الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 196 كلمة )

إنّه الحُبّ طريقُ العاَرفين فَاسلُكَهُ..! / أحمد الغرباوى

ربّى..
أيّ ضرٌ؛ وقد نظرتُ إلىّ..
أىّ كَشْفٌ، وقد أكْرَمْتَني بإزَالةِ الحُجُب؛ بَيْنك وبَيْني..
أىّ فضلٌ، وتُفِضُ علىّ بِجُودِ اخْتِيْارِكَ، لي وَحْدي..
وأنّى لى أدْعوكَ؛ فتتخلّى عَنّي..
وتُنْعِمُ علىّ
 وتجودُ على أهل بَيْتي بفَضْلِ النّظر إليْنا، ووصل عَطْفك..
وفي غفلتي، كَمْ شردت عنك؛ طَيْراً مذبوحاً مِنْ حِدّية نَصْلِ ألَم.. يحاولُ الطَيْرانَ فِرَارِ مَوْت..
ويُظَنُّ أنّه يتعلّم رَقْصَة حُبّ..!
ومَنْ يُذِق لَذّة قُرْبَكَ، ماغادره عَفْوَكَ، وودّك..
ولا خَيْر تَخْلِفه عَليْنا، مُقابل بُعْدَك..
فأغْشِني بكُلّ ضَرّ بَشَرٍ.. و
ولا تعمي بصيرتي بُحِزْنِ فُرَاقك عَنّي..
دلّنى على النّور المَخْفِىّ  تحت ترابى
 و.. وأنْتَّ؟
،،،،،
ربّى..
عرّفتني الحُبَّ؛ قلب عَبْد، وإنْ لَمْ أُحِبّ ما.. ما أدْرَكت..
فلمّا تنفّست روحي أريج ظلّك؛ دَنَوت.. وعَرَفْتُ
أنّ الحُبّ في الله طريقُ العارفين إليْك..
ودونه ما سَلَكت..!
وأنّك الحبيب؛ الذي يَرْاني
 وفي نوره أحبو العُمْرَ مَهْد.. وعَنْه
وعَنْه عَمَيْتُ وغَفَلت..!
فكَمْ مِنْ فَيْضِ كَرَمٍ؛ لا يدرك  عطاءات مُنى
وبَيْد الجَوّاد ما أحْسَسْتُ..!
وكَمْ في غَشْىّ  نُورٍ؛ لا نَرى أهل  فَضْل..
وفي زَيْف جَمالٍ؛ صناعة بشر، عِشْتُ..
سرابّ أمامنا دون مَىّ، وإليْه أجْرى وجريْت..
وعلى ضفافك؛ يبلّلني عَذْب نَهْر، وماذُقت..
وتُغْرِقُنى رِزْق إبْدَاعَ حُبّ
وما سِوَاكَ حُبّاً رُزِقت..!

فهلا سامحت وغَفَرت..؟
وإنّي لعتبة بابك ما فارقت..
وفي إحْسانِ عَفْوِكَ؛ عَنْ عَمدٍ أطمعُ؛ فطمعت..!
......
ا.غ

ها هو رمضان في أيامه الاخيرة / ضياء الخليلي
إنتحار الإمام عليّ / زكي رضا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 22 تشرين1 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 30 أيار 2019
  642 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم نشاط ثقافي متميز.. ظلال الخيمة أنموذجاً / عكاب سالم الطاهر
01 تشرين1 2020
سفر خالد يجوب العالم لم يزل هذا السفر الخالد (مجلة ظلال الخيمة )يدخل ...
زائر - د. هناء البياتي د.هناء البياتي : الترجمة لغة العصر والصلة بين ثقافة المجتمعات والشعوب | عبد الامير الديراوي
27 أيلول 2020
شكرا أستاذ عبد الامير على هذا الحوار البناء ... بالصدفة عثرت عليه وشار...
اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...

مقالات ذات علاقة

يومَ كان طفلاًكان الفراتُشقياًيتمرّن على القفزِبين التلالليس بالوَلدِ العاقّـ كما يُزعَمُ
4799 زيارة 0 تعليقات
وجعْ وطن/أليك حبيبي ... ودعني أصلي .!! نحن جيلٌ خارجٌ من رحم الحروب ، مثقلون بمسؤولية أخلا
4886 زيارة 0 تعليقات
لم أعر اهمية الى تجنيس نصوص كتاب "الرقص مع العجوز" لعمار النجار من اليمن، قدر اهتمامي بسمة
492 زيارة 0 تعليقات
صحراءٌ مقفرةٌ كانتْ...لا خُضرةَ فيها أو ماءهاجرها الغيثُ ولم يبقَ...يُسعفها غير الإغماءعلّ
2670 زيارة 0 تعليقات
ليس هنالك أي اختلاف في تعريف المثقف بين أهل اللغة، إلا ما جاء فيما نسبه مجمع اللغة العربية
1601 زيارة 0 تعليقات
مقابلة ميشيل فوكو مع جيل دولوز   " ما اكتشفه المثقفون منذ الحملة الأخيرة هو أن الجماه
392 زيارة 0 تعليقات
مقداد مسعود/ 1954 شاعر وناقد عراقي معروف ومشهور يحمل رقماً ثراً متلئلئاً وساطعاً في أرشفة
4146 زيارة 0 تعليقات
(حوار مع الروح)، هو الوليد الثاني ، وهي المجموعة الشعرية التي واظبت الإعلامية المتألقة هند
115 زيارة 0 تعليقات
"رواية " كم أكره القرن العشرين"للروائي عبدالكريم العبيدي/والصرخة المكبوتة" لزمن العتمة وأس
2155 زيارة 0 تعليقات
مجموعة "قافلة العطش" مجموعة قصصية للدكتورة سناء كامل الشعلان ، صدرت في العام 2006 عن مؤسسة
610 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال