الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 356 كلمة )

هنيئا للأمة العربية بفوز نتنياهو في الانتخابات الإسرائيلية! / د. كاظم ناصر

فوز حزب " الليكود " والأحزاب اليمينية الأكثر تطرّفا في الانتخابات الإسرائيلية التي أجريت يوم الثلاثاء 9 - 4 - 2019، يؤكد تفشّي العنصريّة وتفاقم العداء للفلسطينيين والعرب في صفوف الإسرائيليين، واصرارهم على استمرار حالة الحرب وسفك الدماء، ورفضهم لأي حل سياسي مقبول للصراع الذي تجاوز عمره 100 عام.
نتنياهو سيشكّل حكومته الخامسة من عتاة المتطرّفين الصهاينة الذين يخطّطون لاستمرار حالة الحرب، ونهب ما تبقى من أراضي الضفة الغربية، وضم المستوطنات، وحماية الانقسام الفلسطيني ومحاولة فصل غزة، وإيجاد الوسائل والقوانين العنصريّة لتهجير الفلسطينيين تدريجيا أو جماعيا عندما تسمح ظروف المنطقة والوضع الدولي بذلك، ويعملون ليلا نهارا لجعل حدود إسرائيل تمتد " من الفرات إلى النيل."
نتائج الانتخابات الإسرائيلية التي أعادت زعيم حزب " الليكود " اليميني المتطرّف بنيامين نتنياهوا لتصدّر المشهد السياسي الإسرائيلي لأربع سنوات قادمة تشكّل صفعة قويّة لمن يراهنون على السلام ويلهثون وراء أوهامه، وتعني أن الهجمة الإسرائيلية – الأمريكية الحالية على الشعب الفلسطيني والوطن العربي ستزداد شراسة لأن أمريكا وإسرائيل ستعملان على تعميق الخلافات السياسية والمذهبية والطائفية بين الدول العربية وإشغالها بالمزيد من الحروب والحرائق وسفك الدماء لإضعافها وتفكيكها واستسلامها. إضافة إلى ذلك فإن المنطقة العربية، وخاصة دول الخليج قد تتعرّض لكارثة كبرى إذا ارتكبت الولايات المتحدة وإسرائيل حماقة تاريخية وقرّرتا مهاجمة المنشآت النووية الإيرانية وحاولتا اسقاط النظام.
ترامب ونتنياهو رجلان عنصريان متغطرسان حاقدان يريدان تركيع إيران، وقد يورّطا دوليتهما والدول العربية المتعاونة معهما بهذه المغامرة لقناعتهما أن إيران تشكل خطرا على وجود إسرائيل، وتعرّض المصالح الأمريكية في المنطقة للخطر؛ لكنهما لا يدركان أن خطوة مجنونة كهذه ستكون نتائجها كارثية على دول الخليج والدول العربية الحيطة بإسرائيل، وقد تخلق وضعا سياسيا عالميا لا يمكن لأحد أن يتنبأ بنتائجه واستحقاقاته المدمرة على المصالح الأمريكية وإسرائيل والمنطقة ككل.
نحن أبناء الشعب العربي نعيش في وضع لا نحسد عليه؛ وطننا يتهاوى ويتمزّق ونحن نعاني من الاستبداد والذل والضياع، ودولنا المؤثرة القادرة على مواجهة هذه الأخطار سلّمت أمرها ومصير وطننا لواشنطن وتل أبيب؛ فهنيئا لنا جميعا حكاما ومحكومين على انتخاب نتنياهو؛ وكما يقولون " رب ضارة نافعة ... واشتدي يا أزمة تنفرجي"، فلعل وعسى أن يؤدي إعادة انتخابه واستمرار اعتداءاته علينا، وإهاناته المتكرّرة لنا، واستخفافه بنا كشعب عربي إلى إيقاظنا من سباتنا، والتصدي له هو وصديقه ترامب وأعوانهما من الحكام العرب، وإفشال مخططاتهم، وقلب الطاولة على رؤوسهم!

وما أدراك ما أصحاب المناصب؟ / علي علي
الجَّواهريُّ، (إِن) يَسْرِقْ فَقَدْ سَرَقَ أَخٌ لّ

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 23 كانون2 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 11 نيسان 2019
  703 زيارة

اخر التعليقات

زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...
زائر - أبو فهد الإمارات تتكلم على المكشوف / الدكتور: سالم بن حميد
03 كانون1 2020
موضوع دفين بالحقد على الدين الإسلامي وليس على السعوديه.. سبحان الله ال...

مقالات ذات علاقة

عبد الامير الديراوي - البصرة :مكتب شبكة الإعلام في الدنمارك - شهدت البصرة ليلة أمس الاحد ا
5342 زيارة 0 تعليقات
مكتب المجلس الاعلى الاسلامي في الدانمارك يقيم احتفالا تابينيا بالذكرى السنوية لرحيل شهيد ا
155 زيارة 0 تعليقات
السويد - سمير مزبانحنان صوت غنائي نسائي عراقي جديدالملحن العراقي الفنان مفيد الناصح وجدت ف
118 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد – شبكة الإعلام في الدانمارك احتفاء بتميزها وتألقها أقام نادي رجال الأعمال وبالت
2809 زيارة 0 تعليقات
    حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك اعلنت وزارة خارجية كوريا الجنوبية ت
3050 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  قال نور الدين جانيكلي نائب رئيس الوزراء التركي
758 زيارة 0 تعليقات
يقول مفكر أيطالي .. نحن نخدم الدولة لأنها ضرورية, لكننا لا نحب الدولة ولا يمكن أن نحبها ,ل
6508 زيارة 0 تعليقات
شهد لبنان ألمنقسم بين موالين للنظام السوري ومعارضين له موجة من عمليات الاغتيالات والتفجيرا
6129 زيارة 0 تعليقات
في حديث مباشر لقناة (الفيحاء) الفضائية اليوم، الاثنين، علقت في نشرة الاخبار الرئيسية على خ
5454 زيارة 0 تعليقات
من المقرر أن تُجرى الانتخابات البرلمانية المقبلة يوم 30 نيسان 2014. والانتخابات في الأنظمة
5729 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال