الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 328 كلمة )

من حرق حنطة العراق..؟ / دهاشم حسن التميمي

من يعتقد ان درجات الحرارة او حادث عابر حرق الالاف من مزارع الحنطة الجاهزة للحصاد وقبلها ابادة ملايين الاسماك جاهل لايعرف اساليب الحرب الاقتصادية والنفسية التي تنهك الشعوب دون الحاجة لحرب تقليدية. وللاسف ان ضعف الجهد الاستخباري بل ضعف الرؤية الستراتيجية لابعاد الصراع مع داعش وتفاصيل الصراع الاقليمي والدولي بل معركتنا الداخلية مع حيتان الفساد وديناصورات السياسة كلها عوامل كانت تؤشر احتمالات حدوث مثل هذه الاعمال الاجرامية وهنالك مخططات اكثر بشاعة لتحقيق اهداف تخريب دولتنا باستخدام العمليات القذرة وترسيخ مفهوم الدولة الفاشلة في اذهان ملايين العراقيين... اتحقيق مصالح دولية واقليمية ولذا كان من المتوقع ان تتورط دول ومافيات ومجموعات اجرامية توافرت لها نفوس ضعيفة في الاجهزة الامنية والحكومية لتنفيذ عمليات حرق لمحصول الحنطة في صلاح الدين وديالى والنجف والموصل وسبقها ابادة الاسماك وفلاونزا الطيور الذي دمر حقول الدواجن وادخال الاغذية الفاسدة من الخارج وانتشار المخدرات بانواعها المختلفة وترويج لابرامج الانترنيت الاباحية والعنفية واشاعة ثقافة الفساد والانحلال الاخلاقي والتمرد على القوانين والتقاليد ومن مظاهرها انفلات بعض العشائر والمجموعات المسلحة ودفع الشباب للعبثية بل الانتخار كلها مظاهر عمليات نفسية مخطط لها لتدمير الدولة العراقية وتخريب نفسية الانسان .. وبصراحة تامة مازلنا نتعامل مع هذه الحرب القذرة باساليب تقليدية لا ترقى لمستوى الازمات والمؤامرات والتي يحتمل ان بتورط فيها الصاحب والصديق والحليف والادوات البشرية من ابناء جلدتنا من فاقدي الشرف والضمير وغياب الولاء لوطنهم وخيانة شعبهم...المطلوب جهد استخباري استباقي وتضامني ينبه الناس ودفعهم لحراسة حقولهم وممتلكاتهم ويثقفهم في وقت مبكر لرصد هذه الاساليب القذرة واحباطها شعبيا وفي مهدها الاول وليس انتظار الكارثة لنتبادل الاتهامات لتستكمل الجريمة ابعادها الخطيرة اعلاميا بالتشهير وتبادل الاتهامات وتسقيط هيبة الدولة ودفع الانسان بعيدا عن الانتاج والاتجاه للاستهلاك والاستيراد... ايها الناس ان اعداء العراق يخططون لقتلكم بايديكم ونهب ثرواتكم وتجويعكم ولا خلاص الا باليقظة و بتحمل مسؤولياتكم وحراسة ممتاكاتكم بانفسكم وان تكون لكم توقعات صحيحة لافشال ما يخطط لكم وعدم انتظار المعجزة من حكومة لا تستطيع ان تطبق القانون وتحمي نفسها من المافيات. وبرلمان يفكر في تحسين احوال الاعضاء ويحقق رغباتهم واحلامهم في حياة مرفهة تعويضا لسنوات حرمانهم ويترك الشعب فريسة للكوارث والمؤامرات وما خفي كان اعظم

الدفاع المدني والاسعاف الفوري في العتبة العلوية يس
عراق اليوم..(الحلقة الثانية)../ د. هادي حسن عليوي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 11 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 22 أيار 2019
  733 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

في هذه الأيام تشهد المجتمعات العربية  خاصة في العراق و الى حد ما مصر و حتى اكثر الأنماط ال
20307 زيارة 0 تعليقات
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعي
16160 زيارة 0 تعليقات
كتابة : رعد اليوسفأقام ابناء الجالية العراقية في الدنمارك ، مهرجانا خطابيا تحت شعار "الحشد
15718 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أعلن نائب رئيس المفوضية الأوروبية فرانس تيمرمانس أن أو
15441 زيارة 0 تعليقات
هناك حقيقة يستشعرها ويؤمن بها "معظم العقلاء" ممن يتأملون فى الأحداث التاريخية والسياسية ال
14886 زيارة 0 تعليقات
المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12388 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك لذلك عادة ما نتجاهله ولا نولي للأمر أهمية
11497 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - القدس العربي ـ من ريما شري ـ من الذي يمكن أن يعترض على
10771 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم التحسس النائي في جامعة الكرخ للعلوم، الندو
10566 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم قسم الدراسات اللغوية والترجمية التابع إلى
10551 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال