الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

دليل الكلمات

دليل الكلمات

من أباح لكم التفريط بارض العراق ؟ / جسار صالح المفتي

من أباح لكم التفريط بارض العراق ؟ أهو وحي بعد رسول الله أم أن العمالة والدياثة تسري بعروقكم مسرى الدم ؟ فهل سمعتم ما قاله أحد النواب من آل الصباح مؤخرا ، أظنكم سمعتموه يا أولاد الافاعي لكنكم تسمعون وتبلعون بملء إرادتكم .. أم تراكم نسيتم مالذي فعله العراقيون بهذه الشرذمة في آب من عام 1990 ؟ فعلى الرغم من عدم شرعيتها لكنها أثبتت كم إن آل الصباح جبناء كجبن اسماعيل ياسين ! والدليل أنهم هربوا من ارض الكويت بمجرد سماعهم بقدوم ( أولاد الملحة ) الذين است
متابعة القراءة
  33 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
33 زيارة
0 تعليقات

ليتني أكون مخطئا / علي علي

يبدو ان خصلتي الانتماء والولاء مازالتا هما العنصرين البارزين، والسِمتين الظاهرتين، اللتين تعلوان ولا يعلى عليهما، في ردود أفعال مسؤولينا وساستنا المتبارين في الحصول على مراكز قيادية وحقائب وزارية كل أربع سنوات، وفي كل تشكيلة حكومية تمر بمرحلة المخاض. وقطعا الانتماء والولاء ليس للعراق، وليس للذين ضمخوا أصابعهم بالحبر البنفسجي، بعد تحديهم كثيرا من التهديدات والمخاطر، فالولاء شطّ بعيدا عن هؤلاء، والانتماء يلوِّح بكل جرأة تصل حد الصلافة، معلنا ان آخر
متابعة القراءة
  76 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
76 زيارة
0 تعليقات

اخطاء من التاريخ / عبير حامد صليبي

انحرافات التاريخ في الذاكره   عندما نرى جميع الامور ليس وفق الطريق الصحيح ندرك بأنه الصورة مقلوبهحين نشاهد ان رجال حماية القانون ينتهكون القانون نتيقن ان الصورة مقلوبةحين مسؤول حكومي يتخبط بيجاد الحلول ومواطن بسيط لديه نظره شمولية لحل المشاكل لبلد طالت معاناته سنعلم انه الصورة مقلوبه حين يطبق قانون الشرع على من يسرق ولا يحاسب المسؤول من جعله يسرق سنشعر بأنه هناك خلل ما..حين يهجر اصحاب الكفاءات الوطن ليجاد الحياة الكريمة ويتمسك بالارض الفقير
متابعة القراءة
  180 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
180 زيارة
0 تعليقات

الإفلات من العقاب / علي علي

من المفردات المرادفة للقلب في لغتنا العربية؛ الجَنان.. الروع.. البال.. الفؤاد.. الصميم.. المقتل.. التامور.. الجزانة.. الخلد.. الاصمع.. وقد حبا الله هذا العضو بمزايا خاصة للحفاظ عليه من التأثيرات الخارجية. ولم يفت الانسان هذا الجانب من الخصوصية، فراح سليم النيات يولي هذا العضو اهتماما سليما طيبا، فكانت النتائج طيبة أيضا، ففاح ذاك القلب مودة ومحبة وخيرا وافرا. فيما راح سيئ النيات باقتناص الثغرات ونقاط الضعف في هذا العضو بغية إيقافه، فكان بفعله هذا
متابعة القراءة
  176 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
176 زيارة
0 تعليقات

اني قلق على وطني / عبير حامد صليبي

 تليق تسمية هذه الايام ب (سياسيين يتقاسمون الكعكه والشعب يبحث عن الخبز)نشهد هذه الايام مايسمى بالستعداد للأنتخابات المبكرا وكما متعارف عليه ان الانتخابات هي رمز للديمقراطية التي كتسبناها من المجتمع الغربي والدول العظمى التي تعرف معناها الجوهري اما نحن حديثين العهد على هذه العملية هنا تتقسم الاراء حول كيفيت وضع نظام الانتخابي ويراوح القانون الانتخابي مكانه منذ أسابيع داخل قبة البرلمان العراقي، وسط خلافات وانقسامات واضحة بين الكتل النيابية، غا
متابعة القراءة
  180 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
180 زيارة
0 تعليقات

الاحزاب ترفض حل ازمة السكن / اسعد عبدالله عبدعلي

الحاج ابو شاكر قد شارف ان يدخل عامه ال 66 وهو مازال يتنقل بين بيوت الايجار! فلا في زمن الطاغية صدام امتلك بيتاً, ولا في زمن الديمقراطية تغير حاله, ففي زمن احزاب السوء ازدادت محنة ابو شاكر والملايين امثاله, اصبحت قضية حفظ كرامة الانسان صعبة جدا, يقول ابو شاكر: " انا متيقن اني سأرحل عن هذه الدنيا وانا لا املك بيتاً, فبلدي بخل علينا بأبسط حقوقنا كمواطنين, بالأمس كان طاغية واليوم طغاة, لكني حزين على بناتي وزوجتي المريضة كيف سيعيشون من بعدي, في وطن يس
متابعة القراءة
  148 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
148 زيارة
0 تعليقات

(دكتاتورية حواء) و(الحجية بلاسخارت)..و(الشيطان الأكبر) !!

لم يتبين من الروايات التاريخية أن النبي آدم (ع) قد إستخدم أيا من أساليب (الدكتاتورية) ضد شريكته (حواء) ، التي لم نعرف درجتها في سلم الرئاسات الثلاث في حينها ، وما اذا كانت (ربة بيت) ، أم أنها تمارس مهام (السيدة الأولى) ، وإكتفت بممارسة مهام (وزارة الداخلية) ، التي توفر لها (سلطات إستثنائية) ، بينما إكتفى آدم بمنصب رب الأسرة ، ولم ينتم الرجل الى أي حزب سياسي، وفضل البقاء (مستقلا)، خوفا على سمعته من الإتهام بالفساد وسرقة الأموال وتضليل للبشر !! ولم
متابعة القراءة
  164 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
164 زيارة
0 تعليقات

معايير تقييم السياسات العامة الحكومية / الدكتور مهند العزاوي

تعرفُ السياسةُ العامة (Public policy)، بانها " نظامٍ إدارة وعمل تسعى الحكومة في الدولة إلى تطبيقها، والتحقق من التزامِ الجميع فيه ؛ سواءً أكانوا أفراداً أم مؤسسات" وتُعرفُ أيضاً بأنها "برنامجُ عملٍ حكوميّ يحتوي على مجموعةٍ من القواعد، التي تلتزمُ الحكومة ومؤسساتها بتطبيقها في المجتمع" وقد عرفها "جيمس أندرسن" ؛ بأنها "برنامج عمل هادف يعقبه أداء فردي أو جماعي في التصدي لمشكلة أو لمواجهة قضية أو موضوع"، كما عرفها "ديفيد أستن" بأنها ؛ "نظام توزيع الق
متابعة القراءة
  209 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
209 زيارة
0 تعليقات

اعتقال صغار اللصوص فساد وليس قضاء على الفساد / راضي المترفي

قالت العرب :(الرئاسة نفاسة ) وسؤل أعرابيا عن ما يتمناه فقال : ( الجلوس على السرير والسلام عليك أيها الأمير ) وظل هذا الحلم يكبر منذ طفولة العرب حتى شيخوختهم وضعفهم والامارة عند العرب لا تتوارث ولا تولد مع الأمير انما توهب أو تهدى أو تمنح أو تباع أو تشترى واحيانا تكون تعويض مما جعلها ( الامارة ) عند العرب بلا أخلاق خاصة بها أو لها نظام داخلي كما في زمننا الحالي فاخلاق الأمير هي التي تطغي على الامارة وليس العكس ويوم أراد عمر قهر البصرة عين زياد بن
متابعة القراءة
  195 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
195 زيارة
0 تعليقات

وجوه الاستشراق وقراءة د. ادوارد سعيد / سامي جواد كاظم

اختلف المفكرون حول بداية استخدام هذا المصطلح والاختلاف جاء من معنى الاستشراق، فلربما الكل على صواب حول بدايات استخدام الاستشراق وفق تعريفهم له ، ومن هذا المصطلح ظهرت لنا ايديولجيا ابطالها شرقيون يدرسون المستشرقين كيف قراوا الشرق ولعل الدكتور ادوارد سعيد ابدع في هذه الدراسة لسعة اطلاعه بل انه يستشهد بافكار العشرات من المستشرقين والتي تدل دلالة واضحة على كثرة اطلاعه وقراءته لمؤلفات هؤلاء المستشرقين . هنالك غايات من اجلها يقتحم الغربي الشرقي وهذه ال
متابعة القراءة
  177 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
177 زيارة
0 تعليقات