الاعلامية زينب خليل عوده - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

امــرأة مــلـعونــــــة

أشهد كلما نظرت إلي عيناها أرى بريق المكر يتوهج .. يخترق جدار الخير حتى حروف اسمها تمتد بقدر مساحة ضيقة مابين شر و نقمة أسماء وناس بدأت تفقد خيوط وجوهها المشرقة وأصبح السواد يصبغها بكل قوة الشر   قادت أقدام الملاك الصغير طريقها لم تعي أنها تنفث سموم الافاعى بشفتيها وتختبئ بين أوراق خضراء غضة وكلما يراها يشفق عليها ضعف منظرها ...   مد يداه الرقيقة بحنان إليها نسى الملاك للحظة إنها ثعبان أمسك بها بحذر ورفق  وحديث قلبه يخاطبه لا تنخذع لا تطمئن كان هاتفا يناديه لا تقترب أكثر لا تنخدع بعذوبة صوتها... وبهرجة شكلها كان يستشعر أن لا خط
متابعة القراءة
  4308 زيارة
  0 تعليقات
4308 زيارة
0 تعليقات

أيا عمراً

قبل أن ينتحر العمر عند مشنقة الحياة ما جدوى ندم عبثا أيتها الايام وحزنا على خطواتك ياأقدام أكان قدرا أم إختيار أم قسمة بلا حساب اه ثم اه مضى خريف وكنت أنتظر وأتى الشتاء بلا مطر وفى ركن بعيد على تراب الارض طفل يلهو وتعلو شفتاه ضحكات يوحى بريق عيناه بمشهد ضيق لم يكتمل وفى زاوية أخرى يهزك صراخ يخترق جدران الصمت عل أحدا يستفيق ولكن عبثا ياعمرا قد مضى وشهادة  رحيل بلا وداع ولا قبل هكذا أنت ياعمرا بغمضة عين تزول وبين جدران اربع وحيد بل مهجور ولاتدرك الحساب كيف يكون اشلاء راقدة بحروف اسم غائبة ياعمرا كان عليك ان
متابعة القراءة
  4507 زيارة
  0 تعليقات
4507 زيارة
0 تعليقات

غــزو الحـب

في عصر العولمة والتقنية الحديثة ووسائل الاتصال الفائقة من فضائيات وإنترنت وغيرها اختلفت أمورا كثيرة في الحياة حتى بات يغزونا أمر اسمه الحب بات يستشرى في جميع أنحاء الكون وبات لا يعرف حدودا بل يخترق كل الحدود والسدود للدول جمعاء .. وبطلت فكرة أن العين والقلب يحب بل صارت العين والأذن واليد والروح والعقل وغيرها وليس من باب السخرية أن قلنا يمكن كل أعضاء الجسم تحب بطريقتها.. وصار الحب عن بعد وعن قرب وسهل وسريع وفى متناول اليد ومتداول ورخيص جداا ارخص من الذهب والدولار واليورو وبكل الإحجام والمقاسات ولمختلف الأعمار فلم يعد الشاب يحب بل الأب والجد والعم والخال ،
متابعة القراءة
  4341 زيارة
  0 تعليقات
4341 زيارة
0 تعليقات

قـرار .. / الاعلامية زينب خليل عوده

لأنه معتاد على نفس تلك الأوراق وذاك القلم فلم يحتاج إلا توقيعا ..بحبره الاسودا قرار حيك بهمس وبظلام الليل وخط بحروف ميتة بأصابع غليظة كان قرار جائرا ضيقا بحجم خرم الإبرة نقلى من عالم الصدق إلى عالم آخر تخيلت براءته ولكن للأسف كانت خيانته أشد من طعنة خنجر بظهري   قرار قدمت شهادة انسانيتى ذبحت في نفس اللحظة بقرار وفاتي كان قرارا متسرعا خطا طريقا مهلكاً .. داس على شفافيتي وجرح حسي وكياني بل وكل ابداعاتى ألقاني من أعلى قمة الجبل إلى أسفلها في مكان مظلم بلا نور ولا زاد كقبر دفنت به أنفاسى   قرار قتل ما تبقى من صمود
متابعة القراءة
  4937 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4937 زيارة
0 تعليقات

تـــذكــر

** أن وضع خطوط حمراء في حياتنا ليست قيوداً وإنما ضوابط مطلوبة لإكمال شكل ومضمون الاحترام. ** حينما تراقب نفسك في السر والعلانية أن تثق بالله المطلع عليك وأرحم بك منك. ** أن تحرص على أن تكون القدوة الحسنة حينما تنهى عن أمر ما . ** حينما تكبر بمال وتتباهى به على أقرب الناس لك إعلم أنه يزول يوماً ويبقوا هم. ** أن الحياة  لها بابين احدهما يوصلك إلى الخير والآخر إلى الشر فعليك أن تجاهد نفسك كى تحسن الخيار. ** أن البحث عن دعائم تضمن لنفسك الاستمرار تكون من خلال المضي نحو الأفضل . **أن السعادة  قد تكون في أبسط
متابعة القراءة
  5551 زيارة
  0 تعليقات
5551 زيارة
0 تعليقات

تـــذكــر .. / الاعلامية زينب خليل عوده

** أن وضع خطوط حمراء في حياتنا ليست قيوداً وإنما ضوابط مطلوبة لإكمال شكل ومضمون الاحترام. ** حينما تراقب نفسك في السر والعلانية أن تثق بالله المطلع عليك وأرحم بك منك. ** أن تحرص على أن تكون القدوة الحسنة حينما تنهى عن أمر ما . ** حينما تكبر بمال وتتباهى به على أقرب الناس لك إعلم أنه يزول يوماً ويبقوا هم. ** أن الحياة  لها بابين احدهما يوصلك إلى الخير والآخر إلى الشر فعليك أن تجاهد نفسك كى تحسن الخيار. ** أن البحث عن دعائم تضمن لنفسك الاستمرار تكون من خلال المضي نحو الأفضل . **أن السعادة  قد تكون في أبسط
متابعة القراءة
  5047 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
5047 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - محمد أبو عيد بعثرات .. / بسمة القائد
09 تشرين2 2019
أديبة أديبة شاعرة فكرها ينقش في الحياة يبحث عن جذوة ضوء يشعل بها عتمة ...
: - محمدأبوعيد ( أين ذهبت بقلبي؟ ) / بسمة القائد
08 تشرين2 2019
بالنور والظل والماء والعطر أشرق هذا النص فوق سطور الأدب إبداع حقيقي ...
: - الفيلسوف الكوني ألبيان الكونيّ لثورة الفقراء / عزيز حميد الخزرجي
07 تشرين2 2019
شكراً أيها المُحرّر الحرّ .. و بعد: جميل هي سياساتكم التي بآلتأكيد نحت...
محرر ألبيان الكونيّ لثورة الفقراء / عزيز حميد الخزرجي
07 تشرين2 2019
عليكم السلام - اخي الاستاذ عزيز المحترم - بعد التحية اود ان اوضح طريقة...
: - ألفيلسوف الكوني عزيز الخزرجي ألبيان الكونيّ لثورة الفقراء / عزيز حميد الخزرجي
03 تشرين2 2019
سلام عليكم .. أخي المشرف على الموقع المحترم: أشكركم عموما على تواصلكم ...

مدونات الكتاب

واثق الجابري
11 أيار 2019
إفترست نزوة الفساد معظم مفاصل الدولة، حتى لا يكاد يمر يوما، دون حديث عن قصة فساد جديدة، بع
اعتقد ان هناك من اساء الى الاسلام بقدر البعض من شيوخ وائمة الفضائيات والانترنيت .....هؤلاء
كتبت كاتبة كاتبة فعلا نشرت إعلامية إعلامية حقا انشدت شاعرة شاعرة وأكثر بعمق المشاعر..سألته
رزاق عبود
15 شباط 2017
في الشوارع، والازقة، والساحات. بين البيوت، والمدارس، والمحلات حملن هم الوطن والمواطن على ش
يعرف معظمنا قيصر ملك الرومان؛أو هِرَقْل كما كانوا يسمونه؛عرف بقوته وسطوته إذ كان يحكم مايق
تعتبر المشاركة في الانتخابات لاختيار الاشخاص للبرلمانات من المهام المصيرية والتي ترسم الطر
موسى صاحب
06 تشرين1 2018
بتكليف السيد عادل عبد المهدي بتشكيل الحكومة الجديدة تكون حرب الرئاسات الثلاث قد وضعت أوزار
د. كاظم ناصر
05 نيسان 2017
إنتهت القمّة العربية التي عقدت في عمّان  بخير. لقد كانت  في مظاهرها كبقيّة القمم
حسام عبد الحسين
19 تشرين1 2018
العدالة تمثل العمل وفقا لأنظمة القانون، سواء ارتكز هذا العمل على الإجماع البشري أو على الم
نحبُّ بعض الأعمال الادبية ، لأنّها تلامس مشاعرنا ، فنقول عنها (تدخل قلوبنا مباشرة) ، وبعض

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال