الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 344 كلمة )

الإمارات والتوقيت الدقيق لانعطافة حاسمة في حرب اليمن والخصومة مع إيران؟

هل اختارت الإمارات التوقيت الدقيق لانعطافة حاسمة في حرب اليمن والخصومة مع إيران؟ وماذا قرأت الاستخبارات قبل غزو الكويت عن..؟
9/7/2019
منذ نحو ثلاثين عاما، وخلال زيارته لبغداد، أدركنا أن من المستحيل تصور (أن يتخلى الفريق أول الركن الشيخ محمد بن زايد عن الزعامة لطرف عربي على حساب دوره المستقبلي)، خصوصا لما أضيف عن فارق العمر مع من سيحكم السعودية قريبا.
وعلى الرغم من انخراط الإمارات في حرب اليمن إلى جانب السعودية، فكثير من الانطباعات و..، كانت تدل على أن الشيخ محمد عراقي الهوى خليجيا (إن توفرت معطيات حماس التنسيق عراقيا).
خلال الأشهر والأسابيع الأخيرة ظهرت مؤشرات واضحة على انعطافات إماراتية في الموقف، منها:
1. تجنب الحوثيين شن هجمات صاروخية أو بطائرات مسيّرة على أهداف إماراتية بينما صعّدوا الهجمات على أهداف سعودية.
2. التخفيف الإماراتي للتصادم في ميناء الحديدة.
3. البدء مؤخرا بترقيق القوات الإماراتية في اليمن تمهيدا لانسحاب شامل.
4. تغيّر نمط التصريحات تجاه إيران واستبعاد صلتها بالهجمات على ناقلات النفط.
5. الفتور الدائم تجاه الرئيس اليمني الضعيف عبد ربه منصور القريب إلى السعودية.
المؤشرات المذكورة أخذت بعدا حقيقيا بعد قرار ترامب الغاء ما قيل عن غارات جوية تقررت بعد اسقاط إيران طائرة الاستطلاع المسيّرة الأميركية.
رغم الخلافات القديمة بين الإمارات وإيران حول الجزر الثلاث، فإيران لم تكن يوما منافسا لطريق القيادة للشيخ محمد على مستوى وسط وجنوب الجزيرة العربية..، فالتنافس الحقيقي هو مع السعودية ما بعد مرحلة الملك سلمان، وهكذا كانت الاستخبارات العراقية تقرأ ذلك بدقة وتفصيل قبل غزو الكويت.
ليس متوقعا انتقال الإمارات إلى مرحلة الإقتراب المباشر من إيران على غرار الموقف القطري. لكن، حتى لو تأخر التخلي الكلي عن تحالف حرب اليمن، وحتى لو بقيت نهايات بسيطة لخطابات تجاه إيران فالدلائل وحركة المعلومات تعطيان صورة واضحة وليست مرجحة فحسب عن أن مرحلة الخصومة مع إيران قد اقتربت من نهايتها مع فتور حتمي مع السعودية لاحقا، وانعطافة كهذه ستضعف الموقف السعودي بشدة ليس في اليمن فقط بل (في شمال حدوده الحالية) وإقليميا، مع عدم تجاهل تدفق المال للحوثيين من طرف عربي ثالث.
وهذا درس مهم عن التصميم على عدم التخلي عن الزعامة وواقعية في طي ملف صراع على ضفتي الخليج تكون تداعياته خطيرة.
(يفترض) أن نرى تحركا عراقيا ايجابيا نحو الإمارات.

أحزابٌ متآمره .. / ضياء الخليلي
استقبل سعادة سفير العراق في الدانمارك حبيب الصدر ف

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 27 كانون2 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 10 تموز 2019
  641 زيارة

اخر التعليقات

زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...
زائر - أبو فهد الإمارات تتكلم على المكشوف / الدكتور: سالم بن حميد
03 كانون1 2020
موضوع دفين بالحقد على الدين الإسلامي وليس على السعوديه.. سبحان الله ال...

مقالات ذات علاقة

المقدمة / جمهورية العراق أحد دول جنوب غرب القارة الآسيوية المطل على الخليج العربي. يحده من
12075 زيارة 0 تعليقات
زار وفد من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق صباح هذا اليوم مكتب المفوضية للان
673 زيارة 0 تعليقات
تعددت تفسيرات الجريمة الوحشية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد. قيل أن هدفها تفتيت
7219 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والم
8150 زيارة 0 تعليقات
صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية ال
7142 زيارة 0 تعليقات
ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي م
7107 زيارة 0 تعليقات
أود من خلال هذا المقال أن أوضح، بحيادية وبعيداً عن إتجاهاتي الفكرية والشخصية،  بأن تصويت ا
7006 زيارة 0 تعليقات
هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منه
9316 زيارة 0 تعليقات
انطلاق ثورة الغضب ضد طغمة آل سعود وانباء عن طيران وقمع بواسطة الوهابية المتطرفين انفجر برك
8507 زيارة 0 تعليقات
سبحان الله ... الجماهير أقوى من الطغاة فعلاً !!! ... وقد استجاب لهم القدر فكسروا قيود الهو
8261 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال