الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 301 كلمة )

شتان بين نعمة العلم ....وجهالة الأمية !! / ايمان سميح عبد الملك

للعلم دور أساسي في مسيرة الانسان،ومصدر للسعادة خاصة للذين يعرفون معنى الحياة، فالشعوب بحاجة لمعالجة شؤونها وتوجيهها بالشكل الصحيح لذلك علينا المطالبة بحق كل مواطن في العلم والسكن والعيش الكريم ليصبح باستطاعتنا المساهمة في بناء جيلا صالحا مثقفا مليىء بالطموح والامل، يرسم واقعا جيدا بعيدا عن التقليد وامتداد للتراث، حيث نجد أن لا شىء يضاهي المعرفة، خاصة حين نقدمها كهدية للأجيال في سبيل تغيير واقع مرير وبناء مجتمع صالح يسوده العدل والكفاية. ان الايمان بالحياة هو الايمان بالتطور من خلال زرع الوعي لايجاد الحرية بعيدا عن الجماد لأن التاريخ لم يخلد أمجاد الامم الحضارية الا من خلال الفكرالنيّروهذا ما يحاول ان يوصلنا اليه الأدباء والمفكرون والمثقفون من خلال نظرة شاملة حول أهمية الثقافة والفكر الانساني،فهناك حكمة تلخصها لنا المقارنة ما بين انسان مفكر يحيا شقيا" بالرغم من نعمة المعرفة وبين جاهل يعيش بنعيم بالرغم ما يحيط به من مآسي الفقر والتخلف، فالانسان العاقل يعيش الواقع بكل آلامه وهمومه،بصيرته تمتد للمستقبل وما قد تحمله الايام في رحمها من شقاء. لنستخلص بأن العلم قائم على العقل وهو يكتسب ولا يوّرث، فهو جهاد وسعي ومعرفة وليس نزهة ترفيهية،الا ان ثمرته ذكية فهو مطلب كل كائن بشري وهذا المطلب لا يتحقق الا من خلال الاجتهاد والمثابرة كي نصل من خلاله الى الحرية الفكرية بعيدا عن التخلف والعبودية ،فالامة التي تقرأ هي الاقوى لأنها لا تخشى على نفسها من السقوط وعلى ابنائها من التخلف والوقوع في براثن المغرضين المتربصين وحمايتهم من كل معتدي يحاول جر البلاد الى السقوط والانهيار. فالاجيال آفاقها واسعة وعليها أن تتطلع الى المستقبل المضىء بعيدا" عن الماضي الأليم كي لا تتصدع وتتكسر،تسعى لأن ترتقى بالمثقفين وأفكارهم البنائة التي هي دعائم قوية للوطن الذي يحتضنهم ويستفيد من خبراتهم وقدراتهم لكي يبنوا سوية سياجا قويا يتحّدون به كل معتد، فقصور الثقافة تبنى بالعلم والفكر لأن هناك تحدي وصراع من أجل البقاء فالأجيال التي تستمد منها الأمم طاقاتها هي التي يعلو سياجها وتؤمن بقائها واستمرارها .

الارتقاء بالبلاد ...وسط التحديات !!! / ايمان سميح
قراءة في عهد المنتديات../ ايمان سميح عبد الملك

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 19 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - اسماء يوسف حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
17 أيار 2021
السلام عليكم!اسمي أسماء يوسف من مدينة الدار البيضاء بالمغرب! أنا هنا ل...
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....

مقالات ذات علاقة

وهذا رد بسيط لما كتبته الاخت لمسه .. حول هجرة النساء العراقياتقلب ادمته الجراح ... ها أنتِ
877 زيارة 0 تعليقات
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
9498 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيميَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَا
888 زيارة 0 تعليقات
المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12416 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا اليوم مكتب المفوضية للان
930 زيارة 0 تعليقات
كتب / اسعد كامل انطلاقاً من وحدة العراق والعراقيين والأخوة العميقة والصادقة فيما بينهم تجم
862 زيارة 0 تعليقات
شكلت الجالية العراقية في اوساط المجتمع الدانماركي جانبا مهما على المستوى السياسي والثقافي
852 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
7051 زيارة 0 تعليقات
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
7225 زيارة 0 تعليقات
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
6896 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال