المذكرات / محمد السعدي

قال أحد معاوني الرئيس السوفيتي السابق ( ميخائيل كورباتشوف ) الذي على يده أنهار الاتحاد السوفيتي ومنظومة الدولة الاشتراكية وحلف وارشو وتهديم جدار برلين وتشتيت اليسار العربي والعالمي. أن كورباتشوف أبلغه ووصل رسالة عن طريقه الى الشعب الروسي , أن لايتذكروا التاريخ ولا يرجعوا له لانه كان مزور ومشوه ومسيس بعد ثورة أكتوبر العظمى عام ١٩١٧ . بعد موت الزعيم لينين , أطاح ستالين بمنافسه القوي لقيادة الحزب والدولة تروتسكي ولاحقه الى المكسيك وقتله شر قتله . وأبتعد عن ماركسية ماركس في بناء الدولة والمجتمع . فالتاريخ الانساني يدونه المنتصرون غالباً وفق مصالحهم الخاصة بعيداً عن نضالات الشعوب الحقيقية في الحرية
متابعة القراءة
  42 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
42 زيارة
0 تعليقات

تداعيات ليلية من وحي ٨ شباط ١٩٦٣ / محمد السعدي

قراءة قد تكون متأخرة وتساؤلات مشروعة عن ما حدث في ذلك اليوم المشؤوم في تاريخنا العراقي المضطرب . الذي يشهد تاريخاً موغلاً بالقدم في القساوة والعنف . في التاريخ السياسي العراقي الحديث ثمة منعطفات وحيثيات ومواقف رسمت خارطة البلد المتقاطعة في الرؤى والمسميات … وما ألت اليه اليوم الاحداث باتت الصورة واضحة الابعاد والمسافات . كيف تمكن البعثيون في ليلة ويوم .. حفنة من العسكر بالقضاء على ثوار تموز ؟. لماذا أغلب الضباط الشيوعيين والقاسميين واليساريين جلسوا ببيوتهم عند سماعهم نبأ بيان الانقلابيين .. وهم الأدرى بمصير مصيرهم ؟. قادة الحزب الشيوعي وكوادره … لماذا سلموا نفسهم بهذه الطريقة الى مسالخ
متابعة القراءة
  144 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
144 زيارة
0 تعليقات

ماياكوفسكي .. لاتتهموا أحداً في موتي / محمد السعدي

فلاديمير ماياكوفسكي شاعر وكاتب روسي من أب تتري وأم أوكرانية , أبوه كان يعمل حارساً على الغابات والمزارع أما أمه أبنة العسكري تهوي الادب والرسم والشعر والمسرح .. ولد عام ١٨٩٣ في بلدة بغدادى في جورجيا , وهي البلدة التي سميت فيما بعد بأسمه . في عام ١٩٠٦ أنتقل مع أمه وأختيه الى موسكو بعد وفاة والده . طرد من على مقاعد الدراسة لصعوبة ضيق العيش وعدم تدبر مصاريف تعلمه بعد أن أصبح بلا معين وهو شاباً يافعاً. ألتحق فيما بعد بكلية الفنون في موسكو , وهناك تعرف على الفكر الماركسي , ومنذ بدايته شارك في نشاطات حزب العمل الاشتراكي الديمقراطي
متابعة القراءة
  62 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
62 زيارة
0 تعليقات

الشيوعيين .. ومقاومة الكاظمية / محمد السعدي

في فجر يوم الجمعة ٨ شباط ١٩٦٣, عندما أعلن الأنقلابيين عبر مرسلات أذاعة أبي غريب عن بيانهم الأنقلابي الأول ضد الجمهورية العراقية وزعيمها عبد الكريم قاسم . أدرك الشيوعيين في اللحظات الأولى من الانقلاب هما المستهدفين وخاصة بعد أن تأكد أغتيال الطيار الشيوعي جلال الاوقاتي أمام بيته في الكرادة مما أزاح الغبار عن الأنوار . فسارعا الشهيد حسين أحمد الرضي ( سلام عادل ) بأجتماع ببعض أعضاء اللجنة المركزية منبهاً أن الانقلاب لم يستهدف قاسم وحده وأنما نحن الشيوعيين وباعتباره زعيم حزب الشيوعيين العراقيين وضمن مسؤوليته التاريخية حرر بيان يدعوا به الشيوعيين وجماهير الشعب الى النزول الى الشوارع ومقاومة الانقلابيين ووزع
متابعة القراءة
  36 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
36 زيارة
0 تعليقات

لاتلمسوا ساكن الغيوم هذا / محمد السعدي

في تجربة ستالين الطويلة في الحكم السوفيتي , والتي تفردت بقبضته الحديدية ضد معارضي أفكاره وسياسته ونهجه المتسلط بالتطهير لخيرة مثقفي وسياسي الاتحاد السوفيتي وممن يحملون أراء ووجهات نظر مختلفة تجاه سياسة البلد وطرق بناء الشيوعية , أعداد كبيرة شملوا بسياسة التطهير الحزبي والفكري والثقافي . كان بوريس باسترناك الشاعر والكاتب والرسام ضمن لائحة المغضوب عليهم في معارضتهم للسياسة الستالينية وأدواتها في تحقيق بناء المجتمع , مع ثمة أسماء على مكتب ستالين المتهمين ضد ثورة أكتوبر وسياسة البلد . فعلق على أسم بوريس باسترناك . ( لاتلمسوا ساكن الغيوم هذا ) . ولد بوريس باسترناك ٢٩ يناير عام ١٨٩٠ في موسكو
متابعة القراءة
  42 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
42 زيارة
0 تعليقات

عبد الرحمن القصاب .. المناضل المنسي / محمد السعدي

كنت حديث العهد بالسياسة , وفي بداية خطوات الطريق الأولى على تخوت مقاهي قرية الهويدر الخشبية العتيقة , وفي طور القراءات الاولى عن تاريخ حزب الشيوعيين العراقيين والسجالات حولها في الموقف من أحداث مهمة وقريبة . كانت ثورة ١٤ تموز ١٩٥٨ أي الاقرب الى صورة الحدث وما عصف بها من تطورات وتفاصيل وأحداث أدت في نهايتها الأخيرة الى ألاطاحة بالثورة ورموزها . حركة عبد الوهاب الشواف ٨ أذار ١٩٥٩ … هي الأبرز والأكثر سجالاً الى يومنا هذا , أرتباطاً بوضع العراق الذي مازال غير مستتب ويشهد هزات سياسية متتالية . العقيد الركن عبد الوهاب الشواف قائد حامية الموصل وأمر جحفل اللواء
متابعة القراءة
  92 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
92 زيارة
0 تعليقات

رحيل طه صفوك ( أبو ناصر ) / محمد السعدي

لم يمهله العمر الى إطلالة عام جديد ٢٠١٩ , حيث رحل بسرعة بدون وداع , كما ورد في المنشورات والتعازي والتعليقات من رفاقه وأصدقائه ومحبيه القريبيين والبعيدين . ألتقيت بالفقيد أبو ناصر في المرة الاولى بشكل مباشر صيف عام ١٩٨٣ في منطقة ( كرجال ) بمصيف أحمداوه خلف سلسلة جبال ( بيارا وطويلة ) . ومن ساعات تلك اللقاء أمتدت علاقتنا المباشرة ( الحزبية ) الى عام ١٩٨٨ بتركي مواقع العمل في جبل ( قرداغ ) . كان أخر من ودعته بعد سلسلة لقاءات فاشلة بيننا , فقد وصلت أحاديثنا وحوارنا الى طريق مسدود أنهيناه بحديث مقتضب في ذلك الشتاء الممطر
متابعة القراءة
  102 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
102 زيارة
0 تعليقات

السويد .. شيء عنها / محمد السعدي

أيار عام ١٩٨٩ . وصلت من سوريا ( دمشق ) . بجواز يمني يعتبر محترم أنذاك . حصلت عليه من السفارة اليمنية في دمشق بجهود رفاق وأصدقاء خيريين . الى العاصمة التشيكية ( براغ ) . وجهتي مملكة السويد لاجئاً يبحث عن متسع حتى لو كان ضيقاً أو هامشياً من الحرية وحرية الكلام والعيش الأمن بعد أن ذقت الجوع والمرارة والخوف من المجهول في العاصمتين طهران ودمشق . حدث هذا , بعد أخر عملية أنفال عام ١٩٨٨ عقب أنتهاء الحرب العراقية الايرانية . وترك مواقع النضال . أنا لم أعرف .. لماذا أختارت مملكة السويد في اللجوء ؟. ربما جملة خطوات
متابعة القراءة
  100 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
100 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - حسن الحمداني تفاصيل جديدة عن "وكلاء سريين" كشفوا "بصمات" إسرائيلية في قضية خاشقجي
16 شباط 2019
الجريمه كما يبدو من الخبر وتفاصيل نشره وأسم وكالة أسوشيتد برس كبير في ...
: - حسين الحمدد تفاصيل جديدة عن "وكلاء سريين" كشفوا "بصمات" إسرائيلية في قضية خاشقجي
16 شباط 2019
الجريمه كما يبدو من الخبر وتفاصيل نشره وأسم وكالة أسوشيتد برس كبير في ...
: - محمد مندلاوي الخروج من دائرة الفعل ورد الفعل / كفاح محمود كريم
15 شباط 2019
مداخلة مع مقال الأستاذ كفاح محمود: الخروج من دائرة الفعل.. بعض الملاحظ...
: - سمير ناصر الصورة الى جانب الاغنية العراقية : هنا العراق
13 شباط 2019
مبروك للمبدعين الزميل العزيز سمير مزبان والصديق العزيز الأستاذ علاء مج...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال