المهندس زيد شحاثة - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

سبايكر.. بعض الثمن الذي دفعناه / زيد شحاثة

بهذه الكلمات وصف الرئيس العراقي برهم صالح، ذكرى جريمة سبايكر التي حصلت، أبان هجمة داعش على العراق وأدت لسقوط ثلثي أراضيه ووصولهم لتخوم عاصمته بغداد! بشاعة الجريمة تضاعفت، لأنها حصلت بشكل جبان وغادر من قبل بعض أبناء عشائر المنطقة كعشيرة صدام ومن والى نظامه وكان أداة لإجرامه.. ممن أعطى الأمان لهؤلاء الشباب، لكنه أسلمهم للقتل، بل وراح يتفاخر بمن غدر بأكبر عدد منهم! أكثر ما يؤلم حقا، هو تأخر معالجات تلك الجريمة، كحسم قضية تحديد جثامينهم ضمن مقابر الجريمة الجماعية، أو تعويض عوائلهم، وحسم كل ما يتعلق بقضيتهم.. رغم كل المحاولات التي بذلت بشكل خجول، منذ حصول تلك الجريمة البشعة ولغاية
متابعة القراءة
  44 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
44 زيارة
0 تعليقات

صفقة القرن.. واللعبة الكبرى / زيد شحاثة

لم تحظى قضية بإهتمام وجدل, وطالت فترة وجودها كمشكلة عصية على الحل, وتعددت الأطراف اللاعبة فيها, كما يحصل في القضية الفلسطينية أو  لنقل " الصراع العربي الإسرائيلي" رغم أن القضية في بدايتها لم تكن بتلك " العالمية" التي هي عليها اليوم, لكنها كنتيجة حاصلة صارت قضية فوق الكبرى, وصار كبار لاعبي العالم, يبحث عن دور له فيها, أو في الأقل منفعة يستفاد منها, لتدعيم موقفه في قضية أخرى, أو إبتزاز طرف فيها, وحتى من هم ألأكثر تأثرا بالموضوع.. الفلسطينيون أنفسهم والعرب. على هذا الأساس وبناء على ما رسمته أمريكا لنفسها من دور كشرطي للعالم ظاهرا, والمدافع الأول عن وجود " إسرائيل"
متابعة القراءة
  44 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
44 زيارة
0 تعليقات

حصتنا من.. القرف / زيد شحاثة

لا ترتبكوا وتفكروا كثيرا.. نعم هو القرف بعينه, ولم يكن هناك خطأ مطبعي, أو سهو أو زلة لسان, بل هو المقصود بعينه.. فلكل منا حصته من هذه "النعمة" التي تختص بها بلداننا العربية.. وتندر أو تختفي في بلدان أخرى " نصف متقدمة" لا لأنها تقدمت.. لكن لأن أهلها تقدمت عقولهم قليلا, أو ربما شبعوا قبلنا من القرف.. وهذا يعني أننا لم نشبع بعد من هذا القرف؟! لا تستعجلوا وتقولوا مالك تبالغ يا رجل, فالجو جميل وشاعري.. من يدري ربما هو كما تقولون, وربما جأتني " التنكة" مقلوبة ومعكوسة, فلم أتذوق منها العسل إلا قليلا, ومن حقكم أن تقولوا  ذلك, بل ولكم
متابعة القراءة
  58 زيارة
  0 تعليقات
58 زيارة
0 تعليقات

برهم صالح.. وعباءة الطالباني / زيد شحاثة

يمكن لبعض الأشخاص أن يلعبوا دورا قد لا يتاح لغيرهم, بل وحتى لهم أنفسهم إن اختلفت الظروف والأزمنة.. وهذا يعود لأمور تتعلق بالعوامل والمؤثرات المحيطة بالحدث والشخصية, أو لميزات يتلكونها. رغم الولادة العسيرة للنظام الجديد في العراق, وما رافقها من عيوب "تأسيسية", وما وضعه الدستور من مهام تكاد تكون "بروتوكولية" لمنصب رئيس الجمهورية في منظومة الدولة, إلا أن الراحل جلال طالباني نجح في صنع دور حقيقي لنفسه, كاد أن ينافس من حيث أثره في الساحة السياسية أهم المناصب التنفيذية بكل ما تمتلكه من سلطات ونفوذ. شخصية الطالباني الجامعة والوسطية, وطنيا وإقليميا, ومواقفه وأراءه المعتدلة, ربما سمحت له بمثل هذا الدور.. ناهيك
متابعة القراءة
  89 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
89 زيارة
0 تعليقات

المعارضة.. هل نضجنا بما يكفي؟ / زيد شحاثة

أثبتت‭ ‬النظم‭ ‬الديمقراطية,‭ ‬أنها‭ ‬أفضل‭ ‬ألية‭ ‬“وضعية“‭ ‬لإدارة‭ ‬الشأن‭ ‬العام,‭ ‬لكنها‭ ‬مع‭ ‬ذلك‭  ‬بينت‭ ‬وبما‭ ‬لا‭ ‬يقبل‭ ‬الشك,‭ ‬أنها‭ ‬كأي‭ ‬نظام‭ ‬من‭ ‬صنع‭ ‬بشري,‭ ‬لا‭ ‬تخلوا‭ ‬من‭ ‬العيوب‭ ‬أو‭ ‬الأخطاء,‭ ‬سواء‭ ‬في‭ ‬أصلها‭ ‬كنظام,‭ ‬أو‭ ‬من‭ ‬جراء‭ ‬سوء‭ ‬الممارسة‭ ‬والتطبيق‭.‬ تتفاوت‭ ‬الدول‭ ‬فيما‭ ‬بينها‭ ‬في‭ ‬درجة‭ ‬نضج‭ ‬نظامها‭ ‬السياسي,‭  ‬وكيفية‭ ‬تثبيت‭ ‬ذلك‭ ‬النضج‭ ‬“‭ ‬وتقنينه“‭ ‬بما‭ ‬يسمح,‭ ‬لكل‭ ‬أجزاء‭ ‬النظام‭  ‬وأركانه,‭ ‬أن‭ ‬تؤدي‭ ‬المهام‭ ‬المطلوبة‭ ‬منها‭ ‬بشكل‭ ‬صحيح‭.. ‬فبعضها‭ ‬تثبته‭ ‬بشكل‭ ‬صريح‭ ‬كنص‭ ‬دستوري‭ ‬أو‭ ‬قانوني,‭ ‬وبعضها‭ ‬صار‭ ‬عندها‭ ‬عرفا‭ ‬ثابتا‭ ‬كاد‭ ‬أن‭ ‬يكتسب‭ ‬قوة‭ ‬القانون‭ ‬المنصوص‭.. ‬وبعضها‭ ‬لازال‭ ‬بالكاد‭ ‬يحبو‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الطريق,‭  ‬في‭ ‬ما‭ ‬لازال‭ ‬أخرون‭ ‬يتخبطون‭ ‬تيها! ركن‭
متابعة القراءة
  69 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
69 زيارة
0 تعليقات

أسئلة ..لا نستطيع إجابتها! / زيد شحاثة

كثير من الأسئلة يطرحها أبنائنا لا يمكن الإجابة عنها, لا لأننا لا نجيد الإجابة, لكن ربما لأنها فوق مستوى إدراكهم, أو لأنها مما لا نعرف إجابته بدقة, أو تتعلق بأمر محرج من قبيل أن يسألك طفلك الصغير, كيف أتيت أنا لهذه الدنيا؟ ولما أصلا أتيت؟! لا تختص الأسئلة التي لا يمكن إجابتها بصغارنا, فعقولنا مليئة بأسئلة نحن نعرف إجاباتها, لكننا نحبسها داخل أرواحنا, حياء وحرجا من أنفسنا أن نقولها لأنفسنا.. ولو من باب التفكير بصوت عال! هل يعرف أحدنا لما  نرسل أولادنا إلى المدارس,  رغم أننا  ندرسهم ونعلمهم في بيوتنا, كل المواد الدراسية, ويكتبون هناك أكثر مما يفعلون في مدراسهم!..  والجواب
متابعة القراءة
  77 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
77 زيارة
0 تعليقات

أكتب يا حسين.. أكتب / زيد شحاثة

يندر أن تجد عربيا, لم يشاهد مسرحية " شاهد مشافش حاجة" للمثل المصري الشهير عادل إمام.. والتي عرضت في زمن, كان للمسرح فيه رسالة, وكانت الكوميديا حينها حقيقة, وليست تهريجا رخيصا أو سخافة ممجوجة, كما نراها في غالب ما يعرض هذه الأيام. من طريف مواقف تلك المسرحية, دور الشرطي" حسين" الذي يجعل منه " البطل- عادل إمام" شاهدا صامتا متفرجا فقط, على ما يدور من حوله.. ويكتفي بالكتابة وتسجيل ما يقال له أن يكتبه, رغم "الشحن" الذي يمارسه عليه البطل مما يدفعه نحو الإنفجار بوجه الضابط الكبير, لكنه بحكم الإنضباط الذي " أجبر" نفسه عليه " والتعود" على السكوت, يصل الحافة
متابعة القراءة
  63 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
63 زيارة
0 تعليقات

حكاية حنوتي..ومناهج التربية / المهندس زيد شحاثة

حكاية حنوتي.. ومناهج التربية زيد شحاثة كان حدثا طريفا عندما حضرت زوجتي, تطلب مني مساعدتها في حل مسألة رياضية لصغيرنا حسين, أو كما نحب أن نسميه " حنوتي".. وكانت فرصة لي لأتمازح معها, وأبرز عضلاتي, ومهاراتي العلمية والهندسية, فقلت غامزا إياها " مسالة بسيطة ولم تستطيعي حلها؟" أثناء حديثي معها, كنت أقلب النظر في المسألة, وعندها بدأت الضحكة تغيب عن وجهي, فأنا لم أعطها الجواب فورا, وأحتجت لبعض الوقت لحلها.. وها قد وقعت في مصيدتي التي نصبتها لزوجتي, والتي لم تقصر في رد الصاع لي بصاعين قائلة وبنفس طريقتي " أينهم المهندسون؟" طبعا حللت المسالة بعد بضع دقائق, فقد كانت معادلة
متابعة القراءة
  100 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
100 زيارة
0 تعليقات

رحلة رجل.. بين النجف والجنة / المهندس زيد شحاثة

لتفهم كيف يفكر شخص, أو تحاول تفسير أسباب مواقفه وأراءه التي يتخذها, يجب أن تعرف أولا بيئته التي نشأ فيها, والجو الأسري والعام الذي أحاط به, وماهية الأفكار التي إعتنقها, ومن هم الأشخاص المقربون الذين تأثر بهم, وكان يعتبرهم قدوة أو نموذجا له خلال سني حياته. لمن لا يعرف النجف الأشرف, حاضرة علي أبن أبي طالب ومقر أعدل حاكم مر على تاريخنا بعد النبي الأكرم عليه وأله أفضل الصلوات.. هي مدينة عرفت بهويتها الدينية والأدبية, ناهيك عن كونها مقرا لأهم صراعات الفكر بكل أنواعه, دينيا كان أو سياسيا.. علميا كان أو أدبيا. منها نبع أعظم نوابغ العلم والأدب, الفكر والنقد واللغة..
متابعة القراءة
  94 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
94 زيارة
0 تعليقات

إيران والعرب وإسرائيل.. ما بعد وارسو / المهندس زيد شحاثة

تربت أجيال عربية كاملة, على فكرة أن فلسطين هي قضيتهم الأولى, كأمة عربية وإسلامية.. ولم يختلف في هذا الموقف, حكم الشيوخ أو الأمراء أو الجمهوريات حتى, ديكتاتورية كانت أو حرة.. على ندرة الديمقراطيات فيها. لم تعد فكرة تحرير فلسطين, بتلك الجاذبية التي تربينا كلنا عليها وكبرنا, بل صارت قضية مسكوتا عنها, أو لنقل أن الجميع تسالم على ذلك.. ويرغب في ركنها جانبا. تلك الرغبة لم تكن " إختيارية" لمعظم من إتخذ هذا الموقف, بقدر ما يتعلق الأمر بضغوطات ومصالح وصلت ذروتها مع حدوث الربيع العربي.. وتهديده لمعظم أنظمة الحكم القائمة, بعد أن أطاح بعدد من أسوء وأشرس وأقوى نماذجها القبيحة, وهذا
متابعة القراءة
  137 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
137 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
اتقدم بصادق الحزن والآسي لي اخي الغالي الكاتب غازي لوفاه والدتكم عظم ا...
: - SUL6AN لا شئ .. / غازي عماش
15 حزيران 2019
مقال جميل جدآ مقال من حس الخيال مقال ياخذك الي عالم آخر كم انت مبدع يا...

مدونات الكتاب

بعيداً عن تجشم الحرج في توضيح ما يقصده الكاتب في ديباجة العنوان، وما يريده بـ(القيادة) في
هشام الحلو
22 نيسان 2013
قالها كارل ماركس وذلك لفشل المؤسسة الدينية في وقته من ان تجاري متطلبات الحياة !!نعم برأيي
شلال الشمري
14 أيار 2017
طيلة فترة الحصار من سنة 1990 لغاية 2003 ولجان التفتيش الأمريكية المتشحة بشرعية الأمم المتح
سعد محسن خليل
04 آذار 2017
مصيبتنا في العراق مصيبة كبيرة ٠٠ مصيبنا اننا شعب يمتلك مشاعر انسانية نبيلة ٠٠ مشاعر حسن ال
لا ريب أنّ العنوان اعلاه مرفوض فكرياً ونفسياً من الغالبية العظمى من الجمهور , ولربما اكثر
جميل عودة
22 شباط 2017
 تعـــد الولايــات المتحــدة الأمريكية إحــدى أهــم الــدول ديمقراطية في العـــالم بمـــا
فلاح المشعل
14 حزيران 2015
أخطر مايمر به العراق الآن هو سوء التصرف والتوجيه الذي اتخذه البنك المركزي العراقي ، فقد ار
أصبح إعلامُ الأحزابِ والكتل السياسية يدور بين: كلبٍ نابحٍ وحمارٍ ناهقٍ، لا نفقهُ مما يقولو
يَعترف المسؤولون باتساع ظاهرة الاختطاف والابتزاز وتحولها الى عمل منظم في بغداد وبعض المدن

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق