الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 621 كلمة )

ذكرى تخرج طلبة اشهر مدارس بغداد عراقيون من 10 دول يجتمعون في دبي/ محسن حسين

اكتشفت خلال وجودي في دبي الشهر الماضي وجود عراقيين جاءوا من انحاء العالم ليلتقوا هناك ويجددوا علاقات الزمالة والصداقة وتبادل الأحاديث عن الوطن وما كان وما حصل له وما ينتظره.
بفضول الصحفي سالت البعض منهم عن سبب هذا اللقاء فعلمت انهم جميعا من خريجي كلية بغداد وانهم نظموا هذا اللقاء في دبي بمناسبة مرور 30 عاما على تخرجهم سنة 1989 في كلية بغداد (وهي للعلم مدرسة ثانوية متميزة) في العاصمة العراقية.

** الفيسبوك جمعهم
ووجدت ما يبعث السرور في هذا اللقاء المتجدد بين فترة واخرى للحديث عن الذكريات ومعرفة مصير هذا الزميل او ذاك وما حل بهم واين أصبح مقرهم بعيدا عن الوطن الذي يتابعون اخباره السيئة بالم واخباره الجيدة بفرح ويحنون اليه.
عدد أعضاء هذا التجمع 220 عضوا يسكنون مختلف أرجاء المعمورة وكان الفضل في تجمعهم وسائل التواصل الاجتماعي فالبداية كانت على الفيسبوك سنة 2016 وخلال السنوات الثلاث حصلت تجمعات مصغرة ولقاءات عديدة منها تجمعات في بغداد، عمّان، دبي، مسقط، ستوكهولم، برلين، أمستردام، لندن وتورونتو.

** اتفقوا على اللقاء في دبي
قال لي أحدهم انه تم الاتفاق في بداية سنة 2019 على عمل تجمع كبير للمجموعة بمناسبة الذكرى الـ 30 لتخرجنا من ثانوية كلية بغداد.
وتم الاتفاق على أن يكون اللقاء في دبي ولمدة 4 أيام من 18 الى 21 كانون الأول بمنهاج أكثر من رائع تم إعداده وكانت الدعوة لجميع أعضاء التجمع.
وذكر ان الذين تمكنوا من الحضور الى دبي كانوا 48 شخصا من 10 دول هم 15 من العراق، 20 من الامارات، 3 من مسقط عمان، 1 من البحرين، 1 من الاردن، 2 من المانيا، 2 من السويد، 1 من كندا، 1 من الدنمارك و2  من استراليا.
كان منظرهم مدهشا حتى ان أحاديثهم كانت كما هي حين كانوا طلابا قبل 30 عاما بنكات ايام زمان وحركات ايام زمان.
والطريف في الامر ان البعض منهم عرف عن طريق هذا التجمع ان صديقا له يسكن في البلد نفسه لكنهما لم يعرفا ذلك الا من خلال التجمع فكان اللقاء وكانت الذكريات تتخللها الابتسامات والضحكات وأحيانا الحزن عندما يعلمون بما حل بزميل اخر لهم.
وروى لي أحدهم ان زميلا لهم في بغداد كان بحاجة الى اجراء عملية كبرى سنة 2018 فقام افراد المجموعة من كل بلد بجمع المال والمساعدة بسفر وعلاج هذا الزميل في عمّان كوقفة اخوية لصديق عزيز.

** حول كلية بغداد
وكلية بغداد Baghdad College هي من المدارس الثانوية المتميزة للبنين في بغداد، العراق. تعد هذه المدرسة من أنجح مدارس العراق وتضم نخبة الطلاب، حيث تخرج منها العديد من المثقفين المعروفين والمفكرين وغيرهم الذين انتشروا في كافة أنحاء العالم حاليا.
 تقع المدرسة في الأعظمية في بغداد. تأسست عام 1932م على يد الآباء اليسوعيين الأمريكيين، وما تزال المدرسة تحافظ على تدريس العلوم والرياضيات باللغة الإنكليزية اعتماداً على أسلوب مؤسسيها.
تعد كلية بغداد أعرق مدرسة ثانوية في القارة الآسيوية وتضمنت أرقى برامج التعليم والمعرفة على مدى عقود من تاريخها، وقامت بتخريج الآلاف من الذين اصبحوا أطباء وعلماء ومفكرين وقياديين انتشروا في أغلب بقاع العالم. ولقد هاجرمعظم خريجيها وأساتذتها بعيداً عن العراق بسبب الظروف غير المستقرة التي واجهت العراق على مدى تاريخه الحديث.

** من خريجي كلية بغداد
من طلابها الذين اشتهروا حاليا اياد علاوي، احمد الجلبي وعادل عبد المهدي كما كان من طلابها عدي وقصي صدام حسين. وأيضا اللورد آرا درزي جرّاح ومستشار في وزارة الصحة البريطانية، عزرا إسحاق عالم في الطب وهو أول من قام بعملية ترقيع شبكية العين بواسطة الليزر، يهودي فرنسي الجنسية من أصل عراقي، شانت اسانسيليان وهو موسيقار أمريكي الجنسية ومن أصل عراقي، المهندس أحمد العبدلي خبير المفاعلات المحفزة، كنعان مكية مؤسس مؤسسة ذاكرة العراق، احمد كاظم جراح ومستشار في وزارة الصحة الأمريكية، ليث إسماعيل نامق عميد كلية الهندسة سابقا ومستشار بجيولوجيا التربة في وكالة ناسا الأمريكية، علي فالح محسن الكلابي (قسم الامراض التنفسية جامعه بيلر في هيوستن)، نجم الدين السهروردي، منجد المدرس أستاذ مشارك في جراحة العظام بمدرسة الطب في جامعة نوتردام أستراليا، نزار حمدون سفير العراق لدى الولايات المتحدة ومندوب العراق في الأمم المتحدة وغيرهم كثيرون.

السلام العالمي والتعايش السلمي .. بقلم / السفيرة ا
للنساء الملكات / جورجيت طباخ

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 09 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 12 كانون2 2020
  1175 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

 والعالم يعاني للسنة الثانية من وباء كورونا (كوفيد-19) تذكرنا منظمة الصحة الدولية ان
108 زيارة 0 تعليقات
قادتني الصدفة مع صديق ، لأجد نفسي امام بناية جوازات الاعظمية لتبديل جواز صديقي المنتهية صل
195 زيارة 0 تعليقات
ازعم انني اول من نشر كذبة نيسان في الصحافة العراقية. اقول ذلك في هذا اليوم الخميس ففي هذا
198 زيارة 0 تعليقات
 تجسد الباحثة العراقية "د. ولاء البكري" نموذجا ملهما للشباب والمرأة في العالم العربي
214 زيارة 0 تعليقات
بحلول العام الحالي 2021 يكون قد مر 100 عام (قرن كامل) على تاسيس الدولة العراقية.   &n
228 زيارة 0 تعليقات
ليس جديدا حينما اؤكد ان بداية التقدم هو الإنجاز ، وبداية الإنجاز الإبداع ، وبداية الإبداع
229 زيارة 0 تعليقات
 في خضم التغييرات الكبيرة في العالم العربي قد لا يتذكر هذا الجيل شخصية مصرية كانت لول
241 زيارة 0 تعليقات
 عندما يكون مقالي هذا بين يدي القارئ الكريم اكون انا في مستشفى العنايات في مدينة جبيل
241 زيارة 0 تعليقات
انا فوجئت بهذه الساعة العجيبة. وبعد بحث عرفت ان هذه الساعة تُنذر بقرب نهاية العالم بسبب ا
243 زيارة 0 تعليقات
قبل ايام اهتمت اجهزة الاعلام البنانية بذكرى تفجير كنيسة سيدة النجاة وكنت اتصور انهم يقصدون
244 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال