الدكتور ميثاق بيات الضيفي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

ظل الخلق !!! / ميثاق بيات الضيفي

الحكمة الإلهية.. تهديك... لأن تؤمن.. لأن تدرك.. لأن تدرس وتفهم الشؤون الإنسانية والروحية بعمق... وتلهمك ان لا تتفاجأ بأي شيء يحدث... وان توقن بأن لا شيء يمكن اعتباره... مستحيلا !!! " حين نتحدث عن نوعين من العمليات الطبيعية العالمية ولاسيما النشاط البشري بما يتعلق بالتدمير والتنفير وحتى الإبداع والتنظيم الذاتي فسنكون بحاجة إلى بذل جهد حسن النية وإيمان واضح بالبشرية حتى نتمكن من إدراك صورة ومعنى الصورة الناشئة للعالم بالكامل من الأحداث الى ظواهر الواقع المادي الموضوعي الى الاشكاليات الأساسية والروحية والإبداعية، فماذا سيحدث إذ المجتمع وهو بهذه الحالة المنجرفة رأى نفسه فجأة امام المرآة غير المدونة للمعرفة الاجتماعية الحقيقية؟! وازاء
متابعة القراءة
  60 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
60 زيارة
0 تعليقات

استراتيجية العصيان السلمي... ضربة معلم !!! / الدكتور ميثاق بيات ألضيفي

لا يوجد شيء... أسوأ من الخوف نفسه... ومواجهة العرب لخوفهم العميق على حقيقته... بصدق ووضوح وشجاعة... هي السبيل الأوحد إمامهم... لأجل إدراك النمو والوعي والنضج الإنساني !!!" تشعر الكثير من الشعوب العربية بالقلق المتفاقم إزاء الأوضاع السياسية والحياتية لأوطانها التي هوت أحوالها واحتضرت بسرعة متناهية، والتي لم يعد لها ولا حتى جذوة أو بصيص أمل في نهاية النفق الحياتي لأي تحسن في مستويات ومجريات الحياة اليومية، وتفاقم فيها الفساد المتشبث بمفاصل حكوماتها وبطرق علنية ونكرة ومنكرة ونكيرة، ولأني منكم واليكم وتابعتكم مليا فلذا اسمحوا لي إن اقول إنه وأمام كل ذلك، فلم يتبقى لنا ولكم سوى العمل على تشكيل مستقبلنا بأنفسنا
متابعة القراءة
  48 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
48 زيارة
0 تعليقات

في اليوم العالمي للسلام 21 سبتمبر.. حتى حواراتنا بلا سلام !!!

لسنا متأكدين من أن أحدًا سوف يتغلب على الآخر... وأن تلك النوايا ستسود على الشر أو على الألم... إن الحياة ميدان معارك... فيه ستطول وتبقى معاركنا... فهي كانت دائما.. وستظل دائما... موجودة !!! " اليوم هو الذكرى السنوية والعيد العالمي ليوم السلام العالمي غير إن أي متأمل لمجريات عالمنا سيقر سريعا إننا في عالم بلا سلام نعيش ونتصرف ونفعل، نعم نحن في عالم حتى الكلام والحوار فيه بلا سلام!!! كما إن في عالمنا أصبح النهج الاستطرادي أكثر انتشارًا في الحياة السياسية فأرتبط خطابها وعبر مجال العلاقات الدولية بمشاكل الحرب والسلام والعدوان والتعاون التي يغطيها هذا الفهم الأمني أو ذلك, ولذا فأن
متابعة القراءة
  119 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
119 زيارة
0 تعليقات

دروس الحروب الراهنة !!!/ الدكتور ميثاق بيات الضيفي

إن الفشل في التمدن... مرض فكري مقيت... ينتج سوء الفهم وتخبط الرؤى والعزل النفسي والتناقض الحاد والمرير... جرائه تتسرب للشعوب مشاعر بالقنوط والغضب والقرف والعدائية... وإلقاء اللوم على الأخر وتبادل النفور وزهق كل نهج للسلام تماما !!! "  علينا أن نعترف إن لا سلام على الأرض، فهشاشة نظام الأمن الدولي جراء الفوضى الاصطناعية في العلاقات الدولية المترافقة مع إضعاف قدرة المنظمات الدولية للتأثير على الوضع والإجراءات غير المسؤولة من بعض القادة السياسيين على النحو الذي يحدده التهديد المتزايد للصراعات العسكرية الدولية والصراعات بين الجماعات المسلحة لإثارة الفوضى، كل ذلك واكثر يتم استخدامه بمهارة في تفعيل الخاصية الحرجية العالمية للتخبطات الامنية والنزاعات
متابعة القراءة
  82 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
82 زيارة
0 تعليقات

