الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 411 كلمة )

ثابت الاجندات ..ضغط وتهديد دائم ..!! / ايمان سميح عبد الملك

الأوضاع  الاقتصادية الصعبة التي تمر بها العديد من دولنا العربية خاصة الدول  التي تعاني من أزمات داخلية سياسية وأمنية وإقتصادية وإجتماعية وينخرها الفساد السياسي والمالي والإداري نتيجة الحروب  المتكررة والأزمات المتتالية ،تجعل المواطن  يتحمل أعباءها المالية ويتجرع وحيدا آلام عواقبها ،مما يشكل حالة فقر وبطالة وفساد  في مجتمعاتها ،وعلى الرغم من حالة الاستقرار التي تعيشها بعض من الدول العربية التي لم تصل إليها رياح التغيير إلا أن الكثير من المؤشرات تدل على وجود أخطار كامنة في معظمها ما يعني أن المنطقة برمتها  قائمة على فوهة بركان خطير.
إن التهديدات بالحرب التي نسمعها يوميا من خلال وسائل الاعلام ، والهجوم الأخير على ناقلات نفطية في الخليج  وضرب محطتين لضخ النفط في المملكة والحاق الاضرار بها  جعلت المخاوف كبيرة ،عداك عن القرار الذي صدر من الولايات المتحدة بنقل موظفي السفارة الاميركية في بغداد  خوفا" من التصعيد ، كل ذلك جعل المواطن العربي يعيش حالة من الذعر والترقب خوفا" من اندلاع حرب عالمية غير متوقعة النتائج  في منطقة الشرق الاوسط .
وبرغم كل المخاوف نجد بأنه من المستبعد حدوث مواجهة عسكرية مباشرة بين الدول المتقدمة ، رغم العقوبات الاقتصادية التي تفرضها الولايات المتحدة على ايران والتي لم تلق دعما" من  روسيا والصين ، هناك أسلحة نووية متطورة في متناول البلدين وهذا ما يعني تدمير كامل لعديد من البلدان وخسائر فادحة  للطرفين وهذا يؤثر سلبا على اقتصاد الدول ، لذلك نجد بأن فرص اندلاع الحرب قليلة جدا بالرغم من ان الوقت مؤاتي خاصه أن دولنا العربية تعيش حالة  من الفوضى الأمنية  .
ان ردود الفعل والتكاليف الباهظة للحرب والدمار المحتمل  جعلت الجميع يعيد حساباته ليجد بأن لا مصلحة لأي طرف بالانزلاق الى الحرب وخاصة أن موقف الدول الاوروبية معارضه لدخول الحرب  ،فهي  تشعر بعدم االارتياح حيال الامور المتفاقمة في المنطقه  مما جعل بعض الدول  تتخذ خطوات بعدم المشاركة في الانشطة العسكرية ، في حين الولايات المتحدة تقوم باعادة حساباتها  خاصة بعد الخبرة التي مرت بها بغزو العراق عام 2003 وكلفتها الكثير من الخسائر ، جعلت العديد من المعارضين  في بلدها  رفض الخوض بصراعات عسكرية خارج أرضها. 
رغم كل ذلك، نجد بأن الكل يتحضر ويحشد قوى عسكرية ليرسلها الى  الخليج العربي ،والتهديدات الأميركية االأيرانية لا تزال مستمرة ، فالمرحلة القادمة لا تخلو من الخطورة لأن الاوضاع الأمنية غير مطمئنة والجميع يتحضر لمواجهة أي حرب ، أما الشعوب المغلوب على أمرها تترقب وتتساءل هل هناك أمكانية نشوب حرب عالمية فعلية في المنطقة بين الولايات المتحدة وايران على أرضها ؟ لكن تبقى الرؤية ضبابية لأنعدام الثقة بين البلدين والتهديدات المباشرة والغير مباشرة وعدم التواصل الفعلي،كل هذه العوامل تنذر بأن مجرد أي خطأ يحدث يشعل فتيل الحرب التي من الصعب اخمادها.

مناهجنا التعليمية.... تحتاج إلى تعليم !! / ايمان س
تحت رحمة التقنيات... الروبوت لأي دين ينتمي !!! / ا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 15 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

مقالات ذات علاقة

وهذا رد بسيط لما كتبته الاخت لمسه .. حول هجرة النساء العراقياتقلب ادمته الجراح ... ها أنتِ
866 زيارة 0 تعليقات
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
9478 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيميَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَا
880 زيارة 0 تعليقات
كتب / اسعد كامل انطلاقاً من وحدة العراق والعراقيين والأخوة العميقة والصادقة فيما بينهم تجم
854 زيارة 0 تعليقات
شكلت الجالية العراقية في اوساط المجتمع الدانماركي جانبا مهما على المستوى السياسي والثقافي
847 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
7044 زيارة 0 تعليقات
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
7207 زيارة 0 تعليقات
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
6887 زيارة 0 تعليقات
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
7153 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
7118 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال