الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

6 دقيقة وقت القراءة ( 1121 كلمة )

قصة بلد.. اسمه العراق.. الحلقة الثانية : / هادي حسن عليوي

(عراق ولاة العثمانيين) !!
ـ ظل حال شعب العراق المتمثلة: (بالجوع.. والظلم.. والأمراض.. والأوبئة.. والتخلف.. والأمية.. وغياب الأمن).. كما هي عليه حتى سقوط الولاة المماليك (أي عبيد السلطان العثماني) العام 1831.. وتولي ولاة عثمانيين.. لتشهد بغداد في العهد الجديد العديد من الأحداث والوقائع الهامة.
ـ كان أول والي عثماني هو: علي رضا باشا.. الذي كان له ثلاثة معاونين يساعدوه في الحكم.. ولم يكن هؤلاء المعاونين الثلاثة يحسنون معاملة أهالي بغداد أبدا.ً. وفي 28 أيار العام 1832 اندلعت ثورة في منطقة باب الشيخ يقودها المفتي عبد الغني آل جميل ضد معاملة هؤلاء المعاونين.. وظلم وفساد الحكم.. وانتشرت الثورة لتعمً بغداد.. غير أن الوالي علي باشا تمكن من القضاء عليها.
ـ ووفق سياسة فرق تسد التي مارسها العثمانيون في العراق.. سمحً علي باشا بإقامة مجالس العزاء في عاشوراء علانية.. بعد القضاء على ثورة الجميل.. عندما حضر هذا الوالي مجلس عزاء لدى إحدى الأسر الشيعية.. فقد منعً العثمانيون منذ سيطرتهم على العراق إقامة المجالس الحسينية.. لكن بعض الشيعة كانوا يقيمون مجالس العزاء في عاشوراء بشكل خفي عن أنظار السلطة.. (يعني حكم لصوص.. وعصابجية.. وتخلف.. وظلم.. والنوبة تمنعون العالم من اللطم على إمامهم.. (غضب الله عليكم).
ـ العام 1835 جرى انتخاب المختارين لمحلات بغداد.. ومحلات الولايات الأخرى (الموصل والبصرة).. فصار لكل محلة مختارين (أول وثاني).. بصحبتهم إمام.. يقوم بشؤون الزواج بالتنسيق مع المختارين.. بعدها لم يأتي الى بغداد خلال ثلاثون سنة والياً قدم شيئاً جيداً يذكر.
ـ بين عامي 1869ـ 1872 أصبح مدحت باشا والياً على بغداد.. وأوال عمل قام به تطبيق نظام التجنيد الإجباري.. فنشبت ثورة شعبية كبرى في بغداد.. لكن مدحت باشا استطاع القضاء على الثورة.. وطبق نظام التجنيد على أهالي بغداد.
ـ شهدت بغداد في عهده نمواً اقتصادياً وعمرانياً.. ومن أهم إصلاحاته مدحت باشا:
1ـ بدأ عهده بالتقصي عن الموظفين المعروفين بالرشوة وعزلهم.. (يعني الرشوة والفساد مو جديدة في العراق.. بل لها عِرك قديم).
2ـ أنشأ المدرسة الرشيدية العسكرية.. كمدرسة إعدادية خاصة بتدريب العسكريين.
3ـ أنشأ مدرسة الصنائع.. لأيتام المسلمين الذين لا معيل لهم.. يتعلمون فيها مهنة الحدادة.. والنجارة.. والنسيج.. (يعني أيتام المسيحيين واليهود والصابئة والأزيديين العراقيين والبغداديين ممنوع يدخلون هذه المدارس.. يعني داعش منذ ذلك الوكت موجودة في العراق).
4ـ أنشأ أول مطبعة للحكومة في بغداد.
5ـ أصدر أول جريدة في بغداد باسم (زوراء).. بالغتين العربية والتركية.
6ـ بناء مستشفى عام في بغداد عن طريق جمع التبرعات من الأهالي.. وسمي المستشفى بـ (مستشفى الغرباء).
7ـ إقام مصنع للنسيج لإنتاج الملابس العسكرية والبطانيات للجنود.
8ـ العناية بمدينة بغداد.. فقد قام بتبليط بعض الشوارع.. وأضاء بعض شوارعها.
9ـ ربط مدينة بغداد بضاحيتها قضاء الكاظمية بواسطة خط (الترام ـ سكك حديدية) للعربات التي كانت تجرها الخيول.
10ـ أنشا صندوق (الأمنية).. يعني ما يشبه المصرف الحكومي تقبل الودائع المالية.. وتمنح أصحابها فوائد محددة.. وتقوم بإقراض المزارعين وغيرهم بفائدة معينة أيضاً.

(المجاعة.. والكوليرا.. والرشوة.. تضرب العراق):
ـ كانون الأول 1853 عين نامق باشا والياً على بغداد.. وكان قبل تعينه بمنصب والي بغداد مشيراً في فيلق العراق.. وقد اختلف مع الوالي محمد وجيه باشا حول الطريقة التي ينبغي أن يحكم بها العراق.. وبالأخص بموضوع ثورة العشائر بمنطقة الفرات الأوسط والقضاء عليها بقوة السلاح.. مما أدى الأمر إلى استقالة محمد وجيه باشا بعد تأييد إسطنبول لرأي نامق باشا في معاملة ثورة العشائر.
امتاز نامق باشا بشدته في الحكم.. وكان أيضا بنفس الشدة على الأجانب الساكنين.. وقد عزل نامق باشا من منصبه بعد مشكلة حدثت مع صيرفي مسيحي يحمل الرعوية الفرنسية عندما لم يترجل هذا الصيرفي من حصانه عند مرور موكب نامق باشا.. فتعرض للضرب من جنود الوالي.. وقد أدت هذه الحادثة إلى عزل الوالي.
ـ العام 1860 تولى سري باشا منصب والي بغداد.. وكان عهد هذا الوالي من أبشع العهود.. حيث انتشار ظاهرة الرشوة.. والمحسوبية.. والتفسخ لدى مؤسسات الدولة في بغداد بشكل واسع جداً.. (بس في كل الأحوال أقل من الرشوة والفساد في عراق اليوم).

ـ استمرت الفوضى الإدارية بعد رحيل نامق باشا عن بغداد.. وكثرت الشبهات.. والتجاوزات الإدارية.. التي كانت تطرق البلاط العثماني في الأستانة بقوة.. حتى وصل تلغراف الى بغداد بتوجيه ولاية بغداد ثانية للوالي السابق نامق باشا.. فوصل الى بغداد في مثل هذا اليوم من العام 1862.

المجاعة ..(سنة البرسيمة)
ـ أصبح عبد الرحمن باشا والياً لبغداد العام 1879.. وفي عهده حدثت مجاعة كبرى في العراق.. وسميت تلك السنة ببغداد ب (سنة البرسيمة).. فقد جاء الكثير من الأكراد إلى بغداد هرباً من المجاعة.. وهم يصرخون برسيمة.. برسيمة.. (أي جوعان.. باللغة الكردية).. وظل العراق في هذه الحال من سيء الى أسوأ.. ومجي والي واستبداله بأخر.

(وباء الكوليرا)
ـ في صيف العام 1889 ظهرت الكوليرا في بغداد.. وانتشرت كوباء.. فهرب الموسرون.. والحكام.. والأجانب.. وأسرهم من بغداد متجهين نحو البراري.. حيث خيموا هناك.. (يعني مثل هالوكت.. ولد المسؤولين والميسورين يمرحون في أوربا مع أجمل البنات.. وولد المالحة يقاتلون داعش).
ـ استمر وباء الكوليرا أكثر من ثلاثين يوماً.. بعد أن مات بسببه آلاف المواطنين.

أول مدرسة ابتدائية:
ـ شيد في عهد الوالي (سري باشا) العام 1889 أول مدرسة ابتدائية في منطقة الفضل.. فتبرع العلامة (عبد الوهاب النائب ) ببناء مدرسة من ماله.. بعد ذلك وهبها الى الحكومة لتكون تحت رعايتها.. فقامت بتأثيثها.. وتعيين المعلمين فيها.. وأطلق عليها اسم (حميدية مكتبي ).. وأول مدير لها كان (عبد المحسن الطائي ).. ثم استبدل اسمها الى مدرسة الفضل الابتدائية.

اصلاحات نامق باشا:
ـ العام 1899 عين نامق باشا الصغير.. الذي حاول التشبه بمدحت باشا من خلال قيامه بعدد من الإصلاحات في الإنشاء والتعمير.
ـ كانت أولى أعماله عزل احمد أغا مدير الشرطة الذي ضرب المثل بتعسفه وطيشه.
ـ أجرى حملات على الاشقيائية والقتلة واللصوص.. ونفاهم الى خارج الولاية.
ـ اتخذ بعض الإجراءات للمحافظة على المال العام.
ـ مدرسة البنات.. تأسست أول مدرسة بنات في بغداد العام 1899 في زمن الوالي (نامق باشا ) حيث تم تأسيس مكتب للإناث يضم المرحلتين الابتدائية والمتوسطة وسماها (إناث رشيدية مكتبي).. وعهد الوالي الى مجلس ولاية بغداد موضوع تأسيس هذه المدرسة.. وطلب منهم اختيار البناية التي تتوفر فيها الشروط المدرجة لاتخاذها مدرسة بنات:
1- أن لا تكون إحدى الدور المتجاورة متسلطة على المدرسة.
2- أن لا تكون شبابيكها مطلة على الطريق.
3- أن لا تكون في الدور المجاورة أشجار عالية.
وتم تعيين السيدة ( أمينة مشكورة خانم ).. معلمة أولى للمدرسة.. ومعها ثلاث معلمات.. وتم تسجيل (90) طالب .

ـ تجديد جسر بغداد القديم :
وفي عهد الوالي نامق باشا الصغير تم الاحتفال بتجديد الجسر القديم في بغداد العام 1902.. حيث صرفت على تجديد هذا الجسر مبالغ كثيرة.. ومن غرائب الصرف إن السلطان أمر بعزل الوالي نامق باشا بسبب فساده.. إلا إن هذا الوالي أصرً على افتتاح الجسر لحين صدور أمر العزل.. (يعني التمسك بالمنصب مو جديدة ما هالوكت.. بل من زمن العصملي).
ـ لكن حال العراقيين لم تظل على ما هي عليه.. بل زادت سوءاً.. بسبب انتشار الرشوة.. والفيضانات الهائلة.. والأوبئة.. التي أكلت الأخضر واليابس.. وفقد المواطنون كل شيء.. ومات ألاف منهم.
(مسكين أنت يا شعب عراق .. من وضع سيء الى أسوأ.. والموت اقرب الطرق.. إذا لم يمت العراقي بالفيضان.. يمت بالمرض.. أو يمت من الجوع في أيام بالقحط.. أو جندي مكلف ويقتل خارج الوطن.. وليس له قبر مثل الناس).

(ملاحظة: انتظرونا غداً في الحلقة الثالثة: (قصة بلد.. اسمه العراق.. الأوضاع الصحية في العراق في العهد العثماني).

التمهيد للحرب العالمية الثالثة .. !! / عائشة الرشي
جلسة حوارية عقدتها هيئة الاعلام و الاتصالات بالتعا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 16 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 20 أيار 2019
  867 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

ﻳﻌﻴﺶ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﺣﺎﻟﺔ ﻓﻮﺿﻰ ﻭﺃﺻﺒﺢ ﺍﻟﻮﺿﻊ ﻓﻴﻪ ﻣﺘﺄﺯﻡ ﺟﺪﺍ . ﻭﻧﺤﻦ ﺟﻤﻴﻌﺎ ﻧﺪﺭﻙ ﺇﻧﻪ ﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺣﻖ ﺃﺣﺪ ﺇﻳﻘﺎﻑ
2580 زيارة 0 تعليقات
في العراق الذي أثخنت جراحاته بسبب الفاسدين والفاشلين، يطل علينا بين فترة وأخرى الحوكميين ب
659 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت صحيفة “الإندبندنت” عن أنها ستنشر تقريراً، ينقل عن
5808 زيارة 0 تعليقات
تصعيد سياسي واضح تمارسه الإدارة الأمريكية ضد الدولة السورية و حلفاؤها قُبيل انطلاق معركة ت
2534 زيارة 0 تعليقات
تعد المسرحیة ، نموذجاً کاملاً لأدب شامل ، تقوم على الحوار أساساً ،کما تكشف الشخصيات بنفسها
2621 زيارة 0 تعليقات
الأمراض التي يعاني منها إقليم كوردستان العراق، هي في الحقيقة نفس الأمراض التي يعاني منها ب
1050 زيارة 0 تعليقات
لعل من البديهيات السياسية ان تخسر الحكومة جمهورها مع استمرار توليها السلطة فتنشأ المعارضة
2211 زيارة 0 تعليقات
لا تكتبي حرف العشق على شفتيولا تضعي اسمك بين حروفيفالحرف الاول اشعل ذاكرتيبشغف عينيك البحر
6173 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك دان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحد
5850 زيارة 0 تعليقات
الشمسُ عاليةٌ في السماء حمراء جداً قلبُ الشمس هو  ماو تسي تونغ هو يقودنا إلى التحرير الجما
715 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال