الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 228 كلمة )

في ذكرى الإنتخابات .. فأر الحكومة وقط المعارضة / موسى صاحب

مقاطعتي للانتخابات ليس كان الغاية منها الإساءة للديمقراطية ، ولا التقليل من شأن الذين يحاولون إثبات وجودهم وكفائتهم خلال الدورة البرلمانية الرابعة وإن كان السواد الأعظم منهم منضوٍ تحت عباءة كبار السياسيين الذين مايزالون متمسكين بالعروة الوثقى للعملية السياسية ويتمتعون بنعيمها  ويتفيؤون بظلالها منذ أكثر من خمسة عشرة عاما ،، بودي أن يُغيّرَ العراقيون واقعهم عبر صناديق الاقتراع  بعيدا عن الانقلابات والثورات التي دائما ما تُغرق البلد ببحر دم لا يتوقف جريانه حتى يُهلك الحرث والنسل، وبودي ايضا ان يَلوحَ نجم حكومة التكنوقراط  في سماء بلدي فيكون لرئيس الحكومة  الحرية المطلقة في اختيار أعضاء كابينته من دون  ضغوطات أو إملاءات من  قبل الكتل والأحزاب ، كنت سأعترف بالديمقراطية في العراق  لو كان رواد العملية السياسية مؤمنين بمعتقد اسمه المعارضة ، كانت معارضة هؤلاء فقط في وسائل الإعلام وفي المؤتمرات الصحفية ، لم نرى لها أثرا أو وجودا كجبهة موحدة داخل قبة البرلمان تستطيع أن تزلزل الأرض تحت أقدام الحكومة فيما لو أُشّر عليها حالات فساد وسوء إدارة وما أكثرها، هؤلاء المعارضون الفضائيون يصبون على الدوام جام غضبهم على الحكومة ورئيسها وهم شركاء فيها ، كيف يمكن لمثل هكذا معارضة أن تُقوّمَ عمل الحكومة وتصحح مسارها ولها وزراء فيها ؟ وكيف يمكن للحكومة أن تحاسب وزيرا فيها وهو تابع لظل زعيم كتلته وحزبه يميل معه حيثما مال؟ ، تعلموا ثقافة المعارضة و تأدبوا بآدابها  ليكون كلامكم موزون ومقبول من قبل الشعب الذي كشف لعبة المحاصصة الشبيهة  بلعبة القط والفأر .

تحصين أطفالنا من الضياع في بلاد الغربة / سمير ناصر
في حوار علمي وتربوي شامل .. الأستاذ الدكتور سعيد

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 16 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 14 أيار 2019
  1026 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

اكد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي ان العراق عربي وامتداده الطبيعي هو الدول العربية، و
153 زيارة 0 تعليقات
يخطئ من يعتقد بوجود أزمة بمدينة الناصرية ، بل واقع حال يؤشر تراكمات سلبية في جميع مناحي ال
177 زيارة 0 تعليقات
تتعرض الامة الفيلية لعملية المخاض الكبرى و تواجهها العديد من التحديات القادمة الجسام المخت
454 زيارة 0 تعليقات
 يقال ان ( نشالين ) تحديا بعضهما فحمل الأول( ليرة عثمانية ) وضعها في فمه لكي يصعب على
211 زيارة 0 تعليقات
تقتل الحيه من راسها وليس من ذيلها حكمة تنطبق على ما يجري في بلد دجلة والفرات منذ سقوط النظ
316 زيارة 0 تعليقات
عجبا على النفوس التي تنقب عن العيوب والاخطاء والكبوات ونحن نعيش في ظرف ما احوجنا الى التاخ
256 زيارة 0 تعليقات
حسن النية خصلة يشترك فيها الأسوياء من بني آدم، لاسيما الذي يشرع منهم في عمل ما، سواء أيدوي
247 زيارة 0 تعليقات
بعد الكوارث العديدة و آلمتكررة لرئاسة الحكومة و كذا البرلمان و القضاء و النزاهة ووو كل مؤس
334 زيارة 0 تعليقات
تتجدد فيها الافكار والتصورات الواقعية والموضوعية تبعا لمقتضيات الحاجات الاساسية لحياة المج
239 زيارة 0 تعليقات
استاذ في كلية التربية الرياضية ليس له علاقة بدائرة الإعلام لامن قريب ولا من بعيد استطاع أن
288 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال