الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

دليل الكلمات

دليل الكلمات

الدكتور أحمد رياض .. وزيرٌ على نهج الأمير ..!!/ مناف العبيدي

(إعمل لدنياك كأنك تعيش أبداً، واعمل لآخرتك كأنك تموت غداً)أمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب ( عليه السلام )كم جميلٌ أن نرى الوفاء والإخلاص والتفاني في العمل وحب الوطن هو ديدن رجل يقود وزارة مهمة وحيوية في ضل أجواء يباع فيها الظمير ويشترى من قبل بعض الساسة والمسؤولين الذين تسلطوا على رقاب الناس وتسيدوا المناصب المهمة في حكومات شابها الفساد طيلة السنوات الماضية ..!!اليوم يزيدني الفخر أن أكتب كلماتي هذه بحق عراقي أصيل تسلم مهمام القيادة في وزارة
متابعة القراءة
  1171 زيارة
  0 تعليقات
1171 زيارة
0 تعليقات

عراقٌ.. بلا نفط / د. محسن القزويني

لنتخيل بلداً كالعراق الذي يشكل ثاني احتياطي نفطي في العالم بعد السعودية، والذي يمتلك 200 مليار برميل من النفط تكفيه لخمسين عاماً مع معدل انتاج يومي قدره ستة ملايين برميل في اليوم .لنتخيل دولةً كالعراق اعتماده الرئيسي على النفط .. يفصل نفطه عن اقتصاده.ماذا سيحدث؟هل سينتهي العراق؟هل سيموت جوعاً لو صام عن النفط في شهر الصيام؟وهل هناك بدائل عن النفط يمكن اعتمادها كمصدر للاقتصاد العراقي؟لقد بدأت المشكلة السياسي في العراق مع ظهور النفط ومنذ تأسيس شركة
متابعة القراءة
  675 زيارة
  0 تعليقات
675 زيارة
0 تعليقات

مانريد السجق والتين بس سالم ,,فؤاد حسين / موسى صاحب

موسى صاحب النظام السياسي في البلد قوامه كتل واحزاب شيعية وسنية لها نفوذها في محافظات الوسط والجنوب و المحافظات الغربية والشمالية البالغ عددها خمسة عشرة محافظة .. اضافة الى هذه الكتل والاحزاب هناك الحزبان الكرديان ,,الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستاني,, اللذان يتقاسمان السلطة بينهما حصرا في محافظات الاقليم الثلاث ,,اربيل والسليمانية ودهوك,, هذا بالاضافة الى تقاسمهما السلطة مع المركز ,,رئاسةً وحكومةً وبرلمانا,, في الوقت الذي لايستطيع المركز تعيين
متابعة القراءة
  556 زيارة
  0 تعليقات
556 زيارة
0 تعليقات

ثلاثة أسبابٍ رئيسيّة خلف الانهِيار غير المُفاجئ لأسعار النّفط؟ / عبد الباري عطوان

ثلاثة أسبابٍ رئيسيّة تَقِف خلف الأزَمة النفطيّة العالميّة الحاليّة التي أدّت إلى انخِفاض سِعر البرميل لنفط تكساس الأمريكي إلى 37 دولارًا تحت الصّفر، وبات المُنتجين يدفعون للزّبائن مُقابل الشّراء، أوّل هذه الأسباب الحرب النفطيّة السعوديّة الروسيّة ممّا أدّى إلى غمر الأسواق بملايين البراميل الإضافيّة الزّائدة، الثّاني، انخِفاض الطّلب العالميّ على النّفط بسبب حالة الإغلاق الاقتصاديّ لمنع انتِشار وباء الكورونا، والثّالث، انعِدام إمكانيّات التّخزين، و
متابعة القراءة
  645 زيارة
  0 تعليقات
645 زيارة
0 تعليقات

لم تتمكن الحكومة من الصمود بوجه ازمة كورونا لو لا هذه الاسباب / علي مهدي المالكي

لم يكن اكثر المتفائلين يوما يتوقع ان تمر ازمة كورونا وما رافقها من تدهور اقتصادي كبير على بلد مثل العراق الا وتنتهي به الى بلد محطم اقتصاديا واجتماعيا وصحيا ، فالواقع الصحي وتدهور البنية التحتية وغياب الكفالة الاجتماعية الحكومية وانعدام الخطط الاستراتيجية وافتقار البلد لعوامل التنمية الشاملة اسباب قادرة على جعل العراق ساحة لصراعات مجتمعية من اجل الحصول على لقمة العيش (صراع البقاء) وبما ان البقاء للاقوى كما تقول بعض النظريات الا ان الاقوى في العرا
متابعة القراءة
  810 زيارة
  0 تعليقات
810 زيارة
0 تعليقات

نظام المحاصصة الطائفية الاسلاموية والاثنية نقيض لحكومة التكنوقراط المهنية الإختصاصية !!!

في إطار البحث الشكلي عن مخرج للازمة المستعصية في البلاد منذ ثلاثة عشر عاما, والتي عصفت في البلاد وأودت بالخراب الشامل لامكانيات البلد الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبشرية, يجري البحث عن حلول ترقيعية بعيدا عن البحث عن الاسباب الحقيقية للازمة العامة في البلاد, والتي كان سببها الاول والاخير هو النظام الطائفي المحصصاتي والاثني البغيض الذي شل حركة النهضة والحياة في بلد يمتلك كل المقومات الموضوعية والذاتية للنهضة الحضارية, باستثناء طبيعة النظام السياسي القاصر فكريا وعقليا والعاجز كليا عن استنهاض القوى الكامنة لشعبنا
متابعة القراءة
  4997 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4997 زيارة
0 تعليقات