الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

دليل الكلمات

دليل الكلمات

يوم القيام الفاطمي / اياد الحسني

لقد كان قيام فاطمة الزهراء عليها السلام بوجه الانحراف الذي وقع بعد وفاة النبي صلى الله عليه واله ثورة ظلمها التاريخ ايما ظلم حين لم يسلط الضوء عليها و اهمل تلك الوقفة التي القت فيها سلام الله عليها خطبة جامعة تعتبر وثيقة تاريخية تؤرخ لملابسات تلك الفترة .و يبقى خفاء قبرها مؤشرا و علامة تجعل المسلم يتساءل عن سبب ذلك الخفاء و يراجع عقيدته الف مرة في ضوء هذا الخفاء الذي لا بد ان يكون له ما يبرره و بالتأكيد فأن
متابعة القراءة
  5367 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
5367 زيارة
0 تعليقات

الأمّة العربيّة في ذمة التّاريخ والتأبين في قلب العروبة النّابض / نادية خلوف

ناديا خلوف : كلنا شركاء إنّه عصر التّشيّع، عصر انتهاء الشّعارات القوميّة التي سادت لمدة زمنيّة طويلاً، وانتهاء عصر زعماء العروبة الذين خسروا كلّ الحروب ضد اسرائيل، واحتفلوا بالنّصر استيقظ شيعة عليّ ، وشيعة معاوية من سباتهم، وأشعلوها حرباً على السّوريين  يصرخ القاتل، عندما يذبح سوريّاً: ياحسين كمايصرخ القاتل الآخرعند قطع رّأس سوريّ: الله أكبر هما على مسافة واحدة من الشّعب السّوري. يستبيحون دمه.  اجتمع حسين العصرمع يزيد، عقدا الصّلح بينهما تجاوزا الماضي.داسا على قبور أجدادهما، واتجها إلى سوريّة حيث ستكون
متابعة القراءة
  5015 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
5015 زيارة
0 تعليقات

زيارة الأربعين... وموكب «مختار العصر»! / رشيد الخيّون

تُعد زيارة الأربعين (20 صفر) من المستحدثات، قياساً بقِدم إحياء يوم عاشوراء، وعلى وجه الخصوص المواكب السائرة على الأقدام من أقاصي العراق حتى كربلاء. نعم كان هناك أشخاص يسيرون، قبل السنوات العشر الماضيات، ولا يتعدون المئات، وهم في حلٍّ من مسؤولية العمل في دوائر الدولة.ربما اشتهرت المناسبة دولياً باشتهار أخبار التفجيرات والمقاتل التي تُصيد المواكب، إنها مناسبة نموذجية للإرهابيين، فكلما عظم الاجتماع عظم قطف الرؤوس، وفي هذه الظروف لو كانت هناك دولة حريصة ومرجعيات أحرص لحذرت هؤلاء حفظاً على أرواحهم، ففي
متابعة القراءة
  5915 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
5915 زيارة
0 تعليقات

عذراً "غينس" كربلاء سجلت المستحيل/ حيدر حسين الاسدي

في بقاع العالم المختلفة ممن تُثبت نفسها على خطى الرقي الاجتماعي والتطور، وكجزء من ثقافتها وحضارتها تقيم سباقات "المارثون" للمسافات الطويلة، هذه السباقات التي لا تتجاوز في أحسن أحوالها بضعت كيلومترات، يشارك بها مئات المتسابقين، لتختتم بتقديم جوائز مادية ومعنوية للفائزين، يواكب ذلك "المارثون" حملة إعلامية وإعلانية كبيرة تسلط الأضواء على أعمار وأجناس وأهداف المشاركين في هذا السباق، كجزء من الترويج والتشجيع للمساهمة فيه، إضافة الى محاولة إبرازه وإدخاله في موسوعات الأرقام القياسية، معتبريه أمراً كبير من حيث العدد والعدة والاستعداد.
متابعة القراءة
  5067 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
5067 زيارة
0 تعليقات

في سيكولوجيا الاحتفالات والأعياد الدينية !!!! / د. عامر صالح

الأعياد والعادات في اللغة جمع عادة, وهو ما يعتاده الإنسان أي يعود أليه مرارا وتكرارا. وتمثل العادات النشاط البشري من طقوس أو تقاليد تستمد في اغلب الأحيان من فكر أو عقيدة المجتمع وتدخل العادات في كثير من مناحي الحياة مثل الفن والترفيه والعلاقات بين الناس . العادات والتقاليد هي أنماط سلوكية تخص جماعة ما حيث تتعلمها شفهيا من الجماعة السابقة مثل تقليد أو احتفال بعيد معين. قد تصبح بعض العادات في مجتمع معين جزء من القانون الرسمي, أو تؤثر على الدستور
متابعة القراءة
  5366 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
5366 زيارة
0 تعليقات

الحسين....امة / بقلم سامي العبودي

فبل ان استل قلمي من غمده ....فكرت طويلا ...ماذا اكتب وانا اقف امام عظمتك فكيف لي وانا القاصر بفهمي .....وانت الذي لا يحتويك  لا قرطاس ولا قلم . قد تعجز الكلمات وتضيق العبارات ويقصر الفهم عن التعبير والانشاء  بجميل  الكلام وتقف اللغة حائرة مع ترف المعاني  عندما اقف امام عظيم من العظماء ورجل قل ان يشبهه احد من الرجال وهو يقف وقفة التاريخ الكبرى بملحمة بطولية لا نضير لها على مر الزمان , والتي جسد من خلالها اسطورة التاريخ الخالدة ,
متابعة القراءة
  5000 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
5000 زيارة
0 تعليقات

بضاعة اسلامية ! / محمد حنش

لدخل اكبر وشهرة لبضائعك .. اكتب اعلاناً او اسماً مميزاً على بضاعة قد تكون جيدة او عكس ذلك .. اسماً متداولاً وهذا من حق اي شركة تصنيع .. وللأسف الشديد ان الماركة الاسلامية اصبحت توهم المواطن بأن البضاعة محللة.. وشرعية .... فما يحيرني ويذهلني .. انهم يستخدمون اسماء اهل البيت (عليهم السلام) .. على شريحة لحم .. لتسهيل تسويقها .. مثل كلمة الكفيل .. من منا ما كان يتباكا او يبكي حينما يسمع هذه الكلمة التي امست (شريحة لحم) في تصورنا
متابعة القراءة
  4881 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4881 زيارة
0 تعليقات

أدب الطف / ابو فاطمة العذاري

محتوى الخبر او المقال] تحتوي هذه الواقعة العظيمة الكثير من التراث الأدبي الذي يفوق الخزين الأدبي لكل أحداث التاريخ العربي بل العالمي والموسف انك تجد تجاهل كثير من كتّاب الأدب الإشارة إلى أدب الطفّ رغم احتوائه نماذج من النصوص النثرية والشعرية التي لا يستغني تاريخ الأدب عنها .فلا يمكن لأي احد أن يهمل هذا الكنز العظيم لتراث أدبي عريق من واقعة الطفّ سواء ما ورد من نفس نصوص أحداث الواقعة من أقوال المعسكرين او ما قيل بعد الواقعة من أعداد هائلة
متابعة القراءة
  5906 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
5906 زيارة
0 تعليقات

شريعة الإجارة لازمة حياتية لكل مؤجِّر ومستأجر وسمسار / د. نضير الخزرجي

حينما خرجت من العراق منتصف آب 1980 خائفاً أترقب عبر معبر الرطبة الحدودي باتجاه سوريا بلا حقيبة ملابس كباقي المسافرين، لم أكن أملك في جيبي سوى هوية شخصية لا تنفع عند المنفذ العراقي، وأقل من دينار واحد لم يسعفني حتى في شراء وجبات الطعام حتى الوصول الى حي السيدة زينب (ع) في ريف دمشق، وبفضل الله ودعوات الوالدة والأحباء اجتزت الحدود بلا جواز سفر وبتعبير العراقيين (قجق)، وبعد 18 ساعة من الضغط على الأعصاب وسيل من تلاوة الأدعية وقراءة القرآن والإكثار
متابعة القراءة
  5426 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
5426 زيارة
0 تعليقات

أيتها المرجعية: إنهم لا يسمعون / إبراهيم الزبيدي

محزنٌ جدا حالُ المرجعية الشيعية في النجف الأشرف وقد فقدت صوتها ولم يعد لكلماتها الناصحة بإخلاص، ولا لصيحاتها الغاضبة المؤنبة، أثرٌ في آذان أبنائها الخارجين عن طاعتها من سكان المنطقة الخضراء، وبالأخص شلة الحكام والمستشارين والمرافقين والمصفقين ووعاظ السلاطين الذين لولا وساطة السيد السيستاني لدى الحاكم الأمريكي بريمر لما قام بتتويجهم فراعنة في عراق ما بعد ديكتاتورية صدام وظلمه وطائفيته واستهتار إخوته وولديه وأبناء عشيرته ومحازبيه، لتكتشف بعد حينٍ قصيرٍ جدا أنهم كذابون ومنافقون وأكثرُ ظلما وطائفية وفسادا من صدام وحزبه
متابعة القراءة
  5230 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
5230 زيارة
0 تعليقات