اصرخ ... يا ضمير !!! / الدكتور ميثاق بيات ألضيفي

لا يحق لنا أصمات الضمير الحي عند الضرورة... ولا يحق لنا اصماته عن كبرياء.. ولا عن جبانة.. ولا حتى عند الخوف والهم والوجع... الكلمة الوجدانية تمد جسرا وثيقا بيننا وبين الآخرين... فهل يحق لنا إن ننكب ذاتنا ونهرب عنها ؟؟!" للإجابة عن ذلك وعن طريق "الحكمة الطبية" اقر واعترف إني وجدت "الضمير" ما زال على قيد الحياة, ولا يزال يسود مفاهيمنا الكونية، وهو قادر على الصمود لان الشخص الذي يتمتع بوجدان سيعكسه على حياته العامة والعملية بصور ثابتة أو متنوعة فيحددها لحياته بسمات روحية واخلاقية لتبرز تلقائيا صفات جوهره الصادقة، وإن نقد الوعي الاخلاقي يجعلنا نتمكن من رؤية الاشياء بأفاق اوسع
متابعة القراءة
  81 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
81 زيارة
0 تعليقات

الخندقة البشرية... وتكتيكاتها الإستراتيجية !!! / الدكتور ميثاق بيات الضيفي

الخندقة البشرية" لا زلنا نراها تتمتع بدلالات سلبية... لظننا إياها غير مترابطة بالحق والصدق.. ومتشابكة بالبراغماتية والسلوكيات المتلاعبة والمعارضة للنزاهة والحرية... ومتمحورة لنا في تكتيكها الشهير "التشمس في أشعة مجد شخص آخر" !!! إن الاستراتيجيات وتكتيكات التقديم الخندقي الذاتي تتمثل تنظيماتها في صعوبات كبيرة لأن منطق تحديدها يعتمد بشكل مباشر على المواقف النظرية للدراسات، ويرتبط مفهومها أولاً وقبل كل شيء بأساس الرغبة في التوسع والحفاظ على النفوذ في العلاقات الشخصية أي الرغبة في السلطة، وعلى هذا الأساس نميز خمسة إستراتيجيات كل منها يهدف بتخندق إلى الحصول على نوع معين من القوة، بدءا من اولها وهي إستراتيجية محاولة الإرضاء أو الحصول على
متابعة القراءة
  90 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
90 زيارة
0 تعليقات

عصور المعلوماتية... حروب عميقة !!!/ الدكتور ميثاق بيات ألضيفي

المعلوماتية مع الحكمة غاية في كمال الحكم... وكي تنعم بالحكم شعوبنا... فعلينا أولا بالزعامة الرقمية !!! "  الحروب المعلوماتية ما هي إلا بحار من المعلومات التي لا نهاية لها ومواجهات في الطاقات الرقمية بين عناصر نظامين متنافسين أو أكثر على مستوى واعي وغير واعي وقيادي وفوضوي للتواصل بكفاح لأجل الأولوية في المجالات العسكرية والاقتصادية والجيوسياسية والاقتصادية للمعلومات في الفضاء اللانهائي متعدد الأبعاد، وأن المواجهة المعلوماتية لها تأثير معقد على الدول والحكومات السياسية والعسكرية للجانبين الموافق والمعارض وعلى قيادتها العسكرية السياسية، وان الهدف الاستراتيجي منها هو خلق ميزة معلوماتية للحفاظ على التفوق في الاقتصاد العالمي والبناء العسكري والتقني، كما تنطوي على عقد
متابعة القراءة
  140 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
140 زيارة
0 تعليقات

بشرية بلا هوية ! / الدكتور ميثاق بيات الضيفي

لا يعرف الإنسان نفسه إلا عبر هويته... لكننا بلا هويات حية... وبلا أفكار حية... وبلا أحلام حقيقية... فأينه مستقبل الهوية؟ وكيف ستكون هويتنا؟؟ ونحن الأكثر تفككا وتضييعا !!! لا ينتمي الدين أو الأيديولوجية ولا حتى الثقافة إلى حيز المعلومات في تسونامي الفضاء الافتراضي الذي يكون فيه الخضوع لكل شيء ولأي شيء بشاكلة انحراف معين عن النسخ البسيط للواقع, وهذه وجهة نظر تشابكاتها أكثر تعقيدًا في العالم لأنها لا تتعلق بتكرار قواعده بل بوضع قواعد بديلة له، وكل كائن افتراضي لابد له كي يعيش إن يعيش على معلومات أطول منه عمرا، غير إننا ألان لسنا مهتمين بجريدة الأمس ولا بمعلوماتها لكننا لربما
متابعة القراءة
  232 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
232 زيارة
0 تعليقات

نون النسوة " بين نمق الانوثة... ونزق الإرهاب " !!! /

" أصحيحا ان الأسطورة الإنسانية الفطرية لممثلات الجنس "الضعيف" ما هي إلا خرافة تاريخية لم يتم تأكيدها ولا حتى بأدنى شكل من الأشكال؟!... وهل صحيحا انه قد كتب عن إجرام ودموية النساء الإرهابيات مجلدات كاملة؟؟!" هناك غموض كبير يطرح الآن حول النساء اللواتي يعشن في عالم الجماعات الإرهابية فهن فيها يؤدن دور أمهات أو بنات أو أخوات أو زوجات أو حتى ارهابيات، وإن الاهتمام بهن وبدورهن في عالم عرفنا ورأينا فيه البصمة الذكورية الجامدة، وأيضا به رأينا الأمهات اللواتي نبذن بناتهن الهاربات من الأرهاب عبر الادعاء العلني بأنهن ميتات لأنهن خائنات الهدف الاكبر لذلك وصموهن ب "سيئات السمعة"، وفي مجتمعاتنا وبالعقدين
متابعة القراءة
  197 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
197 زيارة
0 تعليقات

العرب... وبؤس المستقبل !!! / ميثاق بيات الضيفي

كعرب علينا إن نصحو لندرك ونحذر ونسعى... فوشيكا... سيكون لمستقبلنا بؤسه الخاص... وزواله الخاص... وسيكون للعالم منطقه الخاص.. وتطوره الخاص.. وشكله الغير متوقع تمامًا !!! " استراتيجيات الصراعات متجددة ومتنوعة ماضيا وحاضرا وان بعض الصفات والأنماط الشائعة تظهر إثناء مقارنة استراتيجيات الحروب الماضية بالحروب المعاصرة، ومن أهم محددات التغيير هما كلا من استراتيجيات العولمة والثورة التكنولوجية والتي لهما طابع طويل الأجل وبُعد عالمي, وان اتجاه التشغيل السلبي لهذا الزوج من المحددات يؤدي دورا هاما بأدراك عمل الجيوش والعوامل التقنية والعسكرية المرتبطة مع ظهور أنظمة الأسلحة عالية الدقة وتطور تقنيات الدفاع الاستراتيجي وانتشار أسلحة الدمار الشامل، والتي بها أو بغيرها تضاءلت قدرة
متابعة القراءة
  204 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
204 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - حسين يعقوب الحمداني افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
16 تشرين1 2019
تحية طيبة لدينا أستشارتين قانونية لو سمحتم فهل لنا بالعنوان المتوفر لد...
: - SUL6AN سأرحل / غازي عماش
13 تشرين1 2019
مبدع دايمآ
: - علي العراقي 1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
18 أيلول 2019
مقال رائع ومهم يحاكي واقعا ..
: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...

مدونات الكتاب

العرشإعتلى "أعمى" العرشَ بحرْق اللحى والنقاب ، وخرْس الأصوات ، ودفْن الحقائق بتذرّيها عبر
يا عراق آلأسى و الجّراح و الدّم و الدّموع .. ناديتكِ .. و كمْ ناديتكِ سرّاً و علانيةً وهمس
فعالية الحوكمة المؤسساتيةمجلس الحوكمةدور الحوكمة المؤسسيةتطبيقات الحوكمة المؤسساتيةتعد است
د. طه جزاع
29 آب 2017
المحطة الثالثة : إنهُ صباح الجمعة 28 تموز 2017 وقد حرصتُ أن أحضر مبكراً لزيارة متحف وضريح
لم يكن الإسلام يوما ألا دين تسامح ورحمة ومودة من خلال رسالته السماوية للعالمين كافة , وما
لا يمكن ان ننسى يوم وصف طافر العاني المقابر الجماعية بانها مزابل جماعية ،مثل هذا الجبان لا
احمد الجنديل
25 شباط 2015
منذ سقوط الموصل وغيرها من المدن العراقية بيد عصابات داعش الإجرامية، وأصحاب الرأي، وسلاطين
الأحداث الدائرة في منطقة الخليج العربي وتحديداً في مضيق هرمز، وبعد حالة الإحباط التي تعيشه
قد اخفق اساتذة الجامعات - مع الاسف- بعد اخفاق المعلم - المدرس ، في خلق اثر في نفوس مريدهم
كثيراً ما سمعنا الأمريكان يتحدّثون عن مبادئهم "السّامية "وما يُسمّى بقيم الولايات المتّحدة

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